المنتدى الاسلامي على نهج أهل السنة والجماعة لكن بدون أي اهانات لأي ديانة أخرى أو مذهب آخر كما يمنع التحريض على العنف والكراهية والارهاب. ويمنع وضع المرئيات والصوتيات





  • رقم العضوية
    2684
  • المشاركات
    959
عضو ذهبي
تاريخ التسجيل: Nov 2003
مستوى التقييم: 32
megagame megagame megagame megagame megagame megagame megagame megagame megagame megagame megagame
# :1
جبل احد

جبل احد

عند ما تكون في المدينة النبوية – وفي أي مكان منها – وتتجه بنظرك إلى الشمال فإنك تشاهد على بَعد خمسة كيلو مترات الجبل التاريخي الشهير أَحد- بمنظره الجذاب الجميل – الأحمر المكسو بقليل من السواد لا يملَ الناظر إليه من مشاهدته – ولا غرور في ذلك – فقد اخبرنا المصطفى صلى الله عليه وسلم بأنه من جبال الجنة يحبنا ونحبه ، وقد كان صلى الله عليه وسلم يستأنس برؤيته عند قدومه للمدينة النبوية .
وإن الناظر إلى هذا الجبل التاريخي الشهير من بعد يظنه جبلاً واحداً ولكنه في حقيقته سلسلة من الجبال المترادفة المتصلة متعددة القمم والشعب .

وتمتد هذه السلسلة التي تحمل اسم ( أُحُد ) من طريق المطار شرقاً إلى طريق العيون غرباً . ويبلغ طوله ثمانية كيلو مترات .

وعرضه كيلوين من الناحية الشرقية ، وأكثر من ثلاثة كيلو مترات من الناحية الغربية وحدوده كالأتي :
من الشرق : طريق المطار ، جبل تيأب ، ومدرسة محمد بن عبد الوهاب الابتدائية .
ومن الجنوب : حي الشهداء ، ومزارع سفح جبل أحد ، وضريح الشهداء ، وجبل الرماة ، ويمر بمحاذاته من هذه الجهة وادي قناة على بعد(1000م ) منه .
ومن الغرب : حي الطيارية ، ومزارع العيون ، وطريق العيون .
ومن الشمال : طريق غير المسلمين ، وجبل ثور – على أحد الأقوال – وأسواق الماشية وسوق الخردة .


ما ورد في أحد


ورد في جبل أحد عدة أحاديث تدل على فضله وهي كالتالي :
عن عباس بن سهل عن أبي حميد قال : خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة تبوك وساق الحديث وفيه ثم أقبلنا حتى قدمنا وادي القرى فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إني مسرع فمن شاء منكم فليسرع معي ومن شاء منكم فليمكث فخرجنا حتى أشرفنا على المدينة فقال: هذه طابة ، وهذا أحد وهو جبل يحبنا ونحبه . وعن قتادة عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((إن أحد جبل يحبنا ونحبه )) وفي رواية قال : نظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أحد فقال :

(( إن أحد جبل يحبنا ونحبه )).

وعنون البخاري بابا في ذلك فقال :[ باب أحد جبل يحبنا ونحبه ] .
وعن أبي عبس بن جبر مرفوعاً :( جبل أحد يحبنا ونحبه وهو من جبال الجنة ) .
وللعلماء في معنى قوله صلى الله عليه وسلم : (( يحبنا ونحبه ))
أقوال :
أحدها :أنه على حذف مضاف ، والتقدير أهل أحد ،والمراد بهم الأنصار لأنهم جيرانه .
ثانيها : أنه قال ذلك للمسرة بلسان الحال إذا قدم من سفر لقربه من أهله ولقياهم ،وذلك فعل من يحب بمن يحب
ثالثها : أن الحب من الجانبين على حقيقته وظاهره وهذا هو القول الراجح عندنا والله أعلم .
وعن أنس بن مالك رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( أحد جبل يحبنا ونحبه فإذا جئتموه فكلوا من شجره ولو من عضاهه ))
وكانت زينب بنت نبيط – زوجة أنس رضي الله عنه – ترسل ولا ئدها إلى أحد ليحضروا لها من نباته ،ولو من عضاهه ، لأنها سمعت أنسا يذكر الحديث السابق
وشكرا




لدعم قناة وسام الحمد على اليوتيوب

  • رقم العضوية
    27821
  • الإقامة
    المدينة المنورة
  • المشاركات
    16
عضـو
تاريخ التسجيل: Oct 2005
مستوى التقييم: 0
أحمد أمين مرشد
# :2
شكرا أخي الكريم megagame

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( أحد جبل يحبنا ونحبه فإذا جئتموه فكلوا من شجره ولو من عضاهه ))
كنا ونحن صغار نأتي أحدا ونأكل من نبت صغير كنا نعرفه بهذا الاسم ( لوز النبي) نبتة صغيرة بورق عريض يخرج منها شئ يشبه الحليب لذيذ الطعم إضافة إلى شئ يشبه الفستق الأخضر بقشرته نأكل ما بداخله ففيه طعم جميل وحلو قبل أن يكبر ويصبح بذرا
تحيتي
  • رقم العضوية
    2794
  • الإقامة
    Damascus
  • المشاركات
    7,162
عضوية الشرف
تاريخ التسجيل: Dec 2003
مستوى التقييم: 239
SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY SLIM SHADY
# :3
ألف شكر أخي megagame على المعلومات القيمة و المفيدة
بارك الله فيك
  • رقم العضوية
    11254
  • المشاركات
    404
عضو محترف
تاريخ التسجيل: Jun 2004
مستوى التقييم: 14
raptor
# :4
بارك الله فيك
  • رقم العضوية
    25963
  • المشاركات
    1,111
عضو ماسـي
تاريخ التسجيل: Sep 2005
مستوى التقييم: 38
morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321 morshedy4321
# :5
بارك الله فيك اخى الكريم على المجهود الطيب

تقبل تحياتى