منتديات داماس


Moved to new forum, Click Here to register


5


لكل مساء رائحة تخمد حيناٌ وتفوح أحياناٌ
والسراب ضمن الدجى يتبعثر . بسرمد الحلكة
ايها المارون على احشاء الدقائق والثواني
أخرجوا من أعماقنا ,
ودعونا نلهو بين أصابع الوقت قليلاٌ , ودهاليز الأفكار البائده ,
نلتهم السراب.. في رحم الأمل
. . . طواعية كالسم الزعاف
كلما شب حريق في جنح ليل داكن .
رد عنه الجمر هل من مزيد ؟!
نشرب . لنثمل من كأس السقم .
حتى تتخدر أزقة العروق .


مالك ايها الدمع خائر؟
ما بال جرحي يطوي غصة..
اتراه الهم قد اينع بكما؟
ام الحزن غدا ضيفكما الازلي
يرتوي الآه ويستجدي البشائر

أتراه حبك ماكر ؟
أم جراحي العابثة
في قلبي الثائر
استباح الانين ظلمة ليلي..
وتعريت لابسا حزني وهمي..
شكرا لك يا جراحي..
شكرا لامواج الغدر الماكرة..
شكرا لك يا غبني..


هلمي يا جراحي التمس منك الاسى..
في القلب بعثرة تنير دروب تيهي..
قد وهبتها حبي,فاسلفتني الهجر..
اهديتها صدري فاكرمتني بالغدر..
على شطآن الغربة سأنسج دمعي..
بخيوط ماسية براقة تشد الناظرين..
محبوبتي كنت وظل طيفك سأبقى..
انا لا ابكي فراقك انما قدرا حطم قلبينا..
ارحلي..تزوجي..انجبي..
سأبقى هاهنا..وانت هناك..
تفرقنا اميال لا تحصى من بحار وصحارى..
ارحلي..تزوجي..انجبي..
سابقى توأم خواطرك ما حييت..


استيقظ في عتمة الليل على قرع طبول قلبه..

دقات لم يعهد لها رنينا كما يعيشه اللحظة..

مد يديه بحثا عن لمحة برق..فكانت الشعلة لشمعة تنزف وسط الرداء الأسود للغرفة..

التقط من زاوية غير بعيدة مصباحه السحري

وبلمسة من انامله المرتجفة اطلق العنان للجني في داخله..

انبعث نور متوهج منه

ومعه رسالة غريبة

رسالة من محبوبته..سارع لفتحها

"حبيبي اين انت؟طال انتظاري لأنهر عشقك؟

اتراها مياه الحب قد نضبت..ام ان شمس الفراق

لسعت ما تبقى من حياة في واحة قلبك؟"

عاد مجددا ليحك مصباحه الصغير..

عاد ليطلب من مارده الخفي تحقيق امنيته الأولى

"حبيبتي اشتاقك..اسرني النوم في سجن الأحلام..

كنت مقيدا بغرفة الحلم,اتلمس لقاء بيننا لم يحصل البتة..

أحبك..اعشقك..والأهم من ذلك كله انني استيقظت لأجلك.."

انهى تلك اللمسات وامر المغارة ان تفتح

"ارسال"

وانطلقت الحمائم برسالته الى بلاد العجم..

الى مكان ما بين السماء والأرض

حيث ترقد اميرته النائمة..غافلة عن كوابيس الشوق المؤرقة التي تلازم موج صمت فارسها

تراقصت شعلة الشمعة مجددا ..

شرب كوب من الماء الذي لا يروي ظمأه..ونادى حراس السجن

"اني هاهنا فهلموا خذوني الى زنزانتي.."


دعيني اتنفس بعضا من عبق عطرك..
ارتشف من طيفك لذة العشق اللا محدودة..
كم اتوق الى لقاء يجمع روحينا تحت قبة السماء.
نعم مشناق الى تقبيل سحر عيناك..
الى احتضان ومضات فرحك وسترها بوهج النور
عن غفلات وحدة الليالي الطويلة..


سيدتي..
انا في حالة حب..
لم اعشق امرأة قبلك..
وكيف اعشق وقد
تملكت نور العقل..
كيف اعشق سواك
وانت الاصل في القلب
والباقيات ظلال ؟
اهناك تشبيه بين العين وكحلها؟
انت نسخة حب لفؤادي..
لك صغت خواطري بلغة
لم تسمعها امرأة سواك..
وحدك من تسكنين دياري
اقتربي مني يا عمري
ودعيني اهمس بين اذناك
انت الحب الاول..
انت الوعد الذي ابتغي ايفاؤه
انت منبع الحنان في داخلي..
تعالي يا وردة العمر واسكني اعماقي..
تعالي يا بدري وتوسطي قبب سمائي
هلمي افترشي احداقي..
والعبي كالطفل بين عبارات حبي
لا تعتبي على تقلبات حبي...
بعيدا عنك عنيف مثل الموج,
بقربك لطيف مثل الرمل ..
لا تتضايقي من أشواقي
رددي اسمي..كرري غزلي
في كل وقت وحين...
في ساعات الفجر ..
وبين حنايا الليل ..
قد لا أتقن فن
الصمت .. فسامحي جهلي ..

فتشي.. فتش في أرجاء
المعمورة..فما في الدنيا
مثلي...
أنت حبيبتي ... لا تتركيني

أرتشفي صبري كالنخل ..
إني أنت ..

فكيف أفرق ..
بين الأصل ,

وبين الظل ؟
احبك..
فلا تهجري دارا شيدت لاجلك..


تأخذني اللحظة الهاربة اليك ..
استدير باحثة عنك
فلا اجد غير عطرك وذهولي !
بت اغرق كثيرا في تفاصيل اندفاعي اليك
حين تصبح في كل لحظة واحدة كل شئ!
تغدو الروح والنبض والانفاس
والموانئ والحضور دفعة واحدة ..
اكاد اقول احبك فتتسابق انت بكلك نحوي
فاقف مأخوذة بك!
احاول النطق ..فيذهب الكلام في الكلام
ياحلمي كف عني قليلا اخاف اكره واقعي


الحنين إليك متعب يجردني من كل اشيائي
ويعقدني بك في الحلم واليقظة!


ادنو مني
فقد اكتظ الحديث في ثغري
يريد ان ينهمر في قلبك ..عذبا
أدوات الموضوع

الانتقال السريع

DamasGate