سيدة البنفسج
هي محاولة شعرية لشخصي الضعيف.. 1993م
... لعينيك يأتلق المدى
تنداح أسراب الأماني
المستحمة بالندى
يتموسق الفرح البنفسجْ
والعبير
تجري على قفر القصيد
أمواج أحرفنا الغذاة
وتستفيق
كل القوافي النائمات على الطريق
تمشي موا كب عشقي القدسي
تخترق المدى
تشدو
تعربد بالنشيد
ولعينيك .. سيدة البنفسج
والعصافير النبيلة ... والرحيق
تمتد أشرعة البريق
تعانق بوح أحزاني
تراقص.. ورد بستاني
تغازل محنتي
تمضي
تسافر في البعيد
تجتاز تيه المستحيل
وتعبر الزمن المحال
لتلتقيك
وألتقيك
تجتاح أوديتي
ملايين البشارات التهاني
والأمل
أجيئك بالنبيل من الهوى
بالشوق أجنحة
تحلق في سماء الأمنيات
وألتقيك
أمد يد البراءة ... والصفاء
أهدي لعينيك الحبيبة زهرة
وقصيدتين
قلادتين من القداسة
والنقاء....
...

لدعم قناة وسام الحمد على اليوتيوب

قلم متميز ينثر عطره هنا وهناك
لك كل مني خالص التحيه
ايها الرائع الف شكر
بارك الله فيك
الشكر الجزيل على الموضوع الرائع
عاشت الايادي
روووووعة
أَخِي، إِنَّ فِي القُدْسِ أُخْتَاً لَنَـا أَعَدَّ لَهَا الذَّابِحُونَ المُــدَى
موهبة عظيمة ومخزون لغوي كبير يتجولان في مساحة شاسعة من الخيال الرحيب !!!.
والأجمل هو تكرار هذا المحاولات لتخلد إسمك بين شعراء العربية .
مني جليل التحية والشكر ..
كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم
سلمت الانامل اخي
ابدعت ننتظر المزيد
دمت بحفظ الرحمن:

سيدة البنفسج

أدوات الموضوع