أستغفر الله العظيم ,, اللهم لك الحمد


العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


16-08-2016, 05:16 AM
ALAA غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 273625
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: Egypt
المشاركات: 6,285
إعجاب: 1,345
تلقى 944 إعجاب على 441 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1436 موضوع
    #1  

نهوض مايكل فيلبس ... صديق وكتاب أعاداه إلى القمة 2-2


نهوض مايكل فيلبس ... صديق وكتاب أعاداه إلى القمة 2-2


نهوض مايكل فيلبس صديق وكتاب

قبل أن يصل أسطورة دورات الألعاب الأولمبية الصيفية الأميركي مايكل فيلبس إلى ما وصل إليه في ريو 2016، عانى من خيبات عديدة على المستوى الشخصي، لكنها خيبات لم تسقطه كلياً بل قوّته لقادمات الأيام.




في الحلقة الأولى من الجوانب الخفية في شخصية السباح التاريخي فيلبس، تناولنا علاقته المتوترة مع والده، والصورة المؤلمة له وهو يتعاطى الماريغوانا، واليوم نتحدث عن توقيف الشرطة له، ومن ثم نهوضه ليصبغ المياه الإقليمية البرازيلية بالذهب الخالص.

قيد الاعتقال

صباح الثلاثين من أيلول/ سبتمبر، عام 2014، حدث الأمر السيء الذي توقعه مدربه، فبعد خروج فيلبس من أحد كازينوهات مدينته بالتيمور وقيادته سيارته بسرعة 81 ميلاً، في طريق تبلغ فيه السرعة القصوى 55 ميلاً، قامت شرطة المدينة بتوقيف البطل الرمز ليتبين فيما بعد أنه كان يقود تحت تأثير الكحول.
"أنا مدمر، كنتُ أناضل لأنجو من الفشل، وقد كنت أصرخ طلباً للمساعدة"، تلك كانت الكلمات الأولى للبطل الأميركي بعد توقيفه، ورغم أن الأمر يحدث للمرة الثانية، إلا أن فيلبس كان محظوظاً لأن أحداً لم يصب بأذى.
في المقابل كان ذلك التوقيف بمثابة الضربة الثقيلة لروحه الممزقة أصلاً، إذ لم يكن الأمر مخيباً لوالديه ولمدربه فقط؛ بل لعشاقه حول العالم. يقول مدربه: "لقد شعرتُ بصراحة أن هذه الضربة كانت القاضية عليه، وأن عودته كما كان، أمر مستحيل...".
خلال الأيام الخمسة التي تلت التوقيف، لازم فيلبس منزله في بالتيمور، رافضاً الخروج من غرفته؛ "للحظة ظننت أنها نهاية حياتي حرفياً، وذلك لأنها كانت المرة الثانية؛ وكم مرة سوف أخفق بعد، لقد ظنَّ فيَّ الناس خيراً ولكني خيّبت آمالهم، وجعلتهم يواجهون حماقاتي والمشاكل التي ورطّهم فيها، لم أغادر غرفتي ولم أتمكّن من النوم، لقد توصلت بأن أفضل شيء أقوم به، هو إنهاء حياتي".


نصيحة من صديق

نهوض مايكل فيلبس صديق وكتاب

من عمق الأزمة التي عانى منها فيلبس ظهر رين لويس لاعب كرة القدم الأميركية وصديقه المقرّب جداً والمُلقب بأيقونة بالتيمور الثانية، "قلتُ له استمع لي، هذه هي اللحظة عندما نقاتل وعندما تظهر شخصياتنا، لا تسقط، لأنك إذا سقطت سوف نخسر جميعاً"، وكان رده: "لقد وصلت إلى النهاية، لقد فشلت".
رد فيلبس لصديقه أشعر الأخير بالغضب، ولكنه ربما كان ما يسمى بالغضب الساطع "عندما تسمع أخاً صغيراً لك يقول، وصلت للنهاية، وفشلت، فإنك تشعر بالغضب، لذلك كان عليَّ أن أعود إلى أكثر أيامي سواداً وأكثر الأعماق المظلمة من شخصيتي، هذا ما كنت أحاول زرعه فيه، بأن دعني أريك حقيقتك، دعني أُظهر لك حقاً من أنت".
لويس وبعض المقربين من فيلبس أقنعوه أخيراً بأن يلجأ إلى العلاج في منشأة لإعادة التأهيل بفينيكس، يقول البطل الأسطوري عن ذلك: "صعدتُ إلى السيارة وكنت ارتجف، وبقيت كذلك حتى وصلت إلى هناك، وعندها أرسلتُ رسالة نصية لوالدتي أخبرتها بأنني أشعر بالخوف للمرة الأولى في حياتي، لأنني خارج منطقتي المريحة، ولم يعجبني ذلك، أعتقد أنك عندما تصل إلى الحضيض سوف تكون منفتحاً على أشياء كثيرة لتحاول تغييرها، وتحاول العودة للمسار الصحيح".
واجه وساوسه في مصح
خلال 45 يوماً في المصح، واجه فيلبس وساوسه الداخلية للمرة الأولى في جلسات العلاج، وغالباً ما كان يسبح في حوض السباحة الصغير الذي كان بعيداً كل البعد، وأصغر بحوالي 18 مرة من المسبح الأولمبي... ملعب فيلبس وغرامه؛ "كان يلزمني تجذيفتين لأصل إلى الطرف الآخر، وكنت أفكر مالذي أفعله هنا، بدأت أتدرب على الركض والتجذيف وتنظيم النفس، لذلك كان لدي شيء آخر أقوم به".
إلى جانب ساعات العلاج والتدريب الخفيف، دفن فيلبس نفسه في كتاب أهداه إياه صديقه لويس، الكتاب كان اسمه "الهدف من الحياة" يقول فيلبس عنه: "لقد جعلني اؤمن بالقوى العظيمة التي في داخلي، وأن هناك سبباً لوجودي على هذا الكوكب".
وبعد أيام من دخوله المصح ومطالعته للكتاب، شعر كل من حول فيلبس بأنه بدأ يعود.

عودة القرش

نهوض مايكل فيلبس صديق وكتاب

الدروس التي تعلمها فيلبس من صفحات الكتاب، ومن العلاج، أقنعته بمحاولة إعادة بناء العلاقة مع والده، فالتقيا في إحدى حفلات الأسرة وبدأت العلاقة تعود إلى مجاريها بالتدرّج.
وفي تشرين الثاني/ نوفمبر من عام 2014، غادر فيلبس المصح وعاود التدريبات تحضيراً لريو، في غضون ذلك انقطع السباح التاريخي لأميركا نهائياً عن المشروب عام 2014، والتزم بالتدريبات التحضيرية للأولمبياد.
وفي النهاية، يتحدث فيلبس عن أفضل جزء في حياته، إذ لم يكن هو تحقيق الانجازات أو اعتلاء منصات التتويج، ولا حتى السباقات، بل ما حظي به من أشخاص يكنون له الحب ويقوّمون سيره في الحياة قبل أحواض السباحة.
سيعود فيلبس من ريو وهو على قمة قمم المجد، تاركاً للرياضة إرثاً هائلاً، وسوف يخبر ابنه روبيرت الرضيع حينما يكبر، بأن الطريق نحو المجد صعب وصعب جداً، وبأن المرء مهما سقط، إذا كان يملك بذرة رجل صالح وأصدقاء أوفياء فإنه لا محال سينهض.






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نهوض مايكل فيلبس... قصة ملهمة 1-2 ALAA رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 16-08-2016 05:07 AM
توكيل فيلبس توكيل فيلبس داخل مصر marta1 شركات صيانة الاجهزة الكهربائية والالكترونية 1 14-04-2012 05:12 AM
نهوض امبراطورية وسقوطها المجموعة كاملة BBC Ancient Rome akbam1974 أفلام وثائقية 6 23-08-2011 09:18 PM
بعض من تسجيلات الشيخ صديق وا بنه الشيخ محمد صديق المنشاوي علي نادر المنتدى الاسلامي 8 11-02-2008 12:49 AM
عندي صديق واحد سارق ايميله ويهدده يسرق ايميل صديق صديقي fouad صيانة الكمبيوتر وحلول الحاسب الألي - هاردوير 0 09-11-2004 01:48 AM

 


نهوض مايكل فيلبس ... صديق وكتاب أعاداه إلى القمة 2-2

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.