المنتدى العام : بعيدا عن المواضيع السياسية بالكامل اكتب بأسلوبك وعزز مقولاتك بالمصادر خصوصا إذا كانت معلومات أو تحليلات جديدة. يمنع التحريض على العنف والكراهية أو الارهاب.

خديجة بن قنة تروي قصة ارتدائها الحجاب

خديجة بن قنة تروي قصة ارتدائها الحجاب

شكلت إطلالة مذيعة الأخبار ومقدمة البرامج السياسية في تلفزيون "الجزيرة" خديجة بن قنة وهي ترتدي الحجاب اثناء تقديمها نشرة الأخبار الاثنين الماضي حدثاً ما زال يشغل المشاهدين.

وفي حديث الى "الحياة" امس شددت المذيعة الجزائرية على ان هذا القرار شخصي ولا يعكس توجه القناة ولا علاقة للإدارة الجديدة به. وقالت ان فكرة ارتداء الحجاب راودتها منذ ثلاث سنوات مشيرة الى انها منذ ذلك الوقت كانت مقتنعة بارتداء الحجاب كفرض, لكن "الفكرة كانت تذهب وتأتي كوني وجهاً تلفزيونياً وبسبب حساب رد فعل جمهور المشاهدين وهذه الحسابات كانت تعطلني".

وأضافت انها دخلت في معركة مع نفسها بعد ذلك وسألت عدداً من الفقهاء الذين اجمعوا على ان الحجاب فرض حسن الترابي الذي لم يعارض الفكرة لكنه خفف الفكرة بالنسبة الى النساء المشهورات العاملات في التلفزيون وقال انه يكفي ان "يكون اللباس محتشماً", وانها "شخصية محترمة".

وأشارت الى ان آخر الدعاة الذين استشارتهم كان الشيخ عمر عبدالكافي (مصري) الذي تحجبت على يديه فنانات معروفات, وقالت انه اكد لها عندما سألته الأحد الماضي لدى مشاركته في برنامج "الشريعة والحياة" ان "هذه المسألة (ارتداء الحجاب) فرض غير قابل للنقاش ويجب ارتداؤه وأقنعني فلبست الحجاب في اليوم التالي".

ولفتت الى انها قرأت سلسلة كتبها الدكتور عبدالحليم ابو شقة بعنوان "تحرير المرأة في عصر الرسالة" وأكدت ان "هذه السلسلة كان لها تأثير قوي جداً في اقتناعي بارتداء الحجاب".

وروت لـ"الحياة" بداية تفكيرها في ارتداء الحجاب مشيرة الى انها استشارت محمد جاسم العلي المدير العام السابق لقناة "الجزيرة" (قبل نحو عام) عن موضوع ارتداء الحجاب وطلبت منه ان يقف على نبض مجلس الإدارة, وأوضحت ان العلي طلب منها اجراء اختبار كما قال لها ان لا معارضة لارتداء العاملين في "الجزيرة" الحجاب وأن الشرط الوحيد للعمل في القناة هو توافر المهنية والكفاية.

وقالت انها ذهبت الى الاستديو وأخذت خماراً ثم اعطت شريط الاختبار الى المدير العام السابق لـ"الجزيرة" الذي اوضح لها ان مجلس ادارة القناة موافق على ارتدائها الحجاب, وأضافت
"بعد ذلك بقيت احاول استجماع شجاعتي ووفقت في آخر يوم في رمضان". ووصفت رد فعل المشاهدين بأنه لا يصدق إذ ظلت هواتف قناة "الجزيرة" تتلقى المكالمات لوقت طويل كما استقبلت الجزيرة نت 1400 رسالة عبر البريد الإلكتروني في يوم واحد (أول من أمس) وكانت "مهنئة وتبارك ارتداء الحجاب".

وسألتها "الحياة" عن الشخصيات التي اتصلت هاتفياً فقالت انها تلقت مكالمات هاتفية من الشيخ عمرو خالد والشيخ القرضاوي والشيخ عمر عبدالكافي وعدد كبير من الناس. وأضافت "ان بعض الناس اجهشوا بالبكاء وفوجئت بردود فعل ايجابية من فرنسا وأميركا والأردن وغيرها", وقالت ان شيرين ابو عاقلة مراسلة "الجزيرة" في الأرض المحتلة اتصلت بالقناة قائلة ان آلاف المصلين في المسجد الأقصى حمّلوها امانة ان تبارك لخديجة ارتداء الحجاب.

وعن رد فعل الزميلات في القناة قالت: "رحبن وكنّ فرحات لكن من المؤكد ستكون هناك آراء متحفظة". وشددت خديجة على انها "الآن معتكفة وأرفض المقابلات الصحافية والتلفزيونية حيث تلقيت طلبات عدة". وقالت: "ان قرار الحجاب قرار شخصي غير قابل للتسويق الإعلامي لأنه يقوم على قناعتي الشخصية".
وأوضحت "ان زوجها كان أكبر المشجعين لارتداء الحجاب لكنه حاول ألا يؤثر في هذا الأمر ليكون القرار قراري وكانت امنية حياته ان ألبس الحجاب وأنه كان سعيداً وتلقى التهاني بعدما ارتديت الحجاب".



لدعم قناة وسام الحمد على اليوتيوب


المواضيع المشابهه
احذر.. من اضرار العدسات اللاصقة .. أطباء العيون يحذرون من ارتدائها فترات طويلة
عشر اعذار تمنع الفتيات من ارتداء الحجاب أوجب الله تعالى على المرأة الحجاب صونًا
قنبلة جديدة : كراك أقوى انتى فيرس(BitDefender) فى احصائيات 2008 ليعمل مدى الحياة
تخلص من ظغوط الحياة بسر الصلاة و جزاء الحياة الابدية


.
[c]

جـزاكِ الله كل خـيــر أخـــتنا الـكـريـمـــه ( روز )
ونسأل الله العلي القدير أن يثبتها على حجابها


.
[/c]


و الله يسمعنا الاخبار الطيبة اكثر و اكثر


جزاكم الله خيرا
و ادعو الله تعالى أن يثبتها و أن يعز الاسلام و المسلمين


الحمد لله اتمنى بان يكون العمل خالصاُ لله


الحمدلله وان شاء الله النصر للاسلام


جزاك الله خيرا ختنا الكريمه rose


الحمد لله اتمنى بان يكون العمل خالصاُ لله