إعلان

Collapse
No announcement yet.

الأهلي يستهل الموسم الجديد بالسقوط في فخ التعادل الإيجابي مع المصري بهدفين

Collapse
X
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة

    الأهلي يستهل الموسم الجديد بالسقوط في فخ التعادل الإيجابي مع المصري بهدفين

    نجح النادي المصري البورسعيدي في خطف نقطة غالية من النادي الأهلي بعد أن إنتهت مباراة إفتتاح الدوري الممتاز للموسم الكروي الجديد بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق, و بالرغم من أن المباراة إنتهت بالتعادل وفإن الأهلي قدم مستوى جيد في الشوط الثاني بعكس مستوى الشوط الأول الذي ظهر ضعيفاً و مهلهلاً و بلا أي ترابط بين الخطوط الثلاثة.

    إنتهى الشوط الأول من مباراة الأهلي و المصري البورسعيدي بتقدم النادي المصري بهدفين مقابل هدف بعد شوط أول ظهر فيه الأهلي بشكل مهلهل و بمستوى ضعيف للغاية في الخطوط الثلاثة و هو ما أدى إلي إنتهاء الشوط الأول بهذه النتيجة المستحقة تماماً لأبناء بورسعيد على الرغم من أن الهدف الثاني جاء من تسلل واضح.

    بدأ الأهلي اللقاء بتشكيل مكون من عصام الحضري في حراسة المرمى و في الدفاع عماد النحاس و شادي محمد و أحمد السيد و في الجانب الأيمن إسلام الشاطر و في الأيسر سبستياو جيلبرتو و في الوسط حسام عاشور و معتز إينو و فيهجوم الثلاثي محمد أبو تريكة و فلافيو أمادو و أسامة حسني.

    المباراة بدأت حماسية جداً من الطرفين و لكن سرعان ما هدأ هذا الحماس و إنحصر اللعب في وسط الملعب إلى أن أخطأ مدافع المصري في إعادة الكرة لحارس مرماه فتدخل أبو تريكة و أسامة حسني مع الحديدي و حارس مرمى المصري لتسكن الكرة الشباك و يتقدم الأهلي بهدف دون مقابل.

    بعد الهدف سيطر المصري على الكرة تماماً و كان أفضل من الأهلي بمراحل و هو ما منحه الأفضلية و منحه هدف التعادل عن طريق أحمد جلال بعد كرة عرضية وضعها إبراهيم الهلالي برأسه في القائم لترتد لجلال الذي أسكنها الشباك وسط حراسة الدفاع الأهلاوي بالكامل.

    و فاجأ إبراهيم الهلالي الجميع بهدف ثاني بعد أن تلقى تمريرة بينية كان حينها في موقف تسلل و لكن حكم الرياة لم يشر لوجوده فلعب الكرة عرضية لتجد قدم أحمد السيد الذي حولها بالخطأ داخل شباك عصام الحضري وسط دهشة الجميع لينتهي الشوط الأول بتقدم المصري بهدفين مقابل هدف.

    مع بداية الشوط الثاني وضح الإصرار على إدراك هدف التعادل خاصة بعد أن دفع الساحر مانويل جوزيه بعماد متعب و محمد بركات بدلاً من معتز إينو و أسامة حسني و هو منح الأهلي أفضلية للسيطرة على وسط الملعب بعد إنضمام محمد بركات و جيلبرتو لمساندة أنيس بوجلبان في وسط الملعب و إنتقال أحمد السيد للعب كظهير أيسر.

    و لاحت للأهلي العديد من الفرص عن طريق عماد النحاس الذي فشل في إسكان الكرة داخل المرمى الخالي من حارس مرماه و لعبها في أقدام المدافعين و أخرى لمحمد بركات و فلافيو و أبو تريكة و لكن كل الفرص ضاعت أمام المرمى بغرابة.

    و من إنطلاقة من الجانب الأيسر لجيبرتو الذي تلقى كرة جميلة من عماد متعب فأرسلها عرضية وجدت أبو تريكة الذي أسكنها الشباك برأسية جميلة ليدرك الأهلي التعادل و يذهب في رحلة للبحث عن تسجيل هدف ثالث يمنحه النقاط الثلاث و لكن لاعبو المصري لعبوا على إهدار الوقت بشكل مبالغ فيه.

    و قبل النهاية بدقيقة كاد عماد متعب يدرك هدف الفوز عندما إنفرد بمرمى المصري و لكنه فضل مراوغة الحارس على الرغم من أن الزاوية البعيدة كانت مفتوحة تماماً لتضيع الفرصة و يطلق بعدها حكم اللقاء صافرة النهاية معلناً تعادل الأهلي و المصري في أول مباريات الموسم الجديد.

    #2
    أبدى الساحر البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للنادي الأهلي حزنه الشديد من المستوى الفني الضعيف الذي ظهر عليه فريقه اليوم أمام النادي المصري في المباراة التي أقيمت ببورسعيد و إنتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق, و أكد جوزيه على أن المستوى الذي ظهر عليه الأهلي اليوم لا يرضيه إطلاقاً بغض النظر عن النتيجة التي إنتهت بها المباراة.

    و أشار مانويل جوزيه إلى أنه توقع الروح القتالية و الحماس الشديد و الدوافع التي لعب بها النادي المصري مؤكداً على أن ظروف الفريق في الموسم الجديد بلاعبيه الجدد و مدربه حلمي طولان كانت تؤكد على أن الأجواء ستكون مشحونة بقوة و هو ما حذر اللاعبين منه و لكنهم لم يلتفتوا و لعبوا بثقة مبالغ فيها.

    و أكد جوزيه على أنه لم ييأس طوال المباراة و كان متأكداً تماماً من أن الأهلي سيدرك التعادل لأن لاعبو الأهلي يرفضون الهزيمة بكل الطرق و لديهم ثقافة الفوز بغض النظر عن الأداء و هو ما حدث بالفعل عندما نجح الفريق في إدراك هدف التعادل.

    و إنتقد مانويل جوزيه دفاع الفريق على المستوى الذي ظهر عليه خلال المباراة مؤكداً على أن دفاع الأهلي أهدى النادي المصري الهدفين بسبب الأخطاء الساذجة التي أدت إلي تصعيب الأمور علينا خاصة خلال الشوط الثاني.

    و أشار جوزيه إلى أن المباراة لم تخرج بسلبيات فقط بل إن هناك بعض الإيجابيات التي ستعود على الفريق بالنفع لعل أبرزها الأجواء التي لعب بها الفريق و التي تشابه الأجواء التي سنلعب بها في أم درمان الأسبوع المقبل في بطولة دوري أبطال أفريقيا أمام الهلال السوداني و هو ما يعود على الفريق بالنفع.

    تعليق


      #3
      المصري يجبر الاهلي علي التعادل 2-2 في افتتاحية الموسم الجديد

      اجبر المصري ضيفه الأهلي علي الخروج بنتيجة التعادل الايجابي بهدفين لكل فريق في افتتاحية الدوري المصري للموسم الجديد 2007/2008 يوم الاثنين بعد مباراة قوية ومثيرة شهدها ملعب استاد بورسعيد.

      واثبت أحمد جلال مهاجم الاهلي السابق خطأ مسئولي ناديه في الاستغناء عنه بعدما سجل هدفه الرسمي الأول مع المصري في شباك فريقه السابق ليذهب اللاعب بعدها للارتماء في احضان مدربه حلمي طولان ليؤكد له تقديره علي منحه فرصة اثبات نفسه.

      وشهد اللقاء حماسا كبيرا من جانب لاعبو المصري الذين استغلوا المؤازرة الجماهيرية الكبيرة في استاد بورسعيد لينتزعوا تعادلا بطعم الفوز من حامل لقب الدوري المصري.

      بدأ مانويل جوزيه اللقاء بدون مهاجمه عماد متعب ودينامو خط الوسط محمد بركات مما افقد هجمات الاهلي خطورتها لكن محمد ابو تريكة الذي عاني من خشونة واضحة من لاعبي المصري استطاع وضع فريقه في المقدمة بهدف صعب في الدقيقة 16 من احداث المباراة بعدما تدخل بقدمه في كرة مشتركة مع احد مدافعي المصري ليركنها خلف الحارس الذي خرج من مرماه.



      ولم يستمر تقدم الاهلي كثيرا بعدما استطاع احمد جلال ادراك التعادل لفريقه من متابعة ممتازة لكرة ارتدت من القائم الاهلاوي سددها بقوة في الزاوية اليمني لعصام الحضري في الدقيقة 20.

      وبعدها بدقائق منح احمد السيد مدافع الاهلي هدية غالية لجماهير بورسعيد حينما سجل بطريق الخطأ هدف المصري الثاني في مرماه لكن الاعادة التلفزيونية اثبتت وجود تسلل واضح علي هلالي لاعب المصري في الكرة التي سددها وارتطمت بقدم السيد لتخدع الحضري وتسكن شباكه في الدقيقة 26.

      وحاول الاهلي ادراك التعادل الا ان محاولاته باءت بالفشل بسبب اصرار مديره الفني مانويل جوزيه علي عدم اجراء تغييرات جوهرية في تشكيلته باستثناء دخول بوجلبان بدلا من عاشور.

      وفي الشوط الثاني استمر اللعب سجالا لكن الضغط الاهلاوي زاد بشدة مع مرور الوقت حتي دفع جوزيه بنجميه بركات ومتعب في تغيير مزدوج.



      واستطاع ابو تريكة اعادة المباراة الي وضعها الطبيعي مسجلا هدف التعادل لفريقه بضربة رأس في الدقيقة 74 من عرضية لجلبرتو.

      وكاد متعب ان يسجل هدف الفوز لفريقه في الدقيقة الاخيرة الا ان القدر اراد منح البسمة لجماهير بورسعيد في هذة الليلة لتنتهي المباراة بتعادل عادل بين الفريقين.

      تعليق


        #4
        نجح فريق الأهلي في تحقيق تعادل غال مع فريق المصري في افتتاح بطولة الدوري الممتاز لكرة القدم للموسم الجديد وذلك في مباراة الفريقين التي اقيمت أمس باستاد بوسعيد وانتهت بالتعادل الايجابي‏2/2‏ في مباراة جاءت خارج التوقات لعبا ونتيجة حيث خرجت قوية ومثيرة متقلبة لأحداث والنتائج فقد سيطر المصري علي مجريات وأحداث الشوط الأول وكان الأفضل ولذلك خرج متقدما بهدفين مقابل هدف‏..‏ حيث تقدم الأهلي في البداية بهدف سجله مدافع المصري محمد الحريدي في مرماه إثر كرة مشتركة مع محمد أبوتريكة وتعادل للمصري أحمد جلال مهاجم الأهلي السابق‏,‏ ثم تقدم المصري بهدف سجله مدافع الأهلي أحمد السيد في مرماه إثر تسديدة لاعب المصري ابراهيم الهلالي‏..‏

        وفي الشوط الثاني سيطر الأهلي علي مجريات المباراة وكان الأفضل ونجح في تحقيق هدف التعادل الذي سجله أبوتريكة واهدر العديد من الفرص السهلة وبهذه النتيجة ينتزع كل فريق نقطة غالية وينجح المصري في ايقاف حامل اللقب في أول مباراة له بالموسم الجديد‏..‏ في المباراة التي حملت العديد من التساؤلات حول تراجع مستوي الأهلي في الفتر الأخيرة من مباراة لأخري والغياب المتعمد لبعض لاعبيه المؤثرين والثغرة التي كانت واضحة في خط وسطه‏..‏ ولذلك خرجت المباراة خارج التوقعات خاصة في ظهور الأهلي بهذا المستوي المنخفض في الشوط الأول ونجاح لاعبي لامصري في السيطرة علي مجرياته والتقدم خلاله‏..‏ ولكن عاب المصري في الشوط لثاني التراجع غير المبرر للدفاع ليهاجم الأهلي ويحقق التعادل‏.‏

        شوط المصري والتقدم
        شهد الشوط الأول أداء قويا ومرتفع المستوي من الفريقين وكان حماسيا في معظم فتراته‏,‏ نجح خلاله فريق المصري في التقدم لعبا ونتيجة لأنه كان الأفضل والأكثر خطورة‏,‏ وذلك بفضل نجاح اللاعبين في تطبيق خطة مدربهم حلمي طولان بالضغط علي الأهلي من وسط الملعب والاستغلال الجيد لانطلاقات الجناحين أبو المجد مصطفي من اليمين ووليد سليمان من اليسار مع تحركات الهلالي وأحمد جلال التي شكلت خطورة كبيرة علي مرمي الأهلي في الوقت الذي حاول فيه الأهلي مجاراة المصري وتشكيل خطورة علي مرماه ولكن كان واضحا وجود خلل في خط الوسط لأن إينو يهاجم ولا يدافع وحسام عاشور تحمل كل العبء مع خط الدفاع في الوقت الذي كان فيه تقدم الظهيرين جيلبرتو والشاطر قليلا خوفا من الهجمات المرتدة‏,‏

        ولذلك سيطر ثلاثي وسط المصري عاشور الأدهم وأكوتي منساه ووجيه عبدالعظيم علي منطقة المناورات‏,‏ بينما تحمل دفاع الفريقين عبء الهجمات التي شهدها هذا الشوط والرقابة علي مفاتيح اللعب والأخطاء التي تسببت في الأهداف الثلاثة التي دخلت المرميين التي بدأت بهدف الأهلي في الدقيقة الـ‏21‏ إثر خطأ دفاعي وكرة مشتركة بين الثلاثي أبو تريكة وأسامة حسني ومدافع المصري محمد الحديدي الذي سدد الكرة لتسكن مرماه ثم تعادل المصري في الدقيقة الـ‏23‏ إثر هجمة منظمة عندما رفع وليد كرة عرضية داخل منطقة جزاء الأهلي علي رأس الهلالي الذي سددها لتصطدم بالقائم الأيسر وترتد إلي أحمد جلال مهاجم الأهلي السابق الذي سددها قوية في المرمي ثم تقدم المصري في الدقيقة الـ‏32‏ بالهدف الثاني الذي سجله المدافع أحمد السيد في مرماه عندما تقدم الهلالي من الجهة اليمني ودخل منطقة جزاء الأهلي وسدد كرة قوية تصطدم بأحمد السيد وتسكن مرمي عصام الحضري‏..‏

        بخلاف ذلك شهد الشوط الأول هجمات متبادلة وتسديدات قوية علي المرميين وظهورا للحارسين جورج آوه للمصري وعصام الحضري للأهلي وأربعة إنذارات لحسام عاشور من الأهلي وأكوتي منساه وأبو المجد مصطفي ومحمد صديق من المصري وحالة خشونة متعمدة وتغييرا وحيدا للأهلي بنزول أنيس بوجلبان بدلا من حسام عاشور‏.‏

        شوط التعادل
        شهد الشوط الثاني اداء ومستوي مختلفا تماما عن سابقه‏,‏ حيث تراجع المصري للدفاع حفاظا علي تقدمه فسنحت الفرصة للأهلي للهجوم الذي ضغط علي مرمي المصري ونجح بالتدريج في السيطرة علي مجريات هذا الشوط ولذلك تمكن من تحقيق هدف التعادل الذي جاء في الدقيقة‏31‏ إثر كرة عالية رفعها جلبيرتو داخل منطقة جزاء المصري انقض عليها أبوتريكة برأسه وسددها قوية في المرمي‏..‏ بخلاف ذلك فقد أهدر الأهلي العديد من الفرص السهلة خاصة بعد أن دفع جوزيه المدير الفني للأهلي بكل من عماد متعب ومحمد بركات فتحرك الأهلي وعرفت هجماته الخطورة الحقيقية وتألق جورج آوه حارس المصري في الذود عن مرماه ومعه لاعبو خط الدفاع وتسابق الأهلي في اهدار عدد من الفرص السهلة خاصة من متعب وفلافيو ورغم ذلك فقد سنحت للمصري هجمة وحيدة في هذا الشوط كادت تقلب الأمور رأسا علي عقب عندما تلقي البديل أحمد حافظ الكرة وقاد هجمة مرتدة وراوغ وانفرد بمرمي الأهلي وسدد كرة قوية أنقذها الحارس جورج آوه‏.‏

        تعليق


          #5
          استطاع المصري البورسعيدي الحصول علي أول نقطة له هذا الموسم علي حساب النادي الأهلي في اللقاء الذي دار بين الفريقين في بورسعيد في افتتاح مباريات الدوري العام لكرة القدم.

          "
          عصام الحضري, شادي محمد, عماد النحاس, أحمد السيد, إسلام الشاطر, حسام عاشور, معتز إينو, جلبرتو, أبوتريكة, أسامة حسني و فلافيو.
          بدأت المباراة برتم سريع في محاولة من كلا الفريقين إحراز هدف مبكر فأضاع أبوتريكة و أسامة حسني أكثر من هجمة خطرة حتي الدقيقة 21 عندما استثمر أبوترية خطأ دفاعي للمصري من تمريرة من الدفاع المصراوي للحارس استطاع أبوتريكة اللحاق بها قبل الحارس ليحرز أول أهداف الموسم.. بعدها بثلاث دقائق يحرز المصري هدف التعادل بعدما اصطدمت الكرة بالقائم لترتد لمهاجم المصري الذي لم يجد صعوبة في إيداعها المرمي.
          و مع الدقيقة 34 يخطأ الحكم خطأ فادح عندما لم يحتسب تسلل واضح جدا نتج عنه الهدف الثاني و هدف التقدم للمصري.. يقوم جوزيه بأول تغييراته بدفع أنيس بوجلبان بدلا من حسام عاشور في الدقيقة 39 ..يحاول بعدها الأهلي إحراز هدف التعادل دون جدوي حتي ينتهي الشوط الأول بتقدم المصري بهدفين مقابل هدف للأهلي.
          يبدأ الشوط الثاني بحماس أهلاوي و انكماش مصراوي, و ينقذ جورج واه حارس المصري أخطر كرة في اللقاء عندما تصدي لرأسية فلافيو الرائعة ليحولها لضربة ركنية.. و يستمر الحال كما هو هجوم أهلاوي و دفاع مصراوي حتي يقوم جوزيه بتبديلين دفعة واحدة بنزول عماد متعب و محمد بركات بدلا من معتز إينو و أسامة حسني لينقلب الحال تماما و يتحول الهجوم الأهلاوي لإعصار يحاول المصري بقيادة حلمي طولان صده دون جدوي ليحرز أبوتريكة الهدف الثاني من رأسية رائعة في الدقيقة 78 من زمن اللقاء.
          بعدها ينكمش المصري تماما للحفاظ علي التعادل و يواصل الأهلي هجومه محاولا إحراز هدف التقدم و من هجمة مرتدة كاد المصري أن يحرز هدف التقدم بعدما أنقذ الحضري انفراد تام.. ليطلق بعدها بعدة دقائق الحكم صافرته معلنا انتهاء الشوط الثاني و المباراة الأولي هذا الموسم بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما.



          تعليق

          تنفيذ...
          X