أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


29-08-2017, 02:22 PM
nouveaunée غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 757008
تاريخ التسجيل: Mar 2016
الإقامة: Algeria
المشاركات: 155
إعجاب: 291
تلقى 239 إعجاب على 95 مشاركة
تلقى دعوات الى: 7 موضوع
    #1  

فائدة عظيمة في ما يقال عند الرفع من الركوع



صح عن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر عظيم يقال بعد الاعتدال من الركوع ، وهو ما جاء عَنْ رِفَاعَةَ بْنِ رَافِعٍ الزُّرَقِىِّ قَالَ :


عن رفاعة بن رافع الزُّرَقِيِّ رضي الله عنه قال : كُنَّا يَوْمًا نُصَلِّي وَرَاءَ النَّبِيِّ - صلى الله عليه وسلم -، فَلَمَّا رَفَعَ رَأْسَهُ مِنَ الرَّكْعَةِ قَالَ: " سَمِعَ اللَّهُ لِمَنْ حَمِدَهُ "، قَالَ رَجُلٌ وَرَاءَهُ: رَبَّنَا وَلَكَ الحَمْدُ حَمْدًا كَثِيرًا طَيِّبًا مُبَارَكًا فِيهِ، فَلَمَّا انْصَرَفَ، قَالَ:" مَنِ المُتَكَلِّمُ آنِفًا ؟ " قَالَ: أَنَا، قَالَ: " رَأَيْتُ بِضْعَةً وَثَلاَثِينَ مَلَكًا يَبْتَدِرُونَهَا أَيُّهُمْ يَكْتُبُهَا أَوَّلُ"


--------------------------------------------------------------------------
أما لفظ ( ربنا لك الحمد والشكر ) فلم يثبت في أي من روايات الحديث السابقة ، وإن كانت زيادتها من غير اعتيادها مع عدم نسبتها للشرع جائزة ، ولكن الأولى الاقتصار على الوارد .

سئل الشيخ ابن باز رحمه الله السؤال الآتي :

" رجل عندما يرفع من الركوع يقول : ربنا ولك الحمد والشكر ، وهل كلمة الشكر صحيحة ؟ فأجاب :

لم تَرِد ، لكن لا يضر قولها : الحمد والشكر لله وحده سبحانه وتعالى ، ولكن هو من باب عطف المعنى ، وإن الحمد معناه الشكر والثناء ، فالأفضل أن يقول ربنا ولك الحمد ، ويكفي ولا يزيد والشكر ، ويقول : ربنا ولك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه ، ملء السماوات والأرض ، وملء ما شئت من شيء بعد ، وإن زاد الشكر لا يضره ، ويعلم أنه غير مشروع " انتهى.

" مجموع فتاوى ابن باز " (29/286)

و الله أعلم

-------------------------------------------------------------------------
تعلموها و علموها و انشروها ... تخيل لو انك تعلمها لأحد ما... ثم يصلي بها طوال حياته...كم من الأجر و الثواب !!
-------------------------------------------------------------------------






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الاستخارة اليومية ، فائدة عظيمة yazzoun المنتدى الاسلامي 3 29-03-2017 07:45 AM
الأذكار والتسبيح في الركوع . كمال بدر المنتدى الاسلامي 8 25-10-2015 12:01 PM
الرفع من الركوع وأحكامه . كمال بدر المنتدى الاسلامي 10 15-10-2015 01:42 PM
رفع اليدين قبل الركوع . كمال بدر المنتدى الاسلامي 16 04-10-2015 06:35 AM
الركوع والسجود شروق الامل المنتدى الاسلامي 4 09-05-2013 01:18 AM
29-08-2017, 04:03 PM
leperdu غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 849425
تاريخ التسجيل: Oct 2016
المشاركات: 202
إعجاب: 0
تلقى 62 إعجاب على 41 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #4  
شكرا لك واللهم اهدنا سبيل الرشاد.


29-08-2017, 09:29 PM
أنيس متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 4,593
إعجاب: 4,816
تلقى 3,247 إعجاب على 1,780 مشاركة
تلقى دعوات الى: 733 موضوع
    #5  
الحق إنها فائدة عظيمة !!!.
جعلها الله في ميزان حسناتك وأغنى بها كتابك ..


كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم

05-09-2017, 04:16 PM
Jaafar18 غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 984828
تاريخ التسجيل: Sep 2017
المشاركات: 70
إعجاب: 7
تلقى 25 إعجاب على 18 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #7  
بارك الله فيك علىً الإفادة


11-10-2017, 06:47 PM
ok-mc غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 688881
تاريخ التسجيل: Nov 2015
الإقامة: Kingdom Saudi Arabia
المشاركات: 105
إعجاب: 20
تلقى 20 إعجاب على 19 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #9  
جزاك الله خيراً


 


فائدة عظيمة في ما يقال عند الرفع من الركوع

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.