English تم الإنتقال للبوابة الجديدة والتسجيل من هنا

منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر : قسم الشعر والخواطر والنثر والقصائد

رفاق السلاح..

رفاق السلاح..

رفاق السلاح..
كان السكون يخيم على المنطقة يخرقه بين الفينة والأخرى بضع رشقات نارية او دوي انفجار من غارة ما..لعله التحالف..لعله النظام..تعاهدنا جميعا على حماية حينا من الدخلاء,من المجرمين والعابثين بالأمن..كانت لحظات صعبة ولكنها جميلة..نسوتنا لا يشاهدن المسلسلات الهندية او المصرية انما يتوسلن الله صبح مساء الخلاص من هذه الحرب الشنيعة..واطفالنا يلهون بين الركام,يداعبون أبنية محطمة..يسابقون الرصاص الطائش وبراميل الموت..لم نكن يوما سياسيين او هواة سياسة..لم نكن لحظة من حملة السلاح ولكن بين ليلة وضحاها انقلب عالمنا رأسا على عقب..ودخلت الفتنة من كل حدب وصوب..فاخترنا النجاة بأنفسنا وعيالنا والبقاء دفاعا عن ارضنا وعرضنا..لن نسمح لغريب بدخول حينا..لن نسمح للفتنة ان تلهو بين حدائقنا وازقتنا..هكذا تعاهدنا وها نحن اليوم نقبل جباه بعضنا لنستريح في خندق واحد بين ظلال المغيب..
ططططططططططططططططططططع
استيقظت ليلا على صوت الرصاص..رصاص من كل مكان..من كل نافذة باتجاه أي نافذة.اصوات النسوة والأطفال في كل مكان..اطياف تجري هنا وتتساقط هناك..
فجأة توقف كل شيء..
ما هذا الضوء ؟ما هذه الضوضاء؟
استيقظت في مشفى لا ادري اين انا..
- الحمدلله عسلامتك ابو محمد
- ما الأمر؟اين انا؟ماذا حدث ابا يوسف؟
- هون عليك..لقد اصبت وفقدت وعيك..فاضطررنا لنقلك الى مشفى في تركيا
- ابو يوسف من هاجمنا؟
- للأسف لم يهاجمنا احد..جماعة ابو اياد انقلبوا على جماعة ابو اسيد وطالت رشقاتهم منزل آل عامر فردوا على مصادر النيران بالمثل ولم يتوقع احد ان يبادر آل ياقوت الى مداهمة آل عثمان في عقر دارهم ردا لثأر ظنناه قد فنى..
تبسمت بدمعة جافة..لم يأتي يوما غريب الى دارنا..بل نحن الغرباء..السلاح..

لدعم قناة وسام الحمد على اليوتيوب


المواضيع المشابهه
السلاح السري للتداول
التخلف بعد سماع السلاح
عندى 31 سنه ولم التحق لسماع السلاح
ماذا حدث لل zamunda يا رفاق


جزاك الله خيرا


اسعدني حضورك اخي


صورة من الواقع
نسأل الله حسن الختام ولك أخي العزيز كل التقدير على تصوير هذه الدراما , والتي رائحتها تملأ الشرق .
مني كل التقدير لريشتك الرشيدة ,, وأجمل تحية ..


جزاكم الله خيراً