X
 
  • Filter
  • Time
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة

    Font Size
    #1
    بسم الله الرّحمن الرّحيم
    السّلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

    هُنا بعضُ حديثٍ ماتِع؛ في قواعِدِ لُغتنا العربيّة.

    ،’

    مُفرداتٌ قد يُخلط بينها





    من المفردات التي قد يُخلَط بينها:

    النَّفاذُ والنفّادُ، ويَنفُذُ ويَنْفَد.

    فالنّفاذُُ هو: الجواز، وفي المحكم: جوازُ الشيء والخلوصُ منه.
    تقول: نَفَذْتُ أَي جُزْتُ، وقد نَفَذَ يَنْفُذُ نَفَاذًا ونُفُوذًا.

    ونَفَذَ السَّهْمُ الرَّمِيَّةَ ونَفَذَ فيها يَنْفُذُها نَفْذًا ونَفَاذاً: خالط جوفَها ثم خرج طرَفُه من الشقِّ الآخر وسائرُه فيه.

    وأمّا النّفادُُ فهو: نَفِدَ الشيءُ نَفَدًا ونَفادًا: فَنِيَ وذهَب. وفي القرآن:
    {ما نَفِدَتْ كلماتُ الله}؛ قال الزجّاج: معناه ما انقَطَعَتْ ولا فَنِيَتْ. [لسان العرب].

    وقد وردتْ هاتان الكلمتان في القرآن،
    ومَن أراد الوقوف على معانيها من كتب التفسير ،


    فها هي الآيات:
    قال تعالى: {يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإنْسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَنْ تَنْفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ فَانْفُذُوا لا تَنْفُذُونَ إِلاَّ بِسُلْطَانٍ}
    [الرحمن: (33)].

    وقال سبحانه: {قُلْ لَوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَنْ تَنْفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا}
    [الكهف: (109)].

    وقال: {مَا عِنْدَكُمْ يَنْفَدُ وَمَا عِنْدَ اللهِ بَاقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُوا أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ}
    [النحل: (96)].

    وقال: {وَلَوْ أَنَّمَا فِي الأَرْضِ مِنْ شَجَرَةٍ أَقْلامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِنْ بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللهِ إِنَّ اللهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ}
    [لقمان: (27)].




    * مُنتقى.

    وفّقكم اللهُ.
    نَقاءً - كَزَهرِ الياسَمينِ - كُنْ.
    Similar Threads

    Font Size
    #2
    جزاكم الله خيرًا.


    جمعكم القادرجمع سلامة في الآخرة وأبعدكم عن جمع الكسورين

    .
    تعليق

      Font Size
      #3
      جزاك الله كل خير
      تعليق
      Working...
      X