إعلان

Collapse
No announcement yet.

ابتهالاتي

Collapse
X
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة

    ابتهالاتي

    ابتهالاتي
    ربِّي ..
    إليك أشكو سوءَ حالي
    وأطرقُ بابكَ
    وإنَّكَ لأَعلمُ منِّي بسؤالي
    يا عظيماً .....
    بهِ العظمةُ جلَّ شأنها
    إنَّك لأحبُّ إليَّ ....
    من أهلي ومن مالي
    أدعوكَ بقلبٍ موقنٍ بلقائكَ
    ونفسٍ تعبتْ من حملِ الذنوبِ الثقالِ
    أعترفُ لجلالِ وجهك َ بخطيئتي
    وأتوبُ إليكَ .....
    وإنكَ لأنتَ التّوّابُ المتعالِ


    يا رحيماً ......
    يا كريماً ......
    العفو منّكَ منبعُهُ وموردهُ
    ومصبُّهُ ....؟؟ – إنْ لم يكنْ عندي – ....؟؟
    فإنّي إذاً لفي ضلالِ
    وأقولُ كما قالَ رسولكَ الهادي:
    // إن لم يكن بكَ غضبٌ عليَّ فلا أبالي //
    أدعوكَ ربّي سراً وعلانيةً
    مقراً بأنّي في الخطايا غارقٌ
    وأقسمُ بنورِ وجهكَ
    بأنني صادقٌ في ابتهالي
    فإن لم تهدني وتعافني
    فيا ويحَ نفسي من حالكاتِ الليالي
    و يا ويلي إن لم أحضَ بعفوكَ
    فيمسي سفكَ دمي ....
    من أمورِ الحلالِ .....
    إلهي ......
    إني رجوتك أن تستجيب ندائي
    وناجيتك بقلبٍ معنَّى
    يحملُ أوزاراً كالجبال
    وليس إلَّاكَ منجداً ومخلَّصاً
    فإن صفحتَ .....
    فهو من حسنِ الصفاتِ لديكَ
    وإن لم تعفو عنّي .......
    فإني أستحقُّ ما جرى لي
    ولكنَّ عفوكَ ......
    أوسعُ من كلِّ الذنوبِ وإن اجتمعت
    ولو اتحدتْ خواطرنا
    فلن تُحيطَ برحمتك
    ضروبٌ من الخيالِ
    ربَّاهُ .........
    إنِّي من عبادكَ المذنبينَ
    ولستُ بالمعصومِ عن الخطايا
    وقد أمستْ ذنوبي كالتلالِ
    فاقبل توبتي يا إلهي
    فإنَّهُ ......
    ليس ينجيني من غضبكَ ......
    - إن حلَّ بي -
    أبي ولا أخي ولا عمي ولا خالي
    ...................................
    أبدو مع الحياةِ في صراعٍ
    وكأنّني من دائرةِ النارِ أدنو
    فيمسكني كتابُكَ .........
    من خلفي لينقذني .....
    من يدي فأفلتها .....
    من قميصي فأمزّقهُ
    من كل الجهاتِ يسحبني ويناديني
    ولكن أُذناي ....
    بندائهِ لا تبالي
    فأرشد قلباً تائهاً
    أفنى العمرَ بحثاً عنِ الحلالِ
    وأنت َالذي ألَّفَ بينَ قلوبٍ
    في زمانِ الكفرِ تنافرتْ
    وبعدَ هديكَ
    أمسوا في تراحمهم
    كرجلٍ واحدٍ
    ولكنه يساوي كثيراً من الرجالِ
    أفتتركني أناديكَ دونَ إجابةٍ
    وأنتَ القائلُ:
    // ادعوني أستجبْ لكم //
    فاستجب لدعائي يا عظيماً
    وأرحْ بالإجابةِ
    نفسي ..... وقلبي ...... وروحي ...... وبالي ....

    أحمد رحال 3 /5/2011

    #2
    ألا أيُها المَقصُود في كُلِ حاجة شكوت إليكَ الضُر، فارحَم شِكايتِي
    ألا يارجائي أنتَ تكشف كُربَتي فَهَب لي ذُنوبيَ كُلها و إقضِ حاجَتي
    أتَيتُ باعمالٍ قِباح كَثيرة و ما في الورى عبدٌ جنى كجِنايَتي
    أتحرِقُني بِالنَارِ يا غايةَ المُنَى فأين رَجَائي؟ ثُم أينَ مَخافَتي
    (واذا سألك عبادي عني فأني قريب اجيب دعوت الداعي اذا دعانِ)(قران كريم)
    على يقين من ان الله تعالى سيستجب دعائك وسيهبك ماتطلب وسيغفر لك كل خطيئة احسانا منه على
    جمال وبلاغة ابتهالاتك وخشوعكَ وصيغة دعائكَ .
    رعاك الله واسعدك في الدنيا وامد بعمرك وجعل الفردوس مسكنك مع من تحب
    وشفع لكَ وشُفِعَ بك ان شاء الله .
    تقبل قصور ردي المتواضع

    تعليق


      #3
      المشاركة الأصلية بواسطة مهند الفراتي
      ألا أيُها المَقصُود في كُلِ حاجة شكوت إليكَ الضُر، فارحَم شِكايتِي
      ألا يارجائي أنتَ تكشف كُربَتي فَهَب لي ذُنوبيَ كُلها و إقضِ حاجَتي
      أتَيتُ باعمالٍ قِباح كَثيرة و ما في الورى عبدٌ جنى كجِنايَتي
      أتحرِقُني بِالنَارِ يا غايةَ المُنَى فأين رَجَائي؟ ثُم أينَ مَخافَتي
      (واذا سألك عبادي عني فأني قريب اجيب دعوت الداعي اذا دعانِ)(قران كريم)
      على يقين من ان الله تعالى سيستجب دعائك وسيهبك ماتطلب وسيغفر لك كل خطيئة احسانا منه على
      جمال وبلاغة ابتهالاتك وخشوعكَ وصيغة دعائكَ .
      رعاك الله واسعدك في الدنيا وامد بعمرك وجعل الفردوس مسكنك مع من تحب
      وشفع لكَ وشُفِعَ بك ان شاء الله .
      تقبل قصور ردي المتواضع
      جُزيتَ خيراً ... وأرجو من الله أن يغفر لي ولك ولسائر المسلمين

      تعليق


        #4
        الله الله..
        بوركتم

        تعليق


          #5
          المشاركة الأصلية بواسطة بلسود
          الله الله..
          بوركتم
          ولك مثل ما دعوت وزيادة

          تعليق

          تنفيذ...
          X