العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام



إضافة رد
15-09-2017, 01:02 AM
الماسة
عضو مميز
رقم العضوية: 985449
تاريخ التسجيل: Sep 2017
الإقامة: من حيث اتيت
المشاركات: 333
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
إعجاب: 612
تلقى 390 إعجاب على 210 مشاركة
 
السلام عليكم ورحمة الله

هل هناك - برأيك - كذب حلال؟؟

وبصيغة أكثر دقة: متى تسمح لنفسك بــ الكذب؟

هل اضطررت يوماً لقول (غير الحقيقة)؟

في الشريعة الكذب مباح في ثلاث حالات، ولكن ...

بصراحة ... هل هناك مبررات أخرى للكذب، مثل ما يسمى بالكذب الأبيض ؟

........................................ .......... .......




15-09-2017, 01:35 AM
Yousef Alharbi
عضو ذهبي
رقم العضوية: 553205
تاريخ التسجيل: Jan 2015
الإقامة: المدينة المنورة
المشاركات: 989
تلقى دعوات الى: 546 موضوع
إعجاب: 228
تلقى 449 إعجاب على 127 مشاركة
 
صراحة ما بي اتفلسف في الدين لان هذا الشي خطير

لكن انا اعرف ان الكذب حرام

لكن انا اكذب مثل ذي

يعني اقول انا دخلت المنتدى وانا مادخلته وإلخ ..

احسها عادي لانها تنطلق على اللسان بدون ماتدري مرات اكذب وانا ما ادري

لكن اعرف ان الكذب الحرام مثل هذي : والله اني اشتريت سيارة جديده وهو اصلا ما اشترى هذا الكذب


طبعا انا ما اتفلسف في الدين ونترك الامر إلى اهل الخبرة


15-09-2017, 02:04 AM
سعد الدين
المسؤول الفني
رقم العضوية: 3
تاريخ التسجيل: Mar 2003
الإقامة: Türkiye
المشاركات: 46,022
تلقى دعوات الى: 6010 موضوع
إعجاب: 10,797
تلقى 15,521 إعجاب على 5,194 مشاركة
 
فقط بالحلات المشروعة مثل الصلح بين شخصين او حالات الطلاق بغرض انهاء الخلاف ( هنا الكذب مباح )

أما غيرها غير مباح لكن توجد طرق كثيرة ( اللف والدوران ) بدل الكذب

مثلا

لو سئلني شخص بتحبني ؟ وانا لااحبه فأجيبه أنا أحب ربي وبس :)

ولو سئلتني زوجتي بتحبني وأنا ما أحبها سأجيبها بحب أمي وأبي أكتر :)

لو سئلني شخص معك فلوس تديني لمدة شهر ( وأنا معي لكن لا أريد ) أقول له معي لكن عندي التزامات

بشكل عام التهرب من الاجابة ( اللف والدوران ) لتجنب الكذب متاح ومباح والله أعلم

15-09-2017, 03:10 AM
:: التـ ج ــا ::
VIP
رقم العضوية: 790941
تاريخ التسجيل: Jun 2016
المشاركات: 875
تلقى دعوات الى: 317 موضوع
إعجاب: 1,181
تلقى 1,584 إعجاب على 482 مشاركة
 
قال: أخرجه ابن جرير الطبري في تهذيب الآثار 1ـ 113ـ 235: حدثني عمر بن إسماعيل الهمداني قال: حدثنا يعلى بن الأشدق عن عبد الله بن جراد قال: قال أبو الدرداء: يا رسول الله! هل يسرق المؤمن؟ قال: قد يكون ذلك، قال: هل يزني المؤمن؟ قال: بلى وإن كره أبو الدرداء، قال: هل يكذب المؤمن؟ قال: إنما يفتري الكذب من لا يؤمن، إن العبد يَزِلُّ الزّلّة ثم يرجع إلى ربه فيتوبُ، فيتوب الله عليه. اهـ.

وأخرج الخرائطي في مساوئ الأخلاق عن عبد الله بن جراد، أنه سأل النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا نبي الله، هل يزني المؤمن؟ قال: قد يكون من ذلك، قال : يا رسول الله، هل يسرق المؤمن؟ قال: قد يكون من ذلك، قال: يا نبي الله هل يكذب المؤمن؟ قال: لا، ثم أتبعها رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال هذه الكلمة: إنما يفتري الكذب الذين لا يؤمنون.

وقد ورد لفظ آخر فيه هذا المعنى، وقد بيناه في الفتوى رقم: 32451.

وقد ثبت جمع من الأحاديث في الترهيب من الكذب كما في الحديث المتفق عليه: إن الكذب يهدي إلى الفجور، وإن الفجور يهدي إلى النار، وإن الرجل ليكذب حتى يكتب عند الله كذاباً.

وفي صحيح مسلم: آية المنافق ثلاث وإن صام وصلى وزعم أنه مسلم: إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان.

وقد روى مالك حديثا مرسلا عن صفوان بن سليم أنه قال: قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم أيكون المؤمن جبانا؟ فقال نعم، فقيل له أيكون المؤمن بخيلا؟ فقال نعم، فقيل له أيكون المؤمن كذابا؟ فقال لا.

والله أعلم.

16-09-2017, 12:49 AM
الماسة
عضو مميز
رقم العضوية: 985449
تاريخ التسجيل: Sep 2017
الإقامة: من حيث اتيت
المشاركات: 333
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
إعجاب: 612
تلقى 390 إعجاب على 210 مشاركة
 
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ومغفرته

اشكركم اخواني في طرحكم لارائكم ووجهات نظركم
وفكرة اللف والدوران حلوه مش بطاله هههههه

موضوع مهم . .
وأعتقد أنه أضحى يمثل مفصلا
في حياة الكثيرين
. . . . .
الكذب في حدود الشرع مباح لثلاث
حالات كما قالت أم كلثوم بنت عقبة
بن أبي معيط - رضي الله عنها -: لم
أسمع النبي - صلى الله عليه وسلم -
يرخص في شيء من الكذب إلا في
ثلاث: الإصلاح بين الناس، والحرب،
وحديث الرجل لامرأته والمرآة زوجها)
. . . . .
فالكذب في غير الحالات الثلاث حرام
وباتفاق . . لا يوجد كذب أبيض أو برتقالي
والصدق خو طريق الخير والنجاة
. . . . .
لكن في محور آخر يوجد ما يسمى ب
(التورية )

��فقدكان إبراهيم النخعي سيداً من سادات
التابعين، وإماماً من أئمة السلف رحمه
الله برحمته الواسعة، وكان عنده جارية
فإذا جاءه الثقيل الذي يشغله عن العلم،
ويشغله بغيبة الناس يستئذن عليه خط
دائرة على الأرض، وتضع أمته أصبعها
في الدائرة وتقول: والله ما هو فيها -
يعني: ليس في الدائرة- فيسمع الذي في
الخارج: ما هو فيها؛ فيظن أنها تعني أنه
ليس في البيت، وإنما مرادها ليس في الدائرة.
. . . . . .
��وكان مهنا من أصحاب الإمام أحمد رحمه
الله عنده توريات، فكان إذا استأذن أحد
يريد الإمام أحمد أو يريد المروزي من خيار
أصحاب الإمام أحمد وكان مهنا يحبه ولا
يحب أن يشوش أحد عليه أو يشغل الإمام
عنه فكان يقول: إن المروزي ليس هنا، ويضع
إصبعه على كفه، يعني: ليس في كفه وهذه تورية.
. . . . . .
��فهذا من التوسعة والرحمة على العباد، وفيه
حديثٌ صحيحٌ عن رسول الله صلى الله
عليه وسلم أنه قال: ( إن في التورية لمندوحة
عن الكذب ) وهي التي تسمى بالمعاريض


��ويروى أنه عليه الصلاة والسلام قال لامرأة
لما شكت زوجها: ( زوجك الذي في عينه بياض،
فقالت: لا يا رسول الله! إنه مبصر )، ظنت
أنه يقصد أنه أعمى، فقال: ( يا أمة الله!
كل عينٌ فيها بياض )

��وقال ملاطفاً لعجوز: ( لا تدخل الجنة عجوز،
فبكت فقال لها: ألم تسمعي قول الله عز وجل
: { إِنَّا أَنشَأْنَاهُنَّ إِنشَاءً } [الواقعة:35] )

فهذا كله من الكلام الذي لا يراد ظاهره،
وإنما يراد به معانٍ أخرى، اقتضت جلب
المصلحة أو درأ المفسدة، فتجوز هذه
التورية، وهذا في الحقيقة من عظمة هذا
الدين؛ لأنه: { بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ }
[الشعراء:195]

لكن ينبغي على المسلم استعمالها بحذر،
فهي سلاح ذو حدين؛ فالإنسان إذا لم
يحتج إليها ولم يكن مظلوماً ولم تكن
هناك ضرورة فعليه أن يبتعد عنها ما أمكن.


Unlike
You, قمر الليالى44, modyblue and 5 others like this.
رد مع اقتباس إقتباس متعدد لهذه المشاركة الرد السريع على هذه المشاركة


حوااار جاد .......الكذب حلال ....؟؟



Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.