X

جولة رمضانية في البوسنة والهرسك مع حنايا الروح

Collapse
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة
  • VIP
    • Sep 2018
    • 549


    رمضان في البوسنة والهرسك

    جمهورية البوسنة والهرسك (بالبوسنية, الكرواتية والصربية اللاتينية: Bosna i Hercegovina; الصربية السريلية: Босна и Херцеговина) هي دولة تقع في البلقان بجنوب شرق أوروبا، إحدى جمهوريات يوغوسلافيا السابقة. تقع في جنوب أوروبا. يحدها من الشمال والغرب والجنوب كرواتيا، من الشرق صربيا ومن الجنوب الغربي جمهورية الجبل الأسود، وهي تكاد تكون دولة مقفلة لا ساحل لها على البحر فيما عدا شريط ساحلي طوله 26 كيلومترا على البحر الأدرياتيكي تقع في منتصفه مدينة نيوم الساحلية.

    تقع الجبال في الوسط والجنوب، والتلال في الشمال الغربي أما شمال غرب البلاد فهي مستوية. وتعتبر البوسنة إحدى المناطق الجغرافية الضخمة التي لها مناخ قاري معتدل، حيث تكون حارة صيفا وباردة مع هطول الثلوج شتاءا. تقع مقاطعة الهرسك الصغرى إلى الجنوب من الجمهورية، وهي ذات طبيعة جغرافية ومناخ متوسطي.

    تعتبر البوسنة موطنا لثلاث "عرقيات أساسية": البوشناق وهم أكبر المجموعات العرقية الثلاث، يليها الصرب ثم الكروات. بغض النظر عن العرقية فإن مواطني تلك الجمهورية يسمون باسم البوسنيين. والفارق ما بين البوسنيين والهرسكيين هو فارق جغرافي وليس فارقا عرقيا. ثم أن البلد ليست له مركزية سياسية، فهو يضم كيانين يحكمانه هما: اتحاد البوسنة والهرسك والجمهورية الصربية، بالإضافة إلى مقاطعة بريتشكو بوصفها كيان ثالث.

    كانت في السابق منضوية في اتحاد يضم ست مقاطعات مكونة جمهورية يوغسلافيا الاشتراكية الاتحادية، وخلال الحرب اليوغوسلافية في التسعينات من القرن الماضي نالت البوسنة والهرسك استقلالها. ويوصف كيانها بأنه جمهورية اتحادية ديموقراطية حيث انتقل اقتصادها إلى نظام السوق الحر، وهي مرشح محتمل لدخول عضوية الاتحاد الأوروبي والناتو. علاوة على أنها عضو في المجلس الأوروبي منذ 24 أبريل 2002 وعضو مؤسس للاتحاد المتوسطي بتاريخ التأسيس في 13 يوليو 2008.

    تعيش مدينة سراييفو عاصمة جمهورية البوسنة والهرسك شهر رمضان على طريقتها.. في أجواء الروحانية والبهجة، بين الصائمين والمصلين الذين يملؤون مساجدها والسياح الذين يملؤون مقاهيها.

    فبعد أن يستأنفوا صيامهم قبيل الفجر، يقصد الكثير من المسلمين المسجد الأقرب إلى بيتهم ليؤدوا الصلاة، وآخرون يلازمون منازلهم حيث يصلون مع عائلاتهم، وهي عادة شائعة عند الكثير من مسلمي البوسنة، وفي أحياء المدينة القديمة، تختلط المحجبات بنساء غير محجبات.
    استعاد الإسلام في البوسنة والهرسك زخمه في التسعينيات في خضم الحروب الطائفية، بعد أن كان قد قمع كغيره من الأديان في العهد الشيوعي (1945-1990).

    روح رمضان.
    ويتجمع المسلمون في ساحة المسجد القديم في بلدة سومبولوسا الواقعة على تلة تشرف على العاصمة. وقبل خلعهم أحذيتهم، يلتفت البعض صوب المقبرة الصغيرة حيث يرقد في ظلال أشجار الخوخ أئمة الحي السابقون، فيرفعون أكفهم بالدعاء لهم.


    ويقول خطيب المسجد الشاب إدين سبافيك "هذا الشهر المتميز يثير عند المؤمنين أروع المشاعر، ويقال هنا إن على المسلم الاستفادة من رمضان كما لو كان رمضانه الأخير".
    ويشدد على أهمية "التضامن" خلال هذا الشهر الفضيل، وقد أطلق أمام المصلين نداء لجمع التبرعات للصومال.. "فمساعدتنا للشعب الصومالي ليست إلا لفتة تقدير منا لله الذي أغدق بنعمه علينا".

    ويشكل المسلمون السواد الأعظم من سكان سراييفو، بنسبة تصل 80% وفق عدة تقديرات، وهي نسبة أكبر بكثير من تلك التي كانت تسجل قبل الحرب (1992-1995) عندما كان السكان أكثر تنوعا على صعيد الديانات.

    ويشكل المسلمون قرابة 40% من البوسنيين البالغ عددهم 3.8 ملايين نسمة، وهم من أهل السنة
    يتبع...
    Link
  • VIP
    • Sep 2018
    • 549

    #2
    سيد عبد الباقي خليفة من سراييفو

    رمضان في البوسنة له طعم خاص يضفي على الطقس مسحة من الدفء، وعلى الارواح قبسات من النورانية، وعلى الاشياء فيضا من البركات، يجدد الناس فيه فرحهم في كل إفطار ويلتقون فيه كل مساء لصلاة التراويح، حيث يزاحم الرمضانيون الذين لا يرتادون المساجد إلا في رمضان غيرهم ممن يواضبون على صلاة الجماعة على مدار العام، ويودع بعضهم بعضا عقب ذلك على أمل اللقاء من جديد.

    وفي رمضان البوسني تُكسى المساجد وبعض المحلات والشوارع بحلل من الأنوار الذهبية، فتبدو كتيجان ملكية لا نظير لها.

    ففي شارع باش تشارشيا لوحده في العاصمة سراييفو تم وضع باقات من الأضواء استخدم فيها 6400 مصباح كهربائي مختلف الأنواع والألوان والإشكال، وفي المساجد الاخرى بدت صوامعها وكأنها متلالئة من رأسها إلى كامل طولها، وكأن النجوم قد تجمعت حولها.
    ويعم المدن الطابع الشرقي بدءا بالطعام بما فيه الحلويات وأنواع الخبز وانتهاء بالملابس حيث يحرص البعض على ارتداء الملابس التركية أو العربية.

    ولا يكتفي المسلمون في البوسنة بالمظاهر الخارجية للالتزام والانتماء الاسلامي بل يقضي الكثير منهم ممن تسمح لهم ظروفهم الحياتية بتخصيص ما بين الصلوات لقراءة القرآن والذكر، خاصة طلبة العلم والأئمة المتفرغين، وهي عادة عرفتها البوسنة منذ أكثر من خمسة قرون.

    ومع أن العادات والتقاليد الإسلامية في البوسنة لا تختلف كثيرا عما هو سائد في البلاد الإسلامية الأخرى في شهر رمضان إلا أن هناك إضافات نوعية أدخلها المسلمون على الشهر الكريم، وهي الحملات التي تخصص للتبرعات، وتفعيل رمضان اجتماعيا وثقافيا فهو حملة ضد الكحول والمخدرات، وهو كذلك حملة للــتآخي والتصالح وتصفية النفوس من الغل والتباغض والريبة بدون موجب.

    ويظهر في رمضان بالبوسنة البعد الإنساني والتراحم الإسلامي في أجلى مظاهره، ففي هذا الشهر وقبله بأيام يقوم بعض المحسنين والخيرين بجمع الأموال لمن عليهم عقوبات تفرض عليهم دفع غرامات مالية أو دخول السجن، وهم ممن لم يسددوا الديون البسيطة التي عليهم والتي تتراوح بين ما قيمته أو يساوي 50 إلى 100 دولار، أومن ارتكب مخالفات عن غير قصد كالمرور في الخانات المخصصة للمشاة بينما الإضاءة حمراء، أو المشي على الأماكن الخضراء الممنوع دوسها بالأقدام، وما شابه ذلك وليس معهم قيمة المخالفة.
    فتسدد قيمة الفواتير والمخالفات وتدفع الديون عليهم حتى يتمكنوا من قضاء رمضان خارج السجن وبين ذويهم ورفاقهم في المسجد.

    وفي البوسنة، تنتشر الأماكن التي تنظم فيها الافطارات الجماعية، ومن بينها «مطبخ الشعب» الذي يستقبل في باقي أيام السنة الفقراء والمعوزين، الذين يقدم لهم ما تيسر من الطعام، لكن «مطبخ الشعب» يتحول في رمضان إلى فندق ذي نجوم حيث يسبغ رمضان على طعامه مذاقا خاصا ونوعيات جديدة، وغنى لم يسبق له مثيل. ففي رمضان تكثر الهبات والصدقات والمنح التي تحول الفقراء في هذا الشهر إلى استقراطيين أو على الأقل إلى أغنياء على مائدة غنية بكل ما لذ وطاب، حتى أن البعض يتمنى أن تكون كل ايام العام رمضان.
    ويبلغ عدد الذين يتناولون وجبة الافطار يوميا بالمطعم 200 صائم.


    وقالت زلها شيتا مسؤولة المطبخ وهي من أصول عربية قدم أهلها للبوسنة في العهد التركي «هذا المطبخ يقوم بمساعدته أهل الخير وانا سعيدة لأن في هذه المباركة يمكننا تقديم وجبات مميزة للصائمين الذين يعيشون أوضاعا صعبة للغاية».

    وعن الأكلات التي تحضر في المطبخ قالت «فطائر البيتا والفلفل والكرمب المحشي والبامبيا والعصائر والحليب واللحم والسلطات والقهوة وغير ذلك».
    وفي مراكز المسنين تقام أيضا موائد الافطار. وقال فكرت حافيظوفيتش مسؤول الشؤون الاجتماعية في مركز المسنين في سراييفو لـ«الشرق الأوسط» «بعد تقديم وجبة الافطار نقوم بتقديم وجبة السحور للصائمين حيث يتناولون السحور في غرفهم». وعن مشاركة المسلمين في مساعدة المسنين قال «الناس يأتون يوميا بالإفطار إلى المركز بالإضافة لما نقوم بتحضيره».

    وعما يقدم للصائمين المسنين قال «كل شيء بما في ذلك المقبلات والسلطات والعصائر والمعقبات» وتابع «تقام أيضا في المركز صلاة التراويح وقد تم توسيع المكان المخصص للصلاة هذا العام وقامت المشيخة الإسلامية بإعداده والإشراف عليه حيث يقوم طالب من كلية الدراسات الإسلامية بإمامة المصلين».

    وتمتلئ الأسواق في رمضان بالبوسنة حيث تشهد فترة ما بين الظهر والعصر ازدحاما كبيرا، إذ يسعى الصائمون إلى اقتناء حاجاتهم من الخضروات واللحوم والبقول لإعداد وجبات الافطار قبل أذان المغرب، وأحيانا يضطر الناس للوقوف طوابير أمام محلات الجزارة والحلويات.

    وقال جميل سرايليا وهو كهل في الخمسينات من العمر «في رمضان المبارك أذهب إلى السوق مبكرا، قبل أن يبدأ الزحام فأشتري حاجياتي من الغلال والخضر والبقول وهذه عادة حافظت عليها منذ سنين». وعن وضعه الاجتماعي، قال «أعيش مع زوجتي على راتب التقاعد والحمد لله». وعن الطعام الذي تقوم زوجته بتحضيره قال «في هذه الايام المباركة نكون قد أعددنا كل شيء قبل حلولها، أما المائدة فهي تحتوي على اللحم وفطائر البيتا والقطائف وما سخره الله لنا».

    أما ألما ديليتش فقالت: «والدتي تقوم بتحضير الافطار أما أنا فمهتي شراء ما تحتاجه من السوق». وقالت شاها كرايكوفيتش (83 سنة) «ولدت وعشت في بريدور، وبعد الزواج ذهبت مع زوجي إلى سانسكي موست ورزقنا الله بـ 7 أطفال وهم يدعونني عندما يكون عندهم ختان أو حفل ديني وفي الأعياد وللافطار. جميعم يدعونني وفي كل يوم أذهب إلى بيت أحدهم حتى لا يغضب أي منهم.

    وقالت «تقاليدنا في رمضان لم تتغير البيتا والديك المحشي بالارز والتمور والقطائف». وقالت إنها بدأت الصوم منذ بلغت 8 سنوات.

    ولا يختلف السياسيون وأعضاء الحكومة البوسنية المسلمون عن بقية الشعب في رمضان فهم يصلون التراويح مع الناس في أماكن مختلفة وبدون مواعيد مسبقة أو إجراءات أمنية مشددة أو غير مشددة حيث صلى الرئيس سليمان تيهيتش صلاة التراويح في جامع خادم الحرمين الشريفين في سراييفو، وصافحه المصلون ثم خرج كغيره من المصلين متوجها إلى بيته.

    وقال بايزيد ياتشاروفيتش رئيس حكومة اقليم توزلا «رمضان له مكان خاص في حياتي وحياة أسرتي». وتابع «منذ كنت صغيرا كان والدي يأمرني بأن أصعد إلى سطح المنزل لأراقب صومعة الجامع الذي يبعد عنا كثيرا وأخبره بموعد الإفطار عندما أسمع الأذان وأرى نور المئذنة، وبدأت الصوم الشهر كاملا عندما بلغت الـ 12 سنة». وأعرب عن سعادته لزواجه من امرأة تقدر القيم الإسلامية إضافة لإجادتها الطبخ وقد رزقنا بالمير وألما وكلاهما يصوم رمضان».

    وفي عدد كبير من المناطق والاماكن تم افتتاح مساجد جديدة في رمضان، ففي بيالينا شرق البوسنة تم افتتاح الجامع العتيق بعد 12 سنة من هدمه على يد الصرب ولأول مرة منذ 12 سنة يسمع الأذان الذي ظل مدويا في ربوع بيالينا 500 عام . ويصلي المسلمون العائدون إلى أراضيهم بعد تهجيرهم منها صلاة التراويح والصلوات الخمس والجمعة في مسجدهم الذي كبروا في ساحاته، حيث بني عام 1548.

    وقال إمام المسجد الشيخ الشاب سمير تشامجيتش «المسلمون فرحون بعودتهم لديارهم وأكثر من ذلك رؤيتهم للجامع يقوم من جديد ليؤدي دوره الطبيعي في حياتهم الطبيعية والمعيشية معا» وقال «هناك 257 بيتا أي 257 أسرة مسلمة عادت إلى المنطقة وفي منطقة بروزور شمال غربي البوسنة وضع المسلمون في بداية رمضان حجر الأساس لجامع حاجي هيسوهوفي.

    وقد واكبت وسائل الإعلام البوسنية ولا سيما التلفزيون مظاهر الاحتفاء برمضان من خلال تخصيص برامج إسلامية قبل وبعد الإفطار حيث طالبت المشيخة الإسلامية بضرورة احترام الشهر الفضيل وتخصيص برامج خاصة تتوافق وروحانية رمضان في بلد يمثل المسلمون فيه أغلبية السكان.

    وكانت جهات إثنية قد ذكرت بأن «البوسنة لا يعيش فيها المسلمون فقط» وكان رد المشيخة الإسلامية «البوسنة يعيش فيها المسلمون وغير المسلمون >>
  • VIP
    • Sep 2018
    • 549

    #3
    رمضان في البوسنة والهرسك:
  • عضو مُشارك
    • Nov 2018
    • 31

    #4
    بارك الله تعالي لكي وجزاك كل الخير وغفر الله لكي ولوالديك
  • VIP
    • Sep 2018
    • 549

    #5
    المشاركة الأصلية بواسطة خالــــد مشالي
    بارك الله تعالي لكي وجزاك كل الخير وغفر الله لكي ولوالديك
    بارك الله فيك اخي وجزاك خيرا ع مرورك وتشريفك الطيب
    كل التقدير والاحترام
  • VIP
    • Sep 2018
    • 4626

    #6
    جزاكِ الله خيراً أختنا الفاضلة عن هذا الطرح القيم والنافع والمفيد ... تقبلي تحياتي.




  • VIP
    • Sep 2018
    • 549

    #7
    المشاركة الأصلية بواسطة كمال بدر
    جزاكِ الله خيراً أختنا الفاضلة عن هذا الطرح القيم والنافع والمفيد ... تقبلي تحياتي.



    بارك الله فيك اخي وجزاك خيرا ع مرورك وتشريفك الطيب
    كل التقدير والاحترام
  • عضو نشيط
    • Feb 2019
    • 197

    #8
    جزاكِ الله خيراً أختنا الكريمه عن هذا الطرح القيم
  • VIP
    • Sep 2018
    • 549

    #9
    المشاركة الأصلية بواسطة ابوعبدوالحلبي
    جزاكِ الله خيراً أختنا الكريمه عن هذا الطرح القيم
    بارك الله فيك اخي وجزاك خيرا ع مرورك وتشريفك الطيب
    كل التقدير والاحترام
  • عضو فعال
    • Oct 2018
    • 311

    #10
    بارك الله فيكى الأخت الكريمة وجزاكى خيرا وشكرا لكى

Working...
X