X

يا طارق البابِ رفقًا حين تطرقهُ

Collapse
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة
  • VIP
    • Nov 2018
    • 603







    يا طارق البابِ رفقًا حين تطرقهُ

    فإنه لم يعد في الدار أصحابُ

    تفرقوا في دروبِ الأرض وانتثروا

    كأنه لم يكن أُنسٌ وأحبابُ



    يا جار ذا الـدار أرجـو الله تخبرني

    عن الصِّحاب وكيف الأهل قد غابوا

    ألـم تكن بجميع الوقت تنظرني ؟؟.

    أأتي لـدارٍ رعت في أهلهــا النُّـوَبُ

    بـاتت خـواء ودمـع العين يذرفهـا ,

    فقد خلوها وعطـر الشوق قـد سابوا

    شدُّدوا الرحال وطيف الموت يتبعهم

    فـأيـن حلُّـوا وأيّ الأرض قـد جـابـوا



    ارحم يديك فما في الدار من أحد

    لا ترج ردا فأهل الوُدّ قد راحوا

    ولْترحم الدار لا توقظ مواجعها

    للدّور روحٌ ... كما للنّاس أرواحُ ظ*


    Link

Working...
X