أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


15-01-2008, 09:47 PM
eXPerience badara غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 73553
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 2,062
إعجاب: 371
تلقى 2,212 إعجاب على 265 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #1  

ما شاهدته شيء مخيف مخيف مخيف.. العالم مهدد


شاهدته مخيف مخيف مخيف.. العالم

الصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


بعد قرائتي للمقالة ومشاهدة الفيلم عرفت لماذا إحتل العراق والحبل على الجرار











العالم في خطر





عددهم 80 مليون في إميركا هم جمهوريون وكلهم ينتخبون (بوش)


شاهدته مخيف مخيف مخيف.. العالم






لمشاهدة الفيلم تجده هنا على تسعة أفلام


















لمتابعة الأجزاء إنقر على

This is a video response to Jesus Camp 2 of 9 في أسفل الشاشة







أترككم مع المقالة


منقول بتصرف





معسكرات الحقد الجيني










بقلم الدكتور: نظمي خليل أبو العطا " أبو أحمد "


















شاهدت على مدى جزأين مطولين في قناة الجزيرة الوثائقية فيلمًا رهيبًا عن معسكرات يسوع أو (المسيح) في أمريكا، وشاهدت كيف يخطط الكبار في أمريكا والغرب لزرع الحقد على البشرية في نفوس الأطفال البريئة، وكيف (يصهينونهم) ويعطونهم المطارق والشواكيش لتحطيم الأكواب الفخارية الجميلة في هستيريا تحفيزًا لهم على تكسير رؤوس مخالفيهم أعداء يسوع.. وشاهدتهم كيف يزرعون العدوانية والحقد في نفوس أبنائهم بطريقة علمية تربوية مدروسة ومنظمة مخيفة، وكيف يدفعون الأطفال إلى التشنج والعنف وكراهية الرحمة واللين إرضاء للرب يسوع، حتى يرضى عليهم يسوع ويطعمهم ويسقيهم ويقويهم ويحميهم من أعدائهم.




ثم فجأة أعطوهم العصي الغليظة وطلبوا منهم بعد أن حمسوهم أن يضربوا في الهواء بشدة لتحطيم رؤوس الأعداء، وفجأة يقول أحد الأطفال: أنا عندما أرى طفلاً غير مسيحي أشعر بالغثيان والاشمئزاز ولا أطيق الجلوس بجواره.
وفي الفيلم شاهدت كيف ركزوا على أشد الأطفال تشنجًا وظلوا يحمسونه ويحمسونه ويحمسونه، والدم يحتقن في وجهه حتى كاد أن يغمى عليه من شدة التحريض، والكل يصفق ويصفق ويصفق له، إنهم يحرضونهم على العالم، كل العالم، ويقولون لهم: يسوع يطلب منكم ذلك، يسوع خالقكم يطلب منكم ذلك، علينا أن نعمل بكل شيء في الإنجيل لأن الرب يسوع يريد ذلك،ثم أتوا لهم بصورة بالحجم الطبيعي لبوش الصغير وقالوا لهم: هذا رئيسنا، هذا خادم بلادنا، هذا محقق أحلامنا في العالم، هذا بعثه يسوع ليخلصنا من غير المسيحيين أعداء الله يسوع.
يالها من كلمات رهيبة , وتربية مخيفة.. تلك الكلمات والسلوكيات التي سمعتها وشاهدتها وهم يلقنونها للأطفال الأبرياء والبنات يصرخن ويتشنجن والبنون يصرخون ويتشنجون والمعلمون والمعلمات يصرخون ويتشنجون ويقولون لهم: (أنتم مبعوثوا المسيح لتغيير العالم، يسوع الإله يطلب منا ذلك , فعلينا تغيير صورة العالم، وجعل أمريكا موحدة تحت راية المسيح وسلطة يسوع ورئيسنا المطيع ليسوع ).. ثم دربوا طفلاً ليقدم درساً للوعظ كرر نفس العبارات بحماس عجيب، وسلك نفس الطريقة، وظل الجميع يتهكم على طريقة الوعظ المؤدبة والرقيقة والهادئة التي كانت تؤدي في الكنيسة سابقًا.
ياللهول، ماذا سيصنع أبناؤنا مع هذا الجيل الأمريكي الدموي الأعمى المتعصب والمتشنج ؟!!، ماذا سيفعل أبناؤنا عندنا يركب أحد هؤلاء الطائرة ليقصفنا بصفتنا من أعداء يسوع ومن أتباع الشطان ؟!!.. لقد علمت لماذا كان الجنود الأمريكان يلتذذون وينتشون بتعذيب المسلمين في العراق وأفغانستان وجوانتنامو، وكيف كانو يفرحون ويرقصون على صراخ النساء والأطفال والرجال.هذه هي التربية الإرهابية الحقيقية التي تهدد العالم، وهذا هو الطريق الشيطاني لتدمير العالم بأيدي هؤلاء الأطفال الذين زرعوا الحقد في جيناتهم.
أين المحبة التي جاء بها المسيح عليه السلام ؟ أين الرحمة التي أودعها الله تعالى في نفوس مخلوقاته ؟ وأين دعاة الحرية والديمقراطية والتسامح في العالم ؟!!
ما شاهدته شيء مخيف مخيف مخيف.. العالم مهدد بمخرجات معسكرات يسوع في أمريكا والغرب، تلك المعسكرات التي تدمج العنف وتؤصله في النفوس لينتقل بمرور الأجيال إلى الجينات، ليتلذذ الواحد منهم بتعذيب كل مخالف له في العقيدة ويدمر العالم مادام ذلك يرضي الرب يسوع الذي ضحى بحياته ليخصلهم من خطيئة أبيهم آدم وأمهم حواء الأفعى الشريرة.
الإرهاب يُزرع في نفوس هؤلاء ليكون سلوكًا مألوفًا.. إنها تربية محاكم التفتيش، وتربية سجون الصهاينة، وتربية تدمير مدرسة بحر البقر في مصر على رؤوس الأطفال، وتربية تدمير ملجأ العامرية في العراق وجنوب لبنان وقانا وقتل الأسرى المصريين عام 1967م.. إنها التربية الدموية التي يمهد لها الصهاينة والصليبيون الجدد في أمريكا ومن يتطابق معهم ويلف لفهم في العالم.. إنها التربية التي يحاول العلمانيون (بفتح العين) العرب والليبرالييون العرب تمهيد بلادنا للانهزام أمام مخرجاتها. إنها المؤامرة على كل خلق عظيم وكل سلوك قويم.. إنها المؤامرة التي يمهد لها مركز ابن خلدون للدراسات الاجتماعية، ومعظم الجمعيات المدنية الممولة من أعدائنا، جمعيات التحريض على الدين واوحدة الوطنية والعفة ومواطن القوة في أجيالنا.. إنها المؤامرة التي يصف فيها بعض كتابنا كل إسلامي بأنه طالباني وتكفيري وظلامي وإرهابي.. كل هؤلاء يحرثون ويمهدون الأرض في ديارنا تمهيدًا للانهزام أمام الجيل الشيطاني الذي يُربى الآن في معسكرات يسوع في أمريكا، كفانا الله وإياكم شر هؤلاء الذين يخططون لإبادتنا ومحونا من الوجود، وساعدنا الله على نشر الرحمة والمحبة والصدق والإخلاص بالحكمة والموعظة الحسنة في نفوس الناس أجمعين , آمين يا رب العالمين يا أرحم الراحمين.



المصادر:


قناة الجزيرة في قطر


http://en.wikipedia.org/wiki/Jesus_Camp


http://www.jesuscampthemovie.com/
http://www.youtube.com/watch?v=y_EKHK1C2IE
العدد (10745) - الجمعة 11 شعبان 1428هـ - 24 أغسطس 2007م
أخبار الخليج






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
برنامج ComboFix 15.11.15.1 لحدف الفيروسات المستعصية بتاريخ 15-11-2015 مورسات برامج 13 29-11-2015 05:46 AM
موقف مخيف لكنه يموت ضحك الحديقة الخضراء صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير 3 08-12-2012 12:50 PM
ارتفاع الموج بشكل مخيف الجازية صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير 10 09-06-2010 01:59 PM
حادث سياره تصطدم فى احد البيوت مخيف جدا وليس لضعاف القلوب saae أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفات 1 29-01-2010 10:33 AM
هل توجد طريقة أو ملف ريجستري لحدف هدا البار lost_soul المرحلة الثانية : العمليات التجميليه على النسخة 3 22-09-2008 10:39 PM
16-01-2008, 01:12 AM
New star غير متصل
مدير عام ومؤسس بوابة داماس
رقم العضوية: 1
تاريخ التسجيل: Mar 2003
الإقامة: SYRIA
المشاركات: 26,997
إعجاب: 4,666
تلقى 6,818 إعجاب على 856 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1777 موضوع
    #2  

و عليكم السلام ورحمة الله و بركاته

الله المستعان .. شي مقزز و مخيف هذه التربية العنصريه من خلال الفيديو
تابعت اغلبهم
وكم هم مساكين هؤلاء الاطفال اللذي يكذب عليهم بأسم الدين
ولو اكتشفوا يوم من الايام حقيقة ذلك الدين ماذا سوف يكون ردة فعلهم على بوش و امريكا

الله يهديهم و يكفي الناس شرهم



16-01-2008, 01:21 AM
خالد قطب غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 46171
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 1,345
إعجاب: 937
تلقى 87 إعجاب على 23 مشاركة
تلقى دعوات الى: 15 موضوع
    #3  

شكرا لك اخى الكريم على المعلومات وهى مرعبة ومخيفة فعلا بل اكثر من ذلك
جعل الله كيدهم فى نحرهم .. ولعنوا .. وماتوا بغيظهم
والله غالب على امره


16-01-2008, 01:28 AM
eXPerience badara غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 73553
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 2,062
إعجاب: 371
تلقى 2,212 إعجاب على 265 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #4  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد قطب 
شكرا لك اخى الكريم على المعلومات وهى مرعبة ومخيفة فعلا بل اكثر من ذلك
جعل الله كيدهم فى نحرهم .. ولعنوا .. وماتوا بغيظهم
والله غالب على امره
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة New star 
و عليكم السلام ورحمة الله و بركاته


الله المستعان .. شي مقزز و مخيف هذه التربية العنصريه من خلال الفيديو
تابعت اغلبهم
وكم هم مساكين هؤلاء الاطفال اللذي يكذب عليهم بأسم الدين
ولو اكتشفوا يوم من الايام حقيقة ذلك الدين ماذا سوف يكون ردة فعلهم على بوش و امريكا


الله يهديهم و يكفي الناس شرهم

آمين يارب العالمين

البارحة بعد ما رأيت الفيلم لم أقدر على النوم

شكراً إخواني على المشاركة

23-01-2008, 06:40 AM
eXPerience badara غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 73553
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 2,062
إعجاب: 371
تلقى 2,212 إعجاب على 265 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #6  

الغارة على العالم العربي قد بدأت

من قلم : طهراوي رمضان

قبل أيام قليلة وقع بين يديّ مقال خطير كتبه الباحث شارل سانت برو باللغة الفرنسية فرأيت أن أترجمه تعميما للفائدة.




والباحث ليس إسلاميا أصوليا متطرفا فيتهم بالافتئات، وليس قوميا عروبيا فيتهم بالديماغوجية وتضخيم الأمور. يقول الباحث: منذ بضع سنوات والتطرف الديني أي استخدام الدين لغايات سياسية قد أضحى من العناصر الأساسية التي تشكل جغرافية منطقة الشرق الأدنى السياسية. وبينما لا تنفك كثير من الأوساط ووسائل الإعلام عن اتهام الإسلام بكل نقيصة، يصمت المراقبون عن مسؤولية الفرق البروتستانتية في تقوية نزعات التطرّف في هذا العالم. كلنا يعلم الأهمية الكبيرة التي أصبحت تميّز الطائفة الإنجيليكانية والمسماة بالإحيايين بالولايات المتحدة الأمريكية، فهذه الطائفة تمارس تأثيرا بالغا في سياسة إدارة الرئيس جورج بوش، وغني عن التنويه أيضا أن أعضاء هذه الطائفة يمثّلون أهم وأقوى المتحمّسين والمناصرين لدولة إسرائيل ويرفضون أية تنازلات جغلرافية للفلسطينيين. إن الانجيليكانيين -الذين يمثلون جزءا من الحركة المسيحية الصهيونية وهي تيار بروتستانتي متطرّف ظهر في نهاية القرن التاسع عشر للميلاد ويعتقد بأن تأسيس دولة إسرائيل يمثّل ترجمة لنبوءة العهد- لا يوفّرون الدعم المعنوي لإسرائيل فحسب، بل إن أموالهم تسهم في مساعدة اليهود من روسيا أو أوكرانيا على الهجرة إلى إسرائيل، ووفق ما صرّح به الحاخام يشيال إيكشتاين الذي يدير إحدى أهم الوكالات التي تجمع التبرعات لفائدة الإسرائيليين من لدن الإنجيليكانيين الأمريكيين، فإن جمعيته تمكنت لوحدها من جمع أكثر من 100 مليون دولار أمريكي خلال فترة 7 سنوات فقط.
وفي أكتوبر 2003 تمّ عقد اجتماع بفندق الملك داود بالقدس جمع بين متطرّفين صهاينة وممثلين لطائفة الانجيليكييين حضره ريتشارد بيرل -وكان أثناءها رئيسا لمجلس سياسات الدفاع بالبانتغون ومستشارا بارزا للرئيس جورج بوش- كما حضر الاجتماع وزراء من حكومة شارون احتفاء بتأسيس ميثاق القدس الذي يهدف إلى القضاء على الدين الإسلامي. ومن المعلوم أيضا أن التيار الانجيليكاني والذي يبلغ عدد المنتسبين إليه أكثر من 70 مليون من مواطني الولايات المتحدة الأمريكية يعتمد على مئات الآلاف من المبشرين الذين يركّزون جهودهم على أمريكا اللاتينية (الاتحاد الانجيليكاني لأمريكا الجنوبية) خصوصا بالبرازيل أين تملك هذه الطائفة أكثر من 30 مليون عضو، كما أنهم يوجّهون نشاطاتهم نحو اليابان وأفريقيا (على سبيل المثال يمكن الإشارة إلى دور الانجيليكانيين القريبين من الرئيس الإيفواري قباقبو في أحداث الكوت دي فوار) كما أن لهم دورا في أوروبا وحتى في الهند(جمعية المهمات الهندية -أي أم إي-) وكذلك بالصين.. لكن ما هو خفي عن عدد كبير من الناس فيتمثل في مدى التأثير الذي تمارسه طائفة الانجيليكانيين في رسم سياسة الولايات التحدة الأمريكية بالعالم العربي. من الملحوظ أن البيت الأبيض والكونغرس ووكالة المخابرات المركزية الأمريكية يتابعون عن كثب وبمزيد من الاهتمام والإعجاب توسّع دائرة نشاطات الطائفة الإنجيليكانية وثقافة الحقد التي تتبنّاها تجاه الدين الإسلامي بل وضد العرب المسيحيين، حتى أضحت هذه الطائفة أداة مفضّلة في سياسة الولايات المتحدة لتحطيم العالم العربي من أجل إعادة بناء شرق أوسطي كبير يخضع لتأثير واشنطن وحلفائها الإسرائليين. إن نشاط الطائفة الإنجيليكانية بالعالم العربي يتجلى في مظهر ثلاثي الأبعاد:

الدعاية المضادة للدين الإسلامي والتي تتمتّع بإمكانات هائلة وتركّز على على اتهام المسلمين بأنهم وراء كل ما يوجد على الأرض من شرور. لذلك كان الإنجيليكانيون بالتنسيق مع المحافظين الجدد المعروفين بتوجّهاتهم المؤيدة لإسرائيل أول من نظّم حملات ونشاطات تهدف إلى وصم الإسلام بالإرهاب وجعله صنوا للشر نفسه. كما جعلوا من المملكة العربية السعودية هدفا مفضّلا موجّهين سهام دعايتهم ضدها ومشجّعين بعض الأوساط والمجموعات الدينية داخل المملكة من أجل خلق حالة من الانقسام الديني فيها.

استعمال الأقليات المسيحية العربية في لبنان وفلسطين وسوريا والعراق. ففي لبنان تجوب الإرساليات الإنجيليكانية البلد كل صائفة وفق جدول معد مسبقا وبالتنسيق الكامل مع سفارة الولايات المتحدة في بيروت وذلك خلف ستار الحفلات والمهرجانات ولقاءات شواطئ البحر، وبعد ذلك يتحول هذا النشاط إلى لقاءات خاصة تهدف إلى إقناع الشباب المسيحي وخصوصا المارونيين منهم بالانضمام إلى الطائفة الإنجيليكانية، عارضين منحا دراسية وتيسير دخولهم للولايات المتحدة، وغيرها من الإغراءات والامتيازات، كما يصحب هذه النشاطات توجيهات ومجهودات تحرّض على كراهية المسلمين ... وبنفس الطرق والوسائل يعمل الانجيليكانيون في سوريا وإن كان الأمر يحدث بصورة أكثر سرية نظرا لحذر السلطات هناك وتيقّظها. أما في العراق فقد وصلت أرساليات الانجيليكانيين هناك على متن عربات الجيش الأمريكي وانطلقت بالنشاط هناك على الفور...وركّزت هذه الإرساليات نشاطها على مسيحيي العراق عاملة على استبدال اعتقادهم النصراني التقليدي الشرقي العربي وذلك من أجل تحويلهم إلى طوائف مستقلة ومنفصلة عن محيطها المجاور، وكانت الدعاوى نفسها، فهي تتمثّل في دعوة المسيحيين العرب إلى نبذ ديانتهم التقليدية ونظير ذلك يتم إغراؤهم بالوظائف وتقديم المنح المالية لأطفالهم والوعود بتأشيرات السفر. ولم تنفك بالإضافة ألى الفاتيكان الكنائس التقليدية العراقية عن التنبيه إلى الخطر الذي يمثّله الإنجيليكانيون الأمريكان والذين تم القضاء على أفراد منهم من قبل المقاومة. وحسب راهب في قرية عين قاوا المسيحية والقريبة من مدينة الموصل: "أثناء الاحتفالات الدينية نقوم بتنبيه المؤمنين إلى أن هذه الإرساليات ليست في الحقيقة إلا مجموعات من العملاء الأمريكيين الذين يحاولون إغراء العراقيين بما يعرضونه عليهم من أموال، وأنهم أغراب يحاولون طمس تاريخنا وخلق حالة من الصراع في العراق، كما أننا نلح على المؤمنين أن يمنعوا هؤلاء من دخول بيوتهم ومن الاقتراب من أماكن تجمّع أطفالهم." ويؤكد المسيحيون العراقيون بأن أولئك الإنجيليكانيين "لا يمثّلون خطرا يهدد المؤمنين بالتشتت فحسب، بل إن وجودهم يشكّل مصدرا لخطر إيجاد مناخ من الصراع الطائفي الذي لم يحدث من قبل في بلد العراق. هؤلاء الأغراب يسعون إلى إفساد علاقاتنا الطيّبة مع المسلمين وجو الوفاق الذي استمر منذ آلاف السنين." وهو نفس الدور الذي يلعبه الانجيليكانيون في فلسطين المحتلة حيث يبذلون جهودا معتبرة من أجل تجميع المؤمنين وحملهم بعد ذلك على مغادرة بلدهم.

أخيرا تأتي جهود دعوة المسلمين إلى ترك دينهم لتمثّل أكثر نشاطات الانجيليكانيين استعراضية. وتعتمد الاستراتيجية الأمريكية لتنصير الشعوب المسلمة على جهود ممثّلين منظمين تنظيما دقيقا، كما تعتمد على تبنّي خطاب ديني قريب من خطاب القرآن الكريم. ويركّزهذا المجهود التنصيري على بعض المجتمعات المسلمة بعينها، أين يمكن استغلال بعض الأصول الإثنية لإيجاد حالة من من العداء ضد الوجود العربي كما هو الشأن في مناطق الأقليات الكردية في العراق وسوريا وكذلك مع القبائل والبربر في بلاد المغرب. وحسب يومية الوطن الجزائرية "فإن عملية التنصير بمنطقة القبائل تأتي نتيجة لمخطط مرسوم ومموّل في إطار استراتيجية لتنصير الشعوب المسلمة. وفي الجزائر يستثمر الانجيليكانيون في المجال الإنساني ويختارون فرائسهم من الأفراد المهمّشين والفقراء، لذلك تجد في الجزائر من يعتنق المسيحية مقابل مبلغ ألفي دينار جزائري، أي ما يمثّل عشرين يورو فقط، أو مقابل توفير رعاية صحية أو تأشيرة إلى الخارج، وبالفعل فإن قناصلة الدول الأوروبية بالجزائر يمنحون تأشيرات دخول من نوع شنغن إلى كل متقدّم جزائري ممن يصرّح بأنه مسيحي جزائري مضطهد في دينه، ولذلك فإن ما نسبته 74% ممن يتوافدون على القدّاس المسيحي يفعلون ذلك لأجل الاستفادة من مساعدات الإرساليات المالية." ومن بين أبرز توجّهات الكنيسة البروتستانتية في قسنطينة مؤخرا تركيزها على طلاب الثانويات، "لقد عرضت عليهم تكفلا دراسيا مجّانيا بالإضافة إلى دروس مختارة، كما تلقّى الطلاب أشرطة ممغنطة وكتب ومواد أخرى تحتوي على دعاية دينية إنجيلية. هذا السيناريو تمّت إعادته بحذافيره في تيارت وغيرها من المدن. وحسب المعلومات التي وردتنا فإن ديبلوماسيي السفارة الأمريكية بالجزائر يضاعفون من زياراتهم إلى المناطق القبائلية و يمنحون رعايتهم للطائفة الإنجيليكانية.
أما بالمغرب الأقصى فإن منظمات أنجيليكانية متعددة خصوصا الأمريكية منها تشتغل هناك بطرق سرية وغيرها خصوصا المناطق الفقيرة منها وكذلك بالمدن الكبيرة. وإن منظمات مثل "منظمة وزارات العالم العربي" و"منظمة الإرسالية الإنجيليكانية العالمية" تهدف رسميا "إلى إعلان البشارة بالمنقذ إلى المسلمين بالعالم العربي" ويكون عدد العملاء السريين لدى هذه الطائفة والذين تضاعف عددهم منذ سنة 2002 ثلاث مرات قد تجاوز 800 شخص، وهم يتخفّون تحت ستار الأطباء والممرّضين ومتطوّعي المهمات الإنسانية والمدرّسين والمهندسين وحتى تحت غطاء رجال الأعمال... ويستعين الإنجيليكيون الأمريكيون في أداء مهامهم بأعداد كبيرة من محطات الراديو والتلفزيون تدعمها حكومة الولايات المتحدة الأمريكية، خصوصا من قبل الكونغرس و ووكالة المخابرات المركزية الأمريكية... أن نشاطات الإنجيليكانيين المدعومة والتي تشجّعها حكومة واشنطن لا تنطلق من أية مشاعر دينية صادقة، إنما تهدف في حقيقة أمرها إلى خلق فجوات وحقول فرقة وتنابذ داخل العالم العربي لأجل زعزعته وإضعافه، وهي بذلك تهدف إلى اصطناع صراع وهمي للحضارات ومن ثم تخدم مشروع شيطنة الإسلام والذي شرع فيه ابتداء من 11 سبتمبر، إنها وباختصار تقع في إطار سياسات الولايات المتحدة التي تهدف إلى إعادة تشكيل الشرق الأوسط وتوسيع نطاق الهيمنة الأمريكية.

02-02-2008, 11:58 PM
همس الخوالي غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 69153
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 169
إعجاب: 58
تلقى 12 إعجاب على 4 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #8  

قاتلهم الله أنا يؤفكون ..

اللهم رد كيدهك في نحرهم ..
وفقك الله أخي على جهدك لنقل الحقائق


03-02-2008, 06:55 PM
I-HSSAN غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 20038
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 5,622
إعجاب: 973
تلقى 1,340 إعجاب على 94 مشاركة
تلقى دعوات الى: 20 موضوع
    #9  

لا حول ولا قوة الا بالله

اللهم انصر الاسلام والمسلمين
ورد كيدهم في نحورهم


اللهم أني أسألك بإسمك العظيم الأعظم الكريم الأكرم الذي إذا دعيت به أجبت
أن ترحم والدي ووالدتي واخواتي وجميع موتى المسلمين
اللهم اسكنهم الفردوس الأعلى اللهم جازهم بالحسنات إحسانا والسيئات عفواً وغفرانا
اللهم نقهم من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس
اللهم اوسع لهم قبورهم وانرها لهم
اللهم اجمعهم مع الانبياء والصدقين والشهداءم في الفردوس الأعلى من الجنان
اللهم صلٍ وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

10-02-2008, 04:30 AM
رحيل الشوق غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 105272
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 1
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #10  

ايهـ احسهم مثل الوهابيه يربون اولادهم على كره وتكفير المسلمين اللي مو مثل معتقداتهم

ويجندوهم ويعلموهم اشلون يغصبوون واشلون ايضربون واشلون ايحطون متفجرات

انا شاهدت في قناة العربيه هذا الشئ

وما فيه فرق بينهم وبين المسيحين المتعصبين

وافق شنٌ طبقه

12-02-2008, 10:11 AM
eXPerience badara غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 73553
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 2,062
إعجاب: 371
تلقى 2,212 إعجاب على 265 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #11  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رحيل الشوق 
ايهـ احسهم مثل الوهابيه يربون اولادهم على كره وتكفير المسلمين
ماعمرنا سمعنا من اهلنا واحد يقول وهابي

لاينطق هذه الكلمة إلا الرافضي والحاقد والمنافق لأهل السنة

وش تبي تتوصل له بالتحديد بذمك للشيخ محمد بن عبدالوهاب رحمه الله اللذي نبذ البدع و الشركيات و التوسل بالقبور و دعوة الأموات.
و كانت دعوته إلى التمسك بالسنة و هي عقيدة السلف أصحاب الحديث.

لماذا هذا الحقد و الإفتراء

12-02-2008, 10:20 AM
eXPerience badara غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 73553
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 2,062
إعجاب: 371
تلقى 2,212 إعجاب على 265 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #12  

لمشاهدة الفيلم يوجد على اليوتوب بعدة أجزاء وعليه الترجمة باللغة العربية

http://www.youtube.com/results?searc...&search=Search

http://www.youtube.com/watch?v=WhGPKuwLaek

 


ما شاهدته شيء مخيف مخيف مخيف.. العالم مهدد

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.