منتديات داماس > >
حكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهى النت




Icon5 حكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهى النت


السلام عليكم ورحمة الله

إخواني لدي سؤال لأنني أقوم بنسخ القرأن الكريم للزبائن حسب الطلب
في USB CARD أو CARD MEMOIR وأحتار هل أقبض المال للقاء
دلك أو لا لأن البعض يقول لي لا تقبض والله أعلم بدلك أفيدوني جزاكم الله بخير
وشكرا لكم مسبقا

حكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهىحكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهىحكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهىحكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهىحكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهىحكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهى




لدعم قناة وسام الحمد على اليوتيوب

جليل التقدير والترحيب بك أخي العزيز ,
وبشأن ما تطلبه من رأي , مانقوله ليس بالفتوى ,
ولكن رأي يحمل النصيحة بالاستجابة لقول الله عز وجل :
" مَنْ ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا فَيُضَاعِفَهُ لَهُ أَضْعَافًا كَثِيرَةً وَاللَّهُ يَقْبِضُ وَيَبْسُطُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (245) " البقرة .
" إِنَّ الْمُصَّدِّقِينَ وَالْمُصَّدِّقَاتِ وَأَقْرَضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا يُضَاعَفُ لَهُمْ وَلَهُمْ أَجْرٌ كَرِيمٌ (18) " الحديد .
" إِنْ تُقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا يُضَاعِفْهُ لَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ شَكُورٌ حَلِيمٌ (17) " التغابن .

صدق الله العظيم ,
هذه الآيات تبين مدى إحسان الله جل شأنه مع المحسنين ,
ثم إن مثل هذه الأعمال أقرب ماتكون إلى الصدقات الجارية التي ترفد كتاب المؤمن حتى ما بعد موته ,
فإن شئت أن تقرض الله في توزيع نسخ كتابه ستجده حسبك ويرزقك من حيث لا تحتسب .
مني أجمل التحية ..
كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم
مش محتاجه سؤاااال يا غالى ..لا تأخُذ طبعا وأخلص النية أنه لوجه الله تعالى
هو خير ساقه الله اليك فكن من الشاكرين وشجع الناس أن يأتوا ليُحملوا قرآن من عندك
جزاك الله خيرا وبارك فيك ونفع بك

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هانى سعد
مش محتاجه سؤاااال يا غالى ..لا تأخُذ طبعا وأخلص النية أنه لوجه الله تعالى
هو خير ساقه الله اليك فكن من الشاكرين وشجع الناس أن يأتوا ليُحملوا قرآن من عندك
جزاك الله خيرا وبارك فيك ونفع بك

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنيس
جليل التقدير والترحيب بك أخي العزيز ,
وبشأن ما تطلبه من رأي , مانقوله ليس بالفتوى ,
ولكن رأي يحمل النصيحة بالاستجابة لقول الله عز وجل :
" مَنْ ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا فَيُضَاعِفَهُ لَهُ أَضْعَافًا كَثِيرَةً وَاللَّهُ يَقْبِضُ وَيَبْسُطُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (245) " البقرة .
" إِنَّ الْمُصَّدِّقِينَ وَالْمُصَّدِّقَاتِ وَأَقْرَضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا يُضَاعَفُ لَهُمْ وَلَهُمْ أَجْرٌ كَرِيمٌ (18) " الحديد .
" إِنْ تُقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا يُضَاعِفْهُ لَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ شَكُورٌ حَلِيمٌ (17) " التغابن .

صدق الله العظيم ,
هذه الآيات تبين مدى إحسان الله جل شأنه مع المحسنين ,
ثم إن مثل هذه الأعمال أقرب ماتكون إلى الصدقات الجارية التي ترفد كتاب المؤمن حتى ما بعد موته ,
فإن شئت أن تقرض الله في توزيع نسخ كتابه ستجده حسبك ويرزقك من حيث لا تحتسب .
مني أجمل التحية ..
جزاكم الله كل خير وبارك الله فيكم إخواني الكرام على المرور الرائع والجميل أشكر لكم تعاونكم والرد على سؤالي
أسأل الله أن يوفقكم وجميع المسلمين لما يحب ويرضى
جزاك الله
أخي الموضوع لايحتاج إلى استفهام استفت قلبك وسيخبرك بعدم أخذ الاجر لمن يريد كل مايتعلق بالدين وأنا أفعل ذلك وأجد فيه طاعة لله وإياك أن تغير منهجك في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي نعيشها أحيانا تجد أن كل من يدخل عليك يريد آيات أوأدعية خذ الثواب والرزق مقسوم وبارك الله فيك

حكم عدم أخذ الأجرة وأخدها على نسخ القرأن الكريم في usb card للزبائن في مقهى النت

أدوات الموضوع