أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


22-06-2016, 06:36 AM
AL3RAB غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 404908
تاريخ التسجيل: Jul 2012
الإقامة: فنى الكترونيات
المشاركات: 1,209
إعجاب: 859
تلقى 274 إعجاب على 185 مشاركة
تلقى دعوات الى: 647 موضوع
    #1  

نعيم النساء في الجنة


نعيم النساء في الجنہ

لأن الله العادل الكريم أراد أن يتنعم كل خلقه، المؤمن منهم والكافر..فأما الكافر فأعطاه نعيم الدنيا ، حتى أصبح يُقال أن الدنيا جنَّة الكافر...وأما المؤمن فقد أعد له نعيماً ومُلكاً كبيراً متجدِّداً ومتنوعا ً، بل والأهم من ذلك أنه دائم لا يزول!!!

والآن هل تودين التعرف على ما اعده الله الرحمن الرحيم لكِ في الجنة ؟؟!! هيا بنا .

أنواع نعيم المرأة في الجنة


- 1 الجمال : إن الجمال بالنسبة للمرأة غير الجمال بالنسبة للرجل، فالرجل يهمه أن يكون وسيماً ومهندما ً، أما المرأة فإنها من الممكن أن تُنفق كل أموالها من أجل أن تكون جميلة!!! ولهذا فإن الله سبحانه سوف يكافىء المرأة الصالحة الطائعة بأن تكون أكثر جمالاً من الحور العين !!!

فالحور العين مخلوقة لتنعيم الرجال ولم تعِش في الدنيا لتعاني هوى النفس ووساوس الشيطان ورفقاء السوء وأجهزة الإعلام الهدامة ..إلخ ،أما المرأة المؤمنة التي تحمَّلت حر الصيف من أجل أن تلتزم بالحجاب الشرعي الذي يستركل عوراتها ، ووقفت صامدة أمام الفتن التي تهاجمها من كل النواحي، واطاعت ربها في كل ما أمرها به ،

فإنها تستحق أن تُكافَأ بأن تكون أجمل من الحور العين ... ويكفي أن تعرفي أن الحور، جمع حوراء ،

و هي المرأة الشابَّة الحسناء الجميلة البيضاء التي تشبه اللؤلؤ المكنون مع حُمرة كالمرجان، صافية اللون كالياقوت، يَحار فيها البصر من رقَّة الجلد وصفائه، يرَى زوجها وجهه في خدّها أصفَى من المرآة كما ترَى وجهها في خدّه، واسعة العين مع حوَرٍ فيهما، لو اطَّلَعت على الدنيا لَملأَت ما بين السماء والأرض ريحًا وضياء، عليها التيجان وسبعون حُلَّة ينفذ بصر زوجها منها حتَّى يرَى مخَّ ساقها من وراء ذلك،
ومن وراء اللحم والعظم كما يرَى الشراب الأحمر من الزجاجة البيضاء، تغنِّي بصوت لم يسمع الناس مثله تقول هي وأترابها:

نحن الخالدات فلا نبيد، ونحن الناعمات فلا نبأس، ونحن الراضيات فلا نسخط، طُوبَى لمن كان لنا وكُنَّا له، ويقُلن:

نحن الخيرات الحسان، أزواج قومٍ كرام، ينظرون بقُرَّة أعيان.كما وردت بذلك بعض الأحاديث فكيف بنور وجمال المرأة الصالحة ؟!!!

2 – الشباب: لأن المرأة تحب أن تكون شابة ، والمرأة ستظل في سن العُذرية ، ويظل الرجل في سن ثلاثة وثلاثون سنة قال تعالى : " إنَّا أنشأناهُنَّ *****ً فجعلناهن أبكاراً ، عُرُباً أتراباً " يقول ابن عباس رضي الله عنه في تفسير هذه الآية: هن عجائز أهل الدنيا لكل منهن زوج كما تحب وترضى ، كلما دخل بها زوجها تعود عذراء مرة أخرى، كما تصبح أيضاً في حيوية العذراء وشبابها وصفاء نفسها ، ولا يَفنَى شبابها أبداً ولا جمالها .

3-الحُلِيّ: إن النساء يُحببن الحُلي والمجوهرات ، وفي الجنة يكون حجم اللؤلؤة الواحدة في تاجها خير من الدنيا وما عليها أي أن قيمتها أعلى بكثير من كل ما في الدنيا وما فيها !!!! ليس هذا فحسب،وإنما يكون حصى الجنة الذي تمشي عليه من اللؤلؤ والمرجان .

4- الثياب: المرأة في الجنة لا تبلى ثيابها ،وتتكون فساتينها من رقائق فوق بعضها (سبعون رقيقة ) من ألوان مختلفة ، من وراء هذه الرقائق يُرى مُخ ساقها ، فهي فساتين لا توصف، منها ما هو من ورق شجر الجنة،ومنها ما هو من النور ، بحيث لو فُرد هذا الفستان يضيء ما بين المشرق والمغرب ، ولو أن امرأة من أهل الجنة رأت امرأة أخرى ترتدي ثيابا وحليا ًوأعجبها ذلك ،فإنها تمتلك مثله على الفور ، فهي ثياب وحُلي صنعها الرحمن لتتنعم به المرأة الصالحة ،وليست مثل ثياب وحُلي الدنيا التي صنعها البشر !!


5- الزواج :الزواج في الجنة سيكون له شكل آخر، فالمرأة هي التي تختار زوجها وفق ما تحب وترضى، وهي التي بيدها الأمر،فهي التي تطلب الزوج ...وإن كانت قد تزوجت من أكثر من زوج في الدنيا فهي التي تختار من بينهم، وبالطبع ستختار أحسنهم خُلُقاً ، الذي كان يعاملها بالحُسنى!!!

أما عن الحور العين اللواتي يتزوجهن زوجها بالإضافة إليها ، فإن الله تعالى ينزع الغيرة والغل من قلوب المؤمنين في الجنة ،فلا تشعر المرأة بالغيرة من الحور العين ، هذا بالإضافة إلى أن المرأة المؤمنة خير في الجمال والمنزلة من الحور العين ، فلِمَ تغار؟!!!!

ولقد ورد أن المرأة إذا رأَت زوجها مع الحور العين تضحك، فيبدو منها نور يُشع ، فيقول زوجها : " سبحان الله ما أشد هذا النور، أهو مَلَكٌ كريم ؟" فيقال : "لا ، بل هو نور زوجتك التي ضحكت"!! فيصير حبه لها أشد من الحور العين، ولعلنا نُدرك أن المرأة تحرص على الحب وتتنعم به أكثر من الرجل،لأن إحساسها أعلى منه، ولذلك ينعِّمها الله تعالى بالحب ، فزوجها يحبها أكثر من أي امرأة أخرى، ووصيفاتها يحببنها ، ثم.... والأجمل والأهم من كل ذلك هو شعوها بحب الله تعالى لها حين تراه في الجنة !!!!

هل تريدين الدليل؟

إن أي حديث للمؤمنين في القرآن هوحديث للمؤمنات بطبيعة الحال ، حتى ولو كان المتحدَّث إليهم هم مجموعة من النساء وبينهم رجل واحد !!!

وعلى الرغم من ذلك فقد علم الله سبحانه أنه سيكون هناك من يقنِّط المرأة من رحمة الله ، ولا يحدثها إلا عن النساء هنأكثر أهل النار وأن الملائكة تبيت تلعنها، فجاء - سبحانه- بالآيات الواضحة المباشرة التالية :


1- يقول الله سبحانه وتعالى : " إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّقِينَ وَالْمُتَصَدِّقَاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا " الأحزاب- 35

2-يقول أيضا جل جلاله : " لِيُدخلَ المؤمنين والمؤمنات ِ جنَّاتٍ تجري من تحتها الأنهارُ خالدين فيها ، ويكفِّرَ عنهُم سيِّئاتهم ، وكان ذلكَ عِند الله ِ فوزاً عظيما ً" الفتح -5

3- ويقول أيضاً عزَّ وجل: " ومَن يعمل من الصالحاتِ مِن ذَكَرٍ أو أُنثى وهو مؤمن أولئك يدخلون الجنةَ ولا يُظلَمونَ نَقيراً" النساء
124
كل هذا لكي تعلم المرأة أن أجرها عند الله العظيم الكريم مثل الرجل تماماً !!!

هل تريدين المزيد من الأدلة ؟


1-يقول الله تعالى : " فاستجاب لهم ربُّهم أنِّي لا أُضيع عملَ عامِل ٍمِنكم مِن ذَكَرٍأو أُنثى " آل عمران-195

ويقول أيضاً جل شأنه : " ياأيُّها الناس إنَّا خلقناكم مِن ذَكَرٍ وأُنثى وجعلناكُم شعوباً وقبائلَ لِتعارَفوا إن أكرمَكُم عند اللهِ أتقاكم ،إن اللهَ عليمٌ خبير " !!!!!الحجرات -13

إذن يا أخي الرجل الذي يظن بأنه عند الله أفضل وأقرب إليه من جميع النساء مُخطىء لأن المرأة التي هي أتقى منك، هي خيرٌ عند الله منك !!!!

والله أعلم بمن هو الأتقى لأنه خبير بدقائق الأمور وعليم بخفايا الصدور !!!!

فالأفضلية هنا بالتقوى وليس بالنوع ( ذكر أم أنثى)!!!!!
إذن يا أيها الرجل إن المرأة إذا كانت أتقى منك، فهي أفضل عند الله منزلة منك، وهي أقرب إلى الله منك، وهي أكثرنعيما ًفي الجنة منك ، فلا تظلم المرأة أو تقول فيها ما ليس لك به علم !!!!

فحديث رسول الله صلى الله عليه وسلمخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في فِطر أو أضحى فمر على النساء فوعظهن قائلاًَ ً :" يا معشر النساء تصدَّقن ، فإني رأيتكُنَّ أكثر أهل النار، فقُلن: وبمَ ذلك يا رسولَ الله ؟ قال : تُكثِرن اللعن وتَكفُرنَ العشير ، ما رأيت ناقصات عقل ودين أذهب للُبِّ الرجل الحازم منكن، قلن: وما نقصان ديننا وعقلنا يا رسول الله!؟

قال: أليست شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل؟ قلن بلى. قال: فذلك من نقصان عقلها؛ أليس إذا حاضت لم تُصَلِّ ولم تًصُم؟ قلن: بلى، قال فذلك من نُقصان دينها)

فهو حديث صحيح رواه البخاري ....ولكن أن تذكره في غير مواضعه، وتظل تردده وكانه لا يوجد غيره ؟؟؟!!! فهذا تنفير من الدين وتيئيس من رحمة الله .

فقد جاء هذا الحديث في مناسبة فرح وعيد وهو يوم الجائزة الذي أمر الله سبحانه النساء بالخروج فيه إلى صلاة العيد مع الرجال والأطفال ليشهدن رحماته وبركاته ويشاركن الرجال الفرحة والذِّكْر والشُكر والدعاء(بدون تبرُّج أو إثارة فِتَن )، حتى ذوات الأعذار منهن أمرهن باعتزال المَصلَى وحضور الصلاة والدعاء ، حتى لا يُصِبهن الحزن إذا كانت إحداهن حائض يوم العيد!!

إذن ما جاء بالحديث كان من باب النُّصح والرأفة والتكريم وليس من باب الإهانة أوالسب ، فقد جاء في نص الحديث أنه- صلى الله عليه وسلم - اختصَّهُنَّ بالنُّصح والموعظة حين وقف يَعِظهن في مكان النساء ، وهذا تكريم لهن وشفقة عليهن من نبي كريم !!!

فقد أرشدهن إلى الصدقة لأنها تُنجي من النار؛وفي ذلك غاية الشفقة عليهن، وليس نظرة دونية كما يدَّعي البعض!!!!

فالذي أكرمهن بهذا وأمرهن به لم يأت ليقدم لهن إهانة يوم العيد في عقولهن ودينهن فأين من يتدبرون؟؟!!!

ولعل أسباب كثرة النساء في النار واضحة في نص الحديث:

1- أنهن يُكثرن من السَّب والشَّتم والَّلعن .

2-أنهن يُنكِرن ما لأزواجهن عليهن من فضل .

3- أنهن يتحايلنَ بشتى الطُّرُق للفت أنظارالرجال ، فيفتنوهم عن دينهم ، رغم رجاحة عقول هؤلاء الرجال !!!

***
هناك ايضاً تفكير خاطىء عند البعض بأن المرأة حينما تُخطىء تدخل الناروعندما تكون صالحة تدخل الجنة ولكن في درجة أقل من الرجل !!!

فهل من العدل أنها إذا عصَت تُعذَّب مثل الرجل وإن صلُحَت ُتنعَّم بنعيم أقل منه؟

أليس "العَدل" هو أحد أسماء الله الحُسنى ؟!!!! يقول الله تعالى : في سورة النساء-الآية40
" إن الله لايظلم ُمِثقال ذَرَّة "

وفي سورة الزلزلة: " فمَن يعمل مِثقال ذرَّة خيرا ًيرَه ، ومَن يعمل مِثقالَ ذرَّةٍ شرَّاً يرَه"

إذن يا من تردد هذا القول ينبغي لك أن تحترس!!! لأنك بذلك تتهم الله جل جلاله -والعياذ بالله- بالظلم !!! ولك أن تتخيل نتيجة هذا !!!

والآن أدعوك لتنظر معي : لقد قال الله تعالى : " يا نساءَ النبي مَن يأتِ منكُن بفاحشة مُبيِّنةٍ يُضاعَف لها العذابُ ضِعفَين وكان ذلك على اللهِ يسيرا " الأحزاب- 30

ولكنه قال في الآية التي تليها: " ومَن يقنُت منكن لله ِورسولِه نؤتها أجرها مرَّتين ، وأعتدنا لها رزقا ًكريما ً" الأحزاب 31

هذا هو العدل !!!

إذا أخطأََََتْ تُعذَّب ضعفين!!!

وإذا أحسنَت تُنعَّم مرتين !!!!! سبحان الله العدل !

بل إنني اقول للرجل الذي يظلم زوجته: أن المرأة إذا أطاعت زوجها ابتغاء مرضاة الله تعالى دخلت الجنة؛ بينما يدخل هو النار بسبب ظلمه لها، فكيف يأمرالرجل زوجته بأن تطيعه ،ثم يعصي الله فيها بظلمه لها؟!!

وهل يظن أنه بذكورته- التي لا دخل له فيها- ضامن للجنة ؟!

هل قصَرَ الحَظْوة لدى الله سبحانه على الذكور؟! إنه بذلك يكون أفضل من خديجة وعائشة وفاطمة بنت محمد رضي الله عنهن أجمعين !!!!

بل والمشكلة أنه يظن أن الله سيُدخل زوجته الجنة لتظل تابعة له أي أنه سيظل ((سي السيِّد)) في الدنيا وفي الجنة أيضا ً!!!!

بل أيها الزوج ، إن زوجتك قد تكون هي سبب سعادتك بأن الله سيرحمك بسببها لأنها طائعة لله أكثر منك، وبسبب حبها لك وحرصها على أن تكون معك في الجنة قد يرفع الله بفضله درجتك حتى تظل معها !!!!

" والذين آمنوا واتَّبعَتهُم ذُرِّياتهم بإيمانٍ ألحقنا بهم ذرياتهم ،وما ألَََتْناهُم مِن عملهم من شيء"

هل تظن أيها الرجل أنك إذا بنيتَ مسجدا ًلله سيكون لك بيتاً في الجنة ، والمرأة إن بنت مسجداً لله مِن حُر مالها فسوف تسكن في الجنة في بيتك؟!!!

وهل إذا صليتَ السنن الرواتب يكون لك بكل يوم بيت في الجنة، وإذا هي صلت هذه السنن لا يكون لها بكل يوم بيت في الجنة ؟!!!!


أليس من العدل أن يكون لها أيضاً بيتاً خاصا ًفي الجنة ؟!!!

نعم إنها ستكون مَلِكة في الجنة وحين تتزوجها سيكون زواج ملِك من مَلِكة ، فهي لها مُلكها الخاص، وأنت لك مُلكك الخاص ...أي أنها لها مال مثل مالك ، والقصر الخاص بها والخدم المخصوصين، وآلاف الوصيفات ، بل إنك أنت لن يكون لديك وصيفات لأن الوصيفات خاصة بالمرأة لتصفف لها شعرها وترتب لها ثيابها ومجوهراتها !!!





al3rab

المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نعيم المرأة المسلمة في الجنة شروق الامل المنتدى الاسلامي 2 16-03-2014 07:38 PM
أحوال النساء في الجنة تميم فرج المنتدى الاسلامي 7 15-01-2014 01:45 AM
نعيم الجنة moshakis 2 المنتدى الاسلامي 3 18-10-2011 07:15 PM
رسائل/أيام في الجنة/(لاحياء العشر)-(1)الجنة لاصحاب الهمم أمة الودود المنتدى الاسلامي 0 22-11-2009 12:49 AM
مقارنة بين نعيم الدنيا ونعيم الجنة amar1 المنتدى الاسلامي 2 17-06-2009 06:38 PM

22-06-2016, 09:52 AM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,487
إعجاب: 880
تلقى 1,951 إعجاب على 721 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
    #2  
ما شاء الله تبارك الله

أحسنت الاختيار، نسأل الله أن يرزقنا وإياك الجنة ونعيمها

ولكن يا غالي بخصوص هذه الجملة:

ۆ إن كانت قد تزوجت من أكثر من زوج في الدنيا فهي التي تختار من بينهم ، وبالطبع ستختار أحسنهم خلقا ، الذي كان يعاملها بالحسنى


الصحيح كما جاء بالحديث هو أن الزوجة لآخر أزواجها في الدنيا




22-06-2016, 10:02 AM
AL3RAB غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 404908
تاريخ التسجيل: Jul 2012
الإقامة: فنى الكترونيات
المشاركات: 1,209
إعجاب: 859
تلقى 274 إعجاب على 185 مشاركة
تلقى دعوات الى: 647 موضوع
    #3  
احسنت المتابعة اخى الحبيب يحيى دائما باستفاد من مرور الكريم وتوجيهاتك بارك الله فيك

22-06-2016, 03:07 PM
أنيس متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 4,322
إعجاب: 3,699
تلقى 2,656 إعجاب على 1,523 مشاركة
تلقى دعوات الى: 675 موضوع
    #4  
اللهم إنا نسألك نعيم الجنة بصحبة نبينا الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم وبرفقة والدينا وكريمتنا وجميع الصالحين .
لك الشكر أخي العزيز على هذا الإسهاب الواعظ والمفيد ..


كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم

22-06-2016, 04:44 PM
elmoslem غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 42952
تاريخ التسجيل: May 2006
الإقامة: مصر
المشاركات: 1,908
إعجاب: 976
تلقى 435 إعجاب على 328 مشاركة
تلقى دعوات الى: 312 موضوع
    #5  
بارك الله في أعمالك وجعله صالحة ولله خالصة
و جزاك الله كل الخير على هذا العمل الجيد


22-06-2016, 05:11 PM
mograr غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 483654
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 316
إعجاب: 12
تلقى 32 إعجاب على 26 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #6  
جزاك الله خيرا



22-06-2016, 09:58 PM
AL3RAB غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 404908
تاريخ التسجيل: Jul 2012
الإقامة: فنى الكترونيات
المشاركات: 1,209
إعجاب: 859
تلقى 274 إعجاب على 185 مشاركة
تلقى دعوات الى: 647 موضوع
    #7  
بارك الله فيك اخى الحبيب انيس اسعد الله اوقاتك

30-06-2016, 04:01 AM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 21,041
إعجاب: 4,805
تلقى 5,316 إعجاب على 2,657 مشاركة
تلقى دعوات الى: 862 موضوع
    #8  

جزاكَ الله خيراً أخي الكريم عن هذا الطرح القيم والنافع والمفيد ... تقبل تحياتي.



سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ ،-، سُبْحَانَ اللَّه الْعَظِيم

موضوعات العبد الفقير إلى الله الغنى بالله المتوكل على الله.



30-06-2016, 04:08 AM
Dzhamza غير متصل
مشرف عام
رقم العضوية: 438707
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: Algeria
المشاركات: 14,575
إعجاب: 5,353
تلقى 14,897 إعجاب على 2,747 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2248 موضوع
    #9  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يحيى صالح 
ما شاء الله تبارك الله

أحسنت الاختيار، نسأل الله أن يرزقنا وإياك الجنة ونعيمها

ولكن يا غالي بخصوص هذه الجملة:



الصحيح كما جاء بالحديث هو أن الزوجة لآخر أزواجها في الدنيا


ما نتحرمش منك بجد الله يبارك لنا في عمرك

شكرا خالص لله ولصاحب الموضوع مهم جداً أن تعرف نسائنا قدرهن في الدنيا وشأنهن
والله لو عمت نساءنا هذا ما اخترن نعيم الدنيا وكلهن اتبعن الطريق لكن للأسف الشديد يأتي كافر بالله يقول لها أن الإسلام ظلمك فتتبعه من نقاش


30-06-2016, 05:41 AM
أسيرالشوق غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 46842
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 12,303
إعجاب: 652
تلقى 1,715 إعجاب على 1,518 مشاركة
تلقى دعوات الى: 468 موضوع
    #10  
بارك الله فيك

أشكرك على الطرح الجميل


30-06-2016, 03:17 PM
AL3RAB غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 404908
تاريخ التسجيل: Jul 2012
الإقامة: فنى الكترونيات
المشاركات: 1,209
إعجاب: 859
تلقى 274 إعجاب على 185 مشاركة
تلقى دعوات الى: 647 موضوع
    #11  
الف شكر ياغالى وكل عام وانت بخير

14-08-2016, 11:44 PM
رعين الهمزة غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 775080
تاريخ التسجيل: May 2016
المشاركات: 261
إعجاب: 76
تلقى 30 إعجاب على 30 مشاركة
تلقى دعوات الى: 3 موضوع
    #12  
جزاك الله خيراً

 


نعيم النساء في الجنة

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.