X

يا مسلمون الأقصى يناديكم ...

Collapse
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة
  • الجازية
    عضو نشيط
    • Nov 2018
    • 237







    السبت 28.07.2012 - 06:44 م
















    كتبت أماني القداح



    قالت الجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان "راصد" في بيان لها اليوم أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أقدمت من جديد على انتهاك حرمة المقدسات ودور العبادة في محاولة استفزاز لمشاعر المسلمين في شهر رمضان المبارك،

    حيث قامت باقتحام المسجد الأقصى واعتقال إمامه وهو يؤدى صلاة الفجر ليوم الخميس أول أمس.



    ويأتي هذا الاقتحام ضمن سلسة الاقتحامات التي يتعرض لها المسجد الأقصى خلال الشهر المبارك من قبل جنود الكيان العاصي على القانون "إسرائيل" والمجموعات اليهودية المتطرفة،


    فيما تقوم قوات الاحتلال الإسرائيلية بمنع الشبان الفلسطينيين من سن 13-40 عاما من الوصول إلى المسجد الأقصى، وكذلك تمنع بقاء المصلين المعتكفين داخل المسجد المبارك.



    وأدانت "راصد" بشدة ما تعرض له المسجد الأقصى، وأعربت عن قلقها البالغ من هذه الخطوات الاحتلالية التي تمارسها حكومة الإحتلال العنصرية وتحذر من الصمت العربي والدولي الرسمي على مثل الخطوات التي قد تنبئ بمخاطر يكيدها الاحتلال لهدم المدينة المقدسة “القدس”


    وتدمير جميع المقدسات الإسلامية والمسيحية فيها.



    كما طالبت الجمعية الفلسطينية لحقوق الإنسان "راصد" كلا من: المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمة اليونسكو بضرورة التحرك الفوري لوقف هذه الاعتداءات المتكررة بحق الأماكن المقدسة ودور العبادة في جميع الأراضي الفلسطينية.




    وأضافت أنه على الدول السامية والمتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة بتحديد موقفها من هذه الاعتداءات والتي تعد انتهاكات خطيرة لأحكام ومبادئ اتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية دور العبادة.




    كما ناشدت الجمعية جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي بالتحرك الفوري والعمل على وقف هذه الاعتداءات المتكررة، واستخدام نفوذها وعلاقاتها الدولية لإجبار كيان الاحتلال “إسرائيل” على الالتزام بحماية الأماكن المقدسة ودور العبادة.






    =




    الإعلام متغيب ومقصر في نشر أخبار فلسطين والعرب والمسلمين مشغولون عن القضية الفلسطينية وهي قضيتنا الأولى جراء ما يحدث في العالم الإسلامي




    مما جعل لليهود يد للبطش ليدنسوا حرماتنا وينتهكوا مساجدنا




    والمعروف في دستورهم حرمة دخولهم الأقصى وتلك جريمة يعاقب عليها القانون الإسرائيلي حسب ما ذكر


    د. محمد فهد الثويني في برنامجه تواصل والذي قال فيه :



    لم يقتحم الاقصى من قبل الصهاينه منذ اكثر من ١٣سنه، وقد اقتحم يوم الاثنين ٣رمضان وبات يقتحم بشكل يومي!



    وهناك تهديد لاقتحام مليوني صهيوني للاقصى في ذكرى خراب الهيكل بتاريخ ٢٩/٧ يوم الاحد،



    والذين ابدوا استعدادهم للاقتحام الى الآن في صفحة الفيس بوك لدعم الاقتحام اكثر من ٥٠ الف صهيوني من غير الحماية العسكريه






    كيف بهم إذا يدنسوا مسرى نبينا وقبلتنا أين أنتم يا ثوار أنتفضوا لنصرة المظلوم وأحقاق الحق الأقصى يُقتحم من قبل اليهود عدو الله وعدوكم وأنتم لا حراك لكم




    أين الشرفاء ودعاة الفضيلة وخطباء المساجد ونشطاء الكرامة ؟




    هل نسيتم بكاء الثكالى ودم الشهداء ؟ هل غفت أعينكم عن الظلم وبتم في حضرته لا تُبصرون؟




    صحيح أن ما يحدث في العالم العربي والإسلامي يفطر قلوبنا من الحزن ولكن لا تتغافلوا عن قضيتكم الأولى أغيثوا الأقصى فالقدس أمانة في أعناقنا

























    Link

Working...
X