أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


02-04-2005, 11:38 PM
anwar غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 10085
تاريخ التسجيل: May 2004
المشاركات: 1,218
إعجاب: 6
تلقى 54 إعجاب على 19 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

تفاصيل ما دار في الخارجية الأميركية مع معارضي دمشق -العملاء المرتزقه


كشف مصدر موثوق لـ«الشرق الأوسط» تفاصيل الاجتماع الذي استضافته الخارجية الأميركية الخميس الماضي الذي جمع بين مسؤولين أميركيين وعناصر في المعارضة السورية. وقال المصدر الذي شارك في اللقاء إن الاجتماع الذي استمر ساعة واحدة فقط سبقته في اليوم ذاته مداولات بين ممثلي المعارضة لفترة زادت على الأربع ساعات، في مبنى مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات، حيث دار نقاش موسع بينهم ظهر فيه تباين واضح في الآراء.
ومن بين من شاركوا في الاجتماع: فريد الغادري، رئيس حزب الإصلاح السوري، والدكتور زهدي جاسر، طبيب ومؤسس «المنتدى الإسلامي من أجل الديمقراطية»، والدكتور موفق بني المرجة أمين عام والناطق الرسمي باسم منبر التضامن للحريات والإصلاح في سورية، والدكتور محمد نور الدين خوام، طبيب، ورئيس منبر التضامن للحريات والإصلاح في سورية، والدكتورة سلمى الديري، مهندسة وسيدة أعمال، والدكتور نجيب الغضبان، أستاذ جامعي ومفكر أكاديمي، والدكتور حسام الديري، طبيب أسنان، وبسام درويش، كاتب ورجل أعمال.
ووفقا للمصدر فإن الاجتماع التمهيدي انتهى بقرار موحد وهو أن الهدف الرئيسي للمعارضة هو تغيير النظام القائم في سورية «واستبدال نظام ديمقراطي به»، وأجمع الأعضاء على اختيار فريد الغادري ليكون الناطق باسمهم خلال الاجتماع مع الإدارة الأميركية.
بعد ذلك انتقل أعضاء الوفد إلى مبنى وزارة الخارجية، حيث دُعوا إلى قاعة خاصة لم يطل انتظارهم فيها سوى لحظات قليلة، جاء بعدها فوراً للترحيب بهم وفد برئاسة ليز تشيني مسؤولة شؤون الشرق الأوسط في وزارة الخارجية وضم ممثلين عن البيت الأبيض ووزارة الخارجية ووزارة الدفاع وإدارة الأمن القومي.
وبعد أن قام كل من أعضاء الوفد بالتعريف عن نفسه، استهلّ فريد الغادري الاجتماع بتوجيه شكره للإدارة الأميركية «لما تبذله من جهود من أجل إرساء الديمقراطية»، ثم تحدث عما «عاناه الشعب السوري وما زال يعانيه» في ظل النظام الحالي، وتحدث عن «الآمال بحياة حرة كريمة ونظام ديمقراطي». كذلك تحدث عن السجناء السياسيين مطالباً توفير الحماية والوقوف إلى جانبهم على اختلاف اتجاهاتهم.
بعد ذلك، تحدث بعض أفراد الوفد عن مواضيع كل من جانبه عن القضايا التي يراها من وجهة نظره أكثر أهمية، وكان المسؤولون الأميركيون يدونون ملاحظاتهم عن كل ما يسمعونه من كلمات، من دون أن يظهروا أي حماس لدعوات تغيير النظام، بل ذكر من تحدث منهم عن «أهمية العمل على إضعاف النظام قبل السعي لتغييره».
وخلال الاجتماع دار الحديث عن المظاهرات الشعبية القليلة المناوئة للحكم، كما تناول الحديث موضوع إنشاء مركز خاص لتقبل طلبات المواطنين المتضررين من النظام لتسجيل قضاياهم وبالتالي لرفع دعاوى قانونية ضدّ المسؤولين السوريين. إضافة إلى ذلك طرح أحد أعضاء الوفد لاحقاً فكرة ملاحقة رفعت الأسد وجلبه لعدالة القضاء الدولي. وبعد انتهاء الاجتماع في وزارة الخارجية، عاد أعضاء الوفد إلى مبنى مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات حيث عُقِد اجتماع آخر مع مسؤولين من هذه المؤسسة.
يشار إلى أن «الشرق الأوسط» نشرت خبر الاجتماع في عدد سابق وأكدت الخبر في اليوم التالي صحيفة «واشنطن بوست» الأميركية التي أشارت إلى أن عدد أعضاء حزب الإصلاح السوري محدود جدا وقد لا يشكلون أهمية سياسية ذات وزن. وشبهت الصحيفة حزب الإصلاح السوري بحزب المؤتمر الوطني العراقي الذي يتزعمه أحمد الجلبي.





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ومن معارضي قصيدة البردة ,, ابن نباتة المصري أنيس منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 4 12-03-2015 06:50 AM
صعود العقود الآجلة للأسهم الأميركية arabicdealer54 توصيات مجانية لسوق الفوركس - توصيات الاسهم - تحليل فني - Forex 0 01-08-2013 04:06 PM
بوش يجدد العقوبات الأميركية على ليبيا NONE المنتدى العام 0 06-01-2004 01:11 PM
02-04-2005, 11:49 PM
انفنيتي غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 26
تاريخ التسجيل: Mar 2003
المشاركات: 372
إعجاب: 11
تلقى 22 إعجاب على 9 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  
نسخة طبق الأصل عن العملاء نفسهم تبع العراق

مجموعة من الزبانية تجلب الخراب الى ديارها و اوطانها في سبيل الكرسي

وهذا ما كنت اقصده يا اخي انور

لو ان حكوماتنا تحاول كسب شعوبها عندها لن تنفع اجتماعات بعض الحشرات من امثال العلاوي و الجلبي وغيرهم من العملاء مع اجهزة استخبارات امريكا وغيرها

ولكن المصيبة هي نفسها يبدو انه ستتكرر

الحكومة لن تفيق من نومها

و صراصير الظلام ستلعب لعبتها للسيطرة على الحكم في سوريا

وسيذهب الشعب بين الأقدام


03-04-2005, 07:13 AM
rmah غير متصل
عضو ذهبي
رقم العضوية: 12573
تاريخ التسجيل: Jul 2004
المشاركات: 857
إعجاب: 0
تلقى 3 إعجاب على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  
نعم هذا التوقع لأن امريكا تبحث عن مثل هؤلاء الصراصير حتى لو كان عددهم قليل .


 


تفاصيل ما دار في الخارجية الأميركية مع معارضي دمشق -العملاء المرتزقه

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.