أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


06-06-2006, 03:51 AM
El3freeT ElshaeE غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 43584
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 205
إعجاب: 0
تلقى 6 إعجاب على 5 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

مونديال ألمانيا .. المجموعة الثالثة


مونديال ألمانيا المجموعة الثالثة

كانت القرعة قاسية عندما جمعت في مجموعة واحدة أربعة منتخبات متميزة المستوى وتضم عدد من أفضل اللاعبين وأكثرهم ظهورا في البطولات الأوروبية.
حيث ضمت المجموعة الثالثة منتخب الأرجنتين, الفريق المفضل لدى الكثيرين والمرشح دائما للمنافسة على الفوز بالمونديال. بالإضافة إلى هولندا إحدى القوى الكروية الأوروبية, وكوت ديفوار المنتخب الإفريقي الصاعد بسرعة الصاروخ والذي يضم عددا من أفضل اللاعبين في بطولات الدوري الأوروبية, إضافة إلى منتخب صربيا ومونتنغرو الذي أدى مباريات قوية في التصفيات الأوروبية واستحق التأهل باقتدار إلى المونديال بعد أن تصدر مجموعته.
وسيصعب على أي إنسان حتى وإن كان خبيرا في كرة القدم أن يستبعد أي فريق من فرق المجموعة من المنافسة على الصعود لدور ال16 وهو ما يعني أن المنافسة ستكون على أشدها بين الفرق الأربعة ولن تنتهي إلا بنهاية مباريات هذه المجموعة.
المنتخب الأرجنتيني

وضع الاتحاد الدولي المنتخب الأرجنتيني على رأس المجموعة الثالثة قبل إجراء قرعة البطولة, وهو ما يدل على أن المنتخب الأرجنتيني من أقوى منتخبات العالم ويحظى باحترام عالمي, والأرجنتين لا تستمد قوتها من وضعها الحالي على خارطة الكرة العالمية أو من تميز لاعبيها المحترفين في أكبر الأندية الأوربية فقط.
بل تستمد قوتها من التاريخ أيضا فلقد فازت باللقب العالمي عامي 1978 و1986 كما قدمت للعالم عبر المونديالات المختلفة لاعبين أفذاذا يأتي على رأسهم " دييغو أرماندو مارادونا", بالإضافة إلى كمبس هداف كأس العالم عام 1978وبروتشاغا أحد أهم أعضاء الفريق الذهبي عام 1986.
مرورا بجيل التسعينات المتمثل في كانيغيا وباتيستوتا وسيموني وصولا إلى لاعبي الجيل الحالي سافيولا وهيرنان كريسبو والداهية ميسي الذي ينتظر الجميع تألقه في المونديال القادم.
والأرجنتين من أكثر المنتخبات مشاركة في كأس العالم حيث شارك المنتخب الأرجنتيني ثلاث عشرة مرة, توج بطلا في بطولتي 1978 و1986 ووصل إلى المباراة النهائية في بطولتي 1990 و1930.
وخرج المنتخب الأرجنتيني من الدور ربع النهائي في بطولات 1966 و1974 و1982 و1998, وودع البطولة مبكرا من الدور الثاني في مونديال 1994 أما أسوأ ظهور له فكان في بطولات 1934 و1958 و1962 و2002 وكان خروجه مفاجأة مدوية في مونديال 2002 الذي أقيم بكوريا واليابان حيث أشترك في هذا المونديال وهو مرشحا بقوة للفوز بالبطولة.
والمنتخب الأرجنتيني من أكثر المنتخبات المشاركة وفرة في النجوم الموهوبين بل إنه يضم أكثر من مهاجم خطير في صفوفه أمثال هيرنان كريسبو لاعب تشيلسي الذي سجل هذا الموسم مع ناديه عشرة أهداف في الدوري الإنكليزي بالإضافة لتسجيله 29 هدف خلال مشاركاته مع المنتخب الأرجنتيني.
كما يضم المنتخب اللاعب خافيير سافيولا لاعب إشبيلية الإسباني الذي تألق هذا الموسم وساهم في إحراز ناديه لبطولة كأس الإتحاد الأوروبي.
أما ليونيل ميسي فهو الموهبة التي ينتظرها الجميع. ويعتقد الخبراء أن هذه البطولة ستكون انطلاقة قوية له, وعلى الرغم من أن ميسي عانى لفترة طويلة من مرارة الإصابة منذ شهر آذار / مارس الماضي وبالتحديد منذ لقاء الذهاب بين فريقه برشلونة الإسباني وتشيلسي الإنكليزي, في الدور ربع النهائي, لدوري الأبطال الأوروبي, فإن جميع الأخبار الواردة من داخل معسكر الأرجنتين تتحدث عن أن اللاعب تعافى تماما وأصبح مستعدا للمشاركة مع منتخب بلاده بداية من المباراة الأولى أمام كوت دفوار في العاشر من حزيران يونيو القادم.
وميسي حديث عهد بالمشاركة مع المنتخب الأرجنتيني حيث لم يشارك إلا في لقاء واحد أمام المجر في السابع عشر من أب / أغسطس عام 2005، علماً انه أحرز هدفا في هذا اللقاء, وبالرغم من ذلك فالكثيرين يعتقدون أنه سيكون مفتاح تألق الأرجنتين في البطولة.
ومن المهاجمين البارزين في صفوف المنتخب الأرجنتيني المهاجم كارلوس تيفيز الذي تألق في دورة الألعاب الأولمبية في أثينا عام 2004، وقاد منتخب بلاده إلى إحراز الميدالية الذهبية, كما إنه نجح في إحراز 21 هدف في الدوري البرازيلي هذا الموسم خلال مشاركته مع نادية كورنثيانس.
ويقود كتيبة النجوم هذه داخل الملعب اللاعب المخضرم خوان سورين لاعب فياريال الأسباني, وهو شاهد عيان على ماحدث لمنتخب بلاده في مونديال 2002 عندما خرج الفريق من الدور الأول.
لذلك فلقد صرح قائلا" لا يجب أن نتحدث عن المنافسة على اللقب, حتى لا يحدث لنا مثلما حدث في المونديال الآسيوي. ففي البداية يجب أن نركز جهودنا على الصعود والتأهل للدور الثاني من خلال هذه المجموعة الصعبة التي وقعنا فيها وعموما يجب أن نتعلم من دروس الماضي القاسية"
وقد وصلت الأرجنتين مبكرا للنهائيات وذلك قبل ثلاث جولات من انتهاء التصفيات في قارة أمريكا الجنوبية, لكنها احتلت المركز الثاني بفارق الأهداف عن المنتخب البرازيلي. وقد لعبت الأرجنتين 18 مباراة فازت في عشر منها وتعادلت في أربع وخسرت أربع.
وسجل مهاجمو الأرجنتين 29 هدف بمتوسط 1.6 هدف في المباراة الواحدة بينما جاء أداء المدافعين مهتزا بعض الشيء, حيث دخل مرماهم 17 هدف أي بمتوسط يقترب من هدف في المباراة الواحدة.
هداف الفريق في التصفيات هو اللاعب هيرنان كريسبو وأحرز 7 أهداف, وهو رقم وإن كان قليل إلا إنه يدل على جماعية الفريق الأرجنتيني وامتلاك معظم لاعبيه لمهارة التهديف حيث قام بتسجيل بقية الأهداف أربعة عشر لاعبا وهو رقم يدل على الفكر الهجومي الذي يؤدي به الفريق مبارياته دائما.
المنتخب الهولندي

تشارك الطواحين الهولندية في النهائيات للمرة السابعة في تاريخها. وعلى الرغم من أن المنتخب الهولندي لم يظهر كثيرا في النهائيات مقارنة بدول أخرى مثل الأرجنتين والبرازيل وإنكلترا, فإنه يعد من المنتخبات صاحبة التاريخ المشرف في المونديال.
فلقد استطاع الهولنديون أن يتأهلوا للمباراة النهائية في بطولتي 1974 و1978، والغريب أنها خسرت في المرتين أمام أصحاب الأرض ففي نهائي مونديال 1974 خسرت أمام ألمانيا 1 – 3، وفي مونديال 1978 خسرت أمام الأرجنتين 1 – 2.
كما حازت هولندا على المركز الرابع في مونديال 1998. وفي مونديال 1994 خرجت من الدور ربع النهائي أمام البرازيل بعد هزيمتها 2 – 3, وجاءت مشاركتها باهتة في مونديال 1990 على الرغم من أنها شاركت في البطولة وهي بطلة أمم أوروبا عام 1988, حيث خرجت من الدور الثاني للبطولة بعد أن هزمت من ألمانيا 1 – 2. وجاءت أسوأ مشاركاتها في بطولتي 1934 و1938 حيث خرجت من الدور الأول.
والمنتخب الهولندي يعتبر من الفرق المرشحة ليس فقط للتأهل للدور الثاني بل إنه مؤهل أيضا للذهاب بعيدا في البطولة, وذلك لسببين أولهما هو الأداء القوي والمقنع للطواحين الهولندية في التصفيات, وثاني الأسباب هو العناصر الجيدة التي اختيرت لتمثيل هولندا في النهائيات حيث إن قائمة المنتخب الهولندي تجمع بين عناصر الخبرة المتألقة في أكبر الأندية الأوروبية وبين عناصر شابة واعدة أثبتت جدارتها في الدوري المحلي.
والخبرة في المنتخب الهولندي متمثلة في رود فان نيسترلوي مهاجم مانشستر يونايتد و أرجين روبين لاعب تشيلسي الإنكليزي إلى جانب لاعبي برشلونة الإسباني فان برونك هورست ومارك فان بوميل ويقود كتيبة المخضرمين في المنتخب الهولندي, الحارس العملاق, فان دير سار حارس مانشستر يونايتد الإنكليزي.
أما الشباب في المنتخب الهولندي فأبرزهم هو فان بيرسي المتألق هذا العام مع الأرسنال الإنكليزي والذي يتوقع الخبراء له الكثير من التألق في هذه البطولة, إضافة إلى المهاجم ديرك كويت, مهاجم فينورد, الذي سجل هذا الموسم 22 هدفا في الدوري الهولندي.
ويدرب الفريق ماركو فان باستن نجم الكرة الهولندية وأحد أعظم اللاعبين في تاريخ الكرة الأوروبية, وبرغم تاريخه العريض في الملاعب والذي أهله للفوز بلقب أفضل لاعب في أوروبا ثلاث مرات إلا أن توليه قيادة المنتخب الهولندي, أثارت دهشة كل المراقبين نظرا لحداثة عهده بالتدريب. وبرغم ذلك فلقد نجح في قيادة المنتخب الهولندي بنجاح للنهائيات.
حيث انفردت هولندا بصدارة مجموعتها في التصفيات بفارق خمس نقاط عن صاحب المركز الثاني وهو المنتخب التشيكي الذي يعد من أقوى المنتخبات العالمية حاليا. علاوة على إنه صاحب المركز الثاني في تصنيف الفيفا الشهري للمنتخبات, وهو ما يدل على قوة المنتخب الهولندي.
وقد لعبت هولندا في التصفيات 12 مباراة فازت في عشر وتعادلت في مباراتين ولم تهزم في أي لقاء. وقد سجل مهاجمو المنتخب الهولندي 27 هدف بمتوسط 2.3 هدف في المباراة, بينما لم يدخل في مرماه سوى ثلاث أهداف فقط مما يبرهن على قوة دفاعه وهجومه. وهداف الفريق في التصفيات هو رود فان نستروى برصيد سبعة أهداف.
ومن أهم اللقاءات التحضيرية التي خاضها المنتخب الهولندي لقاؤه مع الكاميرون في السابع والعشرين من أيار/ مايو الماضي والذي انتهى بفوز هولندا بهدف مقابل لاشئ بالاضافة إلى لقاء المكسيك الذي خاضه المنتخب الهولندي في الأول من حزيران / يونيو الحالي، والذي انتهى بفوز هولندا أيضا 2 – 1.
منتخب صربيا ومونتينيغرو

يخوض المنتخب الصربي النهائيات للمرة التاسعة في تاريخه وأفضل نتائجه كانت في مونديال 1930 و1962 عندما وصل للدور قبل النهائي, أما في بطولات 1954 و1958 و1990 فلقد خرج من الدور ربع النهائي, وخرج من الدور الثاني في بطولتي 1974 و1998, وجاءت أسوأ مشاركاته في بطولتي 1950 و1982.
ويجب الإشارة هنا إلى أن منتخب صربيا ومونتينيغرو لن يكون له وجود على الساحة العالمية بعد انتهاء مونديال 2006 وذلك بسبب استقلال مونتينيغرو أو الجبل الأسود عن صربيا وهو ما قد يكون له تأثير سلبي على أداء المنتخب الذي يجمع بين الدولتين حاليا.
والمنتخب الصربي من المنتخبات التي تأهلت عن قوة واستحقاق حيث تصدر مجموعته في التصفيات بدون هزيمة وبفارق نقطتين عن المنتخب الإسباني صاحب المركز الثاني وهو ما يجعله منافسا بقوة على التأهل من خلال هذه المجموعة الصعبة.
ويمكن القول إن أكثر نقاط القوة في المنتخب الصربي هو خط دفاعه حيث يملك منتخب صربيا دفاعا حديديا من الصعب اختراقه. ومنيت شباكه بهدف واحد فقط خلال التصفيات وكان أمام المنتخب الإسباني ، واحتفظ الفريق بشباكه نظيفة في سبع مباريات متتالية قبل هذا اللقاء الذي انتهى بالتعادل وهو رقم قياسي عالمي حيث يمكن اعتبار المنتخب الصربي أقوى المنتخبات المشاركة في النهائيات دفاعيا.
وقد لعب المنتخب الصربي في التصفيات عشر مباريات فاز في ستة وتعادل في أربعة وسجل مهاجموه 16 هدفا بمتوسط 1.6 هدف في المباراة, وهداف الفريق هو ماتيجا كيزمان برصيد خمسة أهداف وهو من أهم اللاعبين في المنتخب الصربي ويلعب محترفا في أتلتكو مدريد الإسباني وقد سجل هذا الموسم ثمانية أهداف في الليغا الإسبانية.
ومن أهم اللاعبين الصرب اللاعب نيكولا زيغيتش مهاجم رد ستار بلغراد البالغ طوله 2.02 متر والملقب بأطول لاعب في العالم. ويلعب في الدوري المحلي وسجل هذا الموسم 11 هدف مع فريقه, كما يوجد أيضا اللاعب سافو ميلوسوفيتش مهاجم أوساسونا الإسباني الذي تألق مع فريقه هذا الموسم وسجل 11 هدفا في الليغا وينتظر أن يدفع به أساسيا إلى جوار كيزمان.
ويقود الفريق المدرب الوطني إيليا بتكوفيتش الذي كان لاعبا سابقا في المنتخب اليوغسلافي وقد تولى المهمة قبل التصفيات الأوروبية واستطاع أن يصنع فريقا متجانسا يضم لاعبين شباب إضافة إلى أصحاب الخبرة أمثال اللاعب نيمنيا فيديتش مدافع مانشستر يونايتد.
منتخب كوت ديفوار

المنتخب الإيفواري يشارك لأول مرة في تاريخه في النهائيات, ورغم أنها المشاركة الأولى إلا أن الجميع ينتظر الكثير من هذا الفريق الصاعد بقوة في سماء الكرة الإفريقية. وبرغم وقوع كوت ديفوار في مجموعة تعتبر هي الأصعب في البطولة إلا أنه مرشحا للمنافسة على الصعود للدور الثاني.
ويعود السبب في ذلك إلى كثرة اللاعبين الموهوبين المتواجدين في الفريق والذي يأتي في مقدمتهم ديديه دروغبا نجم تشيلسي الإنكليزي, والذي نجح في إحراز اثني عشر هدفا هذا الموسم في بطولة الدوري الإنكليزي.
بالإضافة إلى حبيب كولو تورى وإيمانويل إيبوي مدافعي الأرسنال واللذان لعبا ضمن تشكيلته الأساسية في نهائي دوري الأبطال الأوروبي وتألقا بشده في هذا اللقاء مما سيعطي لهما ثقة في قيادة الدفاع الإيفواري قي النهائيات.
كما يتميز منتخب كوت ديفواري بالتوازن في الأداء ويتمتع بقوة هجومية ودفاعية بالإضافة إلى محورين رائعين في خط الوسط هما يايا توري لاعب أولمبياكوس اليوناني, وديديه زوكورا لاعب سانت إتيان الفرنسي. وعموما فإن أهم ما يميز هذا الفريق هو وجود عدد كبير من اللاعبين المحترفين في صفوفه والذين يلعبون في أكبر الأندية الأوروبية مما سيجعله خصما عنيدا لبقية فرق المجموعة الثالثة.
ولعب المنتخب الغيفواري عشر مباريات في مجموعته في التصفيات الإفريقية فاز في سبعة لقاءات وتعادل في لقاء وخسر لقاءين, وأهم ما يميز تأهل منتخب كوت دفوار أنه جاء على منتخب الكاميرون الذي سيغيب عن النهائيات بعد أن شارك لأربعة مرات متتالية.
وقد سجل المنتخب في التصفيات 20 هدف بمتوسط هدفين في المباراة الواحدة. وهداف الفريق هو ديديه دروغبا الذي سجل تسعة أهداف ويأتي في المركز الثاني بين هدافي التصفيات الإفريقية بعد التوغولي إيمانويل إديبايور.
يقود الفريق المدرب الفرنسي هنري ميشيل الذي تولى المهمة خلفا لمواطنه روبير نوزاريه في مطلع آذار / مارس 2004, وعلى الرغم من أنه أول مونديال يشارك فيه المنتخب الإفواري إلا أنه لا يفتقر إلى الخبرة الدولية.
وقد تجلى ذلك في المباريات الودية التي لعبها المنتخب أمام أقوى الفرق الأوروبية فقد لعب أمام إيطاليا وتعادل 1 – 1, كما أحرج المنتخب الإسباني على أرضه وبين جمهوره وخسر بصعوبة 2 – 3 بعد أن كان متقدما 2 – 1 حتى آخر عشر دقائق من المباراة.
ويعتبر فقدان التركيز هو أبرز نقاط الضعف للمنتخب الإيفواري وتجلى ذلك عندما فشل الفريق في منع الكاميرون من إحراز هدف الفوز في الجولة قبل الأخيرة من التصفيات وهي نتيجة كادت أن تحرم الإيفواري من التأهل لكأس العالم .



المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مونديال ألمانيا ..المجموعة الثامنة El3freeT ElshaeE رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 10-06-2006 06:45 AM
مونديال ألمانيا .. المجموعة السابعة El3freeT ElshaeE رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 10-06-2006 06:42 AM
مونديال ألمانيا .. المجموعة السادسة El3freeT ElshaeE رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 10-06-2006 06:40 AM
مونديال ألمانيا .. المجموعة الأولى El3freeT ElshaeE رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 2 09-06-2006 02:31 AM
مونديال ألمانيا .. المجموعة الثانية El3freeT ElshaeE رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 1 06-06-2006 11:03 AM
09-06-2006, 02:04 AM
El3freeT ElshaeE غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 43584
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 205
إعجاب: 0
تلقى 6 إعجاب على 5 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  
انا معاك ان دول اقوي اتنين في المجموعه بس بردو متنساش ان كوت ديفورا اول صعود ليها

واكيد عايزه تعمل اي حاجه اهو حتي تسيب انطباع حلو عنها ...

وصربيا بردو قويه اوي وعندها لاعيبه جامده زي ماتيا كيزمان لاعب اتلتيكو مدريد وهي

كانت متصده مجموعتها علي حساب اسبانيا بردو ...

المباريات هتتلعب وهنشوف مين الي هيصعد ....

بس دي اصعب واقوي مجموعه علي فكره ...

شكرا علي مروك المستمر يا اخي سليم ...

لك تحياتي ...

 


مونديال ألمانيا .. المجموعة الثالثة



English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.