أستغفر الله العظيم ,, اللهم لك الحمد



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


03-11-2016, 10:43 AM
أنيس غير متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 3,611
إعجاب: 2,519
تلقى 1,976 إعجاب على 1,117 مشاركة
تلقى دعوات الى: 290 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 1
تلقى عدم اعجاب واحد على مشاركة واحدة
    #1  

مفهوم الأسرة في الإسلام !!.


عوامل استقرار الأسرة واستمرارها :
إن السبيل إلى تحقيق استقرار البيت واستمراره هو أن يؤدي كل فرد من أفراده ما عليه من واجبات، فإن أدى الآباء ما عليهم من مسؤولية تربية الأبناء، ومراعاة الزوجات، وأدت الأمهات ما عليهن من مسؤولية رعاية الأبناء، وطاعة الأزواج، وأدى الأبناء ما عليهم من واجب الطاعة لآبائهم، واحترام بعضهم البعض؛ فإن الأسرة ستنعم بالاستقرار، ويكتب لها الاستمرار ومن أهم هذه العوامل:
أولاً: التعاون على أداء الواجبات الدينية:
من أبرز عوامل استقرار البيت واستمراره في الإسلام تحت ظل أخوي، ومحبة ربانية؛ التعاون على أداء الواجبات الإسلامية، وهذا أمر مطلوب قال - تعالى- فيه: ((وأمر أهلك بالصلاة ))(طه الآية: 132)، والله - تعالى- يحفظ الود بين الزوجين اللذين يحفظان حقه، ولا يفرطان في واجباتهما الدينية، ويتعاونان عليها، والرسول - صلى الله عليه وسلم - يعرض لنا شكلاً من هذا التعاون الذي يقوم على حسن التصرف والرقة والمعروف، فعن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ( رحم الله رجلاً قام من الليل ثم أيقظ امرأته فصلت، فإن أبت نضح في وجهها الماء، ورحم الله امرأة قامت من الليل ثم فصلت ثم أيقظت زوجها فصلى، فإن أبى نضحت في وجهه الماء )«رواه النسائي.
ونجده أيضاً يأمر الرجل بأن يعود من صفوف المجاهدين، لأن امرأته لم تحج، وأمره أن يسافر معها لتحج.
ثانياً: المشاركة في أداء المسؤوليات:
لكل من الزوج والزوجة دور ومسؤولية في أداء الأسرة ورسالتها، ومن مقتضيات العشرة بالمعروف تعاونهما في أداء هذه المسؤوليات، ولقد كان الرسول - صلى الله عليه وسلم - في خدمة أهله، وكذلك الصحابة، ولم يكن ينقص من قيمته أن يعين زوجته في بعض أعمال النساء، فعن عائشة - رضي الله عنها - لما سئلت ما كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يعمل في بيته؟ قالت: كان بشراً من البشر، يفلي ثوبه، ويحلب شاته، ويخدم نفسه "رواه أحمد، وأعظم تعاون هو التعاون على تربية الأبناء، فإنها مسؤولية الأب كما هي مسؤولية الأم، والزوجان اللذان يتعاونان على هذه المسؤولية يسهمان في المحافظة على استقرار البيت، ويغلقان باب إلقاء المسؤولية على الآخر والهروب منها.
ثالثاً: تبادل حسن التعامل:
لابد للزوجين أن يتبادل كل واحد منهما المعاملة بالخلق الحسن المتمثل في القول والفعل والشعور القلبي والإحساس العاطفي، فعن عبد الله بن عمرو - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ( خياركم خياركم لنسائهم ) رواه ابن ماجه.
رابعاً: الشورى:
من عوامل استقرار الأسرة واستمرارها التشاور بين الزوجين في أمر العائلة، والشورى منهج حياة في ديننا الإسلامي، والأمر بها ورد كهيئة وصفة من الصفاة المميزة للمسلمين كأفراد، ووضعها أعمق في حياة المسلمين من مجرد أن تكون نظاماً سياسياً للدولة، فهو طابع أساسي للجماعة كلها، يقوم عليه أمرها كجماعة، قال - سبحانه وتعالى -: ((وأمرهم شورى بينهم ))(الشورى: 38)، وأولى الناس بالمشاورة في شؤون البيت هي الزوجة لأنها شريكة الحياة، والجناح الثاني لنجاح الحياة الزوجية، وقد تدري من شؤون البيت والأبناء ما يخفى على الأب، وفي سنة المصطفى - صلى الله عليه وسلم - الكثير من المواقف العملية حول مشاورته لأزواجه.
أخي الزوج وأختي الزوجة: احرصا على تطبيق هذا المنهج العظيم الذي نظمه الإسلام لاستقرار الأسرة الذي له الأثر الكبير في تنشئة أبناء متزينين نفساً وخلقاً، وإذا ما أمدت الأسرة الأمة بنشء هذه صفاتهم، فإن هذا المجتمع سينعم بإذن الله بالأمن والأمان.

مفهوم الأسرة الإسلاممفهوم الأسرة الإسلاممفهوم الأسرة الإسلاممفهوم الأسرة الإسلاممفهوم الأسرة الإسلام



أكرم أحمد عمير - من كتاب دائرة معارف الأسرة المسلمة بالتصرف





كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم

المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مسار الأسرة مبادئ لتوجيه الأسرة - عبد الكريم بكار AvilmA كتب و قصص للاطفال 1 03-03-2015 02:42 PM
محكمة الأسرة aaaeee مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 1 31-08-2014 11:50 PM
مفهوم السعادة اسحااق المنتدى الاسلامي 3 25-05-2010 12:29 AM
مفهوم البدعة أبو أسامة 123 المنتدى الاسلامي 1 24-03-2009 01:14 AM
أسئلة تهم الأسرة المسلمة سوري ثقافي المنتدى الاسلامي 1 13-08-2007 10:49 PM

03-11-2016, 12:27 PM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 15,000
إعجاب: 3,483
تلقى 3,596 إعجاب على 1,611 مشاركة
تلقى دعوات الى: 703 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #2  

جزاكَ الله خيراً أخي الكريم عن هذا الطرح القيم والنافع والمفيد ... تقبل تحياتي.



سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ ،-، سُبْحَانَ اللَّه الْعَظِيم

موضوعات العبد الفقير إلى الله الغنى بالله المتوكل على الله.



03-11-2016, 07:31 PM
ALSeLvDoR غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 726998
تاريخ التسجيل: Jan 2016
المشاركات: 103
إعجاب: 0
تلقى 3 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #3  
جزاك الله خيرا


 


مفهوم الأسرة في الإسلام !!.


Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.