منتديات داماس


Moved to new forum, Click Here to register


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بداية أشكر اخي الكريم عازف وتر علي هذا الموضوع المتميز
واحب ان اشارك برأيي في هذا الموضوع فأنا متزوجة وأم لابنة عمرها سنة ونصف زبصراحة انا اري ان عمل المرأة هو ظلم في حقها هي ......
أوليست المرأة راعية بيتها ؟؟؟؟
ألا يعد اهتمامها ببيتها وزوجها وتربيتها لأبنائها عمل من أهم الاعمال واشرفها وأسماها؟؟؟؟
والله انه لعمل يعجز عنه الكثير من الرجال....
وأنا اري انني احقق ذاتي حين أري نجاح زوجي في عمله وسعادته معي في بيته وسط اطفاله
احقق ذاتي حين أحسن تربية أطفالي وتنشأتهم

وقد خلقنا الله مختلفون فهناك من النساء من تري مثلي وهناك من تري ان العمل هو ما يسعدها ويجعلها تشعر بالانجاز و السعادة .....واختلاف الرأي لا يفسد للود قضية

وعذرا للاطاله


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكور جداً اخونا العزيز الطيب/ عازف وتر أبو أحمد على هذا الموضوع وهذه الفكرة الطيبة ولكنه أمر ليس بغريب عليك أخي الحبيب فبارك الله فيك لطرحك وتفكيرك الطيب,,
بالنسبة لرأيي في الموضوع أقول وبالله التوفيق أنا طبعًا رأيي ليس لأني رجل ولكن لأني مسلم في البداية قبل أن أكون رجل وسأوضح ذلك بما يلي طبعًا أنا مع اختيار زوجة لا تعمل وقد اخترتها بالفعل لا تعمل وهي والحمد لله تخرجت في كلية الاقتصاد المنزلي -((وإن شاء الله سأعقد زفافي في 27/7/2007 يوم الجمعة إن شاء الله وكل الداماسيون معزومون إن شاء الله وسادعوكم جميعًا عند تأكيد الموعد بإذن الله))- ولقد اخترت المرأة الغير عاملة حفظًا لكرامتها من العديد من الأشياء التي ستعرض نفسها لها بخروجها للعمل من مزاحمة الرجال لها في وسائل المواصلات وإذا كان الزوج سيختار المرأة العاملة لتساعده في مصروفات البيت فأعتقد أن هذا يُخل بقوامته إلى حد ما - بدون زعل - لأن الله الذي قال (وقرن في بيوتكن) هو بالفعل قادر على أن يرزقك أنت وزوجتك من راتبك ودخلك أنت فقط لأنك عندما تمنع زوجتك من الخروج للعمل فأنت بذلك تبتغي رضا الله فعندئذ فهو لن يضيعك أبداً والله لن يضيعك فالمرأة بخروجها للعمل تتعرض للكثير من المهانة التي أعفيها من التعرض لها من مزاحمة الرجال في المواصلات وإذا قلت لي أنها ستركب تاكسي أقول لك إنك بذلك ستنفق مرتبها على التاكسيات غير أن ركوب المراة مع سائق التاكسي بمفردها أعد العلماء ذلك من الخلوة المحرمة الغير مشروعة وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((إذا خلا الرجل بامرأة كان الشيطان ثالثهما)) أو كما قال
إذا فركوبها في المواصلات العامة اختلاط غير محمود العواقب لانتشار ضعاف النفوس بيننا من الفساق والزنادقة والذين لا تستطيع تمييزهم من مظهرهم فيحدث ما لا تُحمد عواقبه هذا من ناحية المواصلات فقط
وهناك أيضًا اختلاط المرأة مع الرجل في العمل كأن يكون رئيسها في العمل رجل من هؤلاء ضعاف النفوس وهذا أمر وارد بالطبع أو أن يكون رجل عادي مثلاً ليس بسيئ الخلق ولكني مثلاً لا أقبل أن يقوم رجل غريب عن زوجتي ليس بأبوها ولا بأخوها بالاتصال بها في المنزل مثلاً لضرورة في العمل أيً كانت هذه الضرورة حتى لو كانت الدنيا هتخرب لا أقبل ذلك وهذا بالطبع معرضة له المراة العاملة خاصة عندما تترقى في المناصب
كما أنني لا أقبل أن يقوم رجل غريب بتعنيف زوجتي لخطأها في العمل أو أن ينهرها ويصرخ في وجهها مثلاً لخطأ فادح ارتكبته حتى ولو كان فادحًا كيف يُغضب زوجتي أنا لا أقبل أبداً ثم كيف يكون الحال إذا صرخ في وجهها لدرجة جعلتها تعود للبيت وهي منهارة باكية عندها لن أجد أقل من أن أذهب إليه فأقتله مثلاً - ههههههههههه - لذا حرصًا علي من السجن أو الإعدام فأنا لا أقبل بعمل المراة مطلقًا
ثم عندما يرزقنا الله بالأطفال من الذي سيرعى الطفل الذي أريد أن أعده لجعله من حماة الدين هل سأتركه لحضانة حكومية جميعنا يعلم ما يحدث في الحضانتا الحكومية من تعنيف للأطفال وعدم اكتراث لهم ثم من سيتحمل طفلي إن لم أتحمله أنا ومن سيربيه التربية التي أريدها له من تربية دينية صحيحة فأنا لا أعلم من الأطفال الذين سيختلط بهم وكيف هي تربيتهم ولعل مدرسته تكون مدرسة نصرانية تغرس فيه بعض من عقائدهم الفاسدة امور كثيرة غير ذلك إن طرحتها ستقولون لي إن تفكيرك ذهب لبعيد جداً ولكنها بالرغم من ذلك أمور واردة الحدوث
ثم إن حدث مثلاً يوم أنني أريد ان أدعوا بعض من زملائي أو أقاربي للغذاء مثلاً وأخبرت الزوجة بذلك فقالت لي إنها حاولت أن تأخذ اجازة ولكن لم تستطع لأن هناك زيارة للوزير ولا بد أن أكون موجودة عندها سيحدث ما لا يحمد عقباه
ولكل ما سبق فأنا لا أوافق على عمل المرأة - مع العلم بأن أمي تعمل - لذا فأنا لا أقدح في المرأة العاملة
وأحب ان أقول ان القاعدة هي عدم نجاح المراة العاملة والشواذ هي المرأة العامة الناجحة في البيت والعمل
والمجال الوحيد الذي أقبل بعمل المرأة فيه هو الطب وتحديداً قسم النساء والتوليد لأن هذا هو المجال الوحيد الذي نحتاج فيه للطبيبة المسلمة المرأة
أما ما دون ذلك فلن تستوي الحياه في البيت بين المراة والرجل وسيحدث الكثير من المشاحنات والخلافات
هذا هو رأيي بدون زعل
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sara
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بداية أشكر اخي الكريم عازف وتر علي هذا الموضوع المتميز
واحب ان اشارك برأيي في هذا الموضوع فأنا متزوجة وأم لابنة عمرها سنة ونصف زبصراحة انا اري ان عمل المرأة هو ظلم في حقها هي ......
أوليست المرأة راعية بيتها ؟؟؟؟
ألا يعد اهتمامها ببيتها وزوجها وتربيتها لأبنائها عمل من أهم الاعمال واشرفها وأسماها؟؟؟؟
والله انه لعمل يعجز عنه الكثير من الرجال....
وأنا اري انني احقق ذاتي حين أري نجاح زوجي في عمله وسعادته معي في بيته وسط اطفاله
احقق ذاتي حين أحسن تربية أطفالي وتنشأتهم

وقد خلقنا الله مختلفون فهناك من النساء من تري مثلي وهناك من تري ان العمل هو ما يسعدها ويجعلها تشعر بالانجاز و السعادة .....واختلاف الرأي لا يفسد للود قضية

وعذرا للاطاله


وعليكم السلام ورحمه الله
بدايه اشكرك اختي الفاضله لمشاركتك معنا في هذا الموضوع
وحقيقة انا ارى انك نموذج لربة المنزل المثاليه
فبارك الله لك في اهلك وبيتك
واود ان اشير على نقطه قد ذكرتيها اختي في ردك وهي
أن عمل المرأه في المنزل عمل ليس بالسهل بتاتا


خالص التحيه والتقدير لك اختي سارا


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcman
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكور جداً اخونا العزيز الطيب/ عازف وتر أبو أحمد على هذا الموضوع وهذه الفكرة الطيبة ولكنه أمر ليس بغريب عليك أخي الحبيب فبارك الله فيك لطرحك وتفكيرك الطيب,,
بالنسبة لرأيي في الموضوع أقول وبالله التوفيق أنا طبعًا رأيي ليس لأني رجل ولكن لأني مسلم في البداية قبل أن أكون رجل وسأوضح ذلك بما يلي طبعًا أنا مع اختيار زوجة لا تعمل وقد اخترتها بالفعل لا تعمل وهي والحمد لله تخرجت في كلية الاقتصاد المنزلي -((وإن شاء الله سأعقد زفافي في 27/7/2007 يوم الجمعة إن شاء الله وكل الداماسيون معزومون إن شاء الله وسادعوكم جميعًا عند تأكيد الموعد بإذن الله))- ولقد اخترت المرأة الغير عاملة حفظًا لكرامتها من العديد من الأشياء التي ستعرض نفسها لها بخروجها للعمل من مزاحمة الرجال لها في وسائل المواصلات وإذا كان الزوج سيختار المرأة العاملة لتساعده في مصروفات البيت فأعتقد أن هذا يُخل بقوامته إلى حد ما - بدون زعل - لأن الله الذي قال (وقرن في بيوتكن) هو بالفعل قادر على أن يرزقك أنت وزوجتك من راتبك ودخلك أنت فقط لأنك عندما تمنع زوجتك من الخروج للعمل فأنت بذلك تبتغي رضا الله فعندئذ فهو لن يضيعك أبداً والله لن يضيعك فالمرأة بخروجها للعمل تتعرض للكثير من المهانة التي أعفيها من التعرض لها من مزاحمة الرجال في المواصلات وإذا قلت لي أنها ستركب تاكسي أقول لك إنك بذلك ستنفق مرتبها على التاكسيات غير أن ركوب المراة مع سائق التاكسي بمفردها أعد العلماء ذلك من الخلوة المحرمة الغير مشروعة وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((إذا خلا الرجل بامرأة كان الشيطان ثالثهما)) أو كما قال
إذا فركوبها في المواصلات العامة اختلاط غير محمود العواقب لانتشار ضعاف النفوس بيننا من الفساق والزنادقة والذين لا تستطيع تمييزهم من مظهرهم فيحدث ما لا تُحمد عواقبه هذا من ناحية المواصلات فقط
وهناك أيضًا اختلاط المرأة مع الرجل في العمل كأن يكون رئيسها في العمل رجل من هؤلاء ضعاف النفوس وهذا أمر وارد بالطبع أو أن يكون رجل عادي مثلاً ليس بسيئ الخلق ولكني مثلاً لا أقبل أن يقوم رجل غريب عن زوجتي ليس بأبوها ولا بأخوها بالاتصال بها في المنزل مثلاً لضرورة في العمل أيً كانت هذه الضرورة حتى لو كانت الدنيا هتخرب لا أقبل ذلك وهذا بالطبع معرضة له المراة العاملة خاصة عندما تترقى في المناصب
كما أنني لا أقبل أن يقوم رجل غريب بتعنيف زوجتي لخطأها في العمل أو أن ينهرها ويصرخ في وجهها مثلاً لخطأ فادح ارتكبته حتى ولو كان فادحًا كيف يُغضب زوجتي أنا لا أقبل أبداً ثم كيف يكون الحال إذا صرخ في وجهها لدرجة جعلتها تعود للبيت وهي منهارة باكية عندها لن أجد أقل من أن أذهب إليه فأقتله مثلاً - ههههههههههه - لذا حرصًا علي من السجن أو الإعدام فأنا لا أقبل بعمل المراة مطلقًا
ثم عندما يرزقنا الله بالأطفال من الذي سيرعى الطفل الذي أريد أن أعده لجعله من حماة الدين هل سأتركه لحضانة حكومية جميعنا يعلم ما يحدث في الحضانتا الحكومية من تعنيف للأطفال وعدم اكتراث لهم ثم من سيتحمل طفلي إن لم أتحمله أنا ومن سيربيه التربية التي أريدها له من تربية دينية صحيحة فأنا لا أعلم من الأطفال الذين سيختلط بهم وكيف هي تربيتهم ولعل مدرسته تكون مدرسة نصرانية تغرس فيه بعض من عقائدهم الفاسدة امور كثيرة غير ذلك إن طرحتها ستقولون لي إن تفكيرك ذهب لبعيد جداً ولكنها بالرغم من ذلك أمور واردة الحدوث
ثم إن حدث مثلاً يوم أنني أريد ان أدعوا بعض من زملائي أو أقاربي للغذاء مثلاً وأخبرت الزوجة بذلك فقالت لي إنها حاولت أن تأخذ اجازة ولكن لم تستطع لأن هناك زيارة للوزير ولا بد أن أكون موجودة عندها سيحدث ما لا يحمد عقباه
ولكل ما سبق فأنا لا أوافق على عمل المرأة - مع العلم بأن أمي تعمل - لذا فأنا لا أقدح في المرأة العاملة
وأحب ان أقول ان القاعدة هي عدم نجاح المراة العاملة والشواذ هي المرأة العامة الناجحة في البيت والعمل
والمجال الوحيد الذي أقبل بعمل المرأة فيه هو الطب وتحديداً قسم النساء والتوليد لأن هذا هو المجال الوحيد الذي نحتاج فيه للطبيبة المسلمة المرأة
أما ما دون ذلك فلن تستوي الحياه في البيت بين المراة والرجل وسيحدث الكثير من المشاحنات والخلافات
هذا هو رأيي بدون زعل
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


وعليكم السلام ورحمه من الله تعالى وبركاته

أولا سعداء جدا بسماع هذا الخبر السار يالغالي
الف الف مبروك والله يتمملك على خير
وبالتوفيق ان شاء الله تعالى


ثانيا اشكر لك مرورك العطر ومشاركتك لنا في هذا الموضوع
فرايك وكلامك سليم ولا غبار عليه
ونعم الاختيار ما اخترته والله



خالص التحيه


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcman
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكور جداً اخونا العزيز الطيب/ عازف وتر أبو أحمد على هذا الموضوع وهذه الفكرة الطيبة ولكنه أمر ليس بغريب عليك أخي الحبيب فبارك الله فيك لطرحك وتفكيرك الطيب,,
بالنسبة لرأيي في الموضوع أقول وبالله التوفيق أنا طبعًا رأيي ليس لأني رجل ولكن لأني مسلم في البداية قبل أن أكون رجل وسأوضح ذلك بما يلي طبعًا أنا مع اختيار زوجة لا تعمل وقد اخترتها بالفعل لا تعمل وهي والحمد لله تخرجت في كلية الاقتصاد المنزلي -((وإن شاء الله سأعقد زفافي في 27/7/2007 يوم الجمعة إن شاء الله وكل الداماسيون معزومون إن شاء الله وسادعوكم جميعًا عند تأكيد الموعد بإذن الله))- ولقد اخترت المرأة الغير عاملة حفظًا لكرامتها من العديد من الأشياء التي ستعرض نفسها لها بخروجها للعمل من مزاحمة الرجال لها في وسائل المواصلات وإذا كان الزوج سيختار المرأة العاملة لتساعده في مصروفات البيت فأعتقد أن هذا يُخل بقوامته إلى حد ما - بدون زعل - لأن الله الذي قال (وقرن في بيوتكن) هو بالفعل قادر على أن يرزقك أنت وزوجتك من راتبك ودخلك أنت فقط لأنك عندما تمنع زوجتك من الخروج للعمل فأنت بذلك تبتغي رضا الله فعندئذ فهو لن يضيعك أبداً والله لن يضيعك فالمرأة بخروجها للعمل تتعرض للكثير من المهانة التي أعفيها من التعرض لها من مزاحمة الرجال في المواصلات وإذا قلت لي أنها ستركب تاكسي أقول لك إنك بذلك ستنفق مرتبها على التاكسيات غير أن ركوب المراة مع سائق التاكسي بمفردها أعد العلماء ذلك من الخلوة المحرمة الغير مشروعة وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((إذا خلا الرجل بامرأة كان الشيطان ثالثهما)) أو كما قال
إذا فركوبها في المواصلات العامة اختلاط غير محمود العواقب لانتشار ضعاف النفوس بيننا من الفساق والزنادقة والذين لا تستطيع تمييزهم من مظهرهم فيحدث ما لا تُحمد عواقبه هذا من ناحية المواصلات فقط
وهناك أيضًا اختلاط المرأة مع الرجل في العمل كأن يكون رئيسها في العمل رجل من هؤلاء ضعاف النفوس وهذا أمر وارد بالطبع أو أن يكون رجل عادي مثلاً ليس بسيئ الخلق ولكني مثلاً لا أقبل أن يقوم رجل غريب عن زوجتي ليس بأبوها ولا بأخوها بالاتصال بها في المنزل مثلاً لضرورة في العمل أيً كانت هذه الضرورة حتى لو كانت الدنيا هتخرب لا أقبل ذلك وهذا بالطبع معرضة له المراة العاملة خاصة عندما تترقى في المناصب
كما أنني لا أقبل أن يقوم رجل غريب بتعنيف زوجتي لخطأها في العمل أو أن ينهرها ويصرخ في وجهها مثلاً لخطأ فادح ارتكبته حتى ولو كان فادحًا كيف يُغضب زوجتي أنا لا أقبل أبداً ثم كيف يكون الحال إذا صرخ في وجهها لدرجة جعلتها تعود للبيت وهي منهارة باكية عندها لن أجد أقل من أن أذهب إليه فأقتله مثلاً - ههههههههههه - لذا حرصًا علي من السجن أو الإعدام فأنا لا أقبل بعمل المراة مطلقًا
ثم عندما يرزقنا الله بالأطفال من الذي سيرعى الطفل الذي أريد أن أعده لجعله من حماة الدين هل سأتركه لحضانة حكومية جميعنا يعلم ما يحدث في الحضانتا الحكومية من تعنيف للأطفال وعدم اكتراث لهم ثم من سيتحمل طفلي إن لم أتحمله أنا ومن سيربيه التربية التي أريدها له من تربية دينية صحيحة فأنا لا أعلم من الأطفال الذين سيختلط بهم وكيف هي تربيتهم ولعل مدرسته تكون مدرسة نصرانية تغرس فيه بعض من عقائدهم الفاسدة امور كثيرة غير ذلك إن طرحتها ستقولون لي إن تفكيرك ذهب لبعيد جداً ولكنها بالرغم من ذلك أمور واردة الحدوث
ثم إن حدث مثلاً يوم أنني أريد ان أدعوا بعض من زملائي أو أقاربي للغذاء مثلاً وأخبرت الزوجة بذلك فقالت لي إنها حاولت أن تأخذ اجازة ولكن لم تستطع لأن هناك زيارة للوزير ولا بد أن أكون موجودة عندها سيحدث ما لا يحمد عقباه
ولكل ما سبق فأنا لا أوافق على عمل المرأة - مع العلم بأن أمي تعمل - لذا فأنا لا أقدح في المرأة العاملة
وأحب ان أقول ان القاعدة هي عدم نجاح المراة العاملة والشواذ هي المرأة العامة الناجحة في البيت والعمل
والمجال الوحيد الذي أقبل بعمل المرأة فيه هو الطب وتحديداً قسم النساء والتوليد لأن هذا هو المجال الوحيد الذي نحتاج فيه للطبيبة المسلمة المرأة
أما ما دون ذلك فلن تستوي الحياه في البيت بين المراة والرجل وسيحدث الكثير من المشاحنات والخلافات
هذا هو رأيي بدون زعل
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته

اسعدتنا جدا بسماع هذا الخبر السار اخي الغالي
الف الف مبروك والله يتمم على خير
وبالتوفيق ان شاء الله تعالى


واشكرك لمرورك بالموضوع وابداء رايك
فكلامك سليم ولاغبار عليه ونعم الاختيار ما اخترته





خالص التحيه


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sara
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بداية أشكر اخي الكريم عازف وتر علي هذا الموضوع المتميز
واحب ان اشارك برأيي في هذا الموضوع فأنا متزوجة وأم لابنة عمرها سنة ونصف زبصراحة انا اري ان عمل المرأة هو ظلم في حقها هي ......
أوليست المرأة راعية بيتها ؟؟؟؟
ألا يعد اهتمامها ببيتها وزوجها وتربيتها لأبنائها عمل من أهم الاعمال واشرفها وأسماها؟؟؟؟
والله انه لعمل يعجز عنه الكثير من الرجال....
وأنا اري انني احقق ذاتي حين أري نجاح زوجي في عمله وسعادته معي في بيته وسط اطفاله
احقق ذاتي حين أحسن تربية أطفالي وتنشأتهم

وقد خلقنا الله مختلفون فهناك من النساء من تري مثلي وهناك من تري ان العمل هو ما يسعدها ويجعلها تشعر بالانجاز و السعادة .....واختلاف الرأي لا يفسد للود قضية

وعذرا للاطاله
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته لن اذيد عن ما قاله اخونا عازف وتر الا بالقليل المراه مكنها بيتها فهى الملكة المتوجة على هذا المكان وهذا اثمى واهم عمل تقوم به المرأه رعاية بيتها وزوجها واولادها
=
الف الف مبروك اخى abcman تقبل تحياتى


**السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته**



بداية أعتذر عن التأخير في المشاركة لإنقطاع الإتصال عندي ومشاكله...

وشكرا أخي عازف وتر على اللفتة الطيبة منك...والموضوع القيم...

ومنحك لنا فرصة النقاش الجاد...

موضوعك أخي جد رائع ومن المفيد أن نتناقش فيه ويدلي كل

منا بدلوه فمهما أختلفت الأراء فذلك يثري الفكر ولا يفسد للود قضية...

أخي جوابي : لاأختلف في أن تعمل المرأة...

هل يجوز عمل المرأة أم لا...؟؟؟؟؟

أيها الغالي هذا السؤأل قديم ومتجدد في نفس الوقت فمع التقدم و التطور والإنفتاح وتوفر سبل العلم

والتعلم لكل من المرأة والرجل على السواء وتغير نمط العيش وتغير بعض من المفاهيم والعادات التي

سمحت للمرأة بأن تأخذ نصيبها من العلم والتعلم والتعليم والمشاركة في دفع عجلة التقدم والتطوير

أصبح عمل المرأة في بعض الأحيان من الضروريات التي لابد منها ولكن ليكن ذلك كله في حدود الشرع

والعادات والتقاليد فإذا نحن كنا ضد عمل المرأة فمن أين نأتي بالمدرسة كي تدرس بناتنا ومن أين نأتي

بالطبيبة كي تطبب نساءنا هناك وظائف نحتاج فيها إلى المرأة كي تقوم بها وتؤجر المرأة على أدائها لأنها

قد قدمت خدمة جليلة للوطن ولأبناء جنسها من النساء ...

ولكن لا يكون عملها على حساب بيتها وأولادها وزوجها لابد من الموازنة بين الإثنين وتنظيم الوقت ولابد

أن يكون الزوج داعم ومساند لها ومتفهم لطبيعة عملها...

ولكني من جهة أخري لا أحبذ عمل المرأة التي لديها أطفال صغار دون سن الروضة...

لأن في هذا العمر يكون الطفل في أمس الحاجة إلى الأم وهي فترة حرجة بالنسبة للطفل...

ففيها تنمو قدراتة العقلية والفكرية والعاطفية ولا أحبذ أبداً ان تنشغل...

الأم بالعمل وتترك الطفل وهو في هذا العمر في عهدة الخادمة...

أما إذا توفرت الأم البديل كأن تكون الجدة أو العمة أو الخالة فلا ضير...

عمل المرأة في بعض الأحيان قد يكون شئ ضروري بالنسبة لها قد تلجأ إليه إذا ما تأزمت الحياة

واحتاجت إلى العائد المادي أو إذا كان راتب الزوج لا يكفي مستلزمات المعيشة...

فتساعده الزوجة في تحسين معيشتهم فهذا يتوقف

على ظروف المرأة نفسها...

والله هو الموفق

ختاما أعود وأكرر لك أسفي عن التأخير...

لك مودتي الخالصة...

وتقبل فائق تقديري واحترامي


أختك في الله رانيتا


الف شكر


جزاك الله كل الخير أخي الحبيب أبو أحمد وعقبالك (للمرة الثانية قول إن شاء الله ولا المدام قاعدة معاك هههههههههههه )
والأخ الفاضل الرجل المدمر جزاك الله خيرا لمباركتك الطيبة وعقبالك إن كنت لم تتزوج أو إن كنت تزوجت هههههههه
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

DamasGate Engineering Community