أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


25-11-2006, 12:28 PM
adabash غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 45905
تاريخ التسجيل: Jun 2006
المشاركات: 148
إعجاب: 0
تلقى 43 إعجاب على 25 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

يا تارك الصلاة انت المقصود بهذه الايات القرأنية !


يا تارك الصلاة انت المقصود بهذه الايات القرأنية !!

انت المقصود بقوله تعالى
فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا (59)
إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُوْلَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُونَ شَيْئًا (60)
(مريم )

يَوْمَ يُكْشَفُ عَن سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ (42)
خَاشِعَةً أَبْصَارُهُمْ تَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ وَقَدْ كَانُوا يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ (43)
(القلم )

مَا سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ (42)
قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ (43)
(المدثر)

وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ ارْكَعُوا لَا يَرْكَعُونَ (48)
وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ (49)
(المرسلات)

فَلَا صَدَّقَ وَلَا صَلَّى (31)
وَلَكِن كَذَّبَ وَتَوَلَّى (32)
ثُمَّ ذَهَبَ إِلَى أَهْلِهِ يَتَمَطَّى (33)
أَوْلَى لَكَ فَأَوْلَى (34)
ثُمَّ أَوْلَى لَكَ فَأَوْلَى (35)
أَيَحْسَبُ الْإِنسَانُ أَن يُتْرَكَ سُدًى (36)
(القيامة)

ياتارك الصلاة , لماذا تركت الاسلام؟

فأنت لم تعد مسلما , بل اصبحت مرتدا كافرا بنصوص القرأن الكريم السابقة , والسنة الصحيحة , وقول الصحابة رضي الله عنهم وإليك بعضا منها .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " بين العبد وبين الكفر والشرك ترك الصلاة" (مسلم)

وقال: "العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر" ( احمد وابو داود )

وقال صلى الله عليه وسلم:"من لم يحافظ عليها لم تكن له نورا , ولا نجاة , ولا برهانا, وكان يوم القيامة مع قارون, وفرعون, وهامان, وأبي بن خلف" (احمد وابن حبان)

وقال التابعي عبدالله بن شقيق: " كان اصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لايرون شيئا من الاعمال تركه كفر غير الصلاة" (الترمذي)

وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : "لاحظ في الاسلام لمن ترك الصلاة"

الأحكام الشرعية للمصر على ترك الصلاة?

حكمه: كافر مرتد يستتاب من ولي الامرفإن تاب وإلا قتله مرتدا.

جنازته: لا يغسل ولا يكفن ولا يصلى عليه ولا يقبر في مقابر المسلمين ولا يحل تقديمه للمصلين ليصلوا عليه.

الدعاء له: لايجوز الدعاء له بالرحمة والمغفرة بعد موته, لكن يجوز الدعاء له بالهداية فقط إن كان حيا.

ميراثه و ولايته: تركته لبيت المال ولايجوز ان يرث احدا من المسلمين, ولا تجوز ولايته على مسلم من ابناء واخوان وغيرهم.

زواجه: لايحل تزويجه من مسلمة, وإذا عقد له فإن العقد باطل ولا تحل له الزوجة, وإن كان تركه للصلاة بعد العقد فإن نكاحه ينفسخ.

حاله في الدنيا: قال تعالى "ومن اعرض عن ذكري فان له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة اعمى".

ذبيحته: إذا ذبح يحرم اكل ذبيحته, مع جواز اكل ذبيحة اليهودي والنصراني.

دخوله الحرم: لايجوز ان يمكن من دخول مكة ولا حدود حرمها.

حكم صحبته: لاتجوز والواجب هجره والبعد عنه خاصه إذا كان في هذا توبته.

مصيره في الاخره: لايدخل الجنه ومأواه النار خالدا مخلدا فيها, ويحشر مع فرعون وهامان.

في الاحتضار: تضرب الملائكة وجهه ودبره, ويعذب العذاب الشديد, ولهذا تسود وجوه بعضهم.

في القبر: (يفتح له باب من النا, ويمهد له من فرش النار). (يقيض له ملك في يده مرزبه فيضربه ضربة فيصير ترابا .. )

ياتارك الصلاة, تب وصلِ قبل الخلود في الجحيم!!

* قال احدهم: لم اكن اظن اني سوف اصلي في يوم من الأيام, فمنذ نشأت وأنا لا أعرف طريق المسجد, وكنت انفر من هؤلاء الذين يلحون علي ان اصلي !! ولكن تغير كل شيء حينما قال لي احد الناصحين كلمات قليلة, ولكنها كانت كافيه!!
قال لي: ليس بينك وبين ان تعذب في النار, خالدا فيها, إلا ان تموت, وأنت قد تموت الان!! أو بعد دقيقة! وهل تنكر هذا؟ وبعد أن كنت تعيش بيننا في هذه الحياة فلسوف تنتقل الى العذاب الأليم!!
هذه كلماته التي ايقضتني من غفلتي.

* وقال اخر: كنت تاركا للصلاة.. كلهم نصحوني .. أبي اخوتي .. لا أعبا باحد .. رن هاتفي يوما فإذا شيخ كبير يبكي ويقول, احمد؟.. نعم!.. أحسن الله عزاءك في خالد وجدناه ميتا على فراشه .. صرخت, خالد؟! كان معي البارحة .. بكى وقال, سنصلي عليه في الجامع الكبير.. أغلقت الهاتف .. وبكيت, خالد! كيف يموت وهو شاب!.. دخلت المسجد باكيا.. لاول مره اصلي على ميت.. بحثت عن خالد فإذاهو ملفوف بخرقة .. أمام الصفوف لايتحرك .. صرخت لما رأيته .. غطيت وجهي بغترتي وخفضت رأسي .. حاولت ان اتجلد .. جرني أبي الى جانبه .. وهمس في اذني, صل قبل ان يصلى عليك!!.. اخذت انتفض .. وانظر الى خالد .. لو قام من الموت .. ترى ماذا سيتمنى .. انصرفنا للمقبرة .. انزلناه في قبره .. اخذت افكر, إذا سئل عن عمله؟ ماذا سيقول, بكيت كثيرا .. لاصلاة تشفع .. ولا عمل ينفع.

للدكتور صالح الصياح
جزاه الله خير الجزاء.





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بارك الله فيكم اريد تفسير هذا الايات الكريمه hamdy salman6 المنتدى الاسلامي 7 19-08-2015 09:52 AM
ما المقصود بهذه المفاتيح الإضافية في هذه الصورة في وندوز8 وهل هي متوفرة كراكات تسنيم ع مشاكل وحلول الويندوز, اسئلة واستفسارات وشروحات الويندوز 2 16-12-2012 05:12 PM
سرع الفاير فوكس بهذه الاداة الرائعة gh13 أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفات 1 16-10-2010 11:36 PM
بهذه الاداة الذهبية أصلح ما افسدته الفايرسات ضيف البوابة برامج 12 16-02-2010 10:10 AM
مشاكل Internet Explorer7 حلها بهذه الاداة abouelhassan برامج 29 29-01-2007 06:35 PM
29-11-2006, 03:42 PM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #2  
جزاك الله كل الخير وإن كنت أنضم لصديقي أحب الخير في الوقوف عند كلمة كافر لأن من يُطلق عليه كافر لتركه الصلاة هو الذي يتركها جحوداً وإنكاراً لها وهو بذلك ينكر أمراً معروف من الدين بالضرورة أما من يترك الصلاة تخاذلاً أو كسلاً فهو كفر دون كفر ............ هذا يحتاج لمقالة طويلة سأسردها هنا مع موضوعك إذا سمحت لي بالطبع لاحقاً إن شاء الله ولكن مجهود طيب تُحمد عليه


29-11-2006, 05:05 PM
ABDALLAH_AMA غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 55031
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 1,541
إعجاب: 264
تلقى 248 إعجاب على 77 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcman 
جزاك الله كل الخير وإن كنت أنضم لصديقي أحب الخير في الوقوف عند كلمة كافر لأن من يُطلق عليه كافر لتركه الصلاة هو الذي يتركها جحوداً وإنكاراً لها وهو بذلك ينكر أمراً معروف من الدين بالضرورة أما من يترك الصلاة تخاذلاً أو كسلاً فهو كفر دون كفر ............ هذا يحتاج لمقالة طويلة سأسردها هنا مع موضوعك إذا سمحت لي بالطبع لاحقاً إن شاء الله ولكن مجهود طيب تُحمد عليه
وفقنا الله وإياكم لما يحبه ويرضاه


الحمد لله الذى هدانا لهذا وما كنا لنهتدى لولا أن هدانا الله

 


يا تارك الصلاة انت المقصود بهذه الايات القرأنية !

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.