العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي



05-02-2007, 03:28 PM
ali_k غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 50247
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 213
    #1  

المنتدى الاسلامي

العلاقة بين المسيحية والبوذية


العلاقة بين المسيحية والبوذية

يعتقد البوذيون ان بوذا هو ابن الله , وهو المخلص للبشرية من مأسيها والامها , وانه يتحمل عنهم جميع خطاياهم . ويعتقدون ان هيئته قد تغيرت فى اخر ايامه , وقد نزل عليه نور احاط برأسه , واضاء جسده نور عظيم .

فقال الذين رأوه : ماهذا بشر ان هو الا اله عظيم , وانه هو الكائن العظيم الواحد الازلى
, وهو عندهم ذات من نور غير طبيعية .

والمسيحية ايضا قد اقتبست كثيرا من عناصرها المهمة ومعتقداتها وشعائرها من مصادر بوذية , فالتثليث والاقانيم وقصة الصلب للتكفير عن خطيئة البشر والزهد والتخلص من المال للدخول فى ملكوت السموات والرهبانية كلها مستعارة من المذهب البوذى الذى ظهر قبل المسيحية بأكثر من خمسة قرون وقد ذكر غوستاف لوبون فى كتابه حضارة الهند بوجود تشابها واضحا بين الديانتين من ناحية الشكل والمضمون.


حيث قال (انك تلاحظ تماثلا عجيبا من كل وجه بين صيام عيسى فى البرية حيث حاول الشيطان ان يغويه ثلاث مرات وصيام بوذا فى الاجام حيث حاول الشيطان ان يغويه ثلاث مرات ايضا. وذكرنا ماحدث لهذا الحكيم الهندوسى مع المراة التى طلب منها ان تسقيه وهى من الطبقة الدنيا بما حدث لعيسى من السامرية وماقاله لها .

وكلتا الديانتين امرتا بالاحسان والوهد وكلتاهما ناطتا الخطيئة بالنيات كما تناط بالاعمال وكلتاهما ابتدعتا الرهبانية ولم تكونا سوى وجهين لحادث مهم واحد فى تاريخ العالم ).

والبوذين يعتقدون ان بوذا ليس انسانا محضا بل ان روح الله قد حلت به وانهم رفعوا فلسفته الى مستوى الدين ورفعوه ايضا الى درجة الالهية وقبلوا كلماته على انها حقائق لايتطرق اليها شك ويرون انه لم يتكلم عن الله لانه هو الله بذاته حيث قال فى احدى خطبه (ان المشايخ الذين يتكلمون عن الله وهم لم يروه وجها لوجه كالعاشق الذى يذوب كمدا وهو لايعرف من هى حبيبته ) وهذه العقيدة تشبه عقيدة الحلول التى يعتنقها المسيحين فى عيسى فيقولون انه شخصية ثنائية لاهوتية وناسوتية وان الشخصية اللاهوتية حلت بالناسوت .

وقد ذهب بعض البوذيين الى القول بان بوذا كائن لاهوتى هبط الى هذا العالم لينقذه مما فيه من شرور لقد اسرع اتباع بوذا بعد وفاته الى تحويل تعاليمه
الى مذهب دينى ولما وجدوا انه ترك المكان الذى يحتله الله فى الاديان فارغا عمدوا الى بوذا نفسه فحملوه ووضعوه فوق عرش الاله الفارغ الا ان بوذا ليس بمسئول عما فعله اتباعه والمسيح ايضا ليس مسؤولا عما فعله بولس فى تغير تعاليمه وتأسيس دين جديد باسم المسيح .

وقد كتب ادوارد توماس كتابا حول هذا الموضوع ( حياة بوذا كأسطورة وتاريخ ) اورد فيه المؤلف مقارنة تبين تأثير البوذية فى المسيحية واورد للتدليل على ذلك نصوصا من الكتب البوذية ونصوصا من الاناجيل وبين كيف انتقلت الافكار من البوذية الى المسيحية بل اوضح المؤلف ان طريقة الصياغة ايضا تكاد تكون واحدة كان تجسيد بوذا بواسطة حلول روح القدس على العذراء مايا .


1- ولما نزل بوذا من مقعد الارواح , ودخل فى جسد العذراء مايا صار رحمها كالبلور الشفاف النقى , وظهر بوذا فيه كزهرة جميلة , ولما ولد فرحت جنود السماء , ورتلت الملائكة اناشيد المجد للملود المبارك قائلين .

ولد اليوم بوذا على الارض كى يعطى الناس المسرات والسلام .

عند مولد بوذا ظهر نجم فى السماء يبشر به وقد راى هذا النجم يسير نحو مكان مولده وتبعه من راه ليسجدوا للوليد , ويدعونه نجم بوذا .

ويصلون نسبه من ابيه صدودانا فى اناس كلهم من سلالة ملوكانية
1- كان تجسيد المسيح بواسطة حلول الروح القدس على العذراء مريم .

ولما نزل المسيح من مقعده السماوى , ودخل فى جسد مريم العذراء صار رحمها كالبلور الشفاف النقى , وظهر فيه المسيح كزهرة جميلة , ولما ولد ظهرت الملائكة فى السماء والحقول قرب بيت لحم وفرحت , ورتلت الاناشيد حمدا للواحد المبارك قائلين .

المجد لله فى الاعالى , وعلى الارض السلام , وبالناس المسرة , وعند مولده ظهر هذا النجم ايضا يبشر بمولد المخلص وقاد جماعات المجوس نحو مكان ولادته فرأوا الطفل وسجدوا له .ويعدون سلالة يسوع من ابيه يوسف فى اشخاص مختلفين وكلهم من سلالة ملوكانية الى ادم عليه السلام .


2- ولد بوذا فى اليوم الخامس والعشرين من ديسمبر كما تذكر الاساطير الهندية
2- ولد يسوع ايضا فى الخامس والعشرين من ديسمبر .


3- وعرف الحكماء بوذا وادركوا اسرار لاهوته , ولم يمض يوم على ولادته حتى حياه الناس ودعوه الها , واهدوا بوذا وهو طفل هدايا من مجوهرات وغيرها من الاشياء الثمينة .

ولما كان بوذا طفلا قال لامه مايا : انه اعظم الناس جميعا .

3- وقد زار الحكماء يسوع وادركوا اسرار لاهوته , ولم يمض يوم على ولادته حتى دعوه اله الالهة . واهدوا المسيح وهو طفل هدايا من ذهب وطيب ومر . لما كان المسيح طفلا قال لامه مريم . انا ابن الله.


4- كان مولد بوذا خطرا على الملك والسلطان فهدده ملك بنباسارا واراد قتله حتى لايكون سببا فى القضاء على سلطانه .

4- وكان عيسى خطرا كذلك على ملك هيرودوس ولذلك اراد هيرودس قتله لولا انه فر الى مصر مع امه


5- لما ارسل بوذا الى المدرسة ادهش الاساتذة , وفاق الجميع فى الكتابة والرياضيات والعلوم العقلية والهندسة والتنجيم والكهانة والعرافة .

لما صار بوذا اثنتى عشرة سنة دخل الهيكل وصار يسأل اهل العلم مسائل عويصة , ثم يوضححها لهم حتى فاق كاغة مناظريه .

ودخل بوذا مرة احد الهياكل فقامت الاصنام من اماكنها وتمددت عند رجليه سجودا له .

5- لما ارسل يسوع المسيح الى المدرسة ادهش استاذه زاخوس وقال لابيه يوسف .

لقد اتيتنى بولد لاعلمه مع انه اعلم من كل معلم .

لما صار عمر يسوع اثنتى عشرة سنة جاءوا به الى اورشليم , وصار يسأل الاحبار والعلماء مسائل مهمة ثم يوضحها لهم , وادهش الجميع , وكان يسوع مارا قرب حاملى الاعلام فأحنت الاعلام
رؤوسها سجودا له .

6- وعندما كان بوذا على وشك ان يبدا دعوته ظهر له الشيطان مارا ليحاول تضليله , وقال الشيطان لبوذا لاتصرف حياتك فى الاعمال الدينية لانك بمدة سبعة ايام تصير امبراطور العالم , فلم يعبأ بوذا بكلام الشيطان بل قال له : اذهب عنى .

ولما ترك مارا الشيطان تجربة بوذا امطرت السماء زهرا وطيب ملاء
الهواء طيب عرفة .

6- وعند بدء دعوة عيسى ظهر له الشيطان محاولا تضليله , وقال ابليس له اعطيك هذه جميعها اذا خررت لى وسجدت لى , فأجابه المسيح وقال : اذهب ياشيطان ثم تركه ابليس , واذا ملائكة قد جاءت فصارت تخدمه


7- وتعمد بوذا بالماء المقدس وفى اثناء تعميده كانت روح الله حاضرة وكذلك روح القدس , الذى صار فى جسد كوماتا لما حل على العذراء مايا .

7- وعمد يوحنا المسيح فى نهر الاردن وكان ذلك ايضا فى حضرة روح الله وروح القدس الذى فيه تم تجسده عندما حل بالعذراء مريم فهو الاب والابن وروح القدس .


8- جاء فى كتاب بوذا المقدس ان الجمع طلبوا من بوذا علامة )اى اية( ليؤمنوا به , وعمل بوذا عجائب وايات مدهشة لخير الناس , وهذه العجائب اعظم مما يمكن تصوره , وتقبل صلاة البوذيين وتقودهم الى الفردوس مادامت تقدم باسم بوذا .

8- وجاء فى كتب الاناجيل المقدسة ان الجمع طلبوا من يسوع اية لكى يؤمنزا به , وعمل يسوع عجائب وايات مدهشة لخير الناس , وهى اعظم العجائب مما يمكن تصوره .

وتقبل صلاة المسيحين مادامت باسم عيسى وينالون بسببها الفردوس .


9- بوذا هو الالف والباء , ليس له انتهاء , وهو الكائن العظيم الواحد الازلى , وقال بوذا فلتكن الذنوب التى ارتكبت فى هذا العالم على ليخلص العالم من الخطيئة .

وقال بوذا انه لم يأت لينقض الناموس , كلا بل اتى ليكمله .
9- يسوع هو الالف والباء , ليس له انتهاء , وهو الكائن العظيم والواحد الازلى , وهو مخلص العالم , وكافة الذنوب التى ارتكبت فى العالم تقع عليه عن الذين اقترفوها , ويخلص العالم , وقال يسوع : لاتظنوا انى جئت لانقض الناموس او الانبياء , ماجئت لانقض بل لاكمل .


10- ذهب بودا الى مدينة بينارس فتبعه اربعة رجال وصارو جميعهم تلامذة له , ومن ذلك الحين صار اينما علم وكرز يتبعه رجال ونساء كثيرون , وقال بوذا لهم ليتركوا الدنيا وغناهم , وينذروا عيشة الفقر والفاقة .

ولما اقترب انتهاء ايام بوذا على الارض , وعلم بالحوادث المقبلة التى ستقع قال لتلميذه مايأتى : متى انا ذهبت لاتظن انه لم يعد لبوذا وجود كلا , فالكلام الذى قلته والفرائض التى افترضتها تكون خافا عنى , وهى لك كذاتى انا , وكان قصد بوذا تشييد مملكة دينية اى مملكة سماوية .

10- ذهب يسوع الى مدينة كفر ناحوم وعلم فيها , فتبعه اربعة رجال صيادين , وصاروا تلاميذ له , ومن ذلك الحين صار اينما كرز يتبعه رجال ونساء كثيرون يؤمنون به , وقال يسوع للذين صاروا تلامذة له ليتركوا غناهم , وينذروا عيشة الفقر والفاقة .

ولما اقترب انتهاء ايام يسوع على الارض اخبر عن الحوادث
التى ستقع من بعده , وقال لتلاميذه : اذهبوا وتلمذوا جميع الامم وعلموهم ان يحفظوا هم جميع مااوصيكم به , وها انا معكم كل الايام الى انقضاء الدهر .

ومن ذلك الزمان ابتدأ يسوع يكرز ويقول : توبوا لانه اقترب ملكوت السموات

11- وقال بوذا لتلميذه الحبيب اناندا , ان كلامى لاريب منه فلا يزول قطعا ولو وقعت السموات على الارض , وابتلع العالم , وجفت البحار , واندك جبل سومر وصار قطعا . وكان بوذا يعلم افكار الناس عندما يدير تصوراته نحوهم , ويقدر على معرفة افكار المخلوقات كلها .

11- الناموس اعطى لموسى اما النعمة والحق فبيسوع المسيح صار الحق .

اقول لك : السماء والارض تزول , ولكن كلامى لايزول .

وكان يسوع يعلم افكار الناس عندما يدير تصوراته نحوهم , وانه قادر على معرفة افكار المخلوقات كلها .

12- وفى احدى الايام التقى اناندا تلميذ بوذا وهو سائر فى البلاد بالمرأة مناجى , وهى سبط الكندلاس المرزولين قرب بئر ماء , فطلب منها قليلا من الماء , فأخبرته عن سبطها وانه لايجوز له ان يقترب منها , لانها من سبط محتقر .

فقال لها : ياأختى انى لم اسألك عن سبطك وعن عائلتك انما سألتك شربة ماء ,
فصارت من ذلك الحين تلميذة بوذية .

12- وفى احدى الايام قعد يسوع قرب بئر ماء بعد ماسار مسافة حتى كاد ينهكه التعب , وبينما هو قرب البئر عند مدينة السامرة اتت امرأة سامرية لتملاء جربتها من البئر فقال لها يسوع : اسقينى شربة ماء , فقالت له المرأة السامرية : انت يهودى وكيف تطلب منى شربة ماء , فأن اليهود لايستجلون معاملة السامريين


13- وعندما مات بوذا ودفن شق قبره بقوة من قوى مافوق الطبيعية وعاد للحياة , وصعد بوذا الى السماء بجسده لما اكمل عمله على الارض , ولسوف يأتى بوذا مرة ثانية الى الارض , ويعيد السلام والبركة فيها . وسيدين بوذا الاموات .

13- وعندما مات المسيح ودفن فتحت قوة من قوى مافوق الطبيعية الحجارة عن قبره وعاد المسيح الى الحياة , وصعد بجسده الى السماء من بعد صلبه لما كمل عمله فى الارض , ولسوف يأتى المسيح مرة اخرى الى الارض , ويعيد السلام والبركة فيها . وسيدين يسوع الاموات .

وذكر المؤلف روبرتسون فى كتابه ( وكان للديانة الفارسية (متراس ) الاثر الكبير والواضح فى المسيحية حيث ازدهرت هذه الديانة فى بلاد فارس قبل الميلاد بحوالى ستة قرون ثم نزحت الى روما حوالىسنة 70 قبل الميلاد .

وقد جاء فى هذه الديانة ان متراس كان وسيطا بين الله والبشر وان مولده كان فى كهف او زاوية من الارض وانه ولد فى الخامس والعشرين من ديسمبر وكان له اثنا عشر حواريا ومات ليخلص البشر من خطاياهم.

ودفن ولكنه عاد للحياة وقام من قبره وثم صعد الى السماء امام تلاميذه وهم يبتهلون له ويركعون .

كان يدعى مخلصا ومنقذا ومن اوصافه انه كان كالحمل الوديع وكان اتباعه يعمدون بأسمه وفى ذكراه كل عام يقام عشاء مقدس.

وحتى حادثة العشاء المقدس الربانى بتفاصيلها الدقيقة واردة فى ديانة متراس .)

ويقول الكاتب ان ديانة متراس لم تنته فى روما الا بعد ان انتقلت عناصرها الاساسية الى المسيحية ..


وبعد الفتح الاغريقى لمصر اصبحت مدينة الاسكندرية مركزا جديدا لحياة مصر الدينية فأقام بطليموس الاول معبدا عظيما هو معبد السرابيوم وكان يعبد فيه الثالوث المكون من اوزيريس وايزيس وحورس ولم يكن الناس يعبدونها اربابا منفصلة بل هيئات ثلاثا لاله واحد .

ان فكرة التوحيد وفكرة ما مبدأ كل شىء كانت موجودة منذاقدم العصوروقد ايدها سقراط وافلاطون وارسطو اذ راى هؤلاء ان المبدأ الذى صدر عنه العالم هو الله الواحد الذى لم يتغير ولكن كل واحد منهم راح يفسر صفاته التى يصح ان يتصف بها وكثرت التفسيرات حول كيفية اصدار الاشياء عن مبدئها؟ وكيف يمكن ان يخرج الكثير من الواحد والمتغير من الذى لايتغير؟ وكيف يبرز الله العالم للوجود ويحركه؟ واذا كان الله واحدا وحدة مطلقة كيف يمكن ان يخلق الكثرة المختلفةوهو لايقبل فى ذاته كثرة؟ واذا كان كما له المطلق يقتضى عدم التغير كيف نفهم انه فى وقت ما اوجد العالم
دون ان يلحقه تغير مع انه انتقل من حالة عدم العمل الى حا لة العمل؟

وكان افلاطون المتوفى عام 270 ميلادية اول من ادرك المشكلة واول من توصل فى تفكيره الى حل نهائى وهى عقيدة الاقانيم الثلاثة ( التثلث ) فاذا كان الواحد المنزه عن التغير لايمكن ان يصدر عنه العالم المتغير مباشرة فقد وجب ان تتوسط بينهما وسائط ازلية اخرى وهى العقل والروح.

ومن السهل ادراك الغرض من هذه العقيدة وهو الاحتفاظ لله با لكمال المطلق والبراءة من التغير وجعله يضع بينه وبين العالم وسيطين يعتبران دونه وخارجين عنه وعلى نحو ما داخلين فيه اى تتضمنهما ذاته.

و هكذا فان افلاطون عرف هذا المذهب بان الالهه مكون من ثلاثة عناصر وجوهر ( الواحد والعقل والنفس )

والثلاثة فى واحد حيث ان قمة الوجود هو الواحد او الاول وهو جوهر كامل فياض وفيضه يحدث شيئا غيره وهو العقل وهو شبيه به وهو كذلك مبدا الوجود وهو يفيض بدوره فيحدث صورة منه هى النفس وتفيض النفس فتصدر هنا الكواكب والبشر
فاصبح اللاهوت المسيحى مقتبس من المعين الذى صبت فيه الافلاطونية الحديثة ولذا نجد بينهما مشابهات كثيرة .

لقد دخلت الاراء الافلاطونية فى صميم الديانة المسيحية حيث تاثر افلاطون با لاراء الصوفية للديانة الهندية واطلع على تعاليم وافكار بوذا وديانته ثم عاد الى الاسكندرية لنشر الفكر الجديد فى منشىء الكون وماوراء الطبيعة. وتتلخص افكاره فى ان هذا الكون قد صدر عن منشىء ازلى لاتدركه الابصار ولاتحده الافكار ولا يمكن معرفة كهنه ثم ياتى العقل الالهى وبعده جميع الارواح .

وان الكون كله خاضع لهذه الامور الثلاثة وهو تحت سلطانها فا لله منشىء الاشياء وهو مصدر كل شىء يتصف بكل كمال يليق به ويفيض على كل الاشياء بنعمة الوجود ولا يحتاج هو الى موجود واول شىء صدر عن هذا المنشىء الازلى هو العقل ومن العقل تنبثق الروح التى هى وحدة الارواح.

وعن هذا الثالوث يصدر كل شىء ومنه يتولد كل شىء.


وهكذا اصبحت فلسفة الاسكندرية لها التاثير الكبير لنشأة الديانة المسيحية وترجع العالم فى تكوينه الى ثلاثة عناصر او اقانيم المنشىء الاول الاب والعقل وهو الابن الذى ولد من الاب وثم الروح الذى يتصل بكل حى ومنه الحياة وهو روح القدس فى اعتقادهم.

وهكذا توصل افلاطون الى حل مشكلة المنشىء الازلى لتكوين عقيدة جديدة وهى عقيدة التثليث المشهورة وهى جعل للمنشىء الازلى (الله ) وسيطين داخلين فيه فى الذات الالهية وهما العقل والروح الالهية. ويقول قساوسة النصارى ان التثليث والتجسيد قضية فيها تناقض مع العقل والمنطق والحس والمادة والمصطلحات الفلسفية ولكننا نصدق ونؤمن ان هذا ممكن حتى ولو لم يكن مقبولا ومنهم من يعترف ان فهمهم لعقيدة التثليث تم على قدر طاقة عقولهم ويرجو ان يفهموه اكثر جلاء فى المستقبل حين ينكشف لهم الحجاب عن كل مافى السموات والارض .

وهكذا نجد الصعوبات الجمة التى نجمت عن القول با لتثليث وقد حاول المسيحيون دون نتيجة ان يجدوا لها حلا.. ويقول العلامة روى ديكسون سميث فى كتابه ضوء جديد على البعث (لايوجد متدين مهما كان مذهبه او فرقته يعتقد ان الله العظيم قد ارسل ابنه الوحيد الى هذه البشرية التى لاتوازى فى مجموعها منذ بدء الخلق الى نهايته كوكبا من الكواكب المتناهية فى الصغر لكى يعانى موتا وحشيا فوق الصليب لترضية النقمة الالهية على البشرية ولكى يساعد جلالته على ان يغفر للبشرية على شرط ان تعلن البشرية اعترافها بهذا العمل الهمجى الذى لايستسيغه عقل الا وهو الفداء ) ( لقد كان الصلب خدعة كبرى بات على الانسان ان يحل طلسمها وهى عديمة التأثير على عدالة الله وضبط قوانينه تلك القوانين التى تنص على مسئولية الفرد وحده عن عمله وجزاءه عليه ) هذا ماقا له القسيس سابقا ابراهيم خليل احمد فى كتابه محمد فى التوراة والانجيل والقران .
((يتبع ))


اخوكم بالله






المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صحة المسيحية انا مسيحى أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفة 4 25-02-2010 11:00 PM
كيف اخترع – بولس – المسيحية ، وهدم النصرانية دمعه العراق المنتدى الاسلامي 4 27-03-2009 01:21 PM
بولص مؤسس الديانة المسيحية ali_k المنتدى الاسلامي 0 08-02-2007 08:41 PM
حتى تعرفو المسيحية على حق !!!!!!!! M.K.E.M.P.e المنتدى الاسلامي 3 10-01-2005 08:21 PM
عجز المسيحية عن القيام بدور المنقذ M.K.E.M.P.e المنتدى الاسلامي 0 13-12-2004 07:10 PM

05-02-2007, 03:33 PM
ali_k غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 50247
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 213
    #2  
العلاقة بين المسيحية والهندوسية

(2)

الديانة الهندية كان لها التاثير الكبير على المسيحية , واذا كان لهذه الديانة مفهوم خاص حول الالوهية , فان هذا المفهوم انتقل ايضا الى المسيحية , حيث كانت اديان الهند القديمة منبعا تسربت منه الوان الافكار فوجدت طريقها بين معتقدات المسيحين. هذه نقطة مهمة تربط اديان الهند بالمسيحية وماشعارهم فى (تثليث فى وحدة ووحدة فى تثليث) الا مصدره الديانة الهندوسية . وحتى الاصنام والاوثان وعبادتها عند الهندوس انتقلت الى الديانة المسيحية .

فالمسيحيون يصفون تماثيل المسيح وامه والصلبان فى كنائسهم وعبادتها هو الايمان الصحيح حسب اعتقادهم .

والديانة الهندية ليست لديها كتاب واحد معين ومقدس ومن هنا كثرت لديهم الكتب المقدسة , حتى تجاوزت المئات ووصلت الى الالوف وهى كتب ليس موحى بها من الله , بل لايعرف لاكثرها واضع معين , وانما اشترك فى تأليفها عدد كبير من الناس على مر القرون , وهى تحتوى على افكار بدائية , واساليب ركيكة .

فالمسيحين ليس لديهم انجيل واحد مقدس منزل من الله , بل هناك عدة اناجيل , اختاروا منها اربعة فقط وجعلوها قانونية . وحتى الفيلسوف الروسى تولستوى لديه انجيل خاص قام بتأليفه بنفسه.

وفى الديانة الهندوسية يوجد نزعة تعدد الالهة الا انه يجمعهم اله واحد ويتقربون اليه بكل مشاعرهم وعواطفهم ويلقبونه برب الارباب والة الالهة وانه هو الذى اخرج العالم من ذاته وهو الذى يحفظه ثم يهلكه ويرده اليه واطلقوا عليه ثلاثة اسماء قبل المسيح باكثر من الف عام

ثم ظهرت بدعة التعدد فى وحدة والوحدة فى تعدد .

فقد كان عندهم براهما وفشنو وسيفا وكانوا يعدونها ثلاثة جوانب لاله واحد او كانوا يعدون براهما الها واحدا له ثلاثة اقانيم , فهو براهما من حيث موجود , وهو فشنو من حيث هو حافظ , وهو سيفا من حيث هو مهلك .

وان كرشنا المولود البكر الذى هو نفس الاله فشنو , الذى لا ابتداء له ولا انتهاء , ترك ابنه كى يخلص الارض من ثقل حملها , فاتاها وقدم نفسه ذبيحة عن الانسان , ويصورونه مصلوبا مثقوب اليدين والرجلين , ويصفون كرشنا لذلك با لبطل الوديع المملوء لاهوتا , لانه قدم نفسه ذبيحة من اجل البشر.

.وهكذا فتح الكهنة الهنود الباب للمسيحين فيما يسمى بالثالوث المقدس , تثليث فى وحدة , ووحدة فى تثليث وقد اخذ بولس لاهوته واقتبسها من الافكار الهندوسية , حيث كانت الديانة الهندية تؤمن ايضا بالتثليث , او الاقانيم الثلاثة , حيث يرمزون اليها بالرمز (اوم) الالف والواو والميم , وهذا الرمز يقدسونه كما يقدس المسيحيون الصليب .


وفشنو فى نظر الهندوس هو الابن الذى يسمى كرشنا , الذى ولد العذراء الطاهرة العفيفة (ديفاكى) والدة الاله. وقد جاء فى كتاب(العقائد الوثنية فى الديانة النصرانية) موازنة بين اقوال الهنود فى كرشنة , واقوال المسيحيين فى المسيح , وقد تطابقت هذه الاقوال الى حد عدم امكانية التفرقة بين الفكرتين . ففى الديانة الهندية الوثنية ان كرشنة هو المخلص والفادى والمعزى والراعى الصالح والوسيط , وابن الله , والاقنوم الثانى من الثالوث المقدس , وهو الاب والابن وروح القدس .

فهذه الاقوال تتشابه فى مضمونها وافكارها اقوال المسيحيين فى المسيح . فهو فى نظرهم المخلص والفادى والمعزى والراعى الصالح والوسيط , وابن الله , والاقنوم الثانى من الثالوث المقدس , وهو الاب والابن وروح القدس . وبما ان الديانة البرهمية هى اقدم من الديانة المسيحية , فأصبح من الواجب الملقى على المسيحيين جميعا ان يبحثوا عن اصل دينهم , وجذوره التاريخية .

ان هذه المقارنة جاءت اكثر بحوثها من امهات الكتب التى تبحث عن اصول الديانة البرهمية الوثنية , مثل كتاب تاريخ الهند , وكتاب فشنوبورانا , وكتاب دوان , وكتاب الديانات الشرقية , وكتاب الديانات القديمة , وكتاب العقائد للمؤلف موريس وليمس ,كتاب ديانة الهنود الوثنية للمؤلف موريس وليمس .

وكل هذه الكتب تقدم مقارنات بين كرشنا الذى صلب ومات على الصليب ثم ارتفع الى السماء وماقاله المسيحيون عن المسيح. وننقل لك هنا هذه المقارنة بين كرشنا والمسيح .

1- قد مجد الملائكة (ديفاكى) والدة كرشنة ابن الله وقالوا : يحق للكون ان يفاخر بابن هذه الطاهرة . ولما ولد كرشانة اضىء الغار بنور عظيم , وصار وجه امه ديفاكى يرسل اشعة نور ومجد .

ومن بعد ماوضعته صارت تبكى وتندب سوء عاقبة رسالته , فكلمها وعزاها . كان كرشنا من سلالة ملوكانية , ولكنه ولد بغار فى حال الذل والفقر 1- دخل الملاك على مريم العذراء والدة يسوع المسيح , وقال لها سلام لك ايها المنعم عليها , الرب معك . ولما ولد يسوع المسيح اضىء الغار بنور عظيم اعيا بلمعانه عينى القابلة وعينى خطيب امه يوسف النجار .

وقال المسيح لامه وهو طفل يامريم انا يسوع ابن الله وجئت كما اخبرك جبرائيل الذى ارسله ابى اليك , قد اتيت لاخلص العالم .

كان المسيح من سلالة ملوكانية ويدعونه ملك اليهود , ولكنه ولد فى حال الذل والفقر بغار .
انجيل متى الاصحاح 2 العدد 3 .
انجيل لوقا الاصحاح 12 العدد 13 .
انجيل ولادة يسوع المسيح الاصحاح 21 العدد 31 .
انجيل الطفولة الاصحاح الاول العدد 2
2- لما ولد كرشنة سبحت الارض , وانارها القمر بنوره , وترنمت الارواح .
وهامت ملائكة السماء فرحا وطربا , ورتل السحاب بأنغام مطربة .
وعرف الناس ولادة كرشنة من نجمه الذى ظهر فى السماء .
2- لما ولد يسوع المسيح رتل الملائكة فرحا وسرورا , وظهر من السحاب انغام مطربة .
وظهر نجمه بالمشرق , وبواسطة ظهور نجمه عرف الناس محل ولادته ( انجيل لوقا الاصحاح الثانى انجيل متى الاصحاح الثانى )

3- ولما ولد كرشنة كان ندندا خطيب امه يفاكى غائبا عن البيت حيث اتى الى المدينة كى يدفع ماعليه من الخراج للملك .

وسمع نبى الهنود نارد بمولد الطفل الالهى كرشنة فذهب وزاره فى توكول , وفحص النجم فتبين له من فحصها انه مولود الهى يعبد .

وامن الناس بكرشنة واعترفوا بلاهوته , وقدموا هدايا من صندل وطيب .
3- ولما ولد يسوع كان خطيب امه غائبا عن البيت , واتى كى يدفع ماعليه من خراج للملك , ولما سمع يسوع فى بيت لحم اليهودية فى ايام هيرودس الملك اذ المجوس من الشرق قد جاؤا الى اورشليم قائلين اين هو المولود ملك اليهود .

وامن الناس بيسوع , وقالوا بلاهوته , واعطوه هدايا من طيب ومر(انجيل متى 2-12 وانجيل ولادة يسوع المسيح الاصحاح السادس)

4- وسمع حاكم البلاد بولادة كرشنة الطفل الالهى وطلب قتل الولد , ولكى يتوصل الى امنيته امر بقتل كافة الاولاد الذكور الذين ولدوا فى الليلة التى ولد فيها كرشنة .

وسمع ناندا خطيب امه ديفاكى والدة كرشنة نداء من السماء يقول له قم وخذ الصبى وامه فهربهما من كاكول واقطع نهر جمنة , لان الملك طالب اهلاكه .

كانت ولادة القديس راما قبل ظهور كرشنة فى الناسوت بزمن قليل , وقد سعى فانا ملك البلاد فى اهلاك القديس راما , واهلاكه كرشنة ايضا .

4- وسمع حاكم البلاد بولادة الطفل يسوع الالهى وطلب قتله , كى يتوصل الى امنيته امر بقتل كافة الاولاد الذين ولدوا فى اليلة التى ولد فيها يسوع المسيح . وانذر يوسف النجار خطيب مريم والدة يسوع بحلم كى يأخذ الصبى وامه وفر بهما الى مصر لان الملك طالب اهلاكه .

وكانت ولادة يوحنا المعمدان قبل ولادة يسوع المسيح بزمن قليل وقد سعى الملك هيرودس فى اهلاك الطفل يسوع المسيح وكان يوحنا مبشرا بولادة يسوع المسيح . (انجيل ولادة يسوع المسيح الاصحاح السادس , انجيل متى الاصحاح الثاتى -13)

5- وفى احدى الايام لسعت حية بعض اصحاب كرشنة الذين يلعب معهم , فماتوا فأشفق عليهم لموتهم الباكر , ونظر الى الوهيته , واول الايات والعجائب التى عملها كرشنة شفاء الابرص والاصم والاعمى , واحياء الاموات , ونصرة الضعيف على القوى , والمظلوم على ظالمه .

وكانوا اذ ذاك يعبدونه ويزدحمون عليه ويعبدونه الها . واتى كرشنة بأمرأة فقيرة مقعدة معها اناء فيه طيب وزيت وصندل وزعفران , وغير ذلك من انواع الطيب , فدهنت منه جبين كرشنة بعلامة مخصوصة وسكبت الباقى علىرأسه .

5- وبينما كان يسوع يلعب لسعت الحية احد الصبيان الذين كان يلعب معهم , فلمس يسوع ذلك الصبى بيده فعاد الى حال صحته .

وان اول الايات والعجائب التى عملها يسوع المسيح هى شفاء الابرص ةالاصم والاخرس والاعمى , وينصر الضعيف على القوى , والمظلوم على ظالمه , كان الناس يزدحمون عليه , ويعدونه الها .

وفيما كان يسوع فى بيت عتيا فى بيت سمعان الابرص قدمت اليه امراة معها قارورة طيب كثيرة الثمن فسكبته على رأسه وهو متكىء

6- ولما كان كرشنة على الارض حارب الارواح الشريرة غير مبال بالاخطار التى كانت تكتنفه .

6- لما كان يسوع على الارض كان يحارب الارواح الشريرة , غير مبال بالاخطار التى كانت تكتنفه .

7- كان كرشنة يحب تلميذه ارجونا اكثر من بقية التلاميذ , وفى حضور ارجونا بدلت هيئة كرشنة واضاء وجهه , ومجد العلى , واجتمع اله الالهة فأحنا ارجونا رأسه تذللا ومهابة , وتكتف واضعا , وقال باحترام الان رأيت حقيقتك كما انت , وانى ارجو رحمتك يارب الارباب , فعد واظهر فى ناسوتك ثانية انت المحيط بالملكوت .

7- كان يسوع يحب تلميذه يوحنا اكثر من بقية التلاميذ .

وبعد ستة ايام اخذ يسوع بطرس ويعقوب ويوحنا اخاه وصعد بهم الى جبل عال منفردين , وتغيرت هيئته قدامهم , واضاء وجهه كالشمس , وصارت ثيابه بيضاء كالثلج , وفيما هو يتكلم اذا سحابة نيرة ظللتهم وصوت من السحابة قائل .

هذا هو ابنى الحبيب الذى سررت له , اسمعوا , فلما سمعوا التلاميذ سقطوا على وجوههم , وخافوا جدا .(انجيل يوحنا الاصحاح 13-23 , وانجيل متى الاصحاح 17-1)

8- كرشنة هو الخالق لكل شىء , ولولاه لما كان شىء مما كان , فهو الصانع الابدى , وهو الالف والياء , وهو الاول والوسط , واخر كل شىء .

وقال كرشنة انا صلاح الصالح , وانا الابتداء والاوسط والاخير والابدى , وخالق كل شىء , وانا فناؤه ومهلكه .

8- يسوع المسيح خالق كل شىء , ولولاه لما كان شىء مما كان , فهو الصانع الابدى , وهو الالف والياء .

وقال يسوع انا هو الاول والاخر , ولى مفاتيح الهاوية والموت . (رؤيا يوحنا الاصحاح الاول-17 وانجيل يوحنا الاصحاح الاول , ورسالة كورنسوس الاولى افسس , وسفر الرؤية الاصحاح الاول-8)

9- قال كرشنة انا النور الكائن من الشمس , وانا النور الكائن من اللهب , وانا النور كل يضىء , ونور الانوار ليس فى ظلمة .

وانا الحافظ للعالم وربه , وملجؤه وطريقه .

9- ثم كلمهم يسوع قائلا .

انا هو نور العالم , من يتبعنى فلا يمشى فى الظلمة . انا الطريق الحق والحياة , ليس احد يأتى الاب الا بى .
(انجيل يوحنا الاصحاح 8-12 والاصحاح 14-6)

10- كرشنة هو برهما العظيم القدوس , وظهوره بالناسوت سر من اسراره العجيبة الالهية , وهو الاقنوم الثانى من الثالوث المقدس .

وكان كرشنا خير الناس خلقا وعلما , وهو الطاهر العفيف مثال الانسانية , وقد تنازل رحمة ووداعة وغسل ارجل لبرهميين , وهو الكاهن العظيم برهما وهو العزيز القادر ظهر لنا بالناسوت .
10- يسوع المسيح هو يهوه العظيم القدوس , وظهوره فى الناسوت سر من اسراره العظيمة الالهية .

وهو الاقنوم الثانى من الثالوث المقدس .

وكان يسوع خير الناس خلقا وعلما بأخلاص , وهو الطاهر العفيف , مكمل الانسانية ومثالها , وقد تنازل رحمة ووداعة وغسل ارجل التلاميذ , وهو الكاهن العظيم القادر ظهر لنا بالناسوت .
(انجيل يوحنا الاصحاح 13 ورسالة ثيموثاوس الاولى الاصحاح الثالث)


11- كرشنة صلب ومات على الصليب , وثقب جنبه بحربة . وقال كرشنة للصياد الذى رماه بالنبلة وهو مصلوب .

اذهب ايها الصياد محفوضا برحمتى الى السماء مسكن الالهة .

ولما مات كرشنة حدثت مصائب وعلامات شر عظيم , واحاط بالقمر هالة سوداء , واظلمت الشمس فى وسط النهار , وامطرت السماء نارا ورمادا وتأججت اشعة نار حامية , وصار الشياطين يفسدون فى الارض , وشاهد الناس الوفا من الارواح فى جو السماء يتراوحون صباحا ومساءا , وكان ظهورها فى كل مكان . ثم قام كرشنة من بين الاموات ونزل الى الجحيم .

11- يسوع المسيح صلب ومات على الصليب , وثقب بحربة , وقال لاحد اللصين اللذين صلبا معه , الحق اقول لك انك اليوم تكون معى فى الفردوس , ولما مات يسوع حدثت مصائب جمة متنوعة , وانشق حجاب الهيكل من فوق الى تحت , واظلمت الشمس فى الساعة السادسة الى الساعة التاسعة , وفتحت القبور , وقام كثيرون من القديسين , وخرجوا من قبورهم .

ثم قام المسيح من بين الاموات , ونزل الى الجحيم .(انجيل لوقا الاصحاح الثالث والعشرين عدد 3 , انجيل متى الاصحاح 22 وانجيل متى الاصحاح 28)

12- وصعد كرشنة بجسده الى السماء , وكثيرين شاهدوه صاعدا , ولسوف يأتى فى اليوم الاخير ويكون ظهوره كفارس مدجج بالسلاح , وراكب على جواد اشهب , وعند مجيئه تظلم الشمس والقمر , وتزلزل الارض , وتهتز وتتساقط النجوم من السماء .

وهو يدين الاموات فى اليوم الاخير .

12- وصعد يسوع الى السماء , وكثيرون شاهدوه صاعدا ولسوف يأتى فى اليوم الاخير كفارس مدجج بالسلاح , وراكب على جواد اشهب , وعند مجيئه تظلم الشمس والقمر , وتزلزل الارض وتهتز , وتتساقط نجوم السماء , ويدين يسوع الاموات فى اليوم الاخير .
(انجيل متى الاصحاح 24 وانجيل يوحنا الاصحاح الاول)

واصبح برهما هو اسم الله فى اللغة السنسكريتية وهو عند البراهمة الاله الموجود بذلته لاتدركه الحواس ويدركه العقل وهو مصدر الكائنات كلها لاحد له وهو الاصل الاولى المستقل الذى منه يستمد العالم وجوده وجاء فى احدى الكتب الهندية الدينية المقدسة ان كاهنا توجه الى الالهة برهما وفشنو وسيفا وسألهم ايكم الاله بحق؟ فأجابوا جميعا: اعلم ايها الكائن انه لايوجد ادنى فارق بيننا نحن الثلاثة فان الاله الواحد يظهر بثلاثة اشكال باعماله من خلق وحفظ واعدام ولكنه فى الحقيقة واحد فمن يعبد احد الثلاثة فكانه عبدها جميعا او عبد الواحد الاعلى.

ومن اهم الشعائر الدينية الهندوسية وهو وجود التماثيل كرمز للااه حيث يعد التمثال احسن اعداد وان يقام فى العبد ويعامله عباده كانه حى يسمع ويعى ويحاط بالشموع وتطوف به الجماعة منحنية ضارعة على انغام الموسيقى والغناء ومثلهم كمثل المتعبدين لاصنام المسيح وامه مريم العذراء فى كنائس النصارى مع رسم علامة الصليب بأيديهم انهم يصلون ويتعبدون ويسجودن بكل خشوع لاصنام باعتبارها كرمز للاب والابن وروح القدس .

((يتبع))

لا اله الا الله محمد رسول الله

اخوكم بالله




 

أدوات الموضوع

rss  rss 2.0  html   xml  sitemap 

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.