X

شيوع أمثال وعبارات تُضعف الهمم.

Collapse
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة
  • VIP
    • Sep 2018
    • 4593



    شيوع أمثال وعبارات تُضعف الهمم





    د. عبد الرحمن بن سعيد الحازمي





    إن الرقي بالأمة بحاجة ماسة إلى شحذ الهمم، وتقوية العزائم، واتخاذ كافة الوسائل والأساليب المشروعة لتحقيق ذلك الهدف الأسمى، ولكن وجود بعض الأمثال أو العبارات السائدة اليوم في المجتمع المسلم تبعث على اليأس والاستسلام، والتي صدرت من أناس ليس لديهم رؤى واضحة للحياة ومجرياتها، أو تكون صدرت في أزمنة وأمكنة سادت فيها بعض الظروف والأحوال غير الجيدة، وانعكست بشكل سلبي على المجتمع وتوارثتها الأجيال دون وعي وإدراك لمؤثراتها.





    ومن النماذج على هذه الأمثال أو العبارات :

    ........................................ ........................................ ........................................ ....





    " ليس بالإمكان أحسن مما كان



    "ما ترك السابقون للاحقين شيئاً



    "من الصعب اللحاق بالدول المتقدمة المسافة بيننا وبينهم بعيدة جداً، المهم نتمسك بديننا وثوابتنا".





    إنه ينبغي التنبيه إلى مثل هذه الأمثال والعبارات، وما تحمل في طياتها من سلبيات في طريق الرقي بالأمة، واستبدالها بعبارات وشعارات تحمل العزة والشموخ والجدية والعمل والطموح، والرفعة إلى معالي الأمور مهما وجدت الصعاب والعقبات.





    إن الأمة المسلمة أمة قوية بدينها وقرآنها وسنة نبيها صلى الله عليه وسلم، وقوية بعلمائها ورجالها المؤمنين الصادقين، وتمتلك ثروة عظيمة من الثقافة وأدبيات اللغة العربية الزاخرة بكنوز من الحكم والأشعار والعبارات التي تزيد الأمة نشاطاً وحماساً ورفعة وتقدماً ورُقياً.





    ومن التوجيهات الشرعية التي تؤكد على ذلك :

    ........................................ ........................................ ........................................ ..............





    أولاً : قول الله تعالى : { وَلَا تَهِنُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ } [آل عمران: 139][1]



    وقوله تعالى : { يَقُولُونَ لَئِنْ رَجَعْنَا إِلَى الْمَدِينَةِ لَيُخْرِجَنَّ الْأَعَزُّ مِنْهَا الْأَذَلَّ وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَا يَعْلَمُونَ } [المنافقون: 8][2]



    وقوله تعالى : { هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا } [الفتح: 28] [3].





    ثانياً : عَنْ تَمِيمٍ الدَّارِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُـولُ : " لَيَبْلُغَنَّ هَذَا الْأَمْرُ مَا بَلَغَ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ، وَلَا يَتْرُكُ اللَّهُ بَيْتَ مَدَرٍ[4] وَلَا وَبَرٍ[5] إِلَّا أَدْخَلَهُ اللَّهُ هَذَا الدِّينَ، بِعِزِّ عَزِيزٍ أَوْ بِذُلِّ ذَلِيلٍ، عِزًّا يُعِزُّ اللَّهُ بِهِ الْإِسْلَامَ وَذُلًّا يُذِلُّ اللَّهُ بِهِ الْكُفْرَ "[6].





    ثالثاً : عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : "إِنْ قَامَتْ عَلَى أَحَدِكُم الْقِيَامَةُ وَفِي يَدِهِ فَسْلَةٌ فَلْيَغْرِسْهَا"[7].





    والآيات والأحاديث في هذا الباب كثيرة جداً.




    هذه جملة من التوجيهات الشرعية وغيرها الكثير التي يجب أن تشاع بين أفراد المجتمع على مختلف مستوياتهم وأعمارهم، لتكون بمثابة شحنات تقوي العزائم، وتبث فيهم روح الأمل في تقدم الأمة ورقيها.





    **************************************** *




    [1] سورة آل عمران، الآية رقم: 139.



    [2] سورة المنافقون، الآية رقم: 8.



    [3] سورة الفتح، الآية رقم: 28.



    [4] بِفَتْحِ الْمِيم وَالدَّال، وَهُوَ الطِّين الصُّلْب.



    [5] بفتح الواو والباء الموحدة، وهو ما ينزع من الجمال يشبه الصوف.



    [6] أحمد، المسند، مسند تميم الداري، حديث رقم: 16344، الألباني، السلسلة الصحيحة، حديث رقم: 3.



    [7] أحمد، المسند، مسند أنس بن مالك، حديث رقم: 12435 ، الألباني، السلسلة الصحيحة، حديث رقم: 9.






    Link

Working...
X