منتديات داماس


Moved to new forum, Click Here to register



ولكن المعروف أن الأقدار جمع كلمة قدر
والقدر من إرادة وتقدير الله على أى حال
فنقول دائما أن ما حدث كان قضاء الله وقدره
****
أما كلمة الصدفة فهى تعبير (دارج)
وطبعا ليس المقصود منه أبدا أن هناك عشوائية فيما يحدث
وإنما المقصود به هو أن ما حدث لم يكن قد خطط له أحد
طبعا فى علم البشر
أرجو أن يكون المقصد قد اتضح

وكما بدأت أنتهى حتما بأن إرادة الله هى التى تتحكم فى كل شيئ
لا جدال فى هذا بالطبع

أخي الحبيب
أنا أعلم ما هو القدر فهذا من أركان الإيمان و من لا يعلمه فلا حظ له في الدين
و لكن لا يطلق على القدر أنه يسوق فهو ليس فاعل و إنما الله سبحانه الفاعل
و كأنك بقولك ساقتني الأقدار تعد الأقدار فاعل و ليست فعل و طالما أنك تؤمن أن القدر إرادة الله
فهل نقول أن الإرادة شائت أو ساقت أم نقول المريد للإرادة هو الذي شاء و ساق
فكلمة مثل كلمة " شائت الأقدار " أو ما في معناها عدّها علمائنا من المناهي اللفظية
فهي باطلة لغويا فالقدر لا يشاء و إنما هو المشيئة و القدر لا يريد و إنما هو الإرادة
و الله سبحانه هو الذي قدّر .......
ثانيا : كلمة صدفة حتى و لو إشتهرت بين الناس إلا أنها مرفوضة شرعا
و لو أنك ما قصدت بها معناها
***********
الرجاء التعديل
و لك مني خالص التحية
و مشكور على الروابط


أخي الحبيب
أنا أعلم ما هو القدر فهذا من أركان الإيمان و من لا يعلمه فلا حظ له في الدين
و لكن لا يطلق على القدر أنه يسوق فهو ليس فاعل و إنما الله سبحانه الفاعل
و كأنك بقولك ساقتني الأقدار تعد الأقدار فاعل و ليست فعل و طالما أنك تؤمن أن القدر إرادة الله
فهل نقول أن الإرادة شائت أو ساقت أم نقول المريد للإرادة هو الذي شاء و ساق
فكلمة مثل كلمة " شائت الأقدار " أو ما في معناها عدّها علمائنا من المناهي اللفظية
فهي باطلة لغويا فالقدر لا يشاء و إنما هو المشيئة و القدر لا يريد و إنما هو الإرادة
و الله سبحانه هو الذي قدّر .......
ثانيا : كلمة صدفة حتى و لو إشتهرت بين الناس إلا أنها مرفوضة شرعا
و لو أنك ما قصدت بها معناها
***********
الرجاء التعديل
و لك مني خالص التحية
و مشكور على الروابط [/CENTER]

أخونا الكبير/ أبو حمزة الأثري
كما تعلم
فمن تحابوا فى الله تقابلوا عند مبدأ واحد ويهديهم ربهم بفضله وإحسانه

أخوك فى الله مسلم يوحد الله - واسمى محمد
أعوذ بالله من الشرك والضلال وكل ماخالف سنة نبيه الكريم
(صلى الله عليه وسلم)
هناك مجازات لفظية وأدبية تدل فى النهاية على مسبباتها
ويمكن التجاوز عنها طالما كان معناها ظاهر وواضح
ولكل امرئ مانوى
وطالما أن الصدفة ستحمل على غير معناها فقد تم تعديلها
والإختلاف فى الرأى لايفسد للود قضية
وإن كان رأيى خطأ فهو يحتمل الصواب
والله وحده أعلى وأعلم


باركم الله فيكم أخواني على هذه المناقشة الجميلة المفيدة والممتعه، تحياتي اليكما أخي أبو حمزة وأخي محمد فكل منكما حريص على تعاليم ديننا الحنيف، جزاكم الله خيرا، والرجاء أن لا ننسى كفارة المجلس:

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وبَحَمْدكَ أشْهدُ أنْ لا إلهَ إلا أنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وأتُوبُ إِلَيْكَ.
تحيااتي


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أخي الحبيب
الأمر واضح و هو أن الإرادة لا يطلق عليها أنها فعلت بل المريد هو الفاعل .....
و لأن الأمر دين و يتعلق بالله سبحانه و مشيئته فلا يقبل الآراء فلا تقل رأيي خطأ و يحتمل الصواب و الرد كان على عجالة و سامحني لقسوة العبارة فهذا ليس من عادتي و لكن الدين يجب أن يتكلم الإنسان فيه بعلم و أنا لم أقل لك إلا ما قاله علمائنا الأجلاء
تقبل خالص التحية من أخوك المحب لك في الله / أبو حمزة
و الرجاء التدقيق و التفكير أكثر في الرد السابق لكي تعلم مرادي و ما الخطأ الذي وقعت به


أخي الحبيب جمعني الله و إياك مع الحبيب المصطفى
يبدوا أنك لم تفهم ما أقصد يا أخي تستطيع أن تقول
هداني الله سبحانه و تعالى و لا تقل إرادة فالإرادة لا تسوق


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أخي الحبيب
الأمر واضح و هو أن الإرادة لا يطلق عليها أنها فعلت بل المريد هو الفاعل .....
و لأن الأمر دين و يتعلق بالله سبحانه و مشيئته فلا يقبل الآراء فلا تقل رأيي خطأ و يحتمل الصواب و الرد كان على عجالة و سامحني لقسوة العبارة فهذا ليس من عادتي و لكن الدين يجب أن يتكلم الإنسان فيه بعلم و أنا لم أقل لك إلا ما قاله علمائنا الأجلاء
تقبل خالص التحية من أخوك المحب لك في الله / أبو حمزة
و الرجاء التدقيق و التفكير أكثر في الرد السابق لكي تعلم مرادي و ما الخطأ الذي وقعت به

أخى الحبيب: ليس هناك خطأ

ما رأيك فى عبارة: أنقذته العناية الإلاهية
أو أدركتنى رحمة الله
أو طاله عذاب الله
أو بمشيئة الله سيتم كذا أو كذا
؟؟؟؟؟

هل العناية أو الرحمة أو العذاب أو المشيئة (كمجرد لفظ) لها أى قدرة أو إرادة لكى تغير أى شيئ
ومارأيك فى دعاء الرسول (صلى الله عليه وسلم):
(( ياحى ياقيوم برحمتك أستغيث ))
هل كان يستغيث بالرحمة أم بالله جل وعلى؟

أخى أحب دائما ألا أتحدث فيما لن يفيد
هناك من الأمور ما هو أهم واهم
ولا يجب أن نحمل الأمور أكثر مما تحتمل

وأرجو ألا تفهم كلامى بطريق الخطأ لأن المسلمون أخوة
واختلاف الرأى لن يفسد (على الأقل عندى ) للود قضية

ولن أتحدث ثانية فى هذا الموضوع


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أخي الحبيب محمد، حياك الله وجزاك الله خيرا أنت وأخي ابو حمزة على هذه المناقشه الهادفه والتي يسعى كل منكما لإظهار الحق في إطار شرعي، أشهد الله أني أحبكما في الله، وأنني لست أميل الى جانب إلّا جانب الصواب على مذهب أهل السنة والجماعة،
وأخي محمد قد طلب بقية آراء الأعضاء فتقبل مني رأي بصدر رحب:
وأنا أقول، موضوع الصدفة -كما ذكرتما- لا يصح حتى أن أذكره لأنكما إتفقتما عليه مسبّقا، أما موضوع الأقدار فاسمع مني بسعة صدر:
نعم لكل قول ومكتوب نية الكاتب أو القائل والله عز وجل لا يحاسبنا إلّا بما في قلوبنا وما نويناه، وأنت نيتك كانت خيرا ولكن ما قاله أبو حمزة صحيحا، فالأقدار ليس لها أن تسوق، فاللفظ قد لا يدل على المعنى وأقصد أن اللفظ لا يعني أنه دال على نيتك، ولكنه لفظ خاطىء وحاول أن تفسره لفظيا أو لغويا، وأسأل أهل الذكر من علماء الإسلام وأهل اللغة وكلهم سيجمعون على أن الأقدار لا ينبغي للفظها التفعيل -أي نسب الفعل لها- فالله عز وجل هو من يسوق الأقدار.
(ثم جئت على قدر يا موسى) أما تفسير كلمة قدر كما أورد الأئمة: على وفق الوقت المقدر من الله عز وجل لتبليغ الرسالة.
(وخلق كل شيء فقدره تقديرا) وقدره هنا معناها: هيأه لما يصلح له ويليق به.
والمراجع للتفسير (الشيخ جلال الدين السيوطي والشيخ محمد حسن الحمصي)

والله أعلى وأعلم مني ومنك ومن الجميع.

وفي النهاية أكرر، لم يكن لديك أخي محمد أي نية سيئة -والعياذ بالله- حين كتبت هذا الموضوع، ولكن أخي ابو حمزة الأثري -وأنا أعرفه جيدا من منتدى الشريعة- وجب عليه التنبيه من دافع النصيحة.
وأرى أخواني في الله أننا قد أكثرنا من الحديث هيا لنقول معا:
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وبَحَمْدكَ أشْهدُ أنْ لا إلهَ إلا أنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وأتُوبُ إِلَيْكَ.
تحياتي واحترامي وتقديري للجميع. جزاكم الله خيرا وجمعنا وإياكم مع الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم في الفردوس الأعلى. آمين


شكرا لكم جميعا وأسأل الله أن يوفقنا كلنا ولكن أرجو أن تكتبوا المواضيع صحيحة



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


شكرا لكم جميعا وأسأل الله أن يوفقنا كلنا ولكن أرجو أن تكتبوا المواضيع صحيحة



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخي الحبيب، لم أفهم قصدك أخي في الله، الرجاء الإيضاح! أي صحيح تتحدث عنه أخي الفاضل؟ أم أنك ترد على الموضوع دون قرائته؟


جزاك الله الف خير اخي الكريم
على هذا الشعور النبيل والكلمات القيقة

وشكر على هديتك القيمة

وأرجو من الأخوان عدم التعمق في الردود
وان كان هناك اي ملاحظة يرجى مراسلة العضو
والمراسلة في بينكم حتى لا يضيع الموضوع وسط الردود

خالص التحية
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

DamasGate Engineering Community