أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


08-12-2015, 06:59 PM
محب الصحابه غير متصل
عضـو
رقم العضوية: 354372
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 2,287
إعجاب: 6
تلقى 866 إعجاب على 537 مشاركة
تلقى دعوات الى: 527 موضوع
    #1  

تُْرجُمان القُرآن (عبد الله بن مسعود)


تُْرجُمان القُرآن (عبد الله مسعود)
كانت أول دعوة دعاها النبي صلى الله عليه وسلم لعبد الله بن مسعود رضي الله عنه: «إِنَّكَ غُلَيِّمٌ مُعَلَّمٌ» وذلك يوم قابله وطلب من أن يحتلب الشاة فلما رآه بن مسعود يفعل ذلك طلب منه أن يعلمه كيفية فعل ذلك فدعا له صلى الله عليه وسلم بهذه الكلمات فأسلم رضي الله عنه، وكان من علماء الصحابة ونجبائهم حتى قال رضي الله عنه: "فَلَقَدْ أَخَذْتُ مِنْ فِيْهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- سَبْعِيْنَ سُوْرَةً، مَا نَازَعَنِي فِيْهَا بَشَرٌ" (حسنه الألباني وصححه). وقال عنه النبي صلى الله عليه وسلم: «من أحب أنْ يقرأَ القرآنَ غضًّا كما أُنزل فليقرأْه على قراءةِ ابنِ أمِّ عبدٍ» (صححه الألباني).

شهد رضي الله عنه بدرًا وأحدًا والخندق وحنينًا وبقية المشاهد كلها مع النبي صلى الله عليه وسلم، وهو الذي أجهز على أبي جهل في غزوة بدر. وكان رضي الله عنه لطيف الجسم ضعيف اللحم، وفي يومٍ من الأيام صعد شجرة في حاجة للنبي صلى الله عليه وسلم فضحك الصحابة رضي الله عنهم من نحولة جسمه ومن حموشة ساقيه، لكن النبي صلى الله عليه وسلم أخبرهم قائلا: «أتعجبون من دِقَّةِ ساقَيْه! والَّذي نفسي بيدِه لهما في الميزانِ أثقلُ من أُحُدٍ» (صححه الألباني).

وفي يومِ طلب منه النبي صلى الله عليه وسلم أن يقرأ عليه القرآن، فقال له: آقرأُ عليك وعليك أُنْزِلَ؟! قال النبي: «فإني أحبُّ أن أَسْمَعَه مِن غيري». قال: فقرِأْتُ عليه سورةَ النساءِ، حتى بلَغْتُ: {فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلاَءِ شَهِيدًا} [النساء:41] قال: «أَمْسِكْ». فإذا عيناه تَذْرِفان (البخاري).

قال حذيفة رضي الله عنه: "إِنَّ أَشْبَهَ النَّاسِ هَدْياً وَدَلاًّ وَقَضَاءً وَخُطْبَةً بِرَسُوْلِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ حِيْنِ يَخْرُجُ مِنْ بَيْتِهِ، إِلَى أَنْ يَرْجِعَ، لاَ أَدْرِي مَا يَصْنَعُ فِي أَهْلِهِ لَعَبْدُ اللهِ بنُ مَسْعُوْدٍ"، ولا عجب في ذلك لأنه رضي الله عنه كان ملازمًا للنبي صلى الله عليه وسلم ملازمة تامة حتى إن أبا موسى الأشعري قال: "قدمتُ أنا وأخي من اليمنِ، فكنا حينًا وما نرى ابنَ مسعودٍ وأمَّه إلا من أهلِ بيتِ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ؛ من كثرةِ دخولِهم ولزومِهم له" (متفق عليه). وكان بن مسعود رضي الله عنه صاحب وساد النبي عليه السلام وسواكه ونعليه وطهوره في السفر.

ومن أقواله: "من كان يحب أن يعلم أنه يحب الله فليعرض نفسه على القرآن، فمن أحب القرآن فهو يحب الله فإنما القرآن كلام الله"، وقال أيضًا: "ما ندمت على شيء ندمي على يوم غربت شمسه نقص فيه أجلي ولم يزد فيه عملي". وتوفي رضي الله عنه سنة 32 هـ، ودفن بالبقيع.




طريق الإسلام


تُْرجُمان القُرآن (عبد الله مسعود)





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مَعنى ( بَشَّ ) سناء واحة اللّغة العربيّة 3 17-01-2015 02:18 PM
رَسائلُ قلبيّة إلى حَفظة القُرآن سناء المنتدى الاسلامي 5 18-11-2014 05:15 PM
مشكلة في استعمال البت تورنت الهاوي تبادل الملفات: تـورنت 10 16-04-2004 03:31 PM
خلفيات متحركه DIGITAL JUICE ابن مسعود خلفيات فيديو وقوالب تمبليت ومؤثرات ومشاريع للمونتاج 17 11-03-2004 02:37 AM
طلب شرح كيفية استخدام Templates الهاوي برامج 1 16-10-2003 12:29 PM
08-12-2015, 07:51 PM
أنيس متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 4,601
إعجاب: 4,841
تلقى 3,271 إعجاب على 1,793 مشاركة
تلقى دعوات الى: 734 موضوع
    #3  
يرتبك القلم بذكر هؤلاء المصابيح المنيرة _ رضي الله عنهم _ والذين لا يخبو نورهم طالما يُذكر الله في بلاد المسلمين .
من أجمل التحية والتقدير لهذا الإستذكار العظيم ..


كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم

09-12-2015, 02:40 PM
codelyoko غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 631706
تاريخ التسجيل: Jul 2015
المشاركات: 44
إعجاب: 39
تلقى 9 إعجاب على 7 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  
جزاك الله خيرا أ . محمد

 


تُْرجُمان القُرآن (عبد الله بن مسعود)

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.