أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


10-12-2006, 08:41 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #1  

الأهلى التاريخى يكتسح أوكلاند لعباً و أداء بهدفين دون مقابل ( صور خاصة للمباراة )


نقلا عن موقع جماهير النادى الأهلى


http://el-ahly.com/main.php

الأهلى التاريخى يكتسح أوكلاند لعباً

حقق الشياطين الحمر فوزاً تاريخياً على حساب أوكلاند سيتى النيوزيلاندى فى إفتتاح مباريات المونديال العالمى بهدفين دون مقابل سبقهما أداء قوى و متميز و راقى من أبناء الجزيرة الذين تلاعبوا بالفريق النيوزيلاندى بقيادة المرعب فلافيو أمادو, الهدف الأول سجله فلافيو رجل المباراة الأول و أضاف الفنان محمد أبو تريكة الهدف الثانى بالإضافة إلي حفنة من الفرص التى ضاعت من فلافيو و أبو تريكة و عماد متعب.

إنتهى الشوط الأول بالتعادل السلبى بدون أهداف بعد شوط قوى و سريع سيطر عليه الشياطين الحمر تماماً و وصلوا كثيراً لمرمى الفريق النيوزيلاندى و لكن فشل الثلاثى عماد متعب و فلافيو أمادو و محمد أبو تريكة فى إستغلال الفرص التى أتيحت لنا و تحويلها إلى أهداف.

بدأ الأهلى اللقاء بتشكيل مكون من عصام الحضرى لحراسة المرمى و شادى محمد ليبرو و الثنائى وائل جمعة و محمد صديق كمساكين و فى لسوط محمد شوقى و حسام عاشور و فى الجانب الأيمن إسلام الشاطر و فى الجانب الأيسر أحمد شديد قيناوى و ثلاثى هجومى مكون من أبو تريكة و فلافيو و عماد متعب.
الأهلى التاريخى يكتسح أوكلاند لعباً

الأهلى قدم شوطاً سريعاً للغاية و كان شديد القرب من التسجيل إلا أن اللمسة الأخيرة للأهلاوية إفتقدت للدقة و التركيز حيث كاد أبو تريكة يفتتح المباراة بهدف في الدقيقة الثالثة إلا أنه أهدر إنفراداً سهلاً, ثم كانت الفرص عن طريق فلافيو و متعب بعد أن تبادلا الكرة بالطريقة الأهلاوية المعتادة و لكن فلافيو أهدر الفرصة.

و قد فرض أوكلاند رقابة فردية على محمد أبو تريكة من أجل الحد من خطورته و بالفعل إنخفض إنتاج أبو تريكة إلا أن لمسته حافظت على رونقها فى فتح الملعب يميناً و يساراً و خاصة عن طريق إسلام الشاطر, كما لم تظهر أى خطورة للفريق النيوزيلاندى و لم تصل الكرة لمرمى عصام الحضرى أبداً.

و مع بداية الشوط الثانى وضح أن الشياطين الحمر يسيرون على نفس وتيرة الشوط الأول و لكن مع توفر الإيجابية على المرمى و هو ما حدث في الدقيقة الخامسة عندما إستغل رجل المباراة الأول فلافيو أمادو كرة ساقطة على حدود منطقة الجزاء و سددها بشكل رائع داخل الشباك.
الأهلى التاريخى يكتسح أوكلاند لعباً
منح الهدف الشياطين الحمر المزيد و المزيد من الثقة حيث إستمرت السيطرة مع اللعب الجمالى و الفنى الرائع و سنحت المزيد من الفرص إلى أن جاءت ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء تصدى لها الفنان المتخصص محمد أبو تريكة و حولها داخل الشباك فى هدف ماركة أبو تريكة.

و زادت الثقة و القوة الأهلاوية و سنحت المزيد من الفرص عن طريق التسديدات القوية من كل الإتجاهات و خاصة عن طريق محمد شوقى الذى سدد أكثر من كرة قوية إلا أن كراته مرت بجوار القائم, و قام جوزيه بالدفع بطارق السعيد بدلاً من عماد متعب فى الدقائق الأخيرة من زمن اللقاء.

و بعدها بدقائق دفع الساحر البرتغالى مانويل جوزيه بأكوتى منساه بدلاً من أحمد شديد قيناوى ليعود طارق السعيد ليلعب كظهير أيسر و تمر الدقائق إلى أن يطلق الحكم صافرة نهاية المباراة ليصعد للدور قبل النهائى ليواجه فريق إنترناسيونال البرازيلى يوم الأربعاء المقبل.

==
الأهلى التاريخى يكتسح أوكلاند لعباً و أداء بهدفين دون مقابل ( صور خاصة للمباراة )
الأهلي يثأر من الاسماعيلي ويواجه الزمالك في نهائي كأس مصر
هنا تقدم تهانى فوز الاهلى مبرووووووووك للاهلى المصرى
وفاة محمد عبد الوهاب .. لاعب النادى الاهلى






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الزمالك يفوز على بدلاء الأهلى بهدفين و شباب الأهلى يقدمون مستوى كروى مشرف ahmdatef رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 21 28-05-2007 06:24 AM
الأهلي يهزم هايلاندرز بهدفين louckaa رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 3 20-03-2007 03:27 PM
الهلال السودانى يكتسح الزمالك بهدفين مقابل لا شئ . Dr. Yahia رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 5 06-03-2007 03:54 PM
الأهلى المرعب يكتسح الأولمبى بخماسية ويتصدر الدورى المصرى louckaa رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 5 21-12-2006 08:05 AM
الفيفا : الأهلي حقق رقمين قياسيين في مباراة أوكلاند MoonMan رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 3 21-12-2006 04:30 AM
10-12-2006, 08:43 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #2  

أكد البرتعالى مانويل جوزيه على العصبية التى إنتابت اللاعبين خلال الشوط الأول حيث خيم شبح عدم تحقيق نتائج جيدة فى البطولة الماضية الأمر الذى زاد من الضغوط على اللاعبين خلال هذا الشوط وهو الأمر الذى يستطيع أى شخص أن يلاحظه بسهولة . فقد فقدنا أدائنا المعتاد وحاولنا كثيرا أن نخترق من العمق وخلقنا فرص عديدة ولكن لم نستطع أن ننهيها بالشكل السليم بسبب العصبية والتسرع . وفى الإستراحة حدثت اللاعبين عن كيفية التعامل مع الشوط الثانى بالطريقة المناسبة وجاء الهدف ليريح الأعصاب وأدى ذلك لزيادة إمتلاك الكرة وعند سؤاله إذا كان أداء الأهلى سيتطور أمام إنترناسيونالى أجاب جوزيه بأننا لا بد أن نثق فى أنفسنا .

فرغم وجود فارق كبير بين الكرة المصرية ونظيرتها البرازيلية إلا أننا ليس لدينا ما نخسره فعلى أسوأ الفروض سنكتسب خبرات كثيرة لذا فعلى اللاعبين ألا يفكروا كثيرا الأن لأنهم يملكون مهارات فردية عاليه ولا يجب أن يخشوا من أى فريق

وتحدث وائل جمعة صخرة الدفاع قائلا " لقد تركنا إنطباعا رائعا اليوم وأظهرنا قدراتنا الحقيقية ورغم إضاعة فرص كثيرة فى الشوط الأول إلا أننا تحسنا فى الشوط الثانى . وفى المجمل فقد قدمنا كرة جيدة اليوم"

أما مدرب أوكلاند ألان جونز فقد أكد أنهم أدوا لقاء جيد كفريق هاوي خصوصا فى الشوط الأول وقمنا بعمل تغيرين فى الشوط الثاني لنضع الأهلى تحت ضغط لكن الهدف الأول أصابنا بالإحباط . فكيف سيستطيع 10 لاعبين من أوكلاند إيقاف فلافيو .

وأعتقد أن إختلاف إستراتيجية لعب الأهلى هى سبب الفوز فهم يملكون لاعبين عمالقه مثل أبوتريكة الذى يستطيع أن يؤدى وحيدا مهام فريق بحاله ( اللهم لا حسد ) وعن عدم الدفع بإيواموتو من البداية قال جونز أن الأجواء كانت كبيرة وهو ما زال عائد من الإصابة ولكن بعدما لعب فى الشوط الثانى أثبت أنه مكسب كبير للفريق

وتحدث جرانت يانج قائلا إننا كلاعبين محبطين للغاية ولكننا فخورين بما حققناه بالنظر بما وقع من أحداث فى الأسابيع الماضية من تغيير للمدرب على سبيل المثال . فقد كنا هادئين فى الشوط الأول ولكن الهدف قضى علينا حيث لم نستطع أن نحرك ساكنا وقتذاك

10-12-2006, 09:09 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #3  






10-12-2006, 09:11 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #4  





10-12-2006, 09:21 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #5  





10-12-2006, 09:24 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #6  

نقلا عن الموقع الرسمى لللنادى الأهلى


http://www.ahlyegypt.com/arabic/

أعرب مانويل جوزيه المدير الفنى للأهلى عن سعادته بالفوز على فريق أوكلاندسيتى 2/صفر فى افتتاح بطولة العالم للأندية وتأهل الأهلى للمربع الذهبى ليواجه انترناسيونال البرازيلى ..

و أكد جوزيه أن التوتر غلب على أداء لاعبى الأهلى خلال الشوط الأول وكان من الممكن الظهور بشكل أفضل من ذلك وخاصة وأننا نلعب أمام فريق من الهواة ومشاركتنا حالياً أفضل من العام السابق حيث كانت المشاركة سيئة بسبب الضغوط الكبيرة التى ألقيت على كاهل اللاعبين والتى تأثروا بها نسبياً فى البطولة الحالية .

وأشار جوزيه إلى أن الأهلى هاجم بطريقة خاطئة من العمق رغم أن تعليماته للاعبيه بالهجوم من على الأجناب وأوضح المدير الفنى للأهلى أن الأهلى لاحت له 3 فرص لتسجيل أهداف فى الشوط الأول وضاعت جميعها بسبب التوتر والاستعجال وكان من الممكن استثمار تلك الفرص ..

وأوضح جوزيه أنه طلب من لاعبيه فى فترة ما بين الشوطين الهدوء والتخلص من حالة القلق وأوضح لهم انهم يلعبون ضد أنفسهم وضد المنافس وهو ما يصعب من المهمة ..

وأكد المدير الفنى أن الهدف المبكر الذى أحرزه فلافيو فى بداية الشوط الثانى أعطى اللاعبين ثقة و دفعة معنوية كبيرة وتخلصوا من حالة التوتر والقلق واعترف جوزيه بأنه كان متأكداً من الفوز على أوكلاند نظراً لثقته فى قدرات وإمكانيات لاعبى الأهلى .

وقدم جوزيه التهنئة لفريق أوكلاند الذى سعى لتصعيب المهمة أمام الأهلى بتمريراته الطويلة وقوة لاعبيه وفى رده على سؤال حول عدم استغلال الكرات الثابتة بشكل جيد أكد جوزيه أن التوتر كان له دوره فى هذا الأمر .. وقد أحرز أبو تريكة الهدف الثانى من ضربة ثابتة فى الشوط الثانى ..

وشدد جوزيه على أن هناك بعض المشاكل التى سوف يتم علاجها خلال الفترة المقبلة وقبل مواجهة انترناسيونال البرازيلى .. ورغم الفارق بين الكرة المصرية والبرازيلية ولابد أن تكون هناك ثقة وشخصية فى أداء اللاعبين وسنلعب المباراة القادمة دون ضغوط وأشار المدير الفنى إلى أنه يرتبط بعلاقة صداقة مع المدير الفنى للفريق البرازيلى ويعلم قدرات الفريق البرازيلى جيداً و لو أحسنا التنظيم فى الملعب لن نخشى مواجهة فريق انترناسيونال خاصة وأن الفوز عليه ليس بالشيء الصعب وكل شئ ممكن فى الكرة .

وأعرب مانويل جوزيه المدير الفنى للأهلى عن سعادته بالفوز على فريق اوكلاندسيتى 2/صفر فى افتتاح بطولة العالم للأندية وتأهل الأهلى للمربع الذهبى ليواجه انترناسيونال البرازيلى

10-12-2006, 09:26 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #7  





10-12-2006, 09:28 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #8  

حرص كل من الكابتن محمود الخطيب رئيس البعثة والدكتور محمود باجنيد أمين الصندوق وياسين منصور والمهندس خالد مرتجى عضوا مجلس الإدارة وطارق سليم عضو لجنة الكرة والمهندس عدلى القيعى مدير إدارة التسويق على النزول لغرفة الملابس المخصصة للاعبى الأهلى عقب الفوز على أوكلاند وتقديم التهنئة لهم ولجهازهم الفنى على الفوز الكبير على أوكلاند والصعود للدور قبل النهائى لبطولة كأس العالم للأندية .

وأشاد الكابتن محمود الخطيب بالروح الطيبة التى ظهر عليها لاعبو الأهلى أمام أوكلاند النيوزيلندى وتأهلهم للمربع الذهبى مؤكداً على ثقته الكبيرة فى قدرات و إمكانيات لاعبى الأهلى .

وحرص نائب رئيس النادى على الاجتماع باللاعبين أثناء تناول العشاء وطالبهم ببذل أقصى جهد خلال المباراة القادمة أمام انترناسيونال وتقديم الأداء الذى يمكن الفريق من تحقيق الفوز .

10-12-2006, 09:32 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #9  





10-12-2006, 09:36 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #10  

نقلا عن موقع أخبار النادى الأهلى


http://www.ahlynews.com/main.php




حقق الأهلي فوزاً عالمياً أول على فريق أوكلاند سيتي في افتتاح مباريات كأس العالم للأندية بهدفين نظيفين أحرزهما فلافيو و أبوتريكة تباعاً في شوط المباراة الثاني من تسديدة و ضربة ثابتة.

"
الأهلي بفوزه صنع مجداً جديداً على الصعيدين العالمي و الأفريقي .. نعم الأفريقي أيضاً .. فالأهلي اليوم أضاف نقطتين لرصيده في التصنيف الأفريقي ليصبح رصيده 61 نقطة يتربع بهم "بالطول و بالعرض" على عرض التصنيف الأفريقي، بينما يأتي في المركز الثاني الزمالك برصيد 47 نقطة، أي أنه يحتاج لسنوات و سنوات من أجل أن يقترب حتى من المركز الأول!
أما المفاجأة الأخرى فتخص الفهد الأنجولي فلافيو، و الذي أصبح أول لاعب في العالم يسجل في كل البطولات الدولية التي يشارك فيها، ففلافيو أحرز هدفاً في كأس العالم للمنتخبات، و آخر في كأس العالم للأندية، بالإضافة إلى أهدافه العديدة في الصعيد الأفريقي على مستوى الأندية و في كأس الأمم الأفريقية أيضاً، أي أنه سجل في كل البطولات الدولية التي شارك فيها و هي كل البطولات الدولية الهامة.
المباراة بدأها الأهلي بتشكيل متوقع مكون من: عصام الحضري، شادي محمد، محمد صديق، وائل جمعة، إسلام الشاطر، أحمد شديد قناوي، حسام عاشور، محمد شوقي، محمد أبوتريكة، فلافيو و عماد متعب.
الأهلي منذ الدقيقة الأولى فرض سيطرته التامة على مجريات اللعب، و غابت تماماً الخطورة النيوزلندية بشكل أثار تعجب البعض، فالفريق النيوزلندي المتواضع اكتفى بالدفاع ثم الدفاع، و اعتمد على طول قامة مدافعيه في إيقاف هجمات الأهلي المتتالية التي توالت واحدة وراء الأخرى عن طريق الأجناب و بالأخص الجانب الأيمن الذي قاده ببراعة الـ"طيار" إسلام الشاطر.
غير ذلك فجاء دور أبوتريكة في وسط الملعب أكثر منه هجومياً نظراً للرقابة اللصيقة التي تعرض لها، و مال أبوتريكة لمنتصف الملعب لاستقبال الكرة و للتسليم و الاستلام، و نجح أبوتريكة في خلخلة دفاع الخصم لكن دون جدوى، ففلافيو ظل يضيع كل الفرص التي تأتيه، و متعب لم يجيد التصرف في الكرات القليلة التي سنحت له و بالتالي غابت الخطورة من على مرمى أوكلاند النيوزلندي رغم سيطرة الأهلي التامة على كل شيء.
الشوط الثاني حمل بعض الاختلافات، ففي الوقت الذي بدأ به أوكلاند اللعب بنفس الأسلوب حمل فلافيو مفاجأة غير سارة لآلان جونز المدير الفني لأوكلاند بتسديدته الرائعة التي سكنت الشباك دون توقف خاصة أنها جاءت في زاوية رائعة و بعد خمس دقائق فقط من بداية الشوط.
لاشك أن الهدف تلاه ضغط من الفريق المتأخر، لكن الشيء الأكثر تأكيداً هو أن دفاع الأهلي كان أكثر ثباتاً و أكثر جاهزية و استقبل كل هجمات الخصم دون مشاكل، و دون عناء .. إلا أن الأهلي لم يكتفي بذلك .. فبعد أن أضاع أبوتريكة و متعب ركلتين حرتين في الشوط الأول، نفذ أبوتريكة مقولة "التالتة تابتة" و أحرز ضربة ثابتة رائعة مرت دون توقف إلى الشباك النيوزلندية بعد تمويه رائع من أحمد شديد قناوي لنتنتهي المباراة نفسياً و تصبح النتيجة 2-0.
أجرى جوزيه تغييره الأهلي قبل نهاية اللقاء بعشر دقائق تقريباً بنزول طارق السعيد و خروج عماد متعب، و لعب طارق في وسط الملعب في البداية قبل أن يخرج أحمد شديد قناوي و يلعب أكوتي مانساه و يعود السعيد للظهير الأيسر قبل نهاية الوقت الأصلي بثلاث دقائق، و في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع يلعب أحمد صديق بدلاً من إسلام الشاطر و على الرغم من ضيق الوقت إلا أن صديق نجح في صناعة "نصف فرصة" للأهلي لم يهتم فلافيو بالمحاولة عليها.
بعد أربع دقائق و نصف وقتاً بدلاً من الضائع أطلق حكم خليل الغامدي صافرة النهاية معلناً وصول الأهلي للدور قبل النهائي ليواجه إنترناسيونال البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية يوم الأربعاء القادم الساعة 12 و ثلث أيضاً.

10-12-2006, 09:43 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #11  
نقلا عن موقع العربية الرياضية


http://www.alarabiya.net/Articles/2006/12/10/29788.htm

بلغ الأهلي المصري الدور نصف النهائي في بطولة العالم للاندية في كرة القدم التي تستضيفها اليابان حتى 17 الجاري بفوزه على اوكلاند النيوزيلندي 2-صفر اليوم الاحد 10-12-2006 في الدور ربع النهائي. وسجل الانغولي فلافيو (51) ومحمد أبو تريكة (73) الهدفين.
وفرض الأهلي سيطرته على مجريات الشوط الاول وسنحت للاعبيه العديد من الفرص الحقيقية للتسجيل من دون ان ينجحوا في ترجمتها الى أهداف حيث بدا ان شعور لاعبي الفريق المصري بسهولة المباراة افقدهم التركيز في انهاء الهجمات.
في المقابل، اعتمد الفريق النيوزيلندي على القوة البدنية وسط تواضع مستوى لاعبيه من الناحية الفنية.
وبادر الاهلي الى الهجوم عندما تلقى محمد ابو تريكة الكرة من الانغولي فلافيو اثر هجمة منظمة قادها عماد متعب لكنه سدد بيمناه بجوار القائم الايسر (8).
وتلقى متعب نفسه كرة من فلافيو وانفرد بالحارس قبل ان يسدد الى جانب القائم الايمن (12).
وتبادل محمد صديق الكرة مع احمد شديد قناوي في الجهة اليسرى فتوغل الاخير داخل المنطقة ولعبها عرضية الى متعب امام المرمى، بيد ان الاخير تأخر في متابعتها ليتدخل الحارس روس نيكولسون منقذا الموقف.
واستهل الاهلي الشوط الثاني مهاجما، ولعب متعب الكرة الى فلافيو الذي اطلقها قوية من خارج المنطقة لتستقر في الزاوية العليا اليمنى للمرمى النيوزيلندي معلنة عن الهدف الاول للاهلي (51).
وواصل بطل افريقيا محاولاته حتى احتسب الحكم ركلة حرة مباشرة انبرى لها ابو تريكة بنجاح من دون ان يعطي فرصة للحارس نيكولسون للتصدي لها مسجلا الهدف الثاني للاهلي (73).
ويلتقي الاهلي مع انترناسيونال البرازيلي في الدور نصف النهائي الاربعاء المقبل.
قاد المباراة الحكم السعودي خليل الغامدي.

- مثل الاهلي: الحارس عصام الحضري واسلام الشاطر (صديق احمد 93) ووائل جمعة وشادي محمد وعماد متعب (طارق سعيد 84) وشديد احمد (اكويتي منساه 89) وحسام عاشور ومحمد شوقي ومحمد صديق ومحمد ابو تريكة وفلافيو.
- مثل اوكلاند: روس نيكولسون وبول سيمان وجوناثان بيري وليام مولروني (تيرو ايواموتو 56) وجيمس بريتشيت وغرانت يونغ ونيل سايكس وكيرين جوردان (جايسون هاين 56) وشاد كومبس وغريغ اولمان وريكي فان ستيدن (بن سيغموند 52).

10-12-2006, 09:47 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #12  

نقلا عن موقع الجزيرة الرياضية


http://www.aljazeerasport.net/arabic...ticle7791.html


عمت الشارع المصري فرحة عارمة بعد فوز النادي الأهلي على نادي أوكلاند سيتي بطل نيوزيلندا بهدفين نظيفين الأحد في افتتاح بطولة العالم للأندية لكرة القدم على ملعب مدينة ناغويا اليابانية.
وابتهج آلاف المصريين الذين كانوا يتابعون المباراة، التي بثت على قناة مشفرة في المقاهي، عندما أحرز الأنغولي فلافيو أمادو هدف الأهلي الأول في الدقيقة 51 من تسديدة قوية استقرت على يمين الحارس.
وازدادت فرحة المصريين بعد أن أضاف محمد أبو تريكة الهدف الثاني للأهلي في الدقيقة 73 من ركلة حرة مباشرة سددها في الزاوية اليمنى لحارس أوكلاند.
واهتم كثير من المصريين بمتابعة اللقاء، حتى إن بعضهم تغيب عن العمل أو الدراسة، لمشاهدة فريقهم المفضل في البطولة العالمية.
وقال محمد عبد الرحمن (28 عاماً) ويعمل محاسباً، إنه اعتذر عن الذهاب إلى العمل يوم المباراة، لرغبته في متابعة لقاء النادي الأهلي في ثاني مشاركة له في بطولة العالم للأندية.
وبعد انتهاء المباراة، امتلأت شوارع القاهرة بالسيارات التي أطلقت أبواقها ورفعت الأعلام الحمراء، ابتهاجا بفوز النادي الأكثر شعبية في مصر.
وقال أحمد عوني (18 عاماً) وهو طالب جامعي: "إنه يوم عظيم للنادي الأهلي الذي عوض خسارته العام الماضي في كأس العالم للأندية"، وتمنى: "أن نصل إلى المباراة النهائية إذا فزنا على بطل البرازيل."
وكان النادي الأهلي قد خرج من الدور الأول في الدورة السابقة لكأس العالم للأندية، التي شهدتها اليابان العام الماضي، بعد خسارته أمام نادي اتحاد جدة السعودي، بطل آسيا بهدف مقابل لاشيء.
وبهذه النتيجة، صعد الأهلي إلى الدور نصف النهائي ليقابل "إنترناسيونال" البرازيلي، بطل أميركا الجنوبية الأربعاء المقبل. ويمثل الأهلي القارة الأفريقية، التي حصل على لقب دوري الأبطال فيها، بعد فوزه على نادي "الصفاقسي" التونسي في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بهدف دون مقابل أحرزه نجمه محمد أبو تريكة، ليصعد إلى كأس العالم للأندية.

10-12-2006, 09:50 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #13  
نقلا عن موقع كورة


http://www.kooora.com/default.aspx?s...le=15981&obj=0

نجح فريق الاهلي المصري في الاختبار العالمي الثاني له وأضاف إنجازا جديدا إلى سجله الحافل بالانتصارات والانجازات حيث حقق الفوز على فريق أوكلاند سيتي النيوزيلندي بطل اتحاد أوقيانوسية 2/صفر اليوم الاحد في افتتاح مباريات بطولة العالم للاندية المقامة حاليا باليابان.

وعلى استاد تويوتا لقن الاهلي المصري بطل أفريقيا منافسه النيوزيلندي درسا في فنون اللعبة وتغلب عليه بهدفين نظيفين في الدور الاول للبطولة ليتأهل الاهلي إلى الدور قبل النهائي للبطولة والذي يلتقي فيه يوم الاربعاء المقبل مع انترناسيونال البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية.

وضمن الاهلي بذلك الحصول على جائزة مالية لا تقل عن مليوني دولار حيث تشمل جوائز البطولة 5ر4 مليون دولار للمركز الاول و5ر3 مليون دولار للثاني و5ر2 مليون للمركز الثالث ومليوني دولار للمركز الرابع.

بينما سيلعب اوكلاند سيتي على المركز الخامس والسادس مع الخاسر من المواجهة الثانية بالدور الاول للبطولة والتي تقام غدا الاثنين بين فريقي كلوب أمريكا المكسيكي بطل اتحاد منطقة كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) وتشونبوك الكوري الجنوبي بطل آسيا.

ويحصل الفائز بالمركزالخامس على 5ر1 مليون دولار وصاحب المركز السادس على مليون دولار فقط.

وانتهى الشوط الاول بالتعادل السلبي قبل أن يتقدم الانجولي فلافيو بالهدف الاول في الدقيقة السادسة من الشوط الثاني ثم أضاف محمد أبو تريكة الهدف الثاني من ضربة حرة في الدقيقة .73

وأهدر الاهلي العديد من الفرص السهلة على مدار الشوطين كانت كفيلة بخروجه فائزا بعدد قياسي من الاهداف ولكنه أكد سيطرته التامة على المباراة وترجم هذه السيطرة إلى فوز ثمين بهدفين ليكون الفوز الاول له في البطولة بعد أن خسر مباراتيه في البطولة السابقة باليابان أيضا العام الماضي.

وفرض الاهلي سيطرته المطلقة على مجريات اللعب منذ الدقيقة الاولى بفضل تألق لاعبي الوسط والهجوم بقيادة محمد ابو تريكة الذي فرض عليه لاعبو أوكلاند رقابة لصيقة لكنه أظهر بعض لمحاته الفنية العالية خلال المباراة.

وبدأ الاهلي المباراة بقوة وحماس شديدين وكثف هجومه على مرمى الفريق النيوزيلندي ولكن الدفاع المتماسك لفريق أوكلاند لجميع الهجمات التي كان مصدر معظمها أبو تريكة بينما كانت الرقابة اللصيقة على رأسي الحربة عماد متعب والانجولي فلافيو سببا في ضياع كل هذه الهجمات دون نتيجة.

وكانت الفرصة الاولى للاهلي في الدقيقة الثالثة عندما حصل أبو تريكة على الكرة على حدود منطقة جزاء أوكلاند سيتي ومر بها من مدافعي الفريق النيوزيلندي قبل أن يسددها على يمين حارس المرمى النيوزيلندي ولكن خارج القائم لتضيع الفرصة الاولى.

وسنحت فرصة جديدة للاهلي في الدقيقة السادسة من المباراة ولكن عماد متعب تباطأ فيها لتضيع فرصة أخرى.

وواصل الاهلي هجماته وسدد فلافيو ومتعب كرتين أخريين في يد الحارس النيوزيلندي لتضيع منه فرصة أخرى للتقدم.

ووضح افتقاد الاهلي للقدرة على اختراق دفاع أوكلاند من العمق نظرا للتماسك الدفاعي للفريق النيوزيلندي على الرغم من ضعف خطي الوسط والهجوم حيث لم يشكل أي خطورة على مرمى الاهلي في الشوط الاول بأكمله كما اعتمد دفاع الاهلي على مصيدة التسلل.

وواصل الاهلي هجومه وأهدر فلافيو فرصة أخرى خطيرة للفريق في الدقيقة 12 اثر تمريرة من محمد أبو تريكة ليمنح الاهلي منافسه النيوزيلندي بعض الثقة رغم الهجوم المكثف من الفريق المصري والذي عابه الاعتماد على الاختراق من العمق وعدم تنويع الهجمات عبر الجانبين.

ونال كيرين جوردان لاعب أوكلاند إنذارا للخشونة مع محمد صديق في الدقيقة .26

ثم سنحت فرصة خطيرة أخرى للاهلي اثر حصول فلافيو على ضربة حرة على حدود منطقة الجزاء النيوزيلندية في الدقيقة 35 سددها أبو تريكة ولكن الكرة ارتدت من الحائط الدفاعي البشري لفريق أوكلاند.

وواصل فلافيو مسلسل إهدار الفرص السهلة حيث مرر إليه إسلام الشاطر كرة رائعة تركها إليه متعب لكن فلافيو أهدر الفرصة في الدقيقة .42

وأنذر الحكم السعودي خليل الغامدي الذي أدار المباراة اللاعب بيري من أوكلاند سيتي في الدقيقة 44 للخشونة مع فلافيو.

وأنهى متعب الشوط الاول بأخطر فرصة ضائعة للاهلي في الدقيقة الاخيرة من هذا الشوط.

وبدأ الشوط الثاني بنشاط هجومي مكثف وملحوظ من الفريق النيوزيلندي الذي أراد تحسين صورته في المباراة بعد الاداء الهزيل له خلال الشوط الاول الذي لم يشهد أي فرصة ضائعة للفريق أو أي خطورة على مرمى الاهلي.

ولكن سرعان ما استعاد الاهلي سيطرته على مجريات اللعب مما دفع لاعبي أوكلاند لاستخدام الخشونة لايقاف خطورة الاهلي في حين واصل الاهلي هجومه المكثف على مرمى أوكلاند.

ونجح الاهلي أخيرا في ترجمة سيطرته إلى هدف التقدم الذي أحرزه فلافيو بتسديدة قوية من حدود منطقة الجزاء ومن وسط مدافعي أوكلاند على يسار الحارس النيوزيلندي ليمنح فريقه الهدف الاول له في البطولة.

ومنح الهدف ثقة كبيرة ومعنويات عالية للاهلي الذي واصل هجومه المكثف على مرمى الفريق النيوزيلندي الذي فشل بدوره في تشكيل خطورة أيضا على الاهلي في الشوط الثاني.

وأسفر الضغط المتواصل للاهلي عن ضربة حرة احتسبها الحكم السعودي للاهلي على حدود منطقة جزاء أوكلاند في الدقيقة 73 ليسجل منها أبو تريكة الهدف الثاني للفريق بتسديدة رائعة على يمين الحارس النيوزيلندي.

وحاول أبو تريكة تكرار نفس التسديدة من ضربة حرة مشابهة من نفس المكان ولكن الكرة علت العارضة بقليل لتضيع فرصة خطيرة من الاهلي.

وواصل الفريق بعد ذلك هجومه القوي واستمر مسلسل إهدار الفرص السهلة التي كانت كفيلة بتحقيق فوز تاريخي للاهلي ومنها الكرة التي سددها محمد شوقي من خارج المنطقة بجوار القائم على يمين الحارس النيوزيلندي.

كما فشلت محاولات أوكلاند في الدقائق الاخيرة من المباراة على الرغم من التغييرات التي أجراها الفريق في الشوط الثاني ومنها نزول اللاعب الياباني مياموتو المحترف في الفريق النيوزيلندي والذي نال تشجيعا كبيرا لدى نزوله إلى الملاعب.

ودفع الجهاز الفني للاهلي باللاعبين الغاني أكوتي مانساه وطارق السعيد مكان أحمد شديد قناوي وعماد متعب قبل نهاية الوقت الاصلي بدقيقة واحدة كما لعب أحمد صديق مكان إسلام الشاطر في الوقت بدل الضائع للمباراة.

 


الأهلى التاريخى يكتسح أوكلاند لعباً و أداء بهدفين دون مقابل ( صور خاصة للمباراة )

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.