لتصفوا حياتُنا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


رأيت يوماً عصفوراً
<h3>





غاية امانيه



حفنة ريش تؤيه



و حبة قمح تُرضيه



و قطرة ماء ترويه

، ، ،

، ، ،

لا أدرى لما تعكرصفو حياتُنا ؟

أعجزنا أن نكون مثل هذا العصفور !!؟

فلنقف قليلا و لندع ما مضى




و لتصفوا حياتنا



هى دعوة بل هو نداء ..... كلا إنه رجاء !



كصفاء السماء



بعيداً عن رهبة الغيوم و عبث السحاب



لتصفوا حياتُنا


كصفاء الهواء



على فطرته كما هو فى البيداء



لتصفوا حياتُنا



كضى النجوم



فى الليلة الظلماء الكلحاء



لتصفوا حياتُنا



كنقاء الزمان



بعيدا عن جرح السنين و غدر الايام



فلتصفوا حياتُنا



هو أمل فى حياه تملؤها السعادة



أركانُها



حب وعطف ، صدق و وفاء



مظلتُها



القناعة و الرضى

، ، ،

، ، ،



لنجعلها حياة سعيدة



أجالا قدرت لنا و اعماراً كُتبت علينا



سنحياها بساعاتها و ايامها و سنينها



و لنا حق الاختيار



ان نحيا فى سعادة او نحيا فى غير ذلك



و لنغذى ارواحنا على وجبة الإيمان و التى



هى مكوناتها



حبتان من تقوى القلوب ،



حبتان من حسن التوكل على الله


و حبتان من مرقة التواضع



ثم نضف على كل ذلك ماء التوبة و الندم



فيا ليت قناعتى كقناعة هذا العصفور

</h3>




لدعم قناة وسام الحمد على اليوتيوب


إن قرأت ما يعجبك و يفيدك منا فاذكر الله و كبره و اذكرنا بدعائك بظهر الغيب،
و إن قرأت ما لا يفيدك و لا يعجبك فسبح الله و استغفره عنا

جزاك الله كل خير
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

جزاك الله خيرا
بارك الله فيك

لتصفوا حياتُنا

أدوات الموضوع

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1