أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


29-04-2015, 05:43 AM
محمد احميمد غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 543579
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 12
إعجاب: 0
تلقى 5 إعجاب على 2 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

الإسلام العام والإسلام الخاص


الإسلام ليس كما يفهمه كثير من الناس، الإسلام نوعان عام وخاص، الإسلام بالمعنى العام يدخل فيه جميع الناس مؤمنين ونصارى ويهودا ومجوسا ووثنيين؛ إذا أقاموا العدل والتزموا بالمبادئ الكونية وعملوا عملا صالحا واجتنبوا السيئات بمقتضى أن التحسين والتقبيح عقليان، والإسلام بالمعنى الخاص هو الإسلام الشرعي التعبدي المعروف، والدخول في الإسلام العام يؤدي إلى الإسلام الخاص عند الإيمان، لذلك الإسلام جاء يدعو الناس ابتداء إلى الإسلام العام المشترك بين جميع الناس ثم دعاهم إلى الالتزام بالإسلام الخاص لأنه ضمانة للمبادئ الكونية.
الإسلام أوسع دائرة مما يتصورون.
الإسلام بمعناه العام هو نهج العقل والفطرة التي فطر الناس عليها وهو الجامع بين البشرية فكل البشر اتفقوا على حسن العدل والصدق والأمانة والشكر والمحبة وقبح الظلم والكذب والخيانة والجريمة بأنواعها.
فحسن العدل والصدق وقبح الظلم والكذب مبادئ فطرية في الإنسان فكون الظلم مستقبح في النفس دون حاجة من الشرع لمعرفة قبحه فالالتزام بهذا إسلام أما الشرع فجاء ليرتب العقوبة على الجرائم ويرشد إلى الجزئيات التي قد تغيب عن العقل أما الكليات فهي معلومة ضرورة، الإسلام جاء يحفظ للناس أنفسهم وعقولهم وأموالهم وأعراضهم ويحفظ الأرض من الخراب والدمار ويقيم العدل بين الناس، وهذه هي علة بعثة الرسل، قال الله تعالى: ((لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ))(الحديد:25).

وكون الإنسان مفطورا على معرفة طريق الخير وطريق الشر.
قال الله تعالى: (( وَ أَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَ مِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ، ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا...)) (النحل:68-69).
إذا كان الله أوحى إلى النحل سلوك طريق المنفعة فلماذا لا يوحي إلى الإنسان سلوك طريق الخير واجتناب طريق الشر باعتباره مستخلفا في الأرض وحاملا الأمانة؟
أليس الله تعالى قال: ((أَلَمْ نَجْعَل لَّهُ عَيْنَيْنِ *وَلِسَاناً وَشَفَتَيْنِ *وَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ﴾)( البلد10:8). (النجدين) الطريقين: طريق الخير وطريق الشر.
إذا كان الله أوحى إلى النحل سلوك طريق المنفعة فقد هدى الإنسان إلى معرفة طريق الخير وطريق الشر بمقتضى الفطرة والعقل الذي يميزه عن سائر الحيوان.
فالتزام طريق الخير واجتناب طريق الشر مفطور عليهما جميع الناس قبل ورود الشرع وهو معنى الإسلام العام الذي فطر الناس عليه.
وقصدي ب(الإسلام العام) الذي يجب على الناس جميعا أن يلتزموا به سواء كانوا مؤمنين أو على دين آخر؛ هو الفطرة والعقل (المبادئ الكونية) وهو مدخل إلى الإسلام الخاص الإسلام المنزل على سيدنا محمد عليه السلام.





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
محتاجة استشارة عاجلة جدا بخصوص "التوكيل العام قضايا" و "التوكيل الخاص" أروى الحسينى مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 9 10-01-2014 06:00 PM
يا أمة الخير والإسلام الإيغور aziznet خلفيات فوتوشوب - فريمات وزخارف للفوتوشوب GFX 17 17-01-2010 01:16 PM
رسالة العام الجديد : خطة هذا العام أمة الودود المنتدى الاسلامي 2 22-12-2009 09:39 PM
ممنوع الإستفسار أو الـطلبات على الخاص أو المسنجرالمنتدى وجد للنقاش على العام New star المنتدى العام لتصميم الأسطوانة 0 23-11-2007 08:25 PM
الديمقراطية والإسلام..توأمان أم ضدان !!!!!!!!!!!! Hussam_Steel المنتدى العام 0 26-04-2005 11:45 PM
05-05-2015, 11:25 PM
محمد نور جابر غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 599933
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 1
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  
شكرا جزيلا وبارك الله فيك وجزاك الله كل خير

06-05-2015, 03:23 AM
محمد احميمد غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 543579
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 12
إعجاب: 0
تلقى 5 إعجاب على 2 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  
بارك الله فيك وشكرا على مرورك الطيب

 


الإسلام العام والإسلام الخاص

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.