X

انتقاءات لغوية من شرح الشريشي (2)

المنتدى العام

 
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة

    انتقاءات لغوية من شرح الشريشي (2)



    حسين بن رشود العفنان







    بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله











    (26)

    (1/251 ) : محجوز : ممنوع ، وحجزت الشيء : حزته ومنعته وحجزت بين الشيئين حجزا ، فأنا حاجز ، إذا جعلت بينهما حائلا ، والمفعول محجوز ، ومنه : الحِجاز لأنها أرض حجزت بين نجد والسَّراة.



    (27)

    (1/277 ) : نديّ الراحة : كريم الكف ، وجَعْد الكف : ضده ، وأصل الجُعودة انقباض الشعر ، ثم استعيرت لقبض الكف من اللؤم.



    (28)

    (1/ 294 ) : حِرْفة : صنعة ومكسب ، وهي فعلة من الحُرْف وهو الحِرْمان ، والمُحَارَف : المحروم ، كأنَّ صاحبها منع الرزق ، فصار يعالج كسبه.



    (29)

    (1/ 295 ) : كِنَاسي : بيتي وأصله للظبي...

    ويقال له : كُناس ومِكنس من الكَنْس ، فكأن الظبية قد كنست مرقدها ووطَّأته.



    (30)

    (1/303 ) : شاده : بناه وزيَّنه ، وشاد البناء : أطاله وعَمِله بالشِّيد وهو الجِصُّ...



    (31)

    (1/ 304 ) : العُلالة : الشيء القليل . تعَلَّلا : خُذا منه شيئا بعد شيء ، وكذلك تنديا ، وأصل العُلالة : بقية الماء في الإناء ، وبقية اللبن في الضَّرَع بعد الحلب...



    (32)

    (1/ 306) : وَقَاح : جمع وقاحة ، وهي صلابة الوجه ، وأصلها : من الحافر الصُّلْب.



    (33)

    (1/307 ) : وأصل غفر واستغفر غطَّى ، قال قطرب : اللهم اغفر لنا ذنوبنا ، أي غطها ، من قول العرب : غفرت المتاع في الوعاء أغفره غفرا ، أي غطيته.



    (34)

    (1/314 ) : المراسي : هي محابس السفينة ، أمراسي : حبالي.



    (35)

    (1/ 331) : جدَّلَهُ : صرعه وألقاه على الجَدَالة ، وهي الأرض.



    (36)

    (1/353 ) : أعفى : أتى بالبقية ، والعُفاوة : بقية المرق في القدر.



    (37)

    (2/ 11) : الأتراب : الأصحاب المتقاربون في الموالد ، كأنهم قُطعوا من تُربة واحدة...

    (38)

    (2/ 14ـ 15): أعرضتم : تنحيتم ، وهو من العَرْض ، كأنك إدا لقيت من تكره استقبلتَه بعرضك : أي بجانبك.



    (39)

    (2/ 15) : الحِمام : الموت ، وأصله القَدَر ، وهو من حُمَّ: أي قُدِّرَ.



    (40)

    (2/ 26 ) : الاستماحة : الطلب ، استفعالة ، من ماح الرجل يميحه إ ذا أعطاه ، وأصل ذلك من المائح : وهو النازل في قعر البئر ليغرف ماءها ويفرقه على دلاء المستقين...



    (41)

    (2/ 27 ) : ولا ارتياء : ارتياء : إبطاء وهو ( افتعال ) من رؤية القلب ، التي معناها التدبر والتفكر...يقول : أجاب من غير فكرة.



    (42)

    ( 2/ 31) : عادني : زارني ، عيد : شوق ، وكل ما تذكرته واشتقت إليه فهو عيد ، كأنه عاد إلى قلبه بعد نسيانه...



    (43)

    ( 2 / 37 ) : ليُفْرِخ كربكم : ليزول ويسكن ، ومثل العرب : أُفْرخ روعك ، معناه : انجلى وانكشف كما ينكشف ما في البيض إذا انشق عن الفرخ.





    (44)

    (2/ 48 ـ 49 ) : الحلة : ثوبان : إزار ورداء ، وسميت حلة ، لأنها تحل على لا بسها كما يحل الرجل على الأرض.



    (45)



    (2/68 ـ 69 ) : أغنُّ : كثير الأشجار ، فإذا هبت الريح فيها سمعت لها غُنُّة ، ومن هذا قولهم : روضة غنُّاء ، لأن صوت الريح يخرج من بين أشجارها وعشبها أغن.



    (46)

    (2/81 ) : أف وتُف : الأصمعي : الأف وسخ الآذان ، والتف : وسخ الأظفار ، ثم استعمل ذلك عند كل شيء يُضجر منه.



    (47)

    (2/ 93 ) : قال ثعلب : السَّرِيّ في كلامهم : الرفيع ، مأخوذ من السراة ، وسراة كل شيء : أعلاه ، وسريات : سيدات.





    (48)



    (2/ 105 ) : حمي وطيس الحصباء : اشتد حر الجنادل لمن وطئها ، وأصل الوطيس التنور يحمى فيطبخ فيه.



    (49)

    (2/ 106 ) : نثر من سمطه : أبدى من كلامه ، وأصل السِّمْط خيط الجوهر.



    (50)



    (2/ 122 ) : الترهات : العجائب ، وأيضا الأباطيل ، وأصلها : الطرق الصغار المتشعبة عن الطريق الأعظم.



    #2
    بارك الله فيكم ونفع بكم.


    جمعكم القادرجمع سلامة في الآخرة وأبعدكم عن جمع الكسورين

    .
    تعليق

      #3
      تحياتى وتقديرى لمرورك العطر اخىمحمد سراج
      تعليق

        #4
        جزاك الله كل خير...
        تعليق
        Working...
        X