#1  
قديم 16-05-2004, 06:04 PM
عضو مميز
رقم العضوية: 1938
تاريخ التسجيل: Oct 2003
المشاركات: 220
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
إعجاب: 5
تلقى 2 إعجاب على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مستوى التقييم: 8
تم تعطيل التقييم
الصورة الرمزية فتى الأحزان
الرغبة في النجاح



الرغبة في النجاح


علو الهمة والرغبة في النجــــاح !!



هل سمعتم بقصة الشاب الصيني الذي ذهب لرجل كبير في السن سائلا إياه مفتاح النجاح فأحضر الرجل العجوز إناء به ماء فاستغرب الشاب وقال له العجوز أنظر إلى الإناء ماذا ترى؟ فنظر الشاب إلى الإناء وإذا بالعجوز يمسك برأس الشاب ويغمره في الماء فحاول الشاب المقاومة

فأقبض الرجل العجوز بقوه أكبر ولكن الشاب قاوم بشده واخرج رأسه من الماء فأستغرب الشاب من تصرف هذا العجوز فقال له العجوز هل رأيت مدى حاجتك للهواء فقال الشاب: نعم قال العجوز : هكذا النجاح لا بد أن تطلبه كطلبك للهواء.



إذا وصلت رغبتك في الحصول إلى الحكمة درجة رغبتك في الحصول على الحياة في لحظة الغرق ستحصل على الحكمة . (سقراط)


كيف تحكم أن هذا الشيء غير ممكن ؟ الجواب: جرب


" لو تعلقت همة أحدكم بالثريا لنالها " . (أثر ) .



لقد فشل أديسون مئات المرات قبل أن يكتشف ضوء المصباح الكهربائي

وهنري فورد أصيب بالإفلاس خمس مرات قبل أن ينجح في اختراع سيارته

ولقد تم رفض كولونيل ساندروس من قبل أكثر من ألف مطعم قبل أن يزدهر بوجبة كنتاكي الشهيرة


ولقد سطر لنا التاريخ بأحرف من ذهب نماذج مشرقه لصنّاع النجاح وروّاده:



فها هو عمر بن عبد العزيز يبنى دولة إسلامية لم يشهد لها التاريخ مثيلاً،فأمن الناس على أنفسهم وأهليهم وأعراضهم وأموالهم ، وعزوا فلم يجرؤ أحد على إذلالهم، وفاض المال حتى لم يجدوا من يأخذه وكل ذلك في سنتين لا غير!!



وقد فر عبدالرحمن الداخل ليشيد ملكا في قعر بلاد النصارى فكانت الدولة الاموية في الاندلس ، واقام حضارة إسلامية دامت قرونا طويلة، أخرج الله بها الغرب من ظلمات جهلهم إلى علم سادوا اليوم به الدنيا.



وها هو صلاح الدين الأيوب يدخل بيت المقدس، فيكسر الصليب، ويرفع راية التوحيد، ويحدث نجاحا عجز أكثر من ألف مليون مسلم أن يحدثوه اليوم!!



منقول





فتــــــــــ الأحــــــزان ــــــــى



فاقد الشئ لا يعطيه
عاشر من تعاشر فلابد من الفراق
إذا كانت نفسي التي تطلب الأشياء ذاهبة
فكيف أبكي على شئ إذا ذهب
المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب تفعيل الرغبة في التّعلّم rearwin عالم الطفل والأسرة 8 27-03-2018 06:41 PM
مجموعة كبيرة جدا لكتب النجاح وتطويرالذات كتب النجاح وتطوير الذات m_d10 كتب العلوم العامة 4 18-02-2018 04:22 PM
منتدى النجاح لمن يبحث عن النجاح أبوزكريا اعلانات لمواقع الانترنت 0 06-02-2016 12:56 AM
أطعمة تساهم في خفض الرغبة الجنسية لدى الأزواج dodashokry الطب البشري - العلاج بالأدوية و الأعشاب الطبية 4 30-09-2013 10:59 PM
إنخفاض الدولار بسبب زيادة معدلات الرغبة في المخاطرة Forex Trader AE توصيات مجانية لسوق الفوركس - توصيات الاسهم - تحليل فني - Forex 0 06-08-2012 08:25 PM
  #2  
قديم 16-05-2004, 06:54 PM
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 6532
تاريخ التسجيل: Mar 2004
المشاركات: 2,737
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
إعجاب: 0
تلقى 12 إعجاب على 9 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مستوى التقييم: 92
تم تعطيل التقييم



شكرا لك أخي " فتى الأحزان" على المشاركة الطيبة
ندعوا الله تعالى الإخلاص في العمل و الكبر في الهمم
تحياتي

  #3  
قديم 22-05-2004, 11:57 AM
بارود
ضيف
رقم العضوية:
المشاركات: n/a
تلقى دعوات الى: موضوع
تلقى دعوات الى: موضوع



بـارك الله فـيــــك أخي العزيز ( فتى الأحـزان )
على هذا الموضوع الشيق والقصـه المعـبـره

  #4  
قديم 24-05-2004, 11:50 PM
عضو فعال
رقم العضوية: 4460
تاريخ التسجيل: Feb 2004
المشاركات: 137
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
إعجاب: 2
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مستوى التقييم: 5



قصة رائعة لمن يفهما شكرا بارك الله فيك

  #5  
قديم 28-05-2004, 02:28 AM
عضـو
رقم العضوية: 844
تاريخ التسجيل: Aug 2003
المشاركات: 228
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مستوى التقييم: 0
الصورة الرمزية mairmaid



بسم الله الرحمن الرحيـــــــــــــــــــم
موضوع ممتاز أخى / فتى لأحزان ..
جزاك الله كل الخير ..
تحيــــــــــــــاتى...

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.
DamasGate English