إعلان

Collapse
No announcement yet.

المؤنّث الحقيقيّ والمَجازيّ

Collapse
X
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة

    المؤنّث الحقيقيّ والمَجازيّ

    ،’

    لغة،
    لغتي،
    لغتي العربية،
    لغتي هويتي،
    لغة عربية، معاني،
    قل ولا تقل،
    قواعد نحوية،
    قواعد في الإملاء،
    أخطاء إملائية،
    الإملاء،
    الخط العربي،
    التنوين،
    الأساليب،
    رسم الحروف،
    القراءة،
    المتشابهات،
    المصدر،
    حروف الجر،
    سحر اللغة، سحر البيان،
    نحو، الأضداد،
    أدب، بلاغة.

    ،’

    تَأنيثُ الأفعال ( فائدةٌ )


    ( المؤنّث الحقيقيّ والمؤنّث المَجازيّ )


    * متى يمكن جوازُ تّذكير الفِعل للفاعل المؤنّث؟!
    كأن نقولَ: ( جاءت هندُ/ جاء اليومَ هندُ )!.
    هنا إفادة نحويّةٌ بالخُصوصِ؛ عَسى الرّحمنُ - بمنّهِ - أن ينفَعنا بها.

    ،’

    النّحوُ الواضِح في قواعِد اللّغة العربّية



    تأنيثُ الفِعل للفاعِل:



    الأمثلةُ:



    1- سافرتْ فاطمةُ.


    تعودُ زينبُ.



    2- الشَّمْسُ تَطْلُعُ.


    الْحَرْبُ انْتَهَتْ.



    3- سَافَرَتِ الْيَوْمَ فَاطِمةُ أوْ سَافَرَ الْيَوْمَ فَاطِمةُ.


    تَعُودُ غَداً زَيْنَبُ أوْ يَعُودُ غَداً زَيْنَبُ.



    4- تَطْلُعُ الشَّمْسُ أوْ يَطْلُعُ الشَّمْسُ.


    انْتَهَتِ الْحَرْبُ أوْ انْتَهَى الْحَرْبُ.



    5- جَاءَتِ الْغِلْمَانُ أوْ جاءَ الْغِلْمان.


    بَكَتِ الثَّوَاكِلُ أوْ بَكَى الثَّوَاكِلُ.




    ..........



    البحْثُ:



    الفاعل في الطائفة الأولى يدل على مؤنث حقيقي،


    وهو متصل بالفعل لا يفصله عنه فاصل،


    وقد أُنث الفعل له هنا، وتأنيثه في هذه الحال واجب.



    وبتأمل أمثلة الطائفة الثانية ترى الفعل مؤنثاً،


    والفاعل ضميراً يعود أولاً على الشمس،


    وثانياً على الحرب، وهما غير مؤنثين حقيقيين،


    ولكن العرب اعتبرتهما مؤنثين،


    ويسمى هذا النوع مؤنثاً مجازيًّا1.



    في مثل هذه الأمثلة حيث الفاعل ضمير؛


    يعود على مؤنث مجازي؛ يجب تأنيث الفعل أيضاً.



    وفي الطائفة الثالثة نجد أن الفاعل حقيقيّ التأنيث؛


    ولكنه فُصل عن فعله؛ ولذا جاء تأنيث فعله وتركه.


    _


    1 من المؤنث المجازي ألفاظ سمعت عن العرب،


    كدار ونار وذراع وأصبع وسوق ويمين وأرض وأذن وعين وسن.



    وفي الطائفة الرابعة نرى الفاعل ظاهراً مجازي التأنيث،


    ونرى فعله مرة مؤنثاً، وأخرى غير مؤنث؛


    مما يدل على الجواز.



    وفي الطائفة الخامسة نرى الفاعل جمع تكسير،


    ونشاهد جواز تأنيث الفعل معه.



    ..........



    القاعدة:



    - يجبُ تأنيث الفعل:



    أ- إذا كان الفاعل حقيقي التأنيث غَيْرَ مُنْفَصِل عَنِ الْفِعْلِ.


    ب- إذا كانَ الْفَاعِلُ ضَميراً يعود على مؤنث مَجازِيِّ التَّأْنيثِ.



    - يَجوزُ تأنيث الفعل:



    أ- إذا كان الفاعل حَقِيقيَّ التَّأْنِيثِ مَفْصُولاً عَنْ فِعْلِه.


    ب- إذا كان الفاعل اسْماً ظاهِراً مَجَازِيَّ التَّأْنِيثِ.


    ج- إِذَا كانَ الْفَاعِلُ جَمْعَ تكسير للمذكر أو المؤنث.






    * مُنتقى ( نتيجَةُ بحثٍ ).






    وفّقكم اللهُ.

    #2
    شكر الله لك أختنا الكريمة سناء

    تعليق


      #3
      جزاكِ الله خيرا اختنا الكريمة

      تعليق

      تنفيذ...
      X