أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


29-06-2007, 03:15 AM
eXPerience badara غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 73553
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 2,062
إعجاب: 371
تلقى 2,212 إعجاب على 265 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #1  

شواذ المغرب.. مجاهرة بالفاحشة!!


شواذ المغرب.. مجاهرة بالفاحشة!!
الصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين




شواذ المغرب.. مجاهرة بالفاحشة!!
شواذ المغرب.. مجاهرة بالفاحشة!! علامات استفهام أمام تحول ممارساتهم للعلانيةأعلن شواذ المغرب عن تجمعهم للاحتفال بما يسمى اليوم العالمي للشواذ أو "اليوم العالمي للمثليين" -وهو المصطلح المفضل لديهم عن النعت بالشواذ- وذلك في السابع والعشرين من شهر يونيو الجاري، واستعدادهم لتأسيس جمعية عبر شبكة الإنترنت تحت اسم "كيف كيف" ترمي إلى المطالبة بالمساواة الاجتماعية بينهم وبين الآخرين!!
وقد سبق هذا الإعلان بعض التحركات المريبة لهم.. كان آخرها حضور ألف شاذ وشاذة منذ بضعة أسابيع فقط وتجمعهم للتعارف والتلاقي في ضريح لولي صالح اسمه "سيدي علي بنحمدوش" بمدينة مكناس المغربية!!
خبر الاحتفال أثار موجة من الغضب تحمل مجموعة من التساؤلات عن الأحكام الشرعية المترتبة على هذه المجاهرة، وهل تعد نوعا من إشاعة الفاحشة يستوجب عقوبتها، وما طبيعة تعامل السلطات الرسمية مع تلك التصرفات؟ وكذلك أوضاع الشواذ ومسالكهم، وتحول أساليبهم في المغرب نحو العلانية والانكشاف، وكيفية مواجهة هذا التحرك..
أسئلة عديدة نحاول إيجاد إجابات لها في سياق التقرير التالي..

يُقتل الفاعل والمفعول به
بداية، يعتبر العلامة محمد التاويل -أحد علماء القرويين ومن كبار المالكية بالمغرب- أن "حكم الشذوذ الجنسي في الفقه الإسلامي يختلف من مذهب إلى مذهب آخر، وفي المذهب المالكي الذي يدين به المغرب رسميا منذ عقود عديدة: يقتل الفاعل والمفعول به، فعن ابن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من وجدتموه يعمل عمل قوم لوط فاقتلوا الفاعل والمفعول به. رواه الترمذي وأبو داود وابن ماجه، والحديث صححه الألباني في(صحيح الجامع)".
ويتابع: "أما بالنسبة للشافعية فإذا كان المرتكب لجناية اللواط محصنا يقتل، وإن كان غير محصن يحد بحد الزنا، بمعنى أن اللواط يعامل معاملة الزنا.. غير أن المالكية لا يفرقون بين المحصن وغير المحصن.. وهذه الأحكام تتعلق بمن يقع عليه التكليف، وإذا لم يكن مكلفا، فلا تقع".
وينبه التاويل إلى أمر هام يرتبط بمسألة الثبوت، حيث إن عقوبة اللواط لا تقام إلا إذا ثبتت جريمة اللواط شرعا، أي بالإقرار أو بالشهود العدول الذين يصفون الجريمة كالرشا في البئر، أو كالمرود في المكحلة.
وعن السحاق يوضح التاويل أنه "حرام بالإجماع، ويمكن إيجاز تفصيل حكمه الذي يختلف عن حكم اللواط في كونه يعتبر زنى بين النساء، فقد روي عن الرسول الكريم قوله: "السحاق زنى النساء بينهن"، وقوله: "لا ينظر الرجل إلى عورة الرجل، ولا المرأة إلى عورة المرأة، ولا يفضي الرجل إلى الرجل في ثوب واحد، ولا تفضي المرأة إلى المرأة في الثوب الواحد".
ويضيف: "وقد حدد الشرع الحكيم عقوبة السحاق في التعزير، (والتعزير معناه شرعا؛ العقوبة التي يراها الإمام أو الدولة تناسب ارتكاب معصية لا حد فيها ولا كفارة، وهو مشروع وعمل به الرسول الكريم وصحابته)، فإما تجلد المرتكبة للسحاق ارتكابا متعمدا وموقنا، أو تضرب أو تسجن حسب الاجتهاد، والكفارة لا تعدو أن تكون توبة نصوحا بشروط التوبة المعروفة".

العقاب للدولة!
ويشدد العلامة محمد التاويل على أن تنفيذ هذه الأحكام في حق الشواذ يعود صلاحيته إلى الدولة، و"الإمام من له الحق وحده في أن ينفذ حكم الشرع في الشاذ، وليس لأحد غير الإمام أن يتطاول على هذا الاختصاص، بل حتى القضاة يمنع عليهم أن ينفذوا الحكم إلا بأمر الإمام".
ويشدد التاويل على أن هذه الأحكام يجب أن يراعى فيها ثبوت الفعل الجنسي الشاذ، وليس مجرد إشاعة أو اتهام، فلا بد من الإقرار من طرف الجاني مرتكب اللواط، أو المعاينة بأربعة شهود.
أما مسألة تقاعس السلطان أو الدولة في تنفيذ الحكم فلا يمكن الحديث عنه -يضيف التاويل- قبل أن يُحَدد الحكم أولا وتثبت الجريمة ويصدر الحكم، فهناك مراحل طويلة يصعب الوصول إليها قبل أن نقرر حكم تقاعس الدولة عن التنفيذ.
ويتابع: "ويندرج إعلان الشواذ المغاربة عزمهم على إقامة تجمع لهم وتنظيم أنفسهم في إطار جمعيات وما شابهها تحت ما يسمى في الفقه الإسلامي بإشاعة الفاحشة، وقد وعد الله تعالى من يفعل ذلك بالعذاب الشديد في الدارين معا، مصداقا لقوله سبحانه: (إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآَخِرَةِ وَاللهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ)[النور:19]".
ويثير التاويل الانتباه إلى أن "عقوبة الحد على فعل اللواط أو السحاق شيء، أما إشاعة الفاحشة فلا حد له، وتستوجب حكما آخر، وهو حكم يرجع فيه إلى التعزيرات.. وكان السلف الصالح يعاقبون على نشر وإشاعة الفاحشة، وإن لم تكن تتخللها ممارسة فعلية، ولكنها تتضمن تطبيعا نفسيا واجتماعيا معها، فيقل بين أفراد المجتمع إنكارها والتنديد بها والوقوف في وجهها".
ويعتبر التاويل الصحف ووسائل الإعلام التي تنشر أخبار الشواذ وتذكر بجمعياتهم ولقاءاتهم كأنها تحثهم على ذلك، بمثابة وسائل تشيع الفاحشة أيضا وتتحمل مسؤولية ذلك.

لا مجال للتهاون
شواذ المغرب.. مجاهرة بالفاحشة!!
رضوان بنشقرون
الدكتور رضوان بنشقرون رئيس المجلس العلمي بالدار البيضاء يتفق مع ما ذهب إليه الدكتور التاويل من أن "الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في هذه الأمة مسؤولية الجميع، كل من موقعه وحسب قدراته وإمكاناته الفكرية والأدبية والاجتماعية..".
ويتابع: "فهناك السلطان؛ أي ولي أمر المسلمين الذي يتولى تنفيذ الحكم الشرعي وهو الأحق به؛ وهناك الموقف السياسي الذي يتبناه رجال الدولة الرسميون، في المناصب التي يملك أصحابها اتخاذ القرار بالترخيص أو الرفض أو حتى التأديب والمتابعة، وهناك الموقف التوجيهي والتوعوي للعلماء والخطباء والواعظين وحملة الأقلام وأصحاب المنابر الإعلامية المختلفة والمرشدين الاجتماعيين، وهناك الموقف الشعبي العادي الذي ينبغي أن يتبرأ ويستنكر، ويعبر عن معارضته بالوسائل الممكنة، من الصحف والمجلات والمواقع الإلكترونية والرسائل المعممة عبر وسائل الاتصال والتواصل المختلفة".
وعن إقامة مثل هذه التجمعات، وهل تعد بابا من أبواب إشاعة الفاحشة.. يرى بنشقرون أن الجواب عن هذا السؤال واضح بيّن ذكره الله عز وجل في سورة النور بصريح العبارة، وسواء تعلق الأمر بالمغرب أو المشرق فأرض الإسلام سواء في ضرورة مواجهة المنكرات، ومقاومة جميع مظاهر الانحراف في الأمة كلما ظهرت، يفيد ذلك الوعيد بالعذاب الأليم الذي نصت عليه آيات الله في الكتاب المبين، حيث يقول تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآَخِرَةِ وَاللهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ) [النور:19].
وشدد بنشقرون على أنه لا مجال بعدُ للتهاون أمام مثل هذه المنكرات التي تسيء للمجتمعات، وتهدر الكرامات وتهدم بنيان الأخلاق والقيم الذي تشيده العقائد النبيلة، وعلى الجميع أن يواجهها بالرفض والاستنكار، وبالوقوف في وجه كل من يريد إشاعتها أو ترسيخها في المجتمع، وعدم الترخيص بأي فرصة لإعلانها أو ممارستها أو الدعوة إليها، والضرب على أيدي المنحرفين والشاذين من أهلها.

مسيرة الشذوذ بالمغرب
شواذ المغرب.. مجاهرة بالفاحشة!!
حسن السرات
وعن طبيعة تلك الظاهرة في المغرب يرى الأستاذ حسن السرات الباحث في المسألة الجنسية أن "ما يجري حاليا في أوساط الشواذ المغاربة هو نتيجة لعمل متواصل في الغرب خرجوا فيه من السرية إلى العلانية، ثم إلى كسب الاعتراف القانوني والاجتماعي والسياسي وحتى الديني، وما جرى في الكنيسة الإنجليكانية من اعتراف ثم تأسيس لكنيسة خاصة بهم برهان على هذا، وحتى بعض أحبار اليهود اعترفوا لهم بهذا، وبقي أمامهم العالم الإسلامي الذي حاولوا التسلل إليه وكسب اعترافه".
ويؤكد السرات أن "التنظيم الدولي للشواذ والسحاقيات يستهدف المغرب ضمن خطة إستراتيجية متعددة الوسائل والأدوات لاختراق العالم الإسلامي، ولهم دراسات وبيانات حول الوضع القانوني بالمغرب، وكيفية كسب الاعتراف بالشذوذ، ويعتقدون أن المغرب بلد يسهل اختراقه، وإذا تحقق لهم ذلك، يمكن أن يمروا للخطوات التالية المتعلقة بباقي بلدان العالم العربي والإسلامي".
ويضيف: "كما تعتبر المغرب وفقا لتنظيمهم الدولي وفروعه ضمن تنظيم شواذ العرب والمغرب العربي بأوروبا الذي أطلقوا عليه اسم (سواسية)، ثم هناك شواذ تونس وشواذ الجزائر وشواذ المغرب الذين اختاروا اسما شعبيا عاميا (كيف كيف) يعني المساواة".
ويدق حسن السرات ناقوس الخطر منبها على أن "الهيكل العام للتنظيم بالمغرب موجود بالفعل، ويعمل في سرية تامة، وعبر بعض الجمعيات والتجمعات والمواقع الإلكترونية، وينتظر ساعة الصفر للإعلان عن نفسه. كما أنه يحظى -وفق الباحث المغربي- بحماية بعض الشخصيات الكبيرة بالمغرب التي تمهد له الطريق وتفتح له بعض الأبواب الموصدة".
شذوذ دبلوماسي!
ويوضح السرات أن الثقافة والفن من طرق كسب الاعتراف بالشواذ، وذلك "بإنتاج روايات وقصص وأفلام ومسرحيات وأغان، أغلبيتها الساحقة مكتوبة باللغة الفرنسية، ويعتبر الكاتب الشاذ عبد الله الطايع المقيم بفرنسا نموذجا لذلك، إذ إنه يحظى بحماية ورعاية فرنسية، وقدمته القناة التلفزيونية الثانية بالمغرب مرتين، ومجلة تيل كيل الفرنكوفونية عدة مرات.. وهذا دليل على شيئين؛ الأول الجهات الراعية والحامية بين المغرب وفرنسا، ثم محاولات التطبيع".
ويزيد الباحث المغربي متحدثا عن مسالك أخرى للشذوذ بالمغرب، منها "المسلك الدبلوماسي، فبعض الشواذ المهاجرين إلى أوروبا يضطرون إلى إبرام اتفاقيات زواج مع شاذين آخرين من هناك، للحصول على الإقامة والأوراق القانونية، وتعرض وثائقهم على القنصليات والسفارات المغربية، للحصول على الاعتراف والتمكن من دخول المغرب".
ويضيف: "وهناك المسلك القانوني عبر الهيئات الأممية أو الإقليمية الأوروبية والأمريكية، لفرض الاعتراف القانوني بهم عن طريق الاتفاقيات والتوصيات الدولية، ويلتجأ الشواذ في بعض الحالات إلى التهديد بالتصفية الجسدية والاغتيال، كما حدث في مراكش المغربية وفي بلدان أخرى عندما يتوب أحدهم أو يتراجع عن السير معهم، وهذا يحيلنا إلى المنهج الذي اتبعه قوم لوط مع نبيهم عليه السلام، من أوله إلى التهديد بالطرد والتصفية".
وعن كيفية مواجهة الظاهرة يرى السرات أن مواجهة ظاهرة الشذوذ تكمن في أن "يشترك فيها أطراف كثيرة على مختلف الأصعدة المغربي والعربي والإسلامي والعالمي.. فمغربيا، ينبغي أن تشخص الظاهرة من قبل خبراء في الدين والشريعة، وفي علم الاجتماع وعلم النفس المرضي، وفي القانون وفي علم الجنس، وأن تتعاون عدة هيئات رسمية ومدنية على علاج هذه الآفة. أما عربيا وإسلاميا وعالميا فيمكن نسج شبكة مناهضة للتنظيم الدولي للشاذين والسحاقيات، ضمنه جمعيات نسائية غربية، ومنظمات مسيحية كاثوليكية وبروتستانتية وأرثوذوكسية، ومنظمات غير دينية وهي موجودة، ويمكن التعاون معها على الخير وعلاج هذه الآفة".
سياستان اجتماعيتان
شواذ المغرب.. مجاهرة بالفاحشة!!
نبيل غزوان
ويرى الدكتور نبيل غزوان اختصاصي علم النفس الاجتماعي والمعالج النفسي أن "المجتمع المغربي يبدو متسامحا أكثر فأكثر إزاء كثير من الظواهر التي يفرضها التطور السوسيو اقتصادي والثقافي العالمي، والمجتمع لأنه نظام حي لا يمكنه إلا أن يبحث على المحافظة على توازنه وصفائه وانسجامه، وبتطور وسائل الاتصال، يبحث المجتمع المغربي -مثله مثل أي مجتمع عربي آخر- عن الحفاظ على أصالته الثقافية، ومعتقداته الروحية، وتتجلى أصالته أساسا في جرعة معينة من التسامح مع ظواهر هامشية تحدث وتعتمل داخل المجتمع خاصة بين أوساط الشباب، وهذه الجرعة -حسب غزوان- لا يمكن أن تهدد توازنه الصحي السليم".
ويعتبر غزوان أن المجتمع المغربي ينهج إزاء ظاهرة الشذوذ الجنسي سياستين اجتماعيتين؛ المحاربة والاحتواء في آن واحد، وهذا ليس انقساما في المجتمع، يقول غزوان: "بقدر ما هو سلوك اجتماعي ينحو منحيين اثنين، الأول: احترام الحرية الفردية ما دامت حرية لا تؤذي حرية الآخرين، والثاني: احترام الجماعة وقيمها الدينية ومبادئها المشتركة المتفق عليها".
ويقر غزوان بكون الشذوذ مشكلة نفسية قبل كل شيء، والمرور إلى الفعل الشاذ والثبات في "الليبيدو" يعود إلى مرض نرجسي واضطرابات منذ سنوات الطفولة الصغيرة.. ويمكن للشاذ المريض بشذوذه العودة لطبيعته بفضل حصص علاج نفسي مكثف، تشعره بنوع من عدم الرضا عن الإتيان بالفعل الجنسي الشاذ".

صحفي مغربي






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة معلمة المغرب simosisto كتب العلوم العامة 7 12-10-2017 12:18 AM
اسطوانة المغرب ارض الجمال بالبعد الثلاثى داخل اجمل بقاع المغرب برابط سريع سمير بيبو برامج 6 26-05-2012 02:05 AM
افران سويسرا المغرب alfraja عدسة الاعضاء - التصوير الضوئي و الفوتوجرافي 5 05-12-2011 02:08 PM
كيفية الزواج من المغرب tona2008 مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 1 20-10-2011 12:55 PM
البال توك المعرب Alshabeeb برامج 1 08-02-2004 12:12 AM
29-06-2007, 03:17 AM
eXPerience badara غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 73553
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 2,062
إعجاب: 371
تلقى 2,212 إعجاب على 265 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #2  
جمعية خاصة لشواذ المغرب بدعم دولي

الدار البيضاء- أسس شواذ مغاربة اليوم الأربعاء جمعية خاصة بهم أطلقوا عليها اسم "كيف.. كيف" واحتفلوا بتأسيسها وسط دعم دولي من قبل الجمعيات الداعمة لهذه الخطوات في الدول العربية والإسلامية، بحسب مصادر عليمة.
تزامن تأسيس هذه الجمعية مع اليوم العالمي للشواذ الذي يوافق 27 يونيو من كل عام، فيما أوضحت المصادر أنها تهدف إلى المطالبة بالمساواة بين الشواذ جنسيا وباقي المواطنين العاديين في الحقوق الاجتماعية والقانونية وتحقيق مزيد من "المكاسب".
وجاء هذا التأسيس وسط تكتم عن المكان الذي جرى فيه الإعلان عن الجمعية والاحتفال بها، إذ ذكرت جريدة المساء المغربية في عددها الصادر اليوم أن: "الاحتفال بتأسيس جمعية (كيف.. كيف) كان في إحدى الفيلات الخاصة بأحد الشواذ بمدينة الدار البيضاء"، في حين ذهبت بعض المنابر الأخرى ومنها جريدة التجديد إلى أن الاحتفال جرى بمدينة تطوان شمال المغرب.
وقالت صحيفة "المساء": إن حفل التأسيس "حضره شواذ أجانب من فرنسا وبريطانيا وسويسرا، وممثلو تنظيمات للشواذ بأهم المدن المغربية بالإضافة إلى شواذ من دول عربية، خصوصا من لبنان ومصر، فضلا عن بعض الدول الإفريقية".
وقد سبق هذا الإعلان بعض التحركات المريبة، كان آخرها تجمع نحو ألف شاذ وشاذة منذ بضعة أسابيع للتعارف والتلاقي في ضريح لولي صالح اسمه "سيدي علي بنحمدوش" بمدينة مكناس المغربية، والذي صار منذ سنوات قبلة لمختلف الشواذ المغاربة، وهو ملتقى سنوي ينظم بعد سبعة أيام من ذكرى المولد النبوي.
دعم دولي
ويشير عدد من المهتمين والدارسين للظاهرة إلى أن تحركات الشواذ في المغرب تحظى بدعم دولي قوي، خاصة من "التنظيم الدولي للشواذ والسحاقيات"، من أجل تأسيس تنظيم في المغرب شبيه بتنظيم "سواسية" الذي يضم الشواذ من المغاربة والتونسيين والجزائريين الموجدين في أوروبا.
وفي هذا الإطار كشفت "المساء" عن أن تنظيما سويسريا يحمل اسم "best homo"، والذي يعد من أبرز التنظيمات الداعمة لشواذ المغرب ماديا ومعنويا، خصص مبلغ مليون يورو لتنظيم الاحتفال بجمعية "كيف ... كيف".
وذكرت الجريدة المغربية أنه تم حصر أعضاء الجمعية في الأشخاص المتراوحة أعمارهم ما بين 16 و50 عاما، وتم تجنب عضوية الشواذ الصغار.
استهداف المغرب
وتعليقا على تأسيس الجمعية، شدد الكاتب المغربي والباحث في القضايا الجنسية حسن السرات على أن "(التنظيم الدولي للشواذ والسحاقيات) يستهدف المغرب ضمن خطة إستراتيجية متعددة الوسائل والأدوات لاختراق العالم الإسلامي".
وأكد في تصريحات لشبكة إسلام أون لاين.نت أن "(للتنظيم الدولي للشواذ) دراسات وبيانات حول الوضع القانوني بالمغرب، وكيفية كسب الاعتراف بالشذوذ، معتبرا أن المغرب بلد يسهل اختراقه، وإذا تحقق له ذلك فمن الممكن أن ينفذوا الخطوات التالية المتعلقة بباقي بلدان العالم العربي والإسلامي".
وحذر حسن السرات من أن "الهيكل العام للتنظيم بالمغرب موجود بالفعل، ويعمل في سرية تامة، وعبر بعض الجمعيات والتجمعات والمواقع الإلكترونية"، مشيرا إلى دعم بعض الشخصيات المغربية المهمة لهم.
تساهل رسمي
يذكر أن عددا من الجهات والمؤسسات المغربية المرتبطة بمصالح خارجية تقدم تسهيلات ومساعدات وتفتح أبوابها لاحتضان الشواذ جنسيا والتعبير عن "قناعاتهم وأفكارهم".
وفي هذا السياق سجل عدد من المهتمين المغاربة تقديم القناة التلفزيونية المغربية للكاتب المغربي الشاذ عبد الله الطايع المقيم بفرنسا، والسماح له بالحديث عن أفكاره، وهو ما فعلته مجلة "تيل كيل" الفرانكفونية عدة مرات بفتحها صفحاتها له.
كما سبق وأدرج البرنامج الغنائي "أستوديو دوزيم" الذي تنظمه القناة الثانية أغنية عن الشواذ الفرانكفونيين الصيف الماضي، وهو ما استنكرته بعض الصحف الوطنية حينها.
ويستخدم شواذ المغرب موقعا للإنترنت يحمل اسم ''شبكة تجمع مثلي المغرب''، ويقولون بأنه ''مشروع جمعوي مغربي بدون نوايا اقتصادية، هدفه المساواة الاجتماعية للمثليين والمثليات".
وتتناقل الأوساط الشعبية والإعلامية أن بعض أعضاء البرلمان والحكومة والشخصيات الاقتصادية والسياسية النافذة محسوبة سرا على الشذوذ الجنسي واللواط.
يذكر أن الشذوذ محرم شرعا وقانونا في المغرب، إذ أورد المشرع المغربي الفصل المتعلق بتجريم الشذوذ في باب انتهاك الآداب في الفرع السادس من القانون الجنائي في مادته 489 ومضمونه "يعاقب من ستة أشهر إلى ثلاث سنوات وغرامة من 200 إلى 1000 درهم مغربي من ارتكب فعلا من أفعال الشذوذ الجنسي مع شخص من جنسه...''.


...................................


قرأت في إحدى الصحف أن ملك المغرب أحد أعضاء هذه الجمعية

12-07-2007, 02:29 AM
عبدالرحمن متصل
VIP
رقم العضوية: 75917
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 6,088
إعجاب: 3,541
تلقى 1,516 إعجاب على 575 مشاركة
تلقى دعوات الى: 209 موضوع
    #3  
اللـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــه يحفضنا
ضاع الدين
اللهم احفضنا فوق الارض وتحت الارض ويوم الحشر


14-07-2007, 10:00 AM
intel man غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 82479
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 232
إعجاب: 225
تلقى 47 إعجاب على 9 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  
لااله الا الله
حسبى الله ونعم الوكيل
هذا نقص دين والعياذ بالله


 


شواذ المغرب.. مجاهرة بالفاحشة!!

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.