العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر



إضافة رد
22-09-2018, 08:30 AM
4uonly
VIP
رقم العضوية: 805185
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الإقامة: CAIRO -EGYPT
المشاركات: 4,494
تلقى دعوات الى: 83 موضوع
إعجاب: 224
تلقى 3,213 إعجاب على 1,686 مشاركة
 
{ إكفى القدرة على فمها ، تطلع البنت لامها }

قصة هذا المثل
ليس المقصود به تطلع البنت لامها
ان تكبر وتشب على طبعها
لكن تطلع فوق السطوح

لوقت ليس بالبعيد كثيرا
كانت النساء لا تغادر المنزل
وكانت الام تنشر الغسيل على السطح
لان السطح شبه محرم على البنات
من باب حفظ البنت من عيون المتطفلات والمتطفلين
وعندما كانت الام وهي على سطح المنزل
تريد اي شيء من ابنتها لم تكن تناديها باسمها
او حتى تصرخ كيلا يسمع الجيران صوتها
من باب الحياء
ولأجل هذا كان هناك دائما جرة او قدرة على السطح
فعندما كانت الام تريد شيئا من ابنتها
تقلب الجرة
يحيث تصبح فتحة الجرة للاسفل وقعرها للاعلى فيحدث نتيجة ارتطام الجرة بالسقف
صوتا قويا كافيا لان تسمعه الابنة
فتعلم ان أمها تناديها فتصعد الى سطح المنزل عندها
وهكذا اصبح المثل ..
{ إكفى القدرة على فمها ، تطلع البنت لامها }





{ إكفى القدرة على فمها ، تطلع البنت لامها }



Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.