X

من كلمات التفاؤل واﻷمل في القرآن الكريم.

المنتدى الاسلامي

 
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة


  • من كلمات التفاؤل والأمل في القرآن الكريم


    د. عبد السميع الأنيس


    1- من كلمات التفاؤل والأمل في القرآن الكريم :


    "عسى، ولعل" : فهي تبعث في النفس التفاؤلَ والاطمئنان، وتزرع فيها الأمل في حياة أفضل.


    وكلمة "عسى" ذُكِرت في قوله تعالى : ( فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَنْ تُصِيبَنَا دَائِرَةٌ فَعَسَى اللَّهُ أَنْ يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِنْ عِنْدِهِ فَيُصْبِحُوا عَلَى مَا أَسَرُّوا فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ ) [المائدة: 52].


    وكلمة : "لعل" ذُكِرت في قوله تعالى : ( لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا )[الطلاق: 1].


    2- آيات قرآنية تبعث على التفاؤل والأمل :


    قال تعالى : ( قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُبِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (26) )

    [آل عمران: 26] هذه خمس صفات.


    ‏ومن يملك هذه الصفات الكاملة، فهو جديرٌ بأن ندعوه، ونخاطبه بقولنا: ( بِيَدِكَ الْخَيْرُ ) [آل عمران: 26].


    وهي كلمةٌ غايةٌ في البشارة والتفاؤل، وتحقيق المطلوب؛ لأن مَن بيده الخيرُ هو على كل شيء قدير.


    3-‏ أعظمُ شيء تفوَّق فيه المسلمون على غيرهم هو : الإيمان واليقين...؛ ولهذا منَّ الله به على المسلمين عندما قال :

    ( يَمُنُّونَ عَلَيْكَ أَنْ أَسْلَمُوا قُلْ لَا تَمُنُّوا عَلَيَّ إِسْلَامَكُمْ بَلِ اللَّهُ يَمُنُّ عَلَيْكُمْ أَنْ هَدَاكُمْ لِلْإِيمَانِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ) [الحجرات: 17].


    4- قوله تعالى : ( لِأَيِّ يَوْمٍ أُجِّلَتْ * لِيَوْمِ الْفَصْلِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ الْفَصْلِ ) [المرسلات: 12 - 14]


    ‏يا من يرتعُ في مهاوي الظلم، استعدَّ لتنالَ جزاءك في يوم الفصل؛ فهناك الموعد، ألم تسمَعْ قول الحق سبحانه :


    ( إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كَانَ مِيقَاتًا ) [النبأ: 17]، ويوم الفصل هذا بلسمٌ لجراح كلِّ مظلوم في اï»·رض!


    5- من طرق الفلاح : قال تعالى : ( يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ ) [آل عمران: 200]، هذه أربعُ صفات، إذا اتَّصف بها العبد أفلح، ألم يَقُل تعالى : ( لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) [آل عمران: 200]؟


    6- الآيات العشر الأولى من سورة العنكبوت تتحدَّث عن الفتن، وأن الحكمةَ منها تمييز الصادق من الكاذب، قال تعالى : ( أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ ) [العنكبوت: 2]، وذِكرُها في هذه السورة إشارة واضحة إلى أنها واهيةٌ مهما بدَتْ للناس أنها محبوكةٌ ومعقَّدة، وأن القائمين عليها ضعفاء وإن ظهروا بمظهرِ القوة، وأن مثلَهم كمثل بيت العنكبوت؛ قال تعالى : ( مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِ الْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتًا وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ ) [العنكبوت: 41].


    وكأن الحقَّ سبحانه يعلِّمنا الثَّبات على الحقِّ أمام أعاصير الفتن مهما اشتدَّتْ، وأنها إلى زوال مهما بدَتْ أنها طويلة.


    7- من أهمِّ المبادئ في التعامل مع كتاب الله تعالى : التعظيم الذي يليقُ بقدسيَّته، قال تعالى : ( ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ ) [الحج: 32].


    وقد عدَّ الإمام الدهلوي تعظيمَ القرآن من أهم المقاصد الكلية للتشريعِ.


    8- قال تعالى : ( وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُم ) [الروم: 22].


    جعل الله كلَّ فرد من الناس مختلفًا عن الآخر في صورته ومواهبه، وزمانه ومكانه، فهو نسخةٌ جديدة، بنكهةٍ خاصة، وطعم متميز، وتزداد حسنًا باتباع النبي صلى الله عليه وسلم.


    9- قوله تعالى : ‏( وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ ) [البقرة: 165].


    حبُّ الله سبحانه شفاء من العلل والأوهام..


    وسلوةٌ الأحزان..لا سيما في هذه الأزمان..


    يكفيك أنك تشاهد في النهار آثارَه..


    وفي الليل تشهد بين يديه أنوارَه..


    10- قوله تعالى : ( وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ) [آل عمران: 134].


    ما رأيت صفةً يتجمَّل بها الإنسان أجمل من العفو عن أخطاء الناس في حقِّه!



    ومن يتَّصف بها يكون من أحباب الله سبحانه.


  • #2
    نسأل الله العلي القدير أن يجعلنا من أحبابه
    تعليق

    • #3
      جزاك الله كل خير أخي العزيز
      تعليق

      • #4
        *- جزاك الله كل خير أخي الكريم.
        تعليق

        • #5
          Originally posted by مسعود عمر سالم *
          نسأل الله العلي القدير أن يجعلنا من أحبابه



          اللَّهُمَّ آمين

          جزاكَ الله خيراً أخي الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...
          جعله الله في ميزان حسناتك ...
          تقبل تحياتي.


          تعليق

          • #6
            Originally posted by raedms *
            جزاك الله كل خير أخي العزيز



            اللَّهُمَّ آمين

            جزاكَ الله خيراً أخي الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...
            جعله الله في ميزان حسناتك ...
            تقبل تحياتي.


            تعليق

            • #7
              Originally posted by kadiro1312 *
              *- جزاك الله كل خير أخي الكريم.



              اللَّهُمَّ آمين

              جزاكَ الله خيراً أخي الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...
              جعله الله في ميزان حسناتك ...
              تقبل تحياتي.



              تعليق

              • #8
                الله يجزاك الخير أخي العزيز
                تعليق

                • #9
                  Originally posted by سعد الدين *
                  الله يجزاك الخير أخي العزيز



                  اللَّهُمَّ آمين

                  جزاكَ الله خيراً أخي الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...
                  جعله الله في ميزان حسناتك ...
                  تقبل تحياتي.


                  تعليق

                  • #10
                    جزاك الله خيراً
                    وجعله في ميزان حسناتك
                    وجعل مثواك جنةً عرضها السموات والأرض
                    تعليق
                    widgetinstance 378 (Random) skipped due to lack of content & hide_module_if_empty option.
                    Working...
                    X