المنتدى العام بعيدا عن المواضيع السياسية بالكامل اكتب بأسلوبك وعزز مقولاتك بالمصادر خصوصا إذا كانت معلومات أو تحليلات جديدة. يمنع التحريض على العنف والكراهية أو الارهاب.





  • رقم العضوية
    248391
  • الإقامة
    syria
  • المشاركات
    851
عضو ذهبي
تاريخ التسجيل: Mar 2009
مستوى التقييم: 29
عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام
# :1
هل من الممكن أن نكون قد خدعنا بالفعل ..‎

السلام عليكم ورحمة الله


خدعة إنفلونزا الخنازير






ليست المشكلة في أن يحاول البعض خداعنا،
ولا هي في أن ننخدع، لكن المعضلة في أن ننخدع مرارا وتكرارا بنفس الطريقة،
وتنطلي علينا الخدعة هي هي مرة بعد أخرى.


يدفعني لذلك أننا – للأسف – كالعميان نجري وراء كل ناعق،


حتى لو كان هذا الناعق منظمة الصحة العالمية،


فقد انبهرت الأنفاس من الجمرة الخبيثة ثم من سارس ثم من إنفلونزا الطيور،


والآن أنفاسنا تنبهر مما تعارف عليه إعلاميا بإنفلونزا الخنازير..


قبل أي شيء،


ليعلم القراء أن الإنفلونزا العادية تصيب سنوياً ما يتراوح بين 25 مليونا و50 مليونا


في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها،


يدخل منهم ما يتراوح بين 150 ألفا و200 ألف المستشفيات،


ويتوفي بسببها ما يتراوح بين 30 ألفا و40 ألف مريض.


بعد ذلك،


هل تذكرون الهلع الذي تملك الناس منذ 3 سنوات


بسبب ما عرف باسم إنفلونزا الطيور،


وقامت الدنيا آنذاك ولم تقعد رعبا من وباء كاسح لا يبقي ولا يذر،


واستطاعت ثلة منتفعة أن تستنفر العالم بأسره على جميع المستويات والأصعدة.



إنني أدعوكم الآن لكي تدركوا حجم الخديعة


أن تدخلوا على الموقع الإلكتروني لمنظمة الصحة العالمية


لقراءة

آخر تحديث للإحصاءات المتصلة "بالوباء" الرهيب،


وهنا من بين الأرقام سوف تجدون أن عدد الوفيات بإنفلونزا الطيور


261


نفسا في العالم كله منذ تفشي "الوباء"


حتى 15 مايو 2009.. أي والله 261 حالة وفاة فقط،


أي أقل من وفيات طائرة واحدة خرت من عل.


وقتها كتبت ملفا كبيرا متخما


بالمعلومات والأرقام والحقائق والحجج والبراهين تحت عنوان


"إنفلونزا الطيور.. سياسة وبيزنس


وأوضحت فيه أن التخوف من


إنفلونزا الطيور.. هلع لا داعي له،


وألحقته بأن الخبراء يستنكرون هذا الهلع،


وتحدثت فيه عن صناعة الهلع من إنفلونزا الطيور،


وبينت أن


"السبوبة"


أو البحث عن الكسب المادي هي السر وراء هذا الإرعاب المؤسسي الإعلامي المنظم،


ووضعت


عقار "تامي فلو" في الميزان


الذي يروج له على أنه طوق النجاة في بحر الوباء العاتي،


وأخيرا شفعت الملف بما ظننت آنذاك أنه يتممه، مقيما الحجة على أن


إنفلونزا الطيور.. إرهاب سياسي.



"تامي فلو" ولعبة جديدة



ولا زال الحديث متصلا عن عقار الـ"تامي فلو"


باعتباره هو المنقذ من وباء إنفلونزا الخنازير أيضا.



سعر سهم شركة جي ليد Gilead ا


لمنتج الأصلي لعقار Tamiflu والتي تحتفظ بحق تحصيل 10%


من مبيعات وتسويق العقار كان مطلع عام 1994م


لا تساوي قيمته أكثر 75 سنتا،


وظل يصعد ويهبط حتى وصلت قيمته بعد عشر سنوات


أي عام 2004 نحو 14 دولارا ،


ثم مع استعار هوجة إنفلونزا الطيور


تجاوز سعره منتصف العام 50 دولارا.



ظلت القوة الدافعة مع القصور الذاتي للزخم الذي أحدثته "بروبجندا"


إنفلونزا الطيور


يدفعان بقيمة سهم جي ليد صعودا وهبوطا حتى


تجاوزت قيمته 57 دولارا في أغسطس 2008، ثم هوى في أوائل 2009 إلى 35 دولارا،


أما الآن،


أي بعد صرعة "إنفلونزا الخنازير"


حتى لحظة كتابة هذه السطور فهو 43 دولارا أمريكيا،


وأخذ منحنى قيمته في الصعود تارة أخرى ولا يزال السهم يحلق.


نذكر أيضا أن دونالد رامسفيلد


وزير الدفاع في عهد جورج بوش الابن كان منذ عام 1997 وحتى عام 2001م


رئيس مجلس إدارة شركة جي ليد،


وتركها عندما تقلد الوزارة في أول ولاية بوش،


ولا يزال مالك نصيب الأسد من أسهم الشركة.



محل رامسفيلد من الإعراب هاهنا أنه جمهوري من غلاة المحافظين الجدد


الذين كانوا ومازالوا يقتاتون سواء وهم في داخل السلطة أو خارجها


لتحقيق مصالح ومنافع عامة أو خاصة


على إشاعة الرعب ونشر الهلع والخوف لتبرير وتمرير مخططاتهم.



أظني –وما أعتقد أني مخطئ–


أن لا أحد أصغى أذنا أو انتفع بمحاولات التهدئة السابقة التي باءت كلها تقريبا بالفشل،


فلا زال الحديث عن إنفلونزا الطيور حتى الآن حاضرا،


ومع ذلك سوف أكرر عبارة سقتها أثناء امتلاء الفضاء حولنا


بالرعب الذي ما برحت منظمة الصحة العالمية تحذرنا منه


صباح مساء فاعتبروا يا أولي الأبصار.



قلت ساعتها:


"لا تجزع من إنفلونزا الطيور فكل الذين تتجاوز أعمارهم


50 عاما مروا بوبائين وما زالوا بيننا


وهناك من تجاوزت أعمارهم فوق ذلك خرجوا بسلام


من 3 أوبئة للإنفلونزا


هي الإنفلونزا الإسبانية 1918،


والإنفلونزا الآسيوية 1957،


وإنفلونزا هونج كونج 1968".



أكرر أيضا: يا قوم


"حجم تجارة الأدوية يصل لنصف تريليون دولار أمريكي،


وحجم الأموال التي تتداول في الرعاية الصحية الشاملة


يتجاوز التريليون والنصف".



والحديث متصل..


كاتب في الشأن العلمي،


ومحرر بقسم الأخبار بـ"إسلام أون لاين.نت"،


ويمكنك التواصل معه عبر البريد الإلكتروني الخاص بصفحة علوم وتكنولوجيا oloom@islamonline.net







هذا موضوع وردني بالايميل أحببت مشاركتم به ولايعبر عن رأي


شخصي هي وجهة نظر كاتبها وعذرا إن كان الموضوع مكرر


دون أن أعلم,,,,,
والسلام عليكم ورحمت الله وبركاته....ودمتم بخير








  • رقم العضوية
    205092
  • الإقامة
    مصر
  • المشاركات
    6,238
الوسـام الماسـي
تاريخ التسجيل: Jan 2009
مستوى التقييم: 208
المطبعجى المطبعجى المطبعجى المطبعجى المطبعجى المطبعجى المطبعجى المطبعجى المطبعجى المطبعجى المطبعجى
# :2
والله أراحني هذا الكلام كثيراً
وأرجو أن يكون حقيقياً
وأعتقد أن به كثير من الصواب
فالملاحظ أن هوجة إنفلوانزا الطيور قد هدأت قليلاً
ويمكن أن يكونوا قد اخترعوا هذا الرعب الجديد
للمنفعة والتجارة وامتصاص دماء البشر

حفظكم الله وكل الأمة

خالص تحياتي
  • رقم العضوية
    248391
  • الإقامة
    syria
  • المشاركات
    851
عضو ذهبي
تاريخ التسجيل: Mar 2009
مستوى التقييم: 29
عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام عمَار يا شام
# :3
اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المطبعجى
والله أراحني هذا الكلام كثيراً

وأرجو أن يكون حقيقياً
وأعتقد أن به كثير من الصواب
فالملاحظ أن هوجة إنفلوانزا الطيور قد هدأت قليلاً
ويمكن أن يكونوا قد اخترعوا هذا الرعب الجديد
للمنفعة والتجارة وامتصاص دماء البشر

حفظكم الله وكل الأمة

خالص تحياتي



أنا أيضا أرى ما رأيت,,,,,هي لعبة تجار ومصاصي دماء البشر
حفظكم الله وحفظ كل الأمة الإسلامية من كل سوء ورزقك
الراحة في كلا الدارين إن شاء الله


لو فكرنا قليلا ماهو أكثر مكان مناسب لانتشار الوباء على سطح الأرض
طبعا الجواب هو المسجد الحرام
فإليه يأتي الناس من كل البلاد وبمختلف الجنسيات
والبحث عن حاملي المرض شبه مستحيل مع الازدحام الشديد
هذا من الناحية العلمية فقط
أسأل نفسي أحيانا...؟؟؟
هل سأسمع بعض التحذيرات من زيارة بيت الله,,,,بحجة هذا الوباء؟؟!!!
أيعقل أن يكون هذا مايسعى إليه أعداؤنا,,,,؟؟!!! الله أعلم
أنا أتوقع منهم كل شيء
هذه مجرد تساؤلات شخصية خطرت ببالي,,,
وليس لدي أي حقيقة علمية


عذرا إن أطلت,,,,,
سلامي لكم ودمتم بخير
  • رقم العضوية
    153278
  • الإقامة
    فى كنف الاخوان
  • المشاركات
    5,075
عضوية الشرف
تاريخ التسجيل: Aug 2008
مستوى التقييم: 170
MAHMOED MAHMOED MAHMOED MAHMOED MAHMOED MAHMOED MAHMOED MAHMOED MAHMOED MAHMOED MAHMOED
# :4
السلام عليكم
انا اييد الاخت الفاضله فى الكلام
فقد وصل الامر الى الدخول فى الدين فقد سمعت انا مصر عندنا تحاول منع المسافرين الى العمره والحج من السفر بحجه هذا الوباء
مع ان الموضوع انتشار هذا الوباء من سنوات وكل عام يذهب الناس الى بيت الله الرام دون ان نسمع عن تعرض احد الى امراض إلا اقله وهذا امر طبيعى وسط اختلاف الالوان والاجناس عافانا الله واياكم
مره اخرى جزاكى الله كل الخير

 
أدوات الموضوع