إعلان

Collapse
No announcement yet.

(حروب الجيل الرابع) كيف يديرها الغرب

Collapse

Unconfigured Ad Widget

Collapse
X
  • تصفية
  • الوقت
  • عرض
مسح الكل
مشاركات جديدة

    (حروب الجيل الرابع) كيف يديرها الغرب

    منقول

    أرجوك .. من فضل حضرتك ..
    إقرأ كيف يدير الغرب الحرب الآن علي أرض مصر ..
    ( الجيل الرابع من الحروب ) ..
    ------------------------------
    محاضرة ألقاها البروفيسير ماكس مانوارينج Max G. Manwaring أستاذ و باحث الإستراتيجية العسكرية في معهد الدراسات الإستراتيجية و العسكرية التابع للجيش الأميركي ـ كلية الحرب ..
    مكان المحاضرة : معهد دراسات الأمن القومي ـ إسرائيل ..
    المناسبة : المؤتمر السنوي لأمن نصف الأرض الغربي ..
    التاريخ : 13 أغسطس 2012 ..
    الأفكار الأساسية للمحاضرة :
    ------------------------
    ــ في سلسلة قصص "هاري بوتر" الشهيرة الشخصية الرئيسية هي الشخصية الشريرة التي لا يجرؤ أحد علي النطق بإسمها .. و بالتالي لا يمكن أن تسميه ..

    ــ نحن نتحدث عن شئ لا يمكن تسميته .. نحن نتحدث عن الجيل الرابع من الحروب غير المتماثلة Fourth-Generation Warfare .. لكن دعونا نعرف الحرب أولاً ..

    ــ الحرب هي "الإكراه" علي قبول إرادة العدو ..

    ــ في الماضي كانت الحرب بين الدول تعني حروب بين الجيوش .. يعني طيران .. أسلحة .. قوات نظامية من الجنود تعبر حدود دولة مستقلة للإستيلاء عليها ..

    ــ إكتشفنا خلال الأعوام الماضية أن ذلك الأسلوب من الحروب أصبح قديماً مستهلكاً .. و الجديد اليوم هو حروب الجيل الرابع .. فما هو الهدف منها بالتحديد ..

    ــ ليس الهدف تحطيم مؤسسة عسكرية لإحدي الأمم و تدمير قدرتها علي مواجهة عسكرية خارج حدودها ..

    ــ الهدف هو الإنهاك .. و التآكل ببطء و لكن بثبات إرادة الدولة المستهدفة من أجل إكتساب النفوذ .. و بعد الحصول علي ذلك النفوذ يتضح الهدف الحقيقي و هو إرغام العدو علي تنفيذ إرادتك ..

    ــ هدفنا هو الوصول إلي "نقطة التأثير" في عدوك حتي ينفذ رغبتك ..

    ــ القاسم المشترك في كل هذا هو ما نطلق عليه "زعزعة الإستقرار" ..

    ــ علينا أن نستخدم "القدرات العقلية" فهي السلاح الرئيسي لتحقيق هدف "زعزعة الإستقرار" ..

    ــ زعزعة الإستقرار من الممكن أن تكون "حميدة" أي ينفذها مواطنون من الدولة العدو نحو خلق "الدولة الفاشلة" ..

    ــ في بعض الدول .. هناك جزء لا يستهان به لا يخضع لسلطتها .. مما يهدد فكرة "السيادة" .. فمعني السيادة هي التحكم في الإقليم و الناس في كيان سياسي معترف به ..

    ــ إذا لم تتحكم الدولة في كامل إقليمها فنحن نطلق علي الجزء الذي لا تتحكم فيه الدولة مصطلح "إقليم غير محكوم" ..

    ــ الجزء الذي لا تتحكم فيه الدولة فيه مجموعات غير خاضعة للدولة .. محاربة و عنيفة بل و شريرة ..

    ــ و من ذلك الجزء الذي لا تتحكم فيه الدولة تخلق "الدولة الفاشلة" .. و هنا تستطيع أن تتدخل أنت و تتحكم في هذه الدولة ..

    ــ لاحظ أن الدولة لم تتلاشي .. فهي موجودة .. و لكن في حاجة إلي أن يرعاها طرف ما قبل أن يتدخل من يختطفها و يتحكم فيها ..

    ــ كلمتان مهمتان جديدتان في قاموسنا خلال الفترة القادمة هما .. "الحرب هي الإكراه" .. و "الدولة الفاشلة" ..

    ــ هما ليس "حدث" .. لكنهما عبارة عن "عملية" بخطوات تنفذ ببطء و بهدوء كافٍ ..

    ــ النتيجة .. إذا فعلت ذلك بطريقة جيدة .. و لمدة كافية .. و ببطء كافٍ .. و بإستخدام طرف حميد (أي من مواطني دولة العدو) .. فسوف يستيقظ عدوك ميتاً ..
    -----------------------------------
    تعليق : فرغت شريط المحاضرة خصيصاً لكي نفهم معني "الجيل الرابع من الحروب" التي تفسر لنا سلوكيات "الحميد" .. أو "الطابور الخامس" العامل في الوطن الآن حتي يصل بالدولة إلي مرحلة "الدولة الفاشلة" .. ليتدخل "الآخر" ليساعدها فيستولي عليها .. فمن فضل حضرتك ساهم في توعية مواطنيك .. و أنشرها ....
    مؤنس زهيري

    #2
    بارك الله فيك اخى احمد وجزاك الله خيرا

    تعليق


      #3
      المشاركة الأصلية بواسطة ABU.AMR
      بارك الله فيك اخى احمد وجزاك الله خيرا
      وبارك فيك وفي مرورك العاطر اخي الفاضل

      تعليق


        #4
        جزاك الله خير على مجهودك اخي الحبيب
        لكن لماذا العرب دائماً معمل للتجارب متى ياتي اليوم ونحن نجرب عليهم وليس العكس :close:
        طبعا بسبب الظلم بالوطن العربي والمعاناة التي يمر بها الشباب العربي من بطالة واكل الحقوق ورشوة وكل اشكال الفساد شيئ اكيد لن تستمر مثل هذه الدول اي حدى يقدر يلعب فيها
        ابشع شي لديهم يدعمون طرفين صراع في الدوله حتى الدوله تتدمر من الداخل مثل سرطان وهم فقط يتفرجون عن بعد ويدخلون بمواقع معينه بحجه حقوق الانسان
        مع ذلك تجدهم لايخسرون مقاتلين
        بذكر قبل سنوات عندنا في سوريا مسكت جاسوس اسرائيلي من اصل عربي بداخل سوريا كانت مهمته يدرس ميول الشعب في منطقه معينه وماهي اشياء التي ممكن تضايقهم موعد دخول السفن موعد مغادرتها وتفاصيل دقيقه عن حياه المواطن العادي
        الان بوجود الشبكات الاجتماعيه مثل الفيس بوك وغيرها لم يعودوا يحتاجون لاحد يتجسس على الارض اصبح الكل يضع كل شي عن نفسه بالنت وبهذه المعلومات ممكن استهداف بلادهم بدون علمهم ...
        موضوع كبير ويطول الكلام فيه
        وبتصور القيادة الحالية بمصر عسكرية وفاهمة الوضع كويس افضل قيادة ممكن تحكم مصر بالفتره الحاليه هي القيادة العسكرية وعقليه عسكرية ممكن يخالفني البعض ولكن هذا هو الواقع
        الله يحفظ مصر وشعب مصر ويحفظ جميع بلاد المسلمين من كل مكروه
        لاتنسوا مصر هي حزام الامان للدول العربيه

        تعليق


          #5
          ببساطة الشعوب الضعيفة المتهالكة اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا ولا تثق بنفسها هى التى ستتأثر بمثل هذه الموجات الحديثة من الحروب التى تعتمد على استغلال التفاوت الطبقي والتنوع المذهبي والعرقي فى هدم نفسها ، فى الحقيقة ان السلام الكامل لا يوجد على كوكب الأرض وما حياتنا سوى حروب صغيرة نخوضها ضد أشياء كثيرة وما الدول الا كيانات أضخم تحارب بعضها البعض ولولا هذه الحروب والصراعات لتوقفت الحياة

          تعليق

          تنفيذ...
          X