X
 
  • Filter
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة

    Font Size
    #1


    أهل الحكمة فى راحة
    لأنهم أدركوا هذا بعقولهم

    و أهل الله فى راحة
    لأنهم أسلموا إلى الله فى ثقة
    و قبلوا ما يجريه عليهم
    و رأوا فى أفعاله عدلا مطلقا دون أن يتعبوا عقولهم
    فأراحوا عقولهم أيضا
    فجمعوا لأنفسهم بين الراحتين :
    راحة القلب و راحة العقل
    فأثمرت الراحتان راحة ثالثة هى : راحة البدن
    بينما شقى أصحاب العقول بمجادلاتهم

    أما أهل الغفلة و هم الأغلبية الغالبة
    فما زالوا يقتل بعضهم بعضا
    من أجل اللقمة و المرأة و الدرهم و فدان الأرض
    ثم لا يجمعون شيئا إلا مزيدا من الهموم
    و أحمالا من الخطايا
    و ظمأ لا يرتوى
    و جوعا لا يشبع

    فأنظر من أى طائفة من هؤلاء أنت
    و أغلق عليك بابك و إبك على خطيئتك


    من كتاب / أناشيد الإثم و البراءة
    د/ مصطفي محمود
    .
    Similar Threads

    Font Size
    #2
    جزاك الله خيرا
    أنا تلك المرأة التي لا تفلتر أفكارها كي تخرج لبقة
    أريدها خاماً متسخة كما هي برأسي .. أريد أن أعرف ذلك القابع برأسي لا على لساني...
    تعليق

      Font Size
      #3
      سعدت لمرورك اختىحنايا الروح
      تعليق
      Random
      Collapse

      Working...
      X