منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر قسم الشعر والخواطر والنثر والقصائد



  • رقم العضوية
    40
  • المشاركات
    1,030
عضوية الشرف
تاريخ التسجيل: Mar 2003
مستوى التقييم: 35
بو أحمد تم تعطيل التقييم
# :1
عِتابٌ .. ووفاء

عِتابٌ .. ووفاء
  الدكتور / عبدالرحمن بن صالح العشماوي  
رويدكَ  إنَّ  الموجَ في البحرِ iiصاخبُ        وبالله   لا   بالناس  تُقضى   المطالبُ
أرى   لكَ  في  شأني  أموراً  iiغريبةً        أقاومُ     شكي     عندها     iiوأُغالِب
أرى   لك   في  وقت  اللقاء  iiبشاشةٌ        بها  تبطلُ  الدعوى وتصفو iiالمشاربُ
ويسعدني     منك     ابتسامُ    iiمودَّةٍ        وقولٌ   جميلٌ   لم   تشبه ُ   iiالشوائبُ
وتنصحني   نُصح  المحبِّ  ،  iiوإنما        بنُصح   سليم  القلب  تُمحى   iiالمثالبُ
ولكنني    أشقى    بأمركَ   ،   iiكلما        دعاني   إلى   نشر  المبادئ  iiواجبُ
كأنك   لم   تلمس   صفاءَ  iiمشاعري        ولم   تنقشع  عن  ناظريكَ  iiالغياهبُ
لماذا  …  أشكُّ في سلامة مقصدي ii؟        فيا   ضيعة  الدنيا  إذا  شكَّ   صاحبُ
وربِكَ   ما   أرسلْتُ   شعري  iiلِرِيبةٍ        ولا  صَرَفتني  عن همومي iiالرغائِبُ
أصدُّ  جيوش  الوهم  عني وفي iiيدي        حسامٌ  -  من الإيمان بالله - iiضاربُ
وما   أنا   ممن   يُنْسَجُ  الظنُّ  حَول َهُ        على   غير   بابي   تستقرُّ  iiالعناكبُ
وما   أنا   ممن   يسرِقُ   المالُ  iiلُبَهُ        ولا   أنا   ممن   تستَبِيه ِ   iiالمناصبُ
أُسيِّرُ   في   درب  الصلاح  iiمواكبي        إذا    طوحتْ   بالسائرين    iiالمواكِبُ
وأحملُ    في    كفي   يراعاً   iiأسلُّهُ        على    كل   فِكر   ساقطٍ    iiوأحاربُ
ولولا    اقتدائي   بالرسول   iiونهجهِ        لسارتْ  بشعري  في الهجاء ا لمراكبُ
أخا   الحق   لا  تفتحْ  لِظنك  iiمسلكاً        إليَّ   فإني   في   رضى  ا لله  iiدائبُ
وإني    مُشيدٌ   بالصوابِ   إذا   iiبدا        وإني   لِمن   لايُحسنُ  الفعل َ  iiعاتبُ
وأغسلُ    أخطائي   بشلال   iiتوبتي        أتوب  إلى  ربي  ،  وما  خاب  تائبُ
أخا   الحق   ما   بيني  وبينك  فُرْقَةٌ         كلانا    مُحبٌ    للصلاح    iiوراغبُ
كلانا    إلى   دين   المهيمن   ننتمي         إذا    ذهبتْ    بالواهمين   iiالمذاهبُ
عتابي    على    قدر   الوفاء   iiأبثُّهُ        وعندي   لأصحاب   الوفاءِ    iiمراتبُ
ولولا  صفاء  الودِ  في النفس لم iiتجدْ        صديقاً  -  إذا  جار الصديقُ- يعاتِبُ
فَطَمْئِنْ  على  حالي  فؤادكَ  ،  iiإنني        أُعادي  على  نهج  الهدى  iiوأصاحِبُ
ولله      وجداني      ولله     iiنبضُهُ        ومن   أجلِهِ  أرضى  وفيهِ   iiأُغاضِبُ
أخا  الحقِ  -  عفواً  إن شعري iiمُبَلِّغٌ        رسالةَ   قلبي   ،   وال قوافي  iiرَكائبُ
أسيِّرها   في   كلِّ   أرضٍ  iiفترتوي        بها  أنفسٌ  عَطْشَى  ، وتُ جلى مواهِبُ
بعثْتُ   إليكَ   الشعرَ   يُشرِقُ  iiلفظُهُ        وضوحاً ، فما في قاع شعري ر واسِبُ
أخا   الحق   يَفْنَى  كلُّ  شيءٍ  iiوإنما        نُقَاسُ   بما   تُفضي   إلي ه   iiالعواقِبُ
يدومُ      لنا     إخلاصُنا     iiويقينُنا        وما  دونَهُ  في  هذه  ال أرض  iiذاهِبُ


تحياتي لكم /
بو أحمد:23:



  • رقم العضوية
    1250
  • المشاركات
    495
عضـو
تاريخ التسجيل: Sep 2003
مستوى التقييم: 0
starlight
# :2
قمة الروعة اختيارك اخي بو أحمد
تحياتي لك...
  • رقم العضوية
    844
  • المشاركات
    228
عضـو
تاريخ التسجيل: Aug 2003
مستوى التقييم: 0
mairmaid
# :3
بسم الله الرحمن الرحيـــــــــــــــــــم
شكراً لك أخى الكريم / بو أحمد على هذا الشعر الرائع ..
و كل بيت فيه حكمة رائعة .. لا يثرى بها إلا من تمعن فى معناه ..
تحيــــــــــــاتى..
  • رقم العضوية
    155
  • المشاركات
    636
عضو محترف
تاريخ التسجيل: May 2003
مستوى التقييم: 22
قدسيه
# :4
رائـــــــــــــعــــــــــه

جزاك الله خير الجزاء على هذا النقل الرائع
بارك الله فيك

 
أدوات الموضوع