المنتدى الاسلامي على نهج أهل السنة والجماعة لكن بدون أي اهانات لأي ديانة أخرى أو مذهب آخر كما يمنع التحريض على العنف والكراهية والارهاب. ويمنع وضع المرئيات والصوتيات





  • رقم العضوية
    192411
  • المشاركات
    103
عضو فعال
تاريخ التسجيل: Nov 2008
مستوى التقييم: 4
amar1 amar1 amar1 amar1 amar1 amar1
# :1
الإيمان بالملائكة : عباد مكرمون، بررة مقربون


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد:

فالإيمان بالملائكة: هو الاعتقاد الجازم بأنهم:
أولاً: عباد مكرمون، بررة مقربون، خاضعون لربهم، مشفقون: فليس لهم من خصائص الربوبية والألوهية شيء. قال - تعالى -: (بَلْ عِبَادٌ مُّكْرَمُونَ. لَا يَسْبِقُونَهُ بِالْقَوْلِ وَهُم بِأَمْرِهِ يَعْمَلُونَ. يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يَشْفَعُونَ إِلَّا لِمَنِ ارْتَضَى وَهُم مِّنْ خَشْيَتِهِ مُشْفِقُونَ) الأنبياء: 26-28، وقال: (يَخَافُونَ رَبَّهُم مِّن فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ) النحل: 50، وقال: (لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ) التحريم: 6، وقال: (كِرَامٍ بَرَرَة) عبس: 16، وقال: (وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعاً ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَؤُلَاء إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ. قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنتَ وَلِيُّنَا مِن دُونِهِم) سبأ: 40-41، وقال: (قَالُواْ سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ) البقرة: 32

ثانياً: أنهم مخلوقون من نور، أولو أجنحة، على هيئات عظيمة، متنوعة: قال - صلى الله عليه وسلم -: (خلقت الملائكة من نور) رواه مسلم. وقال - تعالى -: (الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلاً أُولِي أَجْنِحَةٍ مَّثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) فاطر: 1. وقال - صلى الله عليه وسلم -: (أذن لي أن أحدث عن أحد حملة العرش، ما بين شحمة أذنه، وعاتقه، مسيرة سبعمائة عام) رواه أبوداود. وفي رواية للطبراني: (رجلاه في الأرض السفلى، وعلى قرنه العرش، وبين شحمة أذنه، وعاتقه، خفقان الطير سبعمائة عام، يقول: سبحانك حيث كنت). فهم خلق حقيقي، لا قوى معنوية كما زعم ذلك بعض المجازفين. وهم خلق كثير، لا يحصيهم كثرةً إلا خالقهم، ففي حديث أنس المتفق عليه، في قصة المعراج: أن النبي - صلى الله عليه وسلم -، رفع له البيت المعمور، في السماء السابعة، يصلي فيه كل يوم سبعون ألف ملك، إذا خرجوا لم يعودوا إليه، آخر ما عليهم)
المزيد على الرابط:

http://www.islamselect.net/mat/39965




لدعم قناة وسام الحمد على اليوتيوب

  • رقم العضوية
    354372
  • المشاركات
    2,287
عضـو
تاريخ التسجيل: Nov 2010
مستوى التقييم: 0
محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه محب الصحابه
# :2
بارك الله فيك