أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


29-03-2007, 12:01 AM
لولوة الاسلام غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 46336
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 191
إعجاب: 16
تلقى 93 إعجاب على 31 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

هل العقل حر؟


هل العقل حر؟

هل عقل الإنسان حر في تفكيره أم هو منقاد
بصورة أو أخرى للمشاعر أو لعوامل أخرى خفية لا يُدرك كنهها؟
يقوم الناس أحياناً بأنماط من السلوك تبدو لنا منافية للحق والعدل فنصف سلوكهم بأنه مجرد من الحكمة أو من الضمير أو من الإنسانية إلخ، لكن علماء النفس يقولون
إن ذلك الوصف خاطئ وإن ما يقوم به الناس من أنماط للسلوك تبدو لنا منافية للعقل أو الضمير هي في حقيقتها تظل نابعة من العقل والضمير، ولكنه عقل وضمير مختلف عن عقولنا وضمائرنا.
وطبقاً لما يقوله علماء النفس والاجتماع فإن عقل
الإنسان وضميره ما هما في حقيقتهما إلا محصلة لما مرّ عليه خلال نشأته من قيم اجتماعية ومعتقدات فكرية وأمراض نفسية تتحد كلها لتشكل عقله
وضميره، ومن هنا فإن سلوكاً ما قد يبدو لنا أحمق أو ظالما ولكنه في معيار من بدر منه قد يبدو حكيماً وعادلاً، ذاك أن عقل الإنسان وضميره جزء من شخصيته.

فلو نظرنا من خلال بيئتنا وقيمنا إلى ما كان يفعله الصعلوك الجاهلي الذي احترف نهب أموال الآخرين ليُطعم منها الفقراء، لحكمنا عليه بأنه مجرم يستحق العقوبة
ولعجبنا منه كيف لا يعتريه الشعور بالذنب على فعله ذاك ولا يُؤنبه ضميره، لكن الصعلوك من خلال معاناته وما يراه في بيئته من طبقية فاحشة كان يرى في سلوكه

ذاك عملاً إنسانياً يهدف إلى الإصلاح الاجتماعي، فهو يقوم بنهب الأموال من الأغنياء من أجل رفع الظلم عن الضعفاء، بعد أن غاب العدل عن المجتمع فصار
الغني يتخم من الشبع والفقير يموت من الجوع. بل إن الصعلوك نفسه كان ينظر إلى ضمائر الآخرين فيصفها بالموت والتبلّد حين يصمت أصحابها على ما يرونه متجسداً أمامهم من غياب للعدالة الاجتماعية وسيادة للظلم لكنهم لا يحركون ساكناً.
هل يمكن بعد هذا أن يُقال إن العقل معيار صالح للحكم على الأشياء، ونحن نراه مختلفاً من فرد لآخر ومن مجتمع لغيره ومن عصر لعصر؟







تزود من التقوى فإنـــــك لا تدرى ... إذا جن ليـــل هل تعيش إلى الفــــــجر ...فكم من صحيح مات من غير علة ... وكم من سقيم عاش حينا من الدهر ...وكــــم من فتى أمســــى وأصبــح ضاحكــــا ... و أكفـانه تنسج ولا يــــدرى ...ومن عـــاش ألفـــا و ألفين فإنـــه ... لابد من يوم يسير إلى القبر

المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
احمد سمير : انعاش العقل ... إعادة العقل لإعدادات المصنع همام الهمام القسم الاعلاني المنوع 8 05-08-2017 11:20 PM
العقل هبة الله , فما معنى كلمة العقل ؟. أنيس المنتدى الاسلامي 5 13-12-2015 08:06 PM
هل يعرف العقل المستحيل أم نحن السبب في تأخير " إنعاش العقل " همام الهمام القسم الاعلاني المنوع 0 09-08-2014 09:22 PM
ضروس العقل Nano Star الطب البشري - العلاج بالأدوية و الأعشاب الطبية 5 01-05-2005 11:43 AM
العقم Jacky الطب البشري - العلاج بالأدوية و الأعشاب الطبية 2 10-07-2004 02:41 AM
29-03-2007, 12:19 AM
mzar720 غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 17255
تاريخ التسجيل: Jan 2005
الإقامة: Kuwait
المشاركات: 4,134
إعجاب: 1,631
تلقى 398 إعجاب على 51 مشاركة
تلقى دعوات الى: 7 موضوع
    #2  
سبحان الله ........
الف شكر شكر اختى الفاضلة على هذا الموضوع المفيد .................


دخـــــول متقطع
ربي اشرح لي صدري و يسر لي امري

( اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري, و أصلح لى دنياي التي فيها معاشي, و أصلح لى آخرتي التى فيها معادي, و اجعل الحياة زيادة فى كل خيــر, و اجعل الموت راحة لى من كل شــر )

29-03-2007, 07:31 AM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #3  
بارك الله فيكي لطرحك المتميز للموضوع
وأحب أن أقول لك معلومة طيبة فلقد أثبت العلماء أن مكان العقل هو القلب أو بمعنى أدق إن القلب هو الذي يعقل الأشياء
كما قال تعالى (فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور) والأدلة على ذلك كثيرة إذا أحببتي سغتها إليكي لاحقا
أما عن سؤالك الذي هو
هل يمكن بعد هذا أن يُقال إن العقل معيار صالح للحكم على الأشياء، ونحن نراه مختلفاً من فرد لآخر ومن مجتمع لغيره ومن عصر لعصر؟
فإجابتي هي :
طبقا للمعلومة السابقة التي قلتها فإننا لابد من استخدام هذا العقل الموجود بالقلب أو استخدام القلب كمعيار صالح للحكم على كل شيء ولكن بشرط أن نكون واثقين تماما بأن هذا القلب لن يحكم بشيء مخالف للشريعة من كتاب وسنة فإذا إطمأننت لقلبك أن هواه مسايرا للشريعة فلتعتمد على حكمه بكل ثقة (وقلما تجد هذا القلب إلا من رحم ربي)
وعليه فأنا أفضل استخدام الشريعة المطهرة من كتاب وسنة كمعيار للحكم لحين انصلاح قلوبنا التي أُشربت بالمعاصي المنتشرة في واقعنا المعاصر
((( فاللهم أصلح فساد قلوبنا)))


30-03-2007, 09:37 PM
a9laam غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 46697
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 1,236
إعجاب: 155
تلقى 243 إعجاب على 66 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  
طبقا للمعلومة السابقة التي قلتها فإننا لابد من استخدام هذا العقل الموجود بالقلب أو استخدام القلب كمعيار صالح للحكم على كل شيء ولكن بشرط أن نكون واثقين تماما بأن هذا القلب لن يحكم بشيء مخالف للشريعة من كتاب وسنة فإذا إطمأننت لقلبك أن هواه مسايرا للشريعة فلتعتمد على حكمه بكل ثقة
صدقت أخي محمود

لي أمور مرتبطات بالموضوع أذكرها تباعا إن شاء الله

1. أن الله عز وجل ذكر القلب بمحل العقل في مواطن عدة من كتابه

كقوله أم لهم قلوب لا يعقلون بها

أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها

2. أن القلب الحاكم في دين الله شرط ان لا يتبع الهوى
وهو قوله صلى الله عليه وسلم استفت قلبك ولو أفتوك

فإن كان القلب مؤمنا يوافق هواه ما انزل الله... فقلبه ميزان لصالح الامور
والحكم عليها

وعدة امور اخرى لا يكون العقل فيها إلا تابعا

وقد بينت استمارات للذين زرع لهم قلب جديد أن
لهم ذكريات ليست لهم بل لصاحب القلب المزروع


 


هل العقل حر؟

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.