أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


02-01-2006, 02:29 PM
oumtoub123 غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 18035
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 185
إعجاب: 0
تلقى 50 إعجاب على 29 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

مجزرة السودانيين في القاهرة


وائل الثمانينات، وبعد توقيع الرئيس السادات اتفاق كامب ديفيد مع الدولة العبرية، تعرضت المصالح المصرية لهجمات من قبل جماعات فلسطينية متطرفة، مثل جماعة المجلس الثوري لحركة فتح التي كان يتزعمها المرحوم صبري البنا (ابو نضال).
في احدي هذه الاعتداءات جري اختطاف طائرة ركاب مصرية الي مالطا، وبعد مفاوضات مطولة اقتحمت قوات الأمن المصرية الطائرة، وقتلت اكثر من اربعين من ركابها الي جانب الخاطفين.
احدي الصحف البريطانية قالت ساخرة انه ليس اسوأ من خطف منظمة ارهابية لطائرة غير اقدام قوات أمن مصرية علي انقاذ رهائنها، مشيرة الي انعدام الخبرة وسوء التخطيط، وعدم الاهتمام بأرواح البشر.
اقتحام قوات الشرطة المصرية لمقر الأمم المتحدة في القاهرة لاخلاء معتصمين سودانيين لجأوا اليه مطالبين باللجوء السياسي في دول اوروبية وغربية، اعاد الي الاذهان حادث الطائرة المصرية في مالطا، ومحاولة قوات الأمن الدموية انقاذ ارواح ركابها فقتلت اكثر من نصفهم، واصابت ما تبقي منهم.
المعتصمون كانوا آمنين، غير مسلحين، وخليطاً من النساء والرجال والاطفال، لم يقوموا بأي نوع من المقاومة، ولم يتصدوا للقوات المصرية التي ارادت اجلاءهم، ومع ذلك اسفرت هذه الواقعة عن مقتل عشرة اشخاص من هؤلاء من بينهم امرأة وطفلها.
السؤال المطروح ليس حول استهتار قوات الأمن المصرية بأرواح المعتصمين فقط، وانما ايضاً عن الاسباب التي دعت الي استخدام العنف المفرط مع اناس ابرياء غير مسلحين، ويعبرون عن استيائهم من المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة التي رفضت اعادة النظر في طلبات اللجوء، وبالتالي توطينهم في دول اخري.
ان هذه المجزرة لا تعكس دموية اجهزة الأمن المصرية فقط وانعدام كفاءة المنتسبين اليها، وانما ايضا حال الانهيار التي تعيشها مصر علي الاصعدة كافة. فاذا كانت هذه الاجهزة تتعامل مع معتصمين آمنين بهذه الدرجة من الوحشية، فان علينا ان نتصور طريقة تعاملها وسلوكها مع جماعات المعارضة المصرية. فيبدو ان ما سمعنا وقرأنا عنه من انتهاك لاعراض السيدات المتظاهرات، واطلاق نار علي مرشحي المعارضة وناخبيها في الانتخابات الاخيرة هو اقل بكثير مما حدث فعلا.
ولعل ما يبعث علي الأسف وخيبة الأمل هو رد فعل الحكومة السودانية، فقد جاءت تصريحات وزير الدولة السوداني للشؤون الخارجية اعتذارية للحكومة المصرية، تبرئ مجزرتها، وتنتقد الضحايا. وهو موقف مخجل بكل المقاييس. فمن المفروض ان تدافع الحكومة السودانية عن مواطنيها، وان تطالب بلجنة تحقيق مصرية ـ سودانية مشتركة للوصول الي الاسباب التي أدت الي وفاة عشرة مواطنين واصابة اكثر من خمسين آخرين، بينهم اطفال تعرضوا للضرب علي رؤوسهم.
لقد لخص شاب سوداني جنوبي مأساتنا مع الانظمة العربية الديكتاتورية القمعية، والضرر الذي تلحقه بصورتنا في العالم عندما قال والدم ينزف من رأسه انظروا كيف يعاملنا هذا البلد العربي لأننا سود .
ان تصرف الحكومة المصرية مع اللاجئين السودانيين ينطوي علي الجهل والاستهتار بأرواح البشر الي جانب عنصريته، وهو موقف مخجل نتبرأ منه كعرب وكمسلمين، وكبشر ايضاً. ومثل هذه التصرفات اللاانسانية يجب ان لا تمر دون محاسبة





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السودانيين لشراء الاثاث المستعمل بالرياض نصلك في اي وقت أبوعثمان33 أثاث مستعمل - بيع وشراء الأثاث والمفروشات والموبيليا 0 30-09-2014 06:57 PM
شركة القاهرة للاوناش انقاذ السيارات داخل و خارج القاهرة وووونش القسم الاعلاني المنوع 0 27-03-2014 01:12 PM
شقق ببرج القاهرة تقع فى اول شارع القاهرة - سيدى بشر قبلى mohamedzizo8 بيع وشراء العقارات والشقق والمحلات التجارية 0 01-07-2012 04:53 PM
هل السودانيين يعتبرون اجانب tasabeh مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 1 09-05-2010 11:32 PM
مجزرة غزة algaty منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 0 31-12-2008 12:19 PM
02-01-2006, 03:39 PM
sigmaeit غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 14810
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 33
إعجاب: 0
تلقى إعجاب 1 على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  
ما هذا الهراء والتطاول
بناء على شهادة عيان منى شخصيا من مبنى مطل على الميدان كانت الوقائع كما يلى يالضبط:
1- فى أغسطس 2004 هاجم جماعة من طالبى اللجوء السياسى السودانيون عمارة تحوى شقة المفوضية التى ترعى مصالحهم بحجة أنها غير منتظمه فى سداد المعونة الشهريه لهم ولم يرضى تنابلة السلطان السودانيون بهذا بل قامو بتكسير سيارات السكان المصريين الواقفة بالشوارع المجاورة وسمنها سيارة العبد لله، حتى فرقتهم أجهزة الأمن ومنذ ذلك التاريخ لم يسمح لهم بالتوجهه للمفوضيه فى جماعات وإنما كان رجال الأمن يجمعونهم فى صفوف صغيرة بحديقة ملحقة بميدان مسجد مصطفى محمود بالمهندسين لعدم تكرار التهور السابق.
2- تراءت فكرة الإعتصام للعباقرة السودانيون بنفس الحديقة منذ أول رمضان هذا العام بغرض الضغط على المفوضية لتسهيل هجرتهم (لجوء سياسى!!!) إلى أمريكا أو أستراليا أو نيوزيلاندا !!!! كده على طول من غير مقدمات بدعوى أنهم هاربين من جحيم العيشه فى السودان -
3- رفضت المفوضية هذا الأسلوب بإعتبار أن الوضع السياسى مستقر فى السودان ولا يوجد مبرر أصلا لإعتبارهم لاجئون سياسيون.
4- إستمر تدافع الإخوة السودانيون بعائلاتهم وإنحشارهم بالحديقة التى لا تزيد مساحتها عن فدان ونصف بعد أن زاد عنهم الأمل فى أن يضحوا بكام ليلة بيات فى الشارع مقابل الجنة الموعودة فى أمريكا وأستراليا (لم يطلب أحهم اللجوء السياسى لمصر أو السعودية وليه ماهى أمريكا هى الجنة الموعودة كما علمهم عباقرتهم).
5- وصلت المهزله لأن يصبح عدد المحشورين فى الحديقة ما يزيد عن 3000 شخص بيناموا فوق بعض فى ظروف غير أدمية بالمرة ويقضون حاجاتهم أمام المارة فى قارعة الطريق !!!!!!!!!!
6- تفشت الأوبئة والأمراض بينهم حتى توفى 4 منهم ولا يزال قادتهم متمسكين بالإعتصام بالحديقة بنفس المنطق الغبى بتاع فرصة الهجرة للجنه والتى لا يمكن تعويضها مهما كان الثمن.
7- عندما أصبح الوضع لا يمكن السكوت عليه فى اى بلد محترم أو غير محترم وبدأ برد الشتاء القارس وأمام تجاهل قادة الإعتصام لأى رجاء بفضه سواء كان الرجاء من مصريين أو سودانيون كان سيناريو فض الإعتصام كما يلى ورأيته بعينى:
- بدأت مساء الخميس 29/12/2005 قوات الشرطه فى إخلاء الميدان من كافة السيارات حفاظا عليها لو حدث أى تهور.
- تم تطويق الميدان بجنود الشرطه غير المسلحين .
- بدأت فى الحادية عشرة مساء المفاوضات معهم لترحيلهم لمعسكرات مجهزة أدميا بدلا من اوضع المخزى المصريين عليه ولكنهم أبوا أن يتراجعوا.
- بدأت فى الثالثة صباحا محاولات فض الإعتصام بإستخدام خراطيم مياه وكن كان رد العباقرة السودانيون إما الرقصتحت المياه أو الصلاة للمسلمين أو الترانيم للمسيحيين منهم!!!!!!!!
- بدأت الموجه الأولى لجنود الشرطة المكلفة بفض الإعتصام بالإقتراب منهم لمصاحبتهم لركوب الحافلات المحصصة لنقلهم للمعسكر المعد لذلك، ولكن بمجرد وصولهم نال هؤلاء الجنود من الضرب والأذى من السودانيون ما حقق إصابات بلغت أكثر من خمسين إصابة .
- لم يكن أمام الموجة الثانية من الجنود سوى إقتحام الإعتصام بإستخدام العصى الخشبية لتأديب من لم يتعودوا الحياة فى وسط مجتمع محترم.
- نتيجة وجود العدد الهائل من السودانيون فوق بعضهم داخل تلك المساحة نفذ أمر الله فيمن لم يتحمل الإزدحام والهرج والمرج ويسأل عن ذلك عباقرة الإعتصام اللذين فضلوا مصلحتهم الشخصيه على حياة من يتندرون بحياتهم الآن.
وأخيرا سمعت اليوم أن الحكومة المصرية قد قامت بما كان يجب عليها من أول يوم وهو ترحيل هؤلاء للسودان حيث ان ترحيل أى زائر لم يحترم البلد الذى سمح له بالتواجد والعيش فيه أمر طبيعى فى أى بلد من البلدان.

لكن الأفلام المذاعة على الفضائيات على طريقة لا تقربوا الصلاة، إنما تدل على رغبة دفينة لدى البعض فى تسخين الأمور وخداع الغلابة
اللهم إنى قد بلغت


02-01-2006, 03:48 PM
Sayedasm غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 14639
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 152
إعجاب: 1
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  
أوافقك الرأى يا sigmaeit


02-01-2006, 05:13 PM
oumtoub123 غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 18035
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 185
إعجاب: 0
تلقى 50 إعجاب على 29 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  
عدد الضحايا الكبير يشير إلى أن الشرطة تصرفت بوحشية مفرطة

03-01-2006, 08:00 AM
xhacker غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 24410
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 321
إعجاب: 1
تلقى 6 إعجاب على 2 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #5  
و لكن أغلب الضحايا هم من الأطفال الذين كانوا الأضعف فى وسط التدافع و الأزدحام الهمجى الذى حدث عند بدء الهجوم



05-01-2006, 02:06 AM
shoOk غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 19491
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 2,079
إعجاب: 49
تلقى 102 إعجاب على 61 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #6  
السلام عليكم
اخي سيغمايت تفسيرك لما حدث جدا منطقي ويبدو ان الاشقاء السوداننين اخطاو نوعا ما لكن ما يحيرني هو كيف تم قتل ما يزيد عن 25 سوداني ؟
بخراطيم المياه ام ماتو من شده التفاوض ؟او ماتو من التصلب بالرأي؟
اعلم انه ربما نظرت المصري للموضوع تختلف عن نظره اي عربي اخر ولكني اقول ان رحابه الصدر واستعاب احدنا الاخر واجب - تصور ان هؤلاء السودانيين كانو قد قتلو بفرنسا او ببريطانيا ؟ ما هو الشعور اتجاه ذلك البلد ؟
تحياتي


12-01-2006, 01:28 PM
Ahmedman غير متصل
عضـو
رقم العضوية: 29567
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 2
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #7  
لا شك أن الحكومة المصرية تتمتع باستهتار لاحد له مع الارواح خصوصا اذا كان الأمر يتعلق بشكلها الخارجي امام الجتمع الدولي وأنها لا تستطيع السيطرة على الأحداث بشكل أو بآخر فيكون التدخل السريع والسهل هو الحل دائما
حتى لو كلفها دلك أرواح جنودها القائمين بالمهمة انفسهم ولايعني ذلك الدفاع عن التجاوزات التي قام بها السودانيين
ولكن ايا كانت التجوزات فلاتبرر القتل وسفك الدماء بهذا الاستهتار الفاحش واقول للأخ المحترم sigmaeit vbmenu_register("postmenu_414546", true);
الحكومة المصريم لا تعير لأارواح الناس اهتماما وخصوصا المصريين فضلا عن غيرهم والمصريين هم أدرى الناس بذلك ولذلك استعجب منك اخي ان تصف هؤلاء كأنهم ملائكة يمشون على الأرض

 


مجزرة السودانيين في القاهرة

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.