المنتدى الاسلامي على نهج أهل السنة والجماعة لكن بدون أي اهانات لأي ديانة أخرى أو مذهب آخر كما يمنع التحريض على العنف والكراهية والارهاب. ويمنع وضع المرئيات والصوتيات





  • رقم العضوية
    11631
  • المشاركات
    533
عضـو
تاريخ التسجيل: Jul 2004
مستوى التقييم: 0
hema
# :1
هل نحن من أهل القرآن؟؟؟؟

هذه الرسالة جائتني علي البريد الألكتروني ونقلتها للفائدة
==

هل نحن حقا من أهل القرآن؟؟
القرآن الكريم

دستور الأمة

:حقيقة القرآن

القرآن الكريم …هو الدستور الخالد لهذه الأمة نزل ليحكم في الأرض بين الناس ،فهو تشريع ربنا سبحانه وتعالى ومحكم تنزيله ومعجزة نبيه صلى الله عليه وسلم

.. أجل..فهو التشريع الخالد والدستور القائم لهذه الأمة

.ولم لا وهو المنزل من قبل المولى عز وجل ،ارتضاه لنبيه وعباده حكماً وتشريعاً ودستوراً

فهو القائل

مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ } (38) سورة الأنعام)

وهو القائل

{وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ } (89) سورة النحل)

فهل نستبدل المنهج الرباني بالمنهج البشري؟!

:فضل تلاوته

شفاعة يوم القيامة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (اقرءوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه) مسلم

سند وأمان يوم القيامة :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( يؤتي يوم القيامة بالقران ،وأهله الذين كانوا يعملون به في الدنيا تقدمه سورة البقرة وأل عمران ، تحاجان عن صاحبهما ) مسلم

خير الناس: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (خيركم من تعلم القرآن وعلمه)رواه البخارى

أنت مع الملائكة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (الذي يقرأ القرآن وهو ماهر به مع السفرة الكرم البررة "أي الملائكة" والذي يقرا القرآن ويتتعتع فيه وهو عليه شاق له أجران) متفق عليه

ألاف الحسنات: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من قرأ حرف من كتاب الله فله حسنة ، والحسنة بعشر أمثلها ، لا أقول : ألم حرف ،ولكن ألف حرف ، ولام حرف،وميم حرف) رواه الترمذى وقال :حسن صحيح

أحذر: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إن الذي ليس في جوفه شئ من القرأن كالبيت الخرب ) رواه الترمذى

:فضائل سور وآيات مخصوصة

أعظم سورة في القرآن

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(الحمد الله رب العالمين)هي السبع المثاني و القرآن العظيم الذي أتيته) رواه البخارى

ثلث القرآن

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه أيعجز أحدكم أن يقرأ بثلث القرأن في ليلة ؟ فشق ذلك عليهم ،وقالوا :آينا يطيق يا رسول الله قال (قل هو الله أحد ،الله الصمد ثلث القرآن) رواه البخارى

حماية من الجان وعين الإنسان

روى عن سعيد الخدرى (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ من الجان ،وعين الإنسان ، حتى نزلت المعوذتان ، فلما نزلت ، أخذ بهما وترك ما سواهما) رواه الترمذى وقال حديث حسن

كفاية لك في كل ليلة

وعنه صلى الله عليه وسلم قال (من قرأ بالآيتين من أخر سورة البقرة في ليلة كفتاه ) متفق عليه

عصمة من الدجال

وعنه صلى الله عليه وسلم قال(من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف ، عصم من الدجال)وقال في رواية (من أخر سورة الكهف) رواهما مسلم

شفاعة حتى المغفرة

وعنه صلى الله عليه وسلم قال (من القرآن سورة ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفر له ، وهي (تبارك الذي بيده الملك) رواه أبو داود والترمذى



وقيل من داوم على قراءتها نجا من فتنة القبر

في قلب كل مسلم

وعنه صلى الله عليه وسلم (من قرأ "……،و يس قلب القرآن لا يقرؤها رجل يريد الله تعالى والدار الآخرة إلا غفر له ، واقرؤوها على موتاكم " رواه النسائي

وروى البزار قوله صلى الله عليه وسلم (لوددت أنها في قلب كل مسلم)

تأمين ضد الفقر

لقوله صلى الله عليه وسلم (من قرأ سورة الواقعة كل ليلة لم تصبه فاقة أبداً )رواه ابن إسحاق وغيره

:صفات قارئ القرآن

في الدنيا: مقبل على تلاوة القرآن - من خيار الناس يرفعه الله درجات فوق درجات.

نفسه: مطمئنة بنور الله – يسمع ويطيع لأوامر الله ينتهي عما نهاه عنه القرأن – منشرح الصدر

قلبه: طاهراً نقياً ولا يصدأ أبداً

بيته: يتراءى لأهل السماء كما تتراءى النجوم لأهل الأرض ، ملئ بالنور ، متسع لأهله وخيره كثير ، تحضره الملائكة وتخرج منه الشياطين

ثوابه: الحرف ب 10 حسنات ، تنزل عليه السكينة ، وتغشاه الرحمة ، وتحفه الملائكة ، ويذكره الله فيمن عنده ، وله دعوه مستجابة عند الختام ، مثله مثل التفاحة ريحها طيب وطعمها طيب

يوم القيامة: يكون القرأن شفيعاً له ، يكون مع الملائكة ، يرتقى في درجات الجنة درجات ودرجات

:صفات هاجر القرأن

.في الدنيا: يهرب من تلاوة القرأن - معيشة ضنكا مشاكله لا تنتهي وصدره ملئ بالهموم

.نفسه: مضطربة ومكتئبة ، ضائق الصدر

.قلبه: يصدأ كما يصدأ الحديد لأنه منع النور من الوصول إليه

بيته: مثل المقبرة المظلمة ، ضيق بأهله ، خيره قليل وإن كثر فقليل البركة ، لا تدخله الملائكة وتسكنه الشياطين

.ثوابه: لا شيء له ، مثله مثل الحنظلة لا ريح لها وطعمها مر ، صدره كالبيت الخرب

يوم القيامة: يفقده الله بصره ويحشره بين الخلائق أعمى .. فيقول { رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيرًا} (125) سورة طـه فيقال له { كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى} (126) سورة طـه

:هل أنت من أهل القرآن

قال أبن مسعود ( ينبغي لقارئ القرآن أن يعرف بليله إذا الناس نائمون ، وبنهاره إذا الناس مفطرون ، وببكائه إذا الناس يضحكون ، وبورعه إذا الناس يخلطون ، وبصحته إذا الناس يخوضون ، وبخشوعه إذا الناس يختالون ، وبحزنه إذا الناس يضحكون)

.وقال محمد بن كعب ( كنا نعرف قارئ القرآن بصفرة لونه ) يشير إلى سهره وطول تهجده

وقال الفضيل (حامل القرآن حامل راية الإسلام ، ولا ينبغي أن يلغو مع من يلغو ، ويسهو مع من يسهو ، ولا يلهو تعظيماً لله تعالى)


فهل نحن حقا من أهل القرآن؟؟





لدعم قناة وسام الحمد على اليوتيوب

  • رقم العضوية
    16071
  • المشاركات
    921
مشرف سابق
تاريخ التسجيل: Dec 2004
مستوى التقييم: 31
zimaszimas zimaszimas
# :2
بارك الله فيكم اخي الغالي ابراهيم

وجزاكم الله كل خير للنقل وانتقاء الموضوع وجعل ماتكتبون في ميزان اعمالكم

أخوكم

zimaszimas
  • رقم العضوية
    11631
  • المشاركات
    533
عضـو
تاريخ التسجيل: Jul 2004
مستوى التقييم: 0
hema
# :3
شكراً لك أخي الغالي zimas
وأدعو الله أن يفيدنا بما نقدمه