أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


26-06-2015, 12:43 AM
slaf elaf غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 477604
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 356
إعجاب: 0
تلقى 234 إعجاب على 154 مشاركة
تلقى دعوات الى: 4 موضوع
    #1  

اقْدِر لله قَدْره




اقْدِر قَدْره

فلنَتَخَيَّلْ.. جاءتك دعوة من ملك البلاد لحضور حفل كبير، والدعوة خاصة، فلن يحضر الشعب كله.. إنما هي مجموعة منتقاة فقط! وأنت منهم!

ما شعورك؟

فرح! .. رهبة! .. خشية! .. قلق!

أبْشِرْ..! .. قد جاءتك الدعوة فعلًا! .. لكنها ليست من ملك البلاد! .. إنما من ملك السموات والأرض!

ما شعورك؟! ....

أقول لك:

لو لم نشعر بالفرح.. بالرهبة.. بالخشية.. بالقلق.. فنحن لا نعرف الله عزَّ وجلَّ !

الصلاة دعوة خاصة للقاء ملك السموات والأرض.. ليس كل الشعب معك.. كثير غافلون.. لاهون.. بعيدون.. بعيدون.. بلا عنوان..

قد جاءتك الدعوة.. فلْتَعْرِف الملك قبل أن تدخل عليه! فإنَّ مَنْ رضي عنه الملك سَعِد.. ومَنْ سَخِط عليه الملك فلن يسعد.. أبدًا!.. أبدًا!

هل تعرف مَنْ هو الله عزَّ وجل ؟!

قد يعتقد المسلم المُصَلِّي أن هذا السؤال لا معنى له بالنسبة إليه، فكلنا -ما دمنا نصلِّي- فإننا لا شكَّ نعرف الله عزَّ وجلَّ الذي نُصَلِّي له! لكن واقع الأمر أننا لا نعرفه حقَّ المعرفة.. وإلَّا فكيف لا تخشع قلوبنا عند لقائه، بينما تخشع قلوبنا عند لقاء الملوك والزعماء والقادة؟!

إننا نحتاج أن نقف مع أنفسنا وقفات لنُجيب عن هذا السؤال بطلاقة..

ولنذكر أنَّ هذا هو أحد الأسئلة التي ستسألها لنا الملائكة في قبورنا! مَنْ ربك؟!

إنها قضية المحيا والممات.. قضية الدنيا والآخرة..

قضية الإنسان.. كل إنسان..

الله هو رب العالمين..

هكذا عَرَّف نفسه سبحانه وتعالى في فاتحة الكتاب، التي لا تصحُّ الصلاة دونها.. فنحن عندما نقرأ هذه الآية نُعلن أننا قد عرفناه بهذه الصفة العظمى: ربّ العالمين..

وكلمة العالمين تشمل كل ما سوى الله عزَّ وجلَّ [1]؛ ومن ثَمَّ فهي تشمل جميع الإنس والجنِّ والملائكة، وتشمل عوالم الحيوان والطير والأسماك والحشرات والنباتات، وتشمل الكائنات الدقيقة التي لا حصر لها، وتشمل الأجرام والأفلاك، والنجوم والكواكب، وتشمل الجبال والبحار والسهول والقفار.. وتشمل أهل الأرض وأهل السماء، وتشمل ما نعرف وما لا نعرف!

ذلك ربُّ العالمين!

المتصرِّف في كل ذلك بما يُريد، الذي يحكم ولا مُعَقِّب لحُكمه، الذي له الخلق والأمر، الذي بيده ملكوت السموات والأرض، الذي يُجير ولا يُجار عليه..

ربُّ العالمين.. عالِم الغيب والشهادة.. فاطر السموات والأرض.. ربُّ كلِّ شيء ومليكه..

لو قدرنا لله قَدْره ما شُغِلْنا إلَّا بعبادته، ولهذا خَلَقَنا سبحانه.. قال تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ} [الذاريات: 56].

عندما نفهم هذا المعنى ستتحوَّل كلُّ لحظة من لحظات حياتنا إلى عبادة ربِّ العالمين، وسيشمل الخشوعُ له تعالى كلَّ أوقاتنا وأعمالنا، وسنراقبه في سرِّنا وعلننا، وفي عباداتنا ومعاملاتنا، وسيشمل ذلك الصلاة وغيرها؛ بل ستُصبح الصلاة دُرَّةَ هذا الخضوع والخشوع لله ربِّ العالمين.

إننا نحتاج أن نعرف ربَّ العالمين!

ولو عرفناه.. لخشعت قلوبنا وعقولنا وجوارحنا، وكل ذَرَّة في كياننا..

[1] انظر: ابن عجيبة: البحر المديد 1/24، ومحمد بن عبد الوهاب: تفسير آيات من القرآن الكريم ص11، والسعدي: تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان ص39، والجزائري: أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير 1/12.

بقلم د.راغب السرجاني






26-06-2015, 11:55 PM
khaled99 غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 343614
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الإقامة: مصر- المنيا - منشأة بدينى
المشاركات: 16,471
إعجاب: 3,608
تلقى 1,726 إعجاب على 624 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1132 موضوع
    #2  
شكر الله لك ياخوى
مقال مكتوب بعناية


ادعوا لأخوانكم
فهم فى أمس الحاجة اليكم

27-06-2015, 12:12 AM
raedms غير متصل
VIP
رقم العضوية: 81535
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 23,957
إعجاب: 618
تلقى 4,106 إعجاب على 733 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1331 موضوع
    #3  
بارك الله فيك اخي العـزيز


سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم


27-06-2015, 07:41 PM
الكــــاســـــــر غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 483728
تاريخ التسجيل: Aug 2014
الإقامة: أبيت مع الجراح
المشاركات: 217
إعجاب: 14
تلقى 32 إعجاب على 20 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #5  
إننا نحتاج أن نعرف ربَّ العالمين!


سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

لا يجبر الناس عظما أنت كاسره *** ولا يهيضون عظما أنت جابره
(( إذا كنت تستطيع أن تحتفظ بأتزانك حين يفقد الناس إتزانهم ، وأن تثق بنفسك حين يشك الناس كلههم فيك ، وأن تخاصم الشر وتقف دوما في جانب الخير، تحميه وتفتديه ولا يتسرب إليك يأس فتلاقي الإنكسار كما تلاقي الإنتصار ، وإذا كنت تري أشياءك التي وهبتها حياتك وقد تحطمت ، فتنحني عليها في ثقة لكي تبنيها من جديد فإنك رجل )) .

28-06-2015, 08:53 PM
أبوالزبير غير متصل
عضـو
رقم العضوية: 603177
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 741
إعجاب: 0
تلقى 42 إعجاب على 15 مشاركة
تلقى دعوات الى: 58 موضوع
    #6  
جزاك الله خيراً أخي الكريم


 


اقْدِر لله قَدْره

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.