أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


24-03-2005, 08:44 PM
anwar غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 10085
تاريخ التسجيل: May 2004
المشاركات: 1,218
إعجاب: 6
تلقى 54 إعجاب على 19 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

النص الحرفي لإعلان الجزائر


في الاتي النص الحرفي ل<<إعلان الجزائر>>، الذي صدر في ختام القمة العربية ال17 التي انعقدت في الجزائر في 22 و23 آذار الحالي:
<<نحن قادة الدول العربية المجتمعون كمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في دورته العادية السابعة عشرة في الجزائر عاصمة الجمهورية الجزائرية الديموقراطية الشعبية يومي 12 و13 صفر 1426ه الموافق ليومي 22 و23 آذار 2005 م تخليدا للذكرى الستين لتأسيس جامعة الدول العربية وتعظيما للانجازات التي تحققت في اطارها وتمسكا بمبادئ واحكام ميثاقها ومواصلة للعمل من اجل تحقيق أهدافها وتوسيع مهامها وتعزيز دورها.
والتزاما منا بالقيم الانسانية السامية التي كرسها ميثاق منظمة الامم المتحدة واحكام الشرعية الدولية. وسعيا منا لتعزيز التضامن العربي وتمسكا بالروابط القومية واواصر الاخوة التي تجمع ابناء الامة العربية ووحدة الهدف بين شعوبها. وانطلاقا من مسؤولياتنا العربية في الارتقاء بالعلاقات العربية وتمتين اواصرها وترسيخ اسسها بما يدعم الاهداف العليا للامة ويحقق تطلعات شعوبها ويحفظ امنها القومي ويصون كرامتها وعزتها، وتجسيدا لارادتنا المشتركة الهادفة الى تطوير منظومة العمل العربي المشترك وبعد ان قمنا بتقييم شامل للوضع العربي العام والظروف المحيطة به وللعلاقات العربية وما يواجه اوطاننا وامتنا من تحديات تحمل في طياتها العديد من المخاطر التي ينبغي ان نعمل جميعا على درء اخطارها بعمل جماعي ناجع وارادة مشتركة فاعلة نعلن:
تمسكنا بالتضامن العربي ممارسة ومنهجا بما يكفل صون الامن القومي العربي واحترام سلامة كل دولة عربية وسيادتها وحقها في الدفاع عن مواردها ومقدراتها وحقوقها ومنع التدخل في شؤونها الداخلية او استخدام القوة او التلويح بها.
مواصلة الجهود الرامية الى تطوير وتحديث جامعة الدول العربية وتفعيل آلياتها لمسايرة التطورات العالمية المتسارعة ومواصلة بناء مجتمع عربي متكامل في موارده وقدراته وتحقيق التنمية الشاملة المستدامة وتمكين الجامعة العربية وكافة مؤسساتها واجهزتها من تطوير اساليب عملها والارتقاء بادائها والاضطلاع بمتطلبات الشعوب العربية المتطلعة الى مزيد من تشابك المصالح بينها ومواكبة المستجدات على الساحتين العربية والدولية.
تثمين ما انجزناه من خطوات في اطار اصلاح منظومتنا العربية والمتمثلة في انشاء برلمان عربي انتقالي وهيئة لمتابعة تنفيذ القرارات وتعديل قواعد اتخاذ القرارات ونظام التصويت وتمكين المجتمع المدني من المشاركة في نشاطات الجامعة العربية ومؤسساتها والمصادقة على وثيقة <<استراتيجية للاسرة العربية>> وانشاء قمر صناعي عربي علمي لمراقبة كوكب الارض من النواحي البيئية ورصد الكوارث الطبيعية ومواصلة عملية الاصلاح بشكل متدرج لمنظومة العمل العربي المشترك ومنهجية عملها.
مواصلة مسيرة التطوير والتحديث في الوطن العربي تعزيزا للممارسة الديموقراطية وتوسيعا للمشاركة السياسية وترسيخا لقيم المواطنة والثقافة الديموقراطية وترقية حقوق الانسان وفسح المجال للمجتمع المدني وتمكين المراة من التبؤء بمكان بارز في كافة مجالات الحياة العامة.
تأكيد سعينا لتحقيق التكامل العربي من خلال تفعيل آليات العمل العربي المشترك وتنفيذ المشروعات المشتركة في المجال الاقتصادي خاصة منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى وتنمية الشراكة والاستثمار بما يعزز الاقتصادات والتجارة العربية وجعلها قادرة على مواجهة الاختلالات القائمة في نظم التجارة الدولية.
اطلاق مبادرات واستراتيجيات وخطط عمل تهدف الى تحقيق المساواة وتعزيز الوعي بالمبادئ والقيم العربية الاسلامية التي تكفل حقوق المرأة ودورها في المجتمع وسن التشريعات اللازمة لحمايتها ورفض كل اشكال التمييز ضدها وضمان مشاركتها في صنع القرار على قدم المساواة مع الرجل في كافة الانشطة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.
التاكيد مجددا على التمسك بالسلام العادل والشامل في منطقة الشرق الاوسط كخيار استراتيجي لحل الصراع العربي الاسرائيلي مؤكدين في هذا السياق على المبادرة العربية للسلام التي اقرتها القمة العربية في بيروت عام 2002 والتمسك بقرارات الشرعية الدولية ومرجعية مدريد القائمة على اساس الارض مقابل السلام وخريطة الطريق واستغلال الاجواء المستجدة التي انعشت الامال في استئناف العملية السلمية وما يمثله ذلك من فرصة لاعادة قوة الدفع لها من اجل التوصل الى السلام العادل والشامل الذي لا يمكن ان يتحقق الا بانسحاب اسرائيل الكامل من الاراضي العربية المحتلة في فلسطين والجولان العربي السوري ومزارع شبعا الى خط الرابع من حزيران 1967 واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وحل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين حلا عادلا يتفق عليه طبقا لقرار الجمعية العامة للامم المتحدة الرقم 194 للعام 1948 ورفض كل اشكال التوطين الفلسطيني والذي يتنافى ومبادئ القانون الدولي والوضع الخاص في البلدان العربية المضيفة.
التشديد على ان عملية السلام كل لا يتجزأ وان السلام العادل والشامل الذي تتطلع اليه شعوب المنطقة لن يتحقق الا بعودة الحقوق العربية كاملة غير منقوصة الى اصحابها.
اعلان الدعم الكامل والمساندة التامة للشعب الفلسطيني في تعزيز وحدته الوطنية وصلابة جبهته الداخلية والاعراب عن التاييد لجهود الحوار الوطني الفلسطيني ودعم صموده في مواجهة ممارسات سلطات الاحتلال الاسرائيلي.
تثمين دور صندوقي الاقصى وانتفاضة القدس في دعم الاقتصاد الفلسطيني ومساعدة مختلف فئات الشعب الفلسطيني والدعوة لتوسيع قاعدة مواردهما ودعوة اعضاء البنك الاسلامي للتنمية للانضمام للصندوقين واتاحة الفرصة للمؤسسات الطوعية لتمويل برامج ومشاريع تستجيب لاولويات الحاجة لدى الشعب الفلسطيني.
الاشادة بالاجواء التي جرت فيها الانتخابات الرئاسية الفلسطينية والتي تعكس الخيار الديموقراطي والتأكيد على مواصلة الدعم للسلطة الوطنية الفلسطينية والتضامن المطلق مع الشعب الفلسطيني لاستعادة حقوقه الشرعية في اطار الثوابت والمبادئ التي أرستها القمم العربية.
الاعراب عن تضامننا المطلق مع سوريا الشقيقة ازاء ما يسمى <<قانون محاسبة سورية>> واعتباره تجاوزا لمبادئ القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة والتأكيد على ضرورة تغليب منطق الحوار والتفاهم لحل الخلافات بين الدول.
تجديد التأكيد على وحدة أراضي العراق واحترام سيادته واستقلاله والدعوة إلى تنفيذ قرار مجلس الأمن الرقم 1546 للعام 2004 القاضي بتمكين العراق من استعادة كامل سيادته وانهاء الوجود العسكري الاجنبي فيه.
دعوة الحكومة الايرانية حفاظا على علاقات الاخوة العربية الايرانية ودعمها وتطويرها الى التجاوب مع موقف دولة الامارات العربية المتحدة الداعي الى اتباع الاجراءات القانونية والوسائل السلمية لاستعادة جزرها الثلاث.
الترحيب بالتوقيع على إتفاق السلام في جنوب السودان والتأكيد على التضامن معه ومساندة الجهود التي تبذلها الحكومة السودانية لمعالجة الوضع في اقليم دارفور ودعوة كافة الاطراف الاقليمية والدولية المعنية للعمل على ايجاد حل سلمي عاجل لهذه القضية بما يحقق وحدة السودان ويحفظ سيادته وسلامته بعيدا عن اساليب الضغوط الاجنبية.
الاشادة بالتطورات الايجابية في الصومال والمتمثلة في إنتخاب رئيس للجمهورية وبرلمان فدرالي انتقالي كخطوة هامة في طريق استرجاع الصومال لوحدته واستقراره وامنه واقرار دعم مالي عاجل للحكومة الصومالية عن طريق صندوق دعم الصومال لمواجهة احتياجاتها العاجلة.
التأكيد على الوحدة الوطنية لجمهورية القمر المتحدة وسلامة اراضيها وسيادتها الاقليمية.
التشديد على ضرورة اصلاح النظام الدولي بما يمكن الامم المتحدة من زيادة فعاليتها وكفاءتها وقدرتها والمطالبة بتوسيع العضوية الدائمة في مجلس الامن الدولي وتمكين مختلف التجمعات والثقافات في العالم من المشاركة في ادارة النظام الدولي وبما يعكس مبدأ الشراكة الدولية ويحقق التوازن والعدالة والمساواة في المنظومة الدولية.
الادانة الشديدة للارهاب بجميع أشكاله ومظاهره واستنكار الجرائم التي ترتكبها المجموعات الارهابية التي تشكل انتهاكات جسيمة للحقوق الاساسية للانسان وتمثل تهديدا للسلامة الوطنية للدول العربية وامنها وزعزعة استقرارها والدعوة لعقد مؤتمر دولي تحت إشراف الامم المتحدة ووضع تعريف للارهاب وعدم الخلط بين الاسلام والارهاب والتفريق بين هذا الاخير وحق الشعوب في مقاومة الاحتلال.
الترحيب بعقد القمة الاولى بين الدول العربية ودول أميركا الجنوبية لارساء فضاء من التعاون والتضامن والحوار البناء بين المجموعتين.
مواصلة بذل الجهود لتعزيز التعاون العربي الافريقي وتفعيله بما في ذلك عقد اجتماع لجنته الوزارية الدائمة تمهيدا لعقد مؤتمر القمة الثاني للتعاون العربي الافريقي.
استئناف الحوار العربي الأوروبي وتكثيف الاتصالات لتنشيط العلاقات بين المجموعتين.
العمل على إقامة جسور للتعاون والشراكة بين الدول العربية والدول الفاعلة في العالم.
تثمين الجهود التي بذلتها الجمهورية الجزائرية الديموقراطية الشعبية في سبيل دعم العمل العربي المشترك وخاصة من خلال إستضافتها ودعمها المستمر والمتواصل للمعهد العربي العالي للترجمة ومشروع الذخيرة اللغوية العربية والمركز العربي للوقاية من اخطار الزلازل والكوارث الطبيعية الاخرى والمعهد العربي للثقافة العمالية وبحوث العمل.
الاعراب عن بالغ الامتنان للجزائر أرض النضال والتحرر ولفخامة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية وللحكومة والشعب الجزائري على استضافة مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في دورته العادية السابعة عشرة والتقدير العالي لما وفرته الجزائر من رعاية كريمة وعناية فائقة ودقة في الاعداد للقمة العربية بالتشاور مع باقي الدول العربية والامانة العامة لجامعة الدول العربية.
الاشادة بالجهد المتميز الذي بذله فخامة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في ادارته لجلسات قمتنا والحكمة والتبصر اللذين تحلى بهما في تسيير اعمال هذه القمة وانجاحها والتاكيد على الثقة الكاملة في قيادته الرشيدة على رأس القمة العربية لدفع دفة العمل العربي المشترك نحو تحقيق المزيد من الانجازات واستعادة روح المبادرة الجماعية التي تعزز التضامن والتآزر بين افراد الاسرة العربية وتصون مصالحها المشتركة مع التنويه بالجهود التي يبذلها السيد عمرو موسى الامين العام لجامعة الدول العربية في النهوض بالعمل العربي المشترك. (ا ف ب)





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
احتاج خلفيات وأفكار لإعلان .... مطعم rawhi 019 خلفيات فوتوشوب - فريمات وزخارف للفوتوشوب GFX 0 19-05-2015 09:50 PM
البرازيل تتأهب لإعلان انطلاق العرس الكروي ALAA رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 14-06-2013 04:05 PM
نكتة بمناسبة مواجهة الجزائر - مصر ......الجزائر تفوز ب3-0 عمر البرايجي أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفات 0 09-11-2009 02:11 PM
برنامج غذائي يومي لتخفيف الوزن لمدة شهر مع الالتزام الحرفي العلم سلاحي الطب البشري - العلاج بالأدوية و الأعشاب الطبية 0 07-07-2008 04:42 PM
اجراءات لإعلان «اقليم سني» وطالباني يتوقع الحكومة بعد أيام anwar المنتدى العام 0 19-03-2005 01:41 AM
26-03-2005, 12:11 AM
rmah غير متصل
عضو ذهبي
رقم العضوية: 12573
تاريخ التسجيل: Jul 2004
المشاركات: 857
إعجاب: 0
تلقى 3 إعجاب على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  
الحمد لله ان مليكنا لم يحظر تلك القمة الخاوية من اي قرار يعطي شعوبها الانتعاش والاحساس بالقوة وان بيانها الختامي وزع على الدول العربية قبل الانعقاد كما فضحها بالسابق معمر الخرافي


 


النص الحرفي لإعلان الجزائر

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.