أستغفر الله العظيم ,, اللهم لك الحمد


العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


01-02-2017, 03:10 PM
محمد قاسم الساعدي غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 855268
تاريخ التسجيل: Nov 2016
المشاركات: 1
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #1  

من الموروث الشعبي


من الموروث الشعبي
مع كل احترامي واجلالي الكبير لال بدير
------
الموروث الشعبيالموروث الشعبيالموروث الشعبيالموروث الشعبيالموروث الشعبيالموروث الشعبي
قصّة فريضة آل بدير . يحكى أنّ ريفيّا بسيطا وجد مرآة ملقاة على قارعة
الطريق في منطقة آل بدير بالديوانيّة
ولأنه لا يعرف ماهي المرآة ولم يرها
منذ ثورة الزعيم فما أن ابصر فيها حتّى ظهرت صورته...فظن ان هذه صورة اخيه
الذي مات قبل سنين فبكى واخذها الى منزله وصار كلّما ينظر فيها تظهر صورته
فيبكي ويظنّها صورة اخيه المرحوم!!!
شكّت زوجته بالامر وغافلته وهو نائم
لترى ماهي قصّة الصورة نظرت فيها (وهي ايضا لم تقف امام مرآة طوال عمرها
منذ انقلاب البكر) فظهرت صورتها هرعت الى امّها العجوز وهي تبكي وتولول
لان زوجها سيتزوّج امرأة عليها وانه يخفي صورتها تحت المخدّة!!!
طالبتها امّها بالدليل الجازم فاخرجت الصورة(المرآة) فنظرت فيها الام(وهي ايضا لم
تر مرآة في حياتها منذ دخول الانكليز الى عفك) فظهرت صورة الام العجوز
(فضحكت وقالت لابنتها (ولج اشبيج اتسودنتي هاي عجوز بكد حبّوبته مامعقولة
لم تقتنع ابنتها فاتفقتا ان تذهبا للسيد وهو سيحل الموضوع ..دخلتا على
السيد وهو جالس بعمامته السوداء ولحيته وسبحته ومسحة الوقار المزعوم فشرحت
له الام مشكلة ابنتها وطلبت منه ان يجد لهما الحل لأن بنتي عدهه كومة
زعاطيط) فطالبهما بالدليل كي يواجه به الزوج فأخرجت العجوز الصورة المرآة)
وتناولها (الفريضة) وهو ايضا لم يعرف أو يرى المرآة منذ معركة ذات الصواري
!!...نظر في المرآة فظهرت صورته فيها طبعا
واذا به يخرج عن وقاره
المزعوم ويغرق بضحكة مجلجلة قائلا للمرأتين المذهولتين(من الله يطيّح حظجن
ياناقصات العقل والدين ولجن هذي صورة علي ابن ابي طالب سلام الله عليه من
مسخ الله وجوهجن




من مواضيعي:
- من الموروث الشعبي

المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من فتاوى الشعبي alaamohammad المنتدى العام 5 24-12-2016 03:09 AM
من طرائف الشعبي alaamohammad المنتدى العام 2 28-09-2016 04:26 PM
خاطرة منَ الموروث تميم فرج منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 2 20-02-2014 08:06 AM
ما أسباب الإصابة بالربو الشعبى؟ abo_mahmoud الطب البشري - العلاج بالأدوية و الأعشاب الطبية 0 20-05-2012 10:52 PM
ملف متكامل عن الربو الشعبي Dr Dana الطب البشري - العلاج بالأدوية و الأعشاب الطبية 9 20-08-2007 04:24 PM

01-02-2017, 04:02 PM
أنيس متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 4,164
إعجاب: 3,225
تلقى 2,348 إعجاب على 1,340 مشاركة
تلقى دعوات الى: 541 موضوع
    #2  
أبهج الله صدرك وأثلجه بالفرح والسعادة ,
فقد أمتعتنا بهذه الطرفة !!.
ولأخذ العلم أخي العزيز محمد يوجد بالبوابة نافذة خاصة للنوادر والطرائف وهي على هذا الرابط
http://www.damasgate.com/vb/f22/
وها نحن سننقل هذه المشاركة إليها , كما يمكنك أن تشارك فيها بما يحلو لك من الطرف والمُلح .
مني أجمل التحية ..


كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم

03-02-2017, 09:51 PM
مهند الفراتي غير متصل
VIP
رقم العضوية: 845895
تاريخ التسجيل: Oct 2016
المشاركات: 2,943
إعجاب: 561
تلقى 6,476 إعجاب على 1,671 مشاركة
تلقى دعوات الى: 19 موضوع
    #3  
رغم أنها طرفة , بعض الكلمات تجاوزت اللباقة
بارك الله فيك


حييتُ سفحكِ عن بعدٍ فحَييني " " يادجلة الخير , يا أمَّ البساتين ِ
حييتُ سفحَك ظمآناً ألوذ به " " لوذ الحمائِم بين الماءِ والطين
يادجلة الخير ِيا نبعاً أفارقه " " على الكراهةِ بين الحِينِ والحينِ
إني وردتُ عُيون الماءِ صافية " " نَبعاً فنبعاً فما كانت لتَرْويني
وأنت ياقارباً تَلوي الرياحُ بهِ " " ليَّ النسائِم أطراف الأفانينِ
ودِدتُ ذاك الشِراعَ الرخص لو كفني " " يُحاكُ منه غداة البيَن يَطويني
يادجلة َ الخيرِ: قد هانت مطامحُنا " " حتى لأدنى طِماح ِ غيرُ مضمونِ
أتضْمنينَ مقيلاً لي سواسية " " بين الحشائش أو بين الرياحين؟
خِلواً من الهمِّ إلا همَّ خافقةٍ " " بينَ الجوانح ِ أعنيها وتَعنيني
تَهزُّني فأجاريها فتدفعَني " " كالريح تُعجل في دفع الطواحينِ

 


من الموروث الشعبي

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.