X

إبطال نظرية التطور من خلال بعض عقائد المسلمين

المنتدى العام

 
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة

  • .

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    قبل حوالي تسعون عامًا خرج بعض المشايخ، وممن سكن مصر وأبدوا رأيهم في نظرية التطور ، وأنها وإن صحت لا تتعارض مع دين الإسلام فلا يوجد تعارض لها مع آيات القرآن الكريم ، واليوم نلاحظ نشاطًا ملحوظًا من علماء الأحياء، فلم تعد الأحافير والحلقة المفقودة مهمة ، فهناك ( DNA ) سهل لهم المهمة ليعلنوا رأيهم بقوة في هذه النظرية، وكانت النتيجة أن تقبلها عدد ليس بالقليل من الناس، حتى من المنتسبين للإسلام، فما كان من بعض من لهم شهرة إلا أن يهونوا من الأمر ويبينوا أنها لا تتعارض مع الإسلام ! حتى ممن هو محسوب على أهل الدين !

    وحيث أننا في الشرق الأوسط والعالم العربي على الخصوص لا تكون متابعتنا إلا لمن هم على المعتقد السلفي أو المعتقد الأشعري ، سأذكر هنا كيفية الرد على ممن يعتقد صحتها من هاتين العقيدتين ، كلٌ حسب عقيدته!


    فأبدأ أولًا بالمعتقد الأشعري ، لأنه يقوم على التأويل ، ولأن غالب من يعتقد أنها لا تتعارض مع الدين هم من هذا المذهب فأقول :


    إذا جاءنا من يقول بأن النظرية لا تتعارض مع الدين الإسلامي ، نسأله عن عقيدته فإن قال أنه أشعري المعتقد نقول له :

    في معتقدك الأشعري تقول : أن الله يفعل عند السبب لا به .

    مثال : النار أودع الله سبحانه وتعالى فيها قوة الإحراق للمحل القابل، فجعل هذه طبيعتها ،
    وهو قادر على أن يسلب منها هذه القوة، فالنار سبب للإحراق ولكن بشروط، فإذا توفرت الشروط حصل الإحراق،
    وكذلك الري بالماء والشبع بالأكل.... إلخ.


    الأشاعرة يقولون: النار ليست فيها قوة الإحراق. وليس هذا طبعها وعادتها ، ولكن الله يفعل الإحراق عند اقتراب المحل القابل منها ! وقس على ذلك بقية الأمثلة .



    والنظرية تقول : أن الخلق فيه أخطاء ناتجة عن الانتخاب الطبيعي ، وليست هناك قوة خارجية تتدخل في الخلق .


    والآن نسألك هل الله سبحانه يفعل ويرتكب هذه الأخطاء ؟ أم الانتخاب الطبيعي هو من يفعلها ؟

    إن التزمت معتقدك فقلت : أن الله سبحانه هو من يفعل ويقع في هذه الأخطاء ، فهذا هو الكفر الصريح !

    وإن تمسكت بالنظرية فقلت : الانتخاب الطبيعي هو من يفعلها ، نقول لك : وهل تملصت من معتقدك الأشعري ؟

    فهو إما أن يقع في الكفر بناءً على معتقده ، وإما أن يتملص من معتقده الذي يتعبد الله به ! وإما أن يذعن للأمر وأن النظرية تتعارض مع المعتقد الصحيح عنده !



    أما إن قال أنا سلفي فنقول له :


    لنا لقاء بمشيئة الله




    <




    .

  • #2
    .

    أما إن قال أنا سلفي فنقول له :

    أنت تعلم أنه في عقيدتنا نثبت لله سبحانه وتعالى يدين لا تماثلان أيدي المخلوقين ، وعندما أبى إبليس السجود لآدم ، قال له الله سبحانه وتعالى ( مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ ) فالآية تثبت أنه خلق آدم عليه السلام خلقًا مستقلًا ، ولم يتطور عن مخلوق سبقه ، فليس له سلف كما تقول النظرية !

    فإن قال ، وحتمًا سيقول : آدم مختلف عن بقية الكائنات ، فالحيوانات والطيور جاءت نتيجة التطور بدليل وجود الأخطاء والعيوب فيها !


    فنقول له: هذه الأخطاء موجودٌ مثلها في الإنسان (كما يقول علماء التطور) فما الذي جعلها أخطاء هنا وتصميم ذكي هناك ؟ (
    وجوابه هو جوابه)**


    ثم أنكم تقولون: أن الحيوانات والطيور سابقة على الإنسان، وتوجد مشابهة بين الإنسان وبعض الحيوانات في الأعضاء والشعور والأخطاء والجينات، فهل الله - سبحانه - خلق هذا الإنسان ( التصميم الذكي ) مشابهًا لما نتج عشوائيًا بأخطائه وعيوبه ؟!


    الحقيقة ليس عندي تصور ليبقى على عقيدته إلا أن يذعن ويستغفر ويعود ويقر بأن هذه النظرية تتعارض مع معتقده .






    **جوابه هو جوابه: أقصد أنه أي جواب يذكره ليخرج خلق الإنسان عن الخطأ والعيب، سيكون هو نفسه جوابنا له عن الحيوان والطير !



    ملاحظة: مصطلح ( التصميم الذكي ) يُقصد به الإبداع والحكمة في الخلق ، وأن فاعله مصمم ذكي ، وليس من منهجنا ( أهل السنة والجماعة ) أن نطلق هذا المصطلح في حق الله، ولكن عند مناظرة من يقولون به فنحن نستخدمه، لأن المعنى المقصود معلوم لهم، ومعلوم بالنسبة لنا .





    ربما يكون لنا لقاء بمشيئة الله

    <








    .
    تعليق

    • #3
      Originally posted by alharbe12 *
      قبل حوالي تسعون عامًا خرج بعض المشايخ، وممن سكن مصر وأبدوا رأيهم في نظرية التطور ، وأنها وإن صحت لا تتعارض مع دين الإسلام فلا يوجد تعارض لها مع آيات القرآن الكريم ،

      فإن قال ، وحتمًا سيقول : آدم مختلف عن بقية الكائنات ، فالحيوانات والطيور جاءت نتيجة التطور بدليل وجود الأخطاء والعيوب فيها !


      فنقول له: هذه الأخطاء موجودٌ مثلها في الإنسان (كما يقول علماء التطور) فما الذي جعلها أخطاء هنا وتصميم ذكي هناك ؟ ( وجوابه هو جوابه)**
      ما أعلمه يا أخي حربي أنه لا أحد من الفرق الإسلامية قد أقر بصوابية نظرية التطور وخاصة من أهل السنة والجماعة ,
      وما صدر عن دائرة إفتاء الأزهر بخصوص هذه النظرية هو جواز دراستها
      من مبدأ يمكن للإنسان أن يدرس الفكر طالما لم يعتقد فيه ، ولكن من أجل الحذر منه , وليس من باب قبولها كنظرية صحيحة ,
      وقد اختلفوا مع الشيخ ياسر البرهامي وهو أحد مؤسسي الدعوة السلفية في مصر الذي أفتى بعدم جواز دراستها أصلاً لتعارضها مع الفكر الإسلامي ,
      أما وأنت تقول بأن الأشاعرة والسلفية قد أقروا بصوابيتها فهذا ما نجهله ,
      على كل حال يلزمك الدليل من قول أحدهم حول هذا الأمر ؟.

      ثم وأنت تقول لمن أدعيت أنه سلفي بأن الحيوانات والطيور جاء في خلقها العيوب والأخطاء !.
      أليس الله هو الخالق لهذه الكائنات ؟.
      فكيف بك وأنت تقر بالأخطاء والعيوب بخلق الله عز وجل !!!!!!!!!!.
      ألم تقرأ قوله تعالى :
      "
      خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا وَأَلْقَى فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَبَثَّ فِيهَا مِنْ كُلِّ دَابَّةٍ وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ (10)
      هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ بَلِ الظَّالِمُونَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (11) " سورة لقمان
      فهل يجوز لمن يؤمن بالله ورسوله أن يرى في خلق الله العيوب والأخطاء ؟!.
      هناك ما يسمى بالعلم الطفرة الوراثية ومن نتاجها بعض الآثار التي لا تنسجم مع طبيعة المخلوق ,
      ولكنها لن تتم إلا بعلم الله وإرادته .. والله هو القائل :

      " اللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَحْمِلُ كُلُّ أُنْثَى وَمَا تَغِيضُ الْأَرْحَامُ وَمَا تَزْدَادُ وَكُلُّ شَيْءٍ عِنْدَهُ بِمِقْدَارٍ (8) عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ (9) " سورة الرعد ,
      فهل يتجرد وينفصل علم الله هنا عن إرادته التي يتصرف فيها بجميع مخلوقاته ؟.
      وهل يحتاج أحد من المؤمنين وخاصة السلفي الذي تعنيه أكثر من هذه الآيات للدلالة على تمام الخلق وكماله وتنوعه ؟.
      نسأل الله لك الهداية لما فيه خير نفسك والمسلمين , وما نرجوه أن تدقق في ما يدون قلمك المأمور
      مني التحية و التقدير ..
      تعليق

      • #4
        السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
        للمسلمين عقيدة واحدة وللوثنيين ملايير العقائد
        سلام
        لا تجامل أحداً على حساب دينك
        تعليق

        • #5
          .


          أهلًا بأخي أنيس صاحب القلم غير المأمور !

          وفقك الله أخي الفاضل : لا بد أن تعلم أن جهلك بالشيء لا يعني عدمه ، خذ هذا الرابط ، واجر بحثًا في الصفحة، ابحث عن كلمة ( داروين ) وستأتيك المقولات بأسماء قائليها ، هؤلاء قالوا كلامهم قبل عام 1407 هـ وكذلك ابحث عن كلمة التطور

          http://raudabooks.com/vb/showthread.php?t=5310

          أما إن أردت بعض الأسماء في عصرنا فسأكتفي بذكر شخص معلوم مشهور وله متابعون كثر ، وهو بسام جرار تجد محاضرته في اليوتيوب !

          الأمر الآخر أنا لم أقل أنهم قالوا بصوابها ، ولا أدري كيف فُهم هذا من كلامي ؟! أنا قلت : ( يقولون إن صحت فهي لا تتعارض مع القرآن ) . فسواءً صحت أم لم تصح ، فهم لا يرون فيها معارضة للقرآن الكريم ، فاعتراضك بأنهم لم يقولوا بصوابها مع أنه صحيح لكنه تحصيل حاصل ، فحتى لو لم يقولوا بصوابها أو قالوا بصوابها فالنتيجة واحدة وهي أنها لا تتعارض مع القرآن عندهم .


          أما العوام فبعضهم يعتقد صحتها ويدافع عنها بقوة، وكذلك هم لا يرون أنها تتعارض مع الدين .



          أما اعتراضك على ردي على من يعتقد عدم معارضتها للإسلام ممن هو على عقيدة السلف ، فلن تجد إلزامًا يبين خطأه كما ذكرتُه لك ، أما ما ذكرتَه أنت فليس برد يجعله يتراجع عن اعتقاده بصحة النظرية ! وأنا لا أدري ما هو معتقدك ، ولكن عقيدتنا ( السلفية ) تقول : كل شيء يحدث في الكون يكون بإرادة الله ، حتى المعاصي مثل السرقة والزنا والربا والظلم ! وهذه هي الإرادة الكونية ، فالإرادة عندنا تنقسم إلى إرادة كونية وإرادة شرعية ، وما ذكرتُه لك هو من الأولى .

          يا أخي : من يقول أنها لا تتعارض مع القرآن من المسلمين ، نفى الجانب الإلحادي عنها ، واعتبر أن هذه طريقة الله في الخلق



          أما قولك :ثم وأنت تقول لمن أدعيت أنه سلفي بأن الحيوانات والطيور جاء في خلقها العيوب والأخطاء !.
          أليس الله هو الخالق لهذه الكائنات ؟.
          فكيف بك وأنت تقر بالأخطاء والعيوب بخلق الله عز وجل !!!!!!!!!!.


          يبدو لي أنك لستَ من أهل المناظرات أخي الفاضل ، هذا ليس اعتقادي أنا ، ولكن هذا من باب الإلزام وبيان كيف نرد عليه ، لأنه اعتقد صحتها والنظرية تقول بهذا ، فعندما أبين كيف نرد عليه، لا بد من إيراد هذا الأمر حتى أُلزمه بإلزام يجعله يتبين خطأها ! وهذا أمر معروف في المناظرات والمناقشات .



          أخي أنيس : احتفظ بهذا الموضوع فربما تحتاجه في يوم ما ! فيكون معك سلاح شرعي تقتلهم به .





          أسأل الله لي ولك العلم النافع والعمل الصالح


          <






          .
          تعليق

          • #6
            Originally posted by يبدو لي أنك لستَ من أهل المناظرات أخي الفاضل ، هذا ليس اعتقادي أنا ، ولكن هذا من باب الإلزام وبيان كيف نرد عليه ، لأنه اعتقد صحتها والنظرية تقول بهذا ، فعندما أبين كيف نرد عليه، لا بد من إيراد هذا الأمر حتى أُلزمه بإلزام يجعله يتبين خطأها ! وهذا أمر معروف في المناظرات والمناقشات .



            [COLOR=#0000ff
            أخي أنيس [/COLOR]: احتفظ بهذا الموضوع فربما تحتاجه في يوم ما ! فيكون معك سلاح شرعي تقتلهم به .[/SIZE][/FONT][/FONT]


            أسأل الله لي ولك العلم النافع والعمل الصالح


            <








            .
            تحية لك يا أخي حربي ومزيد من الشكر ..
            أعاذنا الله من المناظرات التي تتحدث عنها وألزمنا كلمة الحق والبسنا لباس التقوى ,
            ,
            وما يبدو أن خلافك مع بعض مشرفين المنتديات حسب ما أشرت عليه في مقالك "
            لماذا أنا هنا " وخروجك منها كان بسبب إدعائك العلم بما لم يأتي به سواك
            متلبس بثياب المرشد الواعظ تكذب ما قضى به العلم تارة وأخرى تنتقد بعض دعاة الإسلام وعلمائهم متخفياً تحت غطاء المجهول
            ومخالفا بهذا جميع أهل العلم من مشايخ وعلماء ودعاة المسلمين حيث تراهم يكتبون بأسماء صريحة وأقلام مسؤولة وآراء مُستندة ومدعمة بالشواهد من مصادر الشريعة الإسلامية السمحاء ,
            فهل يمنعك التصريح بمن هو أنت من أن يكون لك موقعك الخاص يرتاده المثقفين من كافة الملل لينهلوا من علمك ويتزودوا بزاد التقوى التي تدفعك لكتابة هذه المواضيع وأمثالها ؟...
            وألم يكن من الأجدى أن تُنشئ صفحتك الخاصة على الفيسبوك أو تعلن عنها وتكتب فيها وتجمع كل ما يجب أن تقوله وتفكر به , وعندها ستجد من زوار صفحتك من أصدقاء ومتابعين الحوار والتشجيع أو النقد إذا دعت الضرورة ,
            بدل من خوضك غمار المنتديات لتختلف مع مشرفيها وتنشر بحقهم ما لا يليق بعد أن تلتمس منهم بحقك من ما لا يليق ؟!.....
            أخي العزيز حربي مانتمناه هو تغيير منهج مشاركاتك في دوحة البوابة والإنتقال إلى نشر ما هو أكثر فائدة من هذه المواضيع الجدلية التي تجد المستنكرين لها أكثر من المعجبين بها ,
            ونحن في دوحة البوابة نرحب بكل عضو أضاء بقلمه شعلة النور ليهدي به طلبة العلم من أعضاء وزوار في هذه الدوحة الثقافية ,
            أكرر شكري وتقديري ولك تحيتي ..
            تعليق

            • #7
              .


              أبشر أخي أنيس ستكون هذه المشاركة الأخيرة لي هنا، فاطمئن وارتح ، ولكن قبل المغادرة لا بد من الرد على ما أورته من النقاط :

              تقول : تحية لك يا أخي حربي ومزيد من الشكر ..

              ولك المثل .



              تقول : أعاذنا الله من المناظرات التي تتحدث عنها وألزمنا كلمة الحق والبسنا لباس التقوى


              المناظرات في بيان الحق هي من العلم الذي تؤجر عليه ، فلا تستعذ منه ، وازدد من العلم الشرعي ، فقد تضطر لمثل هذه المناظرات للرد على أهل الباطل وكشف زيفهم وضلالهم، فتنبه المسلمين وتحذرهم !

              أما بالنسبة للتقوى، فهي ليست مجرد كلمة نكتبها في المنتدى نُظهر بها النصح، وفي نفس الوقت نخالفها وربما نقع في أعظم مما وقع فيه المنصوح، فاتهام الناس والشك في دينهم لمجرد أنه خالفنا في مسألة لا نص صريح فيها لا من كتاب ولا من سنة مثبتة ولا عليها إجماع علماء الأمة ، لا يدل على مراعاة لأمر التقوى !




              تقول : وما يبدو أن خلافك مع بعض مشرفين المنتديات حسب ما أشرت عليه في مقالك " لماذا أنا هنا " وخروجك منها كان بسبب إدعائك العلم بما لم يأتي به سواك

              ليس هذا هو الواقع، وإنما هذا تحليل ناتج عن هواجس وردت على ذهنك ووساوس أطلت فيها، أدت بك إلى أوهام أخرجتها لنا في هذا السطر ! ثم أين التقوى من سوء الظن هذا ؟




              تقول : متلبس بثياب المرشد الواعظ تكذب ما قضى به العلم تارة وأخرى تنتقد بعض دعاة الإسلام وعلمائهم متخفياً تحت غطاء المجهول ومخالفا بهذا جميع أهل العلم من مشايخ وعلماء ودعاة المسلمين حيث تراهم يكتبون بأسماء صريحة وأقلام مسؤولة وآراء مُستندة ومدعمة بالشواهد من مصادر الشريعة الإسلامية السمحاء


              المتلبس بثياب المرشد الواعظ، هو من يتظاهر بالنصح والتقوى، ثم يقع في التشكيك في العقائد والأديان ، وما حيلتي أنا إن كنت أنت جاهل ! فبمجرد أن يظهر شخص في القنوات والفضائيات تنخدع به وتظنه من العلماء الذين يؤخذ عنهم العلم الشرعي !

              ليس كل من أبرزته لنا القنوات ودُعي للندوات والمحاضرات ، وأخذ يترجم لنا المقالات يُعتبر عالم ، ثم هل مجرد الاسم عندك يعني الحق ؟ فكم من إنسان يظهر بشحمه ولحمه يتكلم بآياتٍ من القرآن وبأحاديثٍ من السنة ، وهو ضال مضل ، فالحق لا يُعرف بالرجال !

              لا بد أن تعلم أن الحق يُقبل من قائله أيًا كان ، والباطل والخطأ مردود على صاحبه أيًا كان ، أما أن يأتي رجل يتخوض في آيات القرآن وأحاديث النبي الأمين ، ونصفق له ونقبل قوله لمجرد أننا نعرف اسمه ، فلا جهل كهذا الجهل ولا تبعية وهز رؤوس كهذه التبعية ! وهذا هو التقديس فماذا بقي للروافض وغلاة الصوفية ؟


              ثم ما بك بعد أن ذكرتُ لك بعض أسماء من يقول بأن نظرية التطور لا تعارض القرآن ، انتفضتَ ضدي وهاجمتني؟ فهل ستأخذ بقولهم بعد أن كنت ترى أنها معارضة لصريح القرآن ؟ أم أنك ستتمسك برأيك وتخالفهم ؟ فإن قلت سأخالفهم ، فلماذا تُحَرِّم علي ما تحله لنفسك ؟


              تقول : أخي العزيز حربي مانتمناه هو تغيير منهج مشاركاتك في دوحة البوابة والإنتقال إلى نشر ما هو أكثر فائدة من هذه المواضيع الجدلية التي تجد المستنكرين لها أكثر من المعجبين بها ,
              ونحن في دوحة البوابة نرحب بكل عضو أضاء بقلمه شعلة النور ليهدي به طلبة العلم من أعضاء وزوار في هذه الدوحة الثقافية


              المشكلة أن مقياس الفائدة والهدى عندك هو ما نشأت عليه ، ومن عظَّمت وأُعجبت بقولهم من الرجال ، فمن جاء مخالفًا لها استنكرت عليه وهاجمته واعتبرت كلامه لا فائدة منه وهاجمته وربما اتهمته في دينه وعقيدته ، ولو كتبتُ ما يوافق هواك لأعجبت به .

              وأنا بحمد الله لم أكتب إلا ما أرى فيه فائدة وهدى، من بيانٍ لأخطاء هؤلاء المُعجب أنت بهم ، ونبهتُ على ما ينطوي عليه كلامهم من تأويل فاسد للنصوص ، وطعن في صحابة رسول الله ، والغريب أن بعض هؤلاء ليسوا من أهل الاختصاص في العلم الشرعي، ولكنك معجب بقولهم لمجرد أنهم ذكروا أسماءهم !! واعتبرتهم من دعاة الإسلام وعلمائه ! وكونك لا ترى من مواضيعي فائدة فراجع لمقياسك أنت، وأما من يقيس بالنقل والعقل فلا يرى ما تراه أنت .


              وأعيد ما قلتُه لك سابقًا : اعرض مواضيعي على عالم من العلماء المعتبرين واجعله يحدد لك الخطأ إن وُجد .


              تقول : أكرر شكري وتقديري ولك تحيتي

              ولك بالمثل .
              أسأل الله لي ولك ولوالدينا المغفرة والفوز برضاه



              <






              .
              تعليق
              widgetinstance 378 (Random) skipped due to lack of content & hide_module_if_empty option.
              Working...
              X