أستغفر الله العظيم ,, اللهم لك الحمد


العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


29-09-2016, 09:07 PM
alaamohammad غير متصل
عضو محترف
رقم العضوية: 830743
تاريخ التسجيل: Sep 2016
المشاركات: 572
إعجاب: 85
تلقى 212 إعجاب على 133 مشاركة
تلقى دعوات الى: 11 موضوع
    #1  

من أروع المواقف


لما أفضت الخلافة إلى بني العباس اختفت رجال من بني أمية وكان في جملة من اختفى إبراهيم بن سليمان بن عبدالملك ، ولم يزل متخفياً إلى أن أخذ داود أماناً من أبي العباس السفاح ، وكان إبراهيم رجلاً بليغاً أديبا حسن المحاضرة محظي عند أمير المؤمنين السفاح فقال له يوماً : لقد مكثت زماناً طويلاً مختفياً فحدثني بأعجب ما رأيت في اختفائك فإنها كانت أيام تكدير ؟
قال : يا أمير ا...لمؤمنين وهل ممتع أعجب من حديثي ، لقد كنت مختفياً في منزل أنظر إلى البطحاء فبينا أنا على ذلك إذ أنا بأعلام سود خرجت من الكوفة تريد البصرة فوق في ذهني أنها تطلبني فخرجت متنكراً ، والله ما أعرف اين أتوجه ولا إلى أين أذهب ؟ فأتيت الكوفة من غير طريق معروفة ، وأنا لا أعرف الرحبة ، ووقفت قريبا من الباب ، وإذا رجلٌ حسن الهيئة ، وهو راكبٌ فرساً ومعه جماعة من أصحابه وغلمانه فدخل الرحبة فرآني واقفاً مرتاباً ، قال لي : ألك حاجة ؟ قلت غريب خائف من القتل . قال ادخل ، فدخلت إلى حجرة داره وقال : هذه لك . وهيأ لي ماكنت أحتاج إليه من فرش وآنية ولباس وطعام ، فأقمت عنده مدة ، والله يا أمير المؤمنين ما سألني قط من أنا ولا ممن أخاف ، وكان إذ ذاك يركب في كل يوم ويعود متعوباً متأسفاً كأنه يطلب شيئاً لم يجده ، فقلت له يوماً : أراك تركب كل يومٍ وتأتي متعوباً متأسفاً كأنك تطلب شيئاً فاتك ؟ فقال : إن إبراهيم بن سليمان بن عبدالملك قتل أبي وبلغني أنه متخفي ، وأنا أطلبه لعلي أجده فآخذ ثأري منه بسيفي هذا . فتعجبت والله يا أمير المؤمنين من هربي وشؤم بختي الذي ساقني إلى منزل رجل يريد قتلي ، ويطلب ثأره مني ، فكرهت والله الحياة يا أمير المؤمنين واستعجلت الموت لما نالني من الشدة ، فسألت الرجل عن اسم أبيه وعن سبب قتله فعرفت الخبر ، وهو صحيح فقلت يا هذا قد وجب علي حقك أن أدلك على قاتل ابيك وأقرب لك الخطوة . قال: أتعلم اين هو ؟ قلت : نعم . قال أين أجده ؟ قلت : هو أنا خذ بثأر أبيك قال : أظنك مضّك الإختفاء وكرهت الحياة قلت : والله أنا قتلته يوم كذا وكذا بسبب كذا وكذا . فلما علم صدقي تغير لونه واضطرب كونه واحمرّت عيناه فطرق ساعة ثم رفع رأسه وقال : أما أبي فسيلقاك غداً يوم القيامة يحاكمك عند من لا تخفى عليه خافية ، وأما أنا فغير مختفر ذمتي ولا مضيع نزيلي ، ولكن اخرج عني فإني لا آمن من نفسي عليك بعد اليوم ، ثم وثب يا أمير المؤمنين إلى صندوق فأخرج صرة فيها خمسمائة دينار فقال : خذ هذه واستعن بها على خفائك ، فكرهت أخذها . وخرجت من عنده وهو أكرم رجل رأيته يا أمير المؤمنين .





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل تعلم كيف تتعامل مع تلك المواقف؟ شروق الامل المنتدى العام 4 08-11-2013 08:03 PM
من الذكاء أن تكون غبياً في بعض المواقف AHMED_NABIL المنتدى العام 14 17-12-2012 04:48 PM
شكلك فى كل المواقف ommarime صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير 28 02-12-2010 11:44 AM
المواقف بين الحقائق والعواطف amar1 المنتدى الاسلامي 1 29-04-2010 08:38 AM
أطرف المواقف الدراسية قدسيه صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير 14 05-04-2004 04:38 PM

30-09-2016, 10:02 AM
سعد الدين متصل
المسؤول الفني
رقم العضوية: 3
تاريخ التسجيل: Mar 2003
الإقامة: Türkiye
المشاركات: 36,593
إعجاب: 8,159
تلقى 15,577 إعجاب على 5,208 مشاركة
تلقى دعوات الى: 4405 موضوع
    #2  
كانوا أهل مروءة وشهامة أصبحت عملة نادرة هذه الايام

الله يجزاك الخير


30-09-2016, 10:38 AM
أنيس غير متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 4,096
إعجاب: 3,089
تلقى 2,308 إعجاب على 1,319 مشاركة
تلقى دعوات الى: 486 موضوع
    #3  
بهذا تميز العرب عما سواهم من الشعوب الذي يستنكر أفرادها هذه المفاهيم ,
جزاك الله الخير على استحضار هكذا قيم !!.


كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم

30-09-2016, 11:36 AM
madjid solo غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 692211
تاريخ التسجيل: Nov 2015
المشاركات: 31
إعجاب: 2
تلقى 3 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #5  
فعلا من اروع المواقف بارك الله فيك أخي
قيم مفقودة في مجتمعاتنا وأيامنا هاته

30-09-2016, 08:28 PM
alaamohammad غير متصل
عضو محترف
رقم العضوية: 830743
تاريخ التسجيل: Sep 2016
المشاركات: 572
إعجاب: 85
تلقى 212 إعجاب على 133 مشاركة
تلقى دعوات الى: 11 موضوع
    #6  
جزاكم الله كل خير على المرور الكريم العطر

30-09-2016, 10:07 PM
جهاد ع غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 325026
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الإقامة: الاردن
المشاركات: 13,363
إعجاب: 1,298
تلقى 751 إعجاب على 274 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1214 موضوع
    #7  
هذه اخلاقهم

اما اليوم فترى قيادات وقحة لا تخجل من نفسها وتتباهى بالخيانة والسرقة وشرب الخمر

بوركت اخي

للعلم يوجد من عامة البشر الكثير بهذه الاخلاق وخاصة بالمناطق القروية والبدوية فما زال هؤلاء يتمتعون بالشهامة والمروءة


سلامة القلوب بتقوى الله

01-10-2016, 06:28 AM
alaamohammad غير متصل
عضو محترف
رقم العضوية: 830743
تاريخ التسجيل: Sep 2016
المشاركات: 572
إعجاب: 85
تلقى 212 إعجاب على 133 مشاركة
تلقى دعوات الى: 11 موضوع
    #8  
بارك الله فيكي أخت جهاد

 


من أروع المواقف

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.