أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده


العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


12-03-2018, 07:54 AM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 23,830
إعجاب: 6,171
تلقى 7,263 إعجاب على 3,919 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1076 موضوع
    #1  

يا ألله.



يا ألله


عامر الخميسي
يا ألله.


يا ألله، لك الحمد في الأولى والآخرة، في الصباح والمساء، في الغروب والشروق، بعدَد مجرَّات الكون، ورملِ عالِج، وقطرات المحيط، ونسيم الرياح، بعَدَد مَن صلى وسجَد، وقام وقعد، لك الحمدُ مولاي، وخالقي وسيدي.


يا ألله، قلَّ شُكرُنا على نعمك، وقَلَّ حمدُنا على آلائك، وما قُمنا بحقك ولا حق أصغر نعمةٍ أسديتَها إلينا.


يا ألله، هأنا واقفٌ ببابك هباءة في هذا الكون أطلُب رضاك، فقيرًا مسكينًا خائفًا ذليلًا، وَجِلًا مُشفقًا.


يا ألله، كلمة استغاثة تخضع أمامها كلُّ قوة، وينصدع منها كلُّ جبار، ويَفرَقُ منها كل سلطان، تَذَرُ الديار بلاقعَ، والحصون خرابًا، والحرث يَبابًا.


يا ألله، فيها استنجادٌ بأعظم قوةٍ في الكون، وفيها استغاثة بأعظم جبَّار في الوُجود، وفيها نداءٌ لملك الملوك خالق كلِّ موجود.


يا ألله، نداءٌ لصاحب القهر والعظمة والقدرة، صاحب الخَلْق والأمر، مَن أمرُه بين الكاف والنون، يقول للشيء: كن فيكون.


يا ألله، نداءٌ مُقدَّس لواهب الحياة الذي خلَق فسوَّى، وقدَّر فهدى، وأخرَج المرعى، فجعله غثاءً أحوى.


يا ألله، نداءٌ للرحمن الرحيم، اللطيف العليم، الذي يسمع ويرى، على العرش استوى، رازق الطير في الهواء، والوحش في الصحراء، والسمك في الماء، والنمل في الصخور الصمَّاء.


يا ألله، قُلْها بلسان المضطر؛ ليبدل رسوبَك نجاحًا، وخسارتك فلاحًا، وكَبْتك انشراحًا، وضِيقك انفساحًا.


يعتريك الخوفُ، وتضطرب أوصالُك، ويرتجِفُ جسدُك، وما هو إلا أن تؤوبَ إليه فيَهدَأ رُوعُك، ويذهب خوفُك، ويُكشَف ما بك.


تحصل عليك الواقعة فتتخبط يمينًا وشمالًا، تذهب وتجيء، تقوم وتقعد، تتصل بفلان وعِلان، تريد الإسعاف، تبحث عن أفضل مستشفى، وأحيانًا أقرب مستشفى، وتنسى صلاةَ ركعتين وإسبالَ دمعتين، وإطلاق دعوتين.


إذا قلتَ : يا ألله، بقلبٍ منكسر؛ أخضع لك ما حولك، فيتزلَّف إليك أعداؤك، وخدَمَك حُسَّادك، ويسر لك الخيرَ مِن حيث كان يأتي الشر.


وإن أعرضت وتكبرت، سلَّط عليك أقرب الناس إليك.


أنت محتاج له في كل حال :

تضحك وتبكي، وليس لك سوى الله.


تسعد وتشقى، وليس لك سوى الله.


تبتهج وتحزن، وليس لك سوى الله.


يضيق صدرك، وليس لك سوى الله.


تمرض زوجتك، وليس لك سوى الله.


تتعب في الغربة، وليس لك سوى الله.


تجوع وتعطش وترهق وتتعب، وليس لك سوى الله.


ترتاح وتتنزه وتنشد وتلعب، وليس لك سوى الله.


فكيف لا ترددها في ضيقك وهمك وألمك وغمك؟!


لا تبكِ على وسادتك فستجد العناء، ولكن ابكِ على سجَّادتك فستجد الرضا.


تحدَّثْ إلى نفسِك، بشِّرها أن معك الله طمئنها بنصره، بمساندته، بتوفيقه برعايته، بكرمه، بوُدِّه.


الفرَج أقرب مما تتخيل، وأنت اليوم أقرب إليه مِن الأمس، سوف تنجح، وغائبك سيعود، ومستقبلك سيُزهِر، ومريضك سيُشفَى، وألمك سيبرَأ، وعُودُك سيُورِق، وغصنُك سيخضرُّ، كل البشائر والآمال تتجه إليك، تنحدر نحوك، تساق إليك سوقًا؛ لأنك تقول : يا ألله"!


هذا زكريا رقَّ عظمُه وابيضَّ شعر رأسه، وامرأته عجوز عقيم، ووقف واثقًا يسأل الله الولد، فأُعطي؛ لأنه كرَّر : يا ألله، فمَن قالها لن يشقَى في الحياة،﴿ وَلَمْ أَكُنْ بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا [مريم: 4]، سَلِ الله ما شئتَ، ﴿ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ ﴾ [مريم: 9].


‏مُصابُك الذي يُوجعك، حُزنُك الذي تغلغل في صدرك، همُّك الذي منعك المنام، حزنك الذي عكَّر عليك الطعام، كَدَرُك الذي يتغشَّاك، وغمام الأسف الذي غطاك، مواجع قلبك، عوائق دربك، كل ما آلَمَك "هيِّنٌ على الله ‏فقل : يا ألله.


الناس تجدُ منهم العجز والقطيعة والهجران والخذلان؛ لأن لهم حدودًا لا يتجاوزونها، واللهُ تعالى تجد منه العِوَض والتوفيق والمَدَد، وكل ما تطلبه وفوق الحسبان.


الناس يملُّون منك إن كرَّرت مَطلبك عليهم، والله تعالى يفرح بدعوتك.


الناس تجد منهم المناصر والمعادي، والمحب والمبغض، وحتى المحب أحيانًا يتركك في منتصف الطريق، فإن لم يترُكْك مات والله تعالى يقول لك : ﴿ وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لَا يَمُوتُ ﴾ [الفرقان: 58]؛ فهو صاحب الفضل والعطاء والكرم، ومِن سحائب جوده تهطل النعم.


يا ألله، كلمة عظيمة جليلة، لها وقعها على القلب، وتأثيرها على الجوارح، تشعر معها بالأمن والإيمان، والسعادة والرضوان.


يا ألله، تقولها في الخوف والأمن، في التعب والراحة، في النشاط والاسترخاء، في الاضطراب والسكينة، في المرض والصحة، في السقم والعافية، في الصغر والكِبَر، في الحياة وفي الموت.


يا ألله، تقولها إذا جُعت، وتقولها إذا شبعت.


تقولها إذا انكسرت، وتقولها إذا انتصرت.


تقولها إن أسرعت، وتقولها إن أبطأت.


تقولها إن أَصَبْت، وتقولها إن أخطأت.


يا ألله، قيلتِ استبشارًا بك يوم جئت إلى الحياة، وتقال حزنًا يوم تفارق الحياة.


قيلت يوم خرجتَ مِن رَحِم أمِّك، وتقال عندما توضع في رَحِم الأرض.


يا ألله، تقولها عند الحاجة والفاقة والمسغبة، فإذا العيش الرغيد والحياة الهنية.


يا ألله، قلها ولا شيء في قلبك سواها، أخرِجْها مِن العمق، وتأمَّل روعتها وجمالها ونداها، تفاعل معها بروحك لتتعطر شذاها، قُلْها بمشاعرك بكيانك؛ فإنه لا حدَّ لمداها.


أعطها تفكيرك، وقتك، جهدك، دمك، مالك، حياتك، حتى لو صرت فداها، ألصق اسمٍ من أسمائه بحياتك هو القريب؛ لأنك إذا قلت : يا ألله، أجابك.


يا ألله، قُلْها إذا قل مالك، وجاع عيالك، وساء حالُك، وتشتت بالك.


قلها وكلك ثقةٌ بعطائه، غير مُلتفتٍ لسواه، راجٍ فضلَه، منتظر كرمه.


إذا قلتها ملأ صدرَك غنًى، وأرضاك بما أعطاك، فأنتَ حينها أغنى من ملوك الأرض، ولو ملكوها بالطول والعرض.


يا ألله، قُلْها بقلبك قبل لسانك، وبأركانِك قبل بيانك، وبأنفاسك قبل شفتَيْك، لا يوجد في العالم مَن هو مُطَّلِع على أسرارك سواه، يعلم مداخلك ومخارجك، سرك وجهرك، تخطيطك وفكرك، لا تخفى عليه خافية.


اعرِضْ عليه مشروعك الذي فشِلتَ فيه، وحلمَك الذي عجزت عن تحقيقه.


ثِقْ بأن الله يعلَمُ كم تكبدت الصعاب، ترفع الكفينِ سرًّا، راجيًا نَيْل الجواب، يُبدل الأحزان أُنسًا، يعقب الصبرَ الثواب، ‏فِي هزيعِ الليل الآخر ابعث المطاليب، وانتظِر غيث القريب المجيب.


اكتُبْ رسائل للمَلِك بمداد الندم والرجوع، وغلِّفها بغِلاف الخضوع، واصدُقْ في طلبك؛ فرُبَّ دعاء مسموع!


‏قد تضعُفُ همَّتُك عن ركعاتٍ في جوفِ الليل مع كونك مستيقظًا، ‏لكن ما عذرك حين يعجز لسانك عن أن يقول : يا ألله، وينادي : يا ألله.


يقول أحد العلماء : صدقُ النيَّةِ سببٌ لطمأنينة القلب وتفريج الكروب وتحقيق الغايات؛ ﴿ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا ﴾ [الفتح: 18].


إذا قلت : يا ألله، لن تكسرك الأوجاع، ولن تهزِمَك الأمراض، ولن تتغلَّب عليك الأسقام؛ فالنعيم هو نعيم القلب، والعافية هي عافية الرُّوح.


رأيت مبتلى مصابًا في كل جسده وهو يُسلِّم على الناس ويبتسم لهم، وفي نفس اللحظة رأيت بعض أرباب النَّعيم لا يبتسمون، وكأنهم ليسوا من النعيم في شيء!


لماذا القلق على الرزق؟

لماذا التسخُّط من المعيشة؟

لماذا البكاء على الأطلال؟


يا تائهًا في بَيْداء الحياة، يا مُنهكًا بأوجاع الدهر، يا منزويًا في مغارة القلق، يا معذبًا في صحاري الدهر، يا مصابًا بحوادث الزمن، الدواء بين يديك، والأمل يبرُقُ أمام ناظريك، والشهدُ يقترِبُ مِن شفتيك.


يا ألله، ترفرفُ معها الرُّوح، وتسمو بها النفس، ويشعر العبدُ معها بحلاوة الذِّكر وطيب المناجاة، فلا شطط ولا نَزَق، ولا همّ ولا قلق، ولا سهر ولا أرق.


كيف تلهث عن حياة الروح وعندك هذه الكلمة؟!

كيف تنال منك السهام وأنت قادر على التحصُّن بها؟

وكيف تغلبك الأوهام وأنت قادرٌ على التحرز بها؟

وكيف تضامُ وأنت تجيد ترديدَها والعيش معها؟



إذا قلت : يا ألله، رأيت كل شيء سوى الله صغيرًا، وكل ملك سوى الله حقيرًا، قلها لترى الفرَج يلوح، والنصر يقترب، والبِشر يرتسم.


إذا قلتها بعُمق وعرَفتَ معناها بصدقٍ، فلن يخيفَك جبار، ولن يكسرك أشرار.


إذا ظُلِمت قلها وكررها؛ فهي الاسم الأعظم، والجاه المعظَّم.


الموضوع: يا ألله.
بقسم: المنتدى العام





سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ ،-، سُبْحَانَ اللَّه الْعَظِيم

موضوعات العبد الفقير إلى الله الغنى بالله المتوكل على الله.



المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
همسات طفل معاق لأمه !!! حمودي العاني منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 6 19-12-2011 02:20 PM
ملف وورد خاص بالدكتور جميل الدويك يهم كل فرد منا ....... لكن ؟!!!! آآأه من لكن أعلام صيانة الكمبيوتر وحلول الحاسب الألي - هاردوير 4 01-03-2011 12:49 AM
محشش اشترى لأمه عصفورين raedms صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير 4 09-02-2010 08:43 AM
آآآه ... كم كنــت غبيـــــا ...؟؟؟ nozoo منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 10 19-07-2006 08:25 AM
آآآه .. كيف سيكون موقفك ؟ أبو الريم المنتدى الاسلامي 0 15-08-2004 09:54 PM
12-03-2018, 11:55 AM
حنايا الروح متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 997228
تاريخ التسجيل: Nov 2017
الإقامة: جمهورية مصر العربية
المشاركات: 1,205
إعجاب: 2,088
تلقى 1,890 إعجاب على 944 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #2  
ياالله
بارك الله فيك وجزاك خيرا وجعله في ميزان حسناتك ان شاء الله
كل التقدير والاحترام


اقدار الله دائما بين ثناياها
خيراً وجمالاً مخبأ لا تراه اعيننا ..
اللهم اكتب لنا الخير دائما وابدا ،،،

12-03-2018, 04:16 PM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 23,830
إعجاب: 6,171
تلقى 7,263 إعجاب على 3,919 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1076 موضوع
    #3  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنايا الروح 
ياالله
بارك الله فيك وجزاك خيرا وجعله في ميزان حسناتك ان شاء الله
كل التقدير والاحترام



اللَّهُمَّ آمين

جزاكِ الله خيراً أختنا الفاضلة على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...
جعله الله في ميزان حسناتك ...
تقبلي تحياتي.


12-03-2018, 04:30 PM
saaaaaam غير متصل
مجموعة الإدارة
رقم العضوية: 416490
تاريخ التسجيل: Apr 2013
المشاركات: 5,151
إعجاب: 2,756
تلقى 3,665 إعجاب على 1,636 مشاركة
تلقى دعوات الى: 3127 موضوع
    #4  
ما شاء الله تبارك الرحمن
سطور تثلج الصدر اللهم لك الحمد حمد يليق بجلالك
بارك الله فيك وجزيت خير الجزاء وأسعدك في الدارين




12-03-2018, 10:29 PM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 23,830
إعجاب: 6,171
تلقى 7,263 إعجاب على 3,919 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1076 موضوع
    #5  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة saaaaaam 
ما شاء الله تبارك الرحمن
سطور تثلج الصدر اللهم لك الحمد حمد يليق بجلالك
بارك الله فيك وجزيت خير الجزاء وأسعدك في الدارين





اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخي الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...
جعله الله في ميزان حسناتك ...
تقبل تحياتي.


 


يا ألله.

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.