أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


05-04-2015, 04:49 AM
أبو صاالح غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 574871
تاريخ التسجيل: Apr 2015
الإقامة: المنصورة
المشاركات: 26
إعجاب: 10
تلقى 8 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

أُمِّي حَيَاتِي عَبْرَ أَبْيَاتِي (الشاعر نشأت صالح)


أُمِّي حَيَاتِي عَبْرَ أَبْيَاتِي

- الزَّعْـــــمُ أنَّ الْحُــبَّ دَوْمًـا لِلْحَــــبِيبِ الأَوَّلِ.... ...وَالْحُبُّ أُمِّي بَعْـدَ رَبِّي،وَالْمُصْطَفَى الْعَـدْنَان

- وما كُـــــــــنْتُ أَدْرِي مَا الأُمُــــومَةُ شَـأْنُهَا.... ...لَوْلَا رَأَيْتُ بَنِيَّ وَهُـــــــمْ مِــــنِّي اِفْـــــــتِتَان

- وَلِي ذَاتُ حَـــوْبَاتٍ مَــنْ أُقِيـــــمُ عَـلَــــيْهِنَّ.... ...كَـدًّا وَشَــغَـفًا،وبَيْنَ هَــــذَا وَذَاكَ اِمْــــــتِنَان

- ولِي أُمٌ فــي الإيـثَارِ،والْفــــيْضِ سَــــحَائِبُ.... ...أَتَّقٍــــي مِــنْهَا ظَـــهْر الْمِـــــحَـنِ بالأَمَــــانِ

- طَـــــوَى الدَّهْــــرُ مــن عُـــمْرِهَا سَـــبْعِـينا.... ...لِي مِنْــــهُنِّ أَرْبَعُــــــونَ وَكُلُّـــــــهُنَّ تَـفَــان

- قد رَاحَ عَــنْهَا زَوْجُهَا في رِيعَــانِ شَــبَابِهَا.... ...وكان شَـيْخًا صالحًا شَأْنُه خَطِـــيبٌ لِحْـيَاني

- فَغَـدَتْ يَتِـيـــمَةَ الْوَالِدَيْنِ غَــــرِيبَةَ الْوَطَـــنِِ... ....إلَّا مِـنْ عِـــزَّةِ النَّـفْـسِ؛فُالجَـمَال الرُّوحَـاني

- عَـكَـــفَتْ عَــلَى بَنِيـــــها تَأْبَــى نَفْـــــــسُهَا..... ..دُونَ تَشْــييدِ قَـــصْرٍ راسـخٍ شاهِــق البُنْيَان

- وَبَــثّ فَـــــوْحِ التَّـحَابُبِ والْوِفَـاقِ بَيْنَهُـــــمُ.... ...سِمُـــوًّا بِهِـــنَّ غــايتُه اعْـــتِلَاءُ برّ الأمَـــان

- وَكُنَّ ثَلَاثَة بَرَاعِـمَ وّزَهْــرَةً رِهَافًا أظفارُهمُ.... ...نَادرُ،وَمُغَرِّدٌ،ونبِيلُ،وأخْـتٌ حَـيَاؤُهَا نـوراني

- تَقُـــوم الّلَــيَالِي عًــــلَى رَاحَـــتِهِنَّ شَغَــــفًا.... ...رُقِيَّ الْغُصْــــنِ، ولَيْــسَ كَمِــثْلِه اِغْتِــــصَان

- فَـوَاللهِ لَوْ كَــانَ الْمُــــــثْلُ رُوحًــــا مُحَـــلِّـقًا.... ...لَكَـانَتْ سَمَــاؤكِ يَا أُمِّـي مَـــــقَـرَّ اِحْتِـــسَان

- أَلَا أَكْــــــــرِمْ بِأُمٍّ باتَ صَـــــــــــبْرُهَا أَلِـــقًا.... ...بَيْنَ رَوْعَاتِ الْخطُـــــوبِ،وَأَثْقَـــالِ الزَّمَـــان

- أُمٌّ بالأَخْـــــلَاقِ والْحـلْمِ قَــــد سَــمَا ذِكْـرُهَا..... ..وذُرْوَةُ مَجْـــــدِهَا بلُــوغُــنَا أَسْـــمَى الأَمَانِي

- عَطَــاؤُهَا تِسْـكَابُ أَمْطَـارٍ،غَـــزِيرفَيْـــضُهَا.... ...يَسِـيلُ وَادِيه نَسْجًا صَــوْغُه حَـــبُّ الجَُــمان

- قـدْ عَــــلَـتْ هَامَـتِي ولَهَا في الأَمْــرِإصْــبَعٌ.... ...ولَـوْلَاهَا مَا كَـانَ لِـي بالْمَــعَالِي اِقْـــــــتِرَان

- وَإِنْ أَمْضَـيْتُ عُمْــرِي معـها كَـــفَرْخِ طَـــيْر... ....ٍدِنـــوّ الذّلِيلِ،و طَــوْع أَمْــرِهَا مَا أضْــوَانِي

- وَلَو أَنِّــي ظَلَلْــتُكِ يَا حَــــنِينِي فِي فُــــؤَادِي.... ...إِلَى أَرْذَلِ الْعُـــــمْر يا مُـهْـــجَتِي مَا كَـــفَانِي

- قَـدْ سُـئِلْتُ الْفَيْضَ يومًا ؛ فَقَصَدْتُ المَعَاجـمَ.... ...قالــــتْ:دِلالَتــي لا تَـشْــــمَلُ الأُمَّ بالْمَــعَاني

- فـقُـلْـتُ: وَمَـاذا عَــــنْ الإيثَارِ فِي دِلالَتـكِ ؟.... ...قَالَـــتْ : الأُمُّ دِلِالِــةٌ لَا تدْرِكُـــــها الأَذْهَـــانُ

- فَـقُــلْتُ:أيـهٍ، وَمَا الْعَـطْفُ أَيَّتُـهَا الْمَـعَاجِـمُ؟..... ..فكَـان عِـــنَاقُهَا لِلْأُمِّ لَهَــفًا ، وإشَارَة بالبَنَان

- فَأقْـسَـمْتُ لَوْالْخَـيَارُ مَابَيْنَ رُوحِي وطَــيْفِهَا.... ...لَبَاتَ الْفُـــؤَادُ مَـــقْـرُونًا بِنَـبْـضِـهَا،والّلِسَانُ

- أمَّاه: مَتَى سُــئِلْتُ الْفَخْرَ والشرَفَ السُّـؤْدَدَ... ....يَعْـــــــلُو هَـاَمَــتِي ذِكْــرُكِ ومَـاذا عَسَــاني؟

- أُمَّاه:لَـوْ لَمْ تَكُـــونِي أُمِّــي ،وَقُــرَّةَ عَــــيْنِي.... ...نَازَعَـتْنِي إلَيْكِ نَفْـــسِي فـي اسْـتِئْمَامٍ بإِتْيَانِ

- وَايْـمُ الله يا أَمَـلِي إنَّكِ لَفِي خَاطِـــرِي دَوْمًـا.... ...واللهَ أسْـــألُ لـكِ أسْــــمى مَـــرَاتِبَ الـجِـنَان

- وَاخْـتِمِ اللهمَّ لأُمِّـــي بالطَّــــيِّباتِ أَعْـــمَالهَا.... ...واشْـــمَلْهَا رَبِّ مــــنْكَ بِرِعَــايةٍ ، وَرِضوَان

- ربَّـاهُ :عَــــوْنًا عَــــلَى بِرِّهَا حَـــتَّى رِضَـاكَ..... ..وَاجْعَــــلْ قَلْـبَهَا عَـنِّي رَاضِـيًا غَـيْرَ غَضْبَانِ


الأبيات -أحبّتي في الله -

إهـداء إلى أعـزّ،وأغُـلى وأرق نسمات حياتي

( إلى أمِّي )

أتمنى أن تحوذ على إعجابكم

بقلمي،
الشاعر
نشأت صالح
(أبوصالح)





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ومرهفتي وعيناها الليالي (الشاعر نشأت صالح ) أبو صاالح منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 4 04-11-2015 02:38 PM
نزلت وندوز 8.1 واجهه E مخففه وكلما نزلت افس عربي ينزل بواجهه E رفيق الدرب مشاكل وحلول الويندوز, اسئلة واستفسارات وشروحات الويندوز 5 08-07-2015 03:01 AM
سقاك الله الشاعر محمد صالح TellLieVision منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 1 03-03-2015 10:22 PM
نزلت نسخه ويندوز بعد مانزلتها نزلت مضغوطه وبعد الفك الناتج ملفات مش ملف ايزو saber b3a7 برامج 4 22-09-2010 05:05 PM
وصلت تحديثات ريان Post-SP2 Update Pack 2.1.1 وصلت ياشباب pepsi_labeb المرحلة الاولى : إنشاء نسخة مصدرية معدلة 23 04-10-2006 05:24 AM
05-04-2015, 09:59 AM
أنيس متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 4,570
إعجاب: 4,783
تلقى 3,224 إعجاب على 1,768 مشاركة
تلقى دعوات الى: 731 موضوع
    #2  
أبلغت في وصف الأمومــة والحنــان
ونسيت تذكـر تحت وطأتهـا الجنــان

ونسيت ذكــر الله مـيَّـــزَ صحـبـــــــةًً
للأم عـن مــا دونـهـــا عـبـر الزمـان

هي رمز تضحية وقلب نابض بالحب
وخميل عاطفة في حضنها قِيَم الأمان

ونــوال رضـوان الإلــه رضـاؤهـــــــا
لم تكفها حقاً ولو راضيتها كل الزمان

أجمل الترحيب بك أخي العزيز
ونحن سعداء جداً بحضورك معنا في دوح هذه البوابة الفوَّاح بعبير المعاني
ونتمنى لك طيب الإقامة , كما نتمنى من ريشتك الذكية أن تمتعنا دوماً برائحة أنفاسك العطرة
مني بالغ التقدير وجزيل الشكر ..


كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم

05-04-2015, 10:59 AM
rachid.charchaf غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 570253
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الإقامة: إنما الحياة الدنيا لعب ولهو وإن تؤمنوا وتتقوا يؤتكم أجوركم ولا يسألكم أموالكم
المشاركات: 261
إعجاب: 79
تلقى 85 إعجاب على 65 مشاركة
تلقى دعوات الى: 3 موضوع
    #3  
بوركت يا أبا صالح لك مني أجمل تحية


كن ابن من شئت واكتسب أدباً يُغْنِيكَ مَحْمُودُهُ عَنِ النَّسَبِ فليس يغني الحسيب نسبته بلا لسانٍ له ولا أدب إن الفتى من يقول ها أنا ذا ليسَ الفَتَى مَنْ يقولُ كان أبي


06-04-2015, 12:42 AM
أبو صاالح غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 574871
تاريخ التسجيل: Apr 2015
الإقامة: المنصورة
المشاركات: 26
إعجاب: 10
تلقى 8 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنيس951 

أبلغت في وصف الأمومــة والحنــان

ونسيت تذكـر تحت وطأتهـا الجنــان

ونسيت ذكــر الله مـيَّـــزَ صحـبـــــــةًً
للأم عـن مــا دونـهـــا عـبـر الزمـان

هي رمز تضحية وقلب نابض بالحب
وخميل عاطفة في حضنها قِيَم الأمان

ونــوال رضـوان الإلــه رضـاؤهـــــــا
لم تكفها حقاً ولو راضيتها كل الزمان

أجمل الترحيب بك أخي العزيز
ونحن سعداء جداً بحضورك معنا في دوح هذه البوابة الفوَّاح بعبير المعاني
ونتمنى لك طيب الإقامة , كما نتمنى من ريشتك الذكية أن تمتعنا دوماً برائحة أنفاسك العطرة
مني بالغ التقدير وجزيل الشكر ..
........................................ ........................................ .
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،

جازاك الله خيرًا أخي الكريم أنيس 951
أسعدني مليًّا مرورك بالقصيد ،ودام قلمك معطاء، ونقدك مثراء،
ولكن أخي الأنيس ،عنوان قصيدتنا : (أمي حياتي عبر أبياتي)
فهي قصة حياة أم عانقت الكفاح وكابدت من العثرات شتّى المناحي
أمَّا عن قولك :
كوني لم أذكر أن الجنة تحت وطأتها

كان سيتوجّب عليّ ذكر ذلك عندما تكون قصيدتي عن فضل الأم أو الحديث عن الأم بصفة عامة ولكن
موضوع قصيدتي يسطر قصة كفاح أمي بعينها ،ومع ذلك فقد خصصت ذلك في بداية وخاتمة القصيدة بقوليفي بدايتها :

- الزَّعْــمُ أنَّ الْحُــبَّ دَوْمًا لِلْحَـبِيبِ الأَوَّلِ . . وَالْحُبُّ أُمِّي بَعْـدَ رَبِّي،وَالْمُصْطَفَى الْعَدْنَان
وفي نهاية القصيدة بقولي:

- وَايْـمُ الله يا أَمَلِي إنَّكِ لَفِي خَاطِرِي دَوْمًا.... واللهَ أسْـألُ لـكِ أسْـمى مَـرَاتِبَ الـجِــنَان
أما عن قولك :

ونــوال رضـوان الإلــه رضـاؤهـــــــا
لم تكفها حقاً ولو راضيتها كل الزمان

فقد ذكرت ذلك بقولي :
- ربَّـاهُ :عَــوْنًا عَـلَى بِرِّهَا حَـتَّى رِضَـاكَ.. ...وَاجْعَـلْ قَلْـبَهَا عَـنِّي رَاضِـيًا غَـيْرَ غَضْبَانِ
أما عن قولك :
هي رمز تضحية وقلب نابض بالحب
وخميل عاطفة في حضنها قِيَم الأمان

فقد أفضتُ الحديث عن الإيثارِ والعطفِ والفيضِ عندما أعجزتُ المعاجمَ عن استيفائها لتلك المعاني الثلاثة
في قولي :


- قَـدْ سُــئِلْتُ الْفَيْضَ يومًا؛فَقَصَـدْتُ المَعَاجمَ... ..قالـتْ:دِلالَتــي لا تَـشْـمَلُ الأُمَّ بالْمَــعَاني

- فـقُـلْــتُ: وَمَـاذا عَـنْ الإيثَارِ فِي دِلالَتِــكِ ؟. ....قَالَـتْ : الأُمُّ دِلِالِــةٌ لَا تدْرِكُـها الأَذْهَـــانُ

- فَـقُــلْتُ:أيـهٍ، وَمَا الْعَـطْفُ أَيَّتُـهَا الْمَعَاجِـمُ؟.....فكَان عِـنَاقُهَا لِلْأُمِّ لَهَـفًا ، وإشَارَة بالبَنَان


وثمة بيتٌ واحد في القصيدة يحوى بصورته كل ما ذكرته ألا وهو :


- فَـوَاللهِ لَوْ كَــانَ الْمُــثْلُ رُوحًـــا مُحَـلِّـقًا
... ..لَكَانَتْ سَمَــاؤكِ يَا أُمِّـي مَــقَـرَّ اِحْتِـسَان


إذ ارتقى بمثالية الأم بأعالي السماء التي تتباين وتتميز عن مثالية أهل الأرض،،،


وأخيرا لا يسعني إلا شكرك وذكرك بكل الخير أخي الكريم
فقد أردت أن أخبرك أنني لم أنسَ شيئا عن أمِّي ومهجتي أبدًا، ولو كنت ذا سِلْوانٍ فلن أنسى فضل أمِّي أبدًا



06-04-2015, 01:46 AM
أبو صاالح غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 574871
تاريخ التسجيل: Apr 2015
الإقامة: المنصورة
المشاركات: 26
إعجاب: 10
تلقى 8 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #5  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rachid.charchaf 
بوركت يا أبا صالح لك مني أجمل تحية:
thumbs-up:
........................................ ....
........................................ .........................

جوزيت من الخير جزيله ومن الفضل غــزيره ومن الكلْمِ جوامعه،ومن البيان روائعه
أخي الكريم :

rachid.charchaf
ودمت بخيرٍ
وأدام الله ودَّك


06-04-2015, 07:28 AM
أنيس متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 4,570
إعجاب: 4,783
تلقى 3,224 إعجاب على 1,768 مشاركة
تلقى دعوات الى: 731 موضوع
    #6  
الأخ أبو صالح المبدع , تحيتي لك وكل التقدير يلثم ريشتك الذكية ,
لقد ذهبتَ في ما دوَّنته أسفل قصيدتك مذهب الناقد والحق هو غير هذا ,
إنما أردت في تسجيل هذه الكلمات شكل من الدخول والمشاركة والترحيب في ما أبدعه قلمك وما أنتج خيالك الخصب ,
وقد أتى هذا الدخول متقمصاً صيغة
الخطاب والطرح ولم أقصد به الإنكار , كنوع من المناورة أو الأسلوب ليس إلاَّ .
أقول وأنا مدرك أن الحديث عن الأم والوالدين بشكل عام وفضلهما وإحسانهما هو أكبر من أن يحيط به قلم أو يحصره فكر أو أن يستوفيه موضوع ,
فلهما المساحة الكبيرة من حياة الأبن أو الإبنة بما تحوي من أحداث ومعاني وقيم وفضائل وإحسان وتضحيات ...
وشهادة الرحمن وإقراره بفضلهما الكبير في أكثر من موضع من كتابه العزيز لهي خير دليل على هذا , وفي أحدهم قال :
" وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا (23)
وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24) الإسراء .
وفي موضع آخر قال :
" وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ (14) لقمان .
تقبل مروري زائراً ومعجباً , وأعتذر بشدَّة عمَّا ذهبت إليه ,
أكرر لك التحية , وأعزك الله عن لسان الناقدين ..

07-04-2015, 01:12 PM
Mahmoud Abdo غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 475786
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الإقامة: فَلَا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا
المشاركات: 2,668
إعجاب: 1,104
تلقى 763 إعجاب على 256 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1741 موضوع
    #7  
كلمات ما اجملها


رفعتُ كفّي نحو عطفك داعيًا وعلمتُ أنك لا تردّ دعائي

08-04-2015, 04:49 AM
أبو صاالح غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 574871
تاريخ التسجيل: Apr 2015
الإقامة: المنصورة
المشاركات: 26
إعجاب: 10
تلقى 8 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #8  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنيس951 
الأخ أبو صالح المبدع , تحيتي لك وكل التقدير يلثم ريشتك الذكية ,
لقد ذهبتَ في ما دوَّنته أسفل قصيدتك مذهب الناقد والحق هو غير هذا ,
إنما أردت في تسجيل هذه الكلمات شكل من الدخول والمشاركة والترحيب في ما أبدعه قلمك وما أنتج خيالك الخصب ,
وقد أتى هذا الدخول متقمصاً صيغة الخطاب والطرح ولم أقصد به الإنكار , كنوع من المناورة أو الأسلوب ليس إلاَّ .
أقول وأنا مدرك أن الحديث عن الأم والوالدين بشكل عام وفضلهما وإحسانهما هو أكبر من أن يحيط به قلم أو يحصره فكر أو أن يستوفيه موضوع ,
فلهما المساحة الكبيرة من حياة الأبن أو الإبنة بما تحوي من أحداث ومعاني وقيم وفضائل وإحسان وتضحيات ...
وشهادة الرحمن وإقراره بفضلهما الكبير في أكثر من موضع من كتابه العزيز لهي خير دليل على هذا , وفي أحدهم قال :
" وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا (23)
وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24) الإسراء .
وفي موضع آخر قال :
" وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ (14) لقمان .
تقبل مروري زائراً ومعجباً , وأعتذر بشدَّة عمَّا ذهبت إليه ,
أكرر لك التحية , وأعزك الله عن لسان الناقدين ..
........................................ ..................................
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

جازاك الله من الخير جزيله ،ومن الفضل غزيره ، ومن البيان كثيره
أخي الجدير

أنيس951
كم أسعدني والله كلماتك بما تحويه من
جميل ترحاب ، وحسن استقبال

وإنِّي لمدين لك بجميل الشكر
وحسن الثناء
ومزجٍ إليك عظيم تحياتي ، وخالص مسراتي

لمروركم المشرق ، وكلمكم المغدق
وايم الله إن كلماتك لوسام فخار لنا
تغدق بأنيق المعاني وروائع المثاني ، وبليغ البيان
وإنِّي لشاكر وممتن منك ترحاب وضؤٌ الإغداق، وسناه يزهو معالي الآفاق
بوركت من الكفاف زادا ، ومن الهدى عتادا ، ومن الصراط مهادا
لك ودي
وامتناني


08-04-2015, 06:52 AM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 21,382
إعجاب: 4,997
تلقى 5,568 إعجاب على 2,855 مشاركة
تلقى دعوات الى: 948 موضوع
    #9  

جزاكَ الله خيراً أخي الكريم على هذة الكلمات الطيبة الرقيقة المؤثرة والمعبرة عن مدرسة الأم وفضلها وأنكارها لذاتها دائماً وأبداً من أجل تربية أولادها.

رحم الله أمي وسائر أمهات المسلمين وأسكنهم الله بفضله وكرمه ورحمته الفردوس الأعلى إن شاء الله.

اللَّهُمَّ آمين.



سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ ،-، سُبْحَانَ اللَّه الْعَظِيم

موضوعات العبد الفقير إلى الله الغنى بالله المتوكل على الله.



10-04-2015, 01:32 PM
mohammadayn_hilal غير متصل
بانتظار تفعيل البريد
رقم العضوية: 575974
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 61
إعجاب: 46
تلقى 3 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #10  
نعم امى حياتى

كلام من القلب بكيت وهل بكاء القلب يجدي فراق احبتي وحنين وجدي فما معنى الحياه بدونك امى اغلى ما عندى وهل يجدي النحيب فلست ادري فلا التذكار يرحمني فأنسى ولا الأشواق تتركني لنومي فراق اعز الاْحباب وحشتينى امى وحشتينى


13-04-2015, 03:09 AM
أبو صاالح غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 574871
تاريخ التسجيل: Apr 2015
الإقامة: المنصورة
المشاركات: 26
إعجاب: 10
تلقى 8 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #11  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Mahmoud Abdo 
كلمات ما اجملها

........................................ .......................

وأجمل منها مرورك المغدق
وكلمك الشرق أخي الكريم
Mahmoud Abdo
بارك الله فيك
وجازاك كل الخير
ودي
وتقديري


14-04-2015, 05:16 AM
أبو صاالح غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 574871
تاريخ التسجيل: Apr 2015
الإقامة: المنصورة
المشاركات: 26
إعجاب: 10
تلقى 8 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #13  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كمال بدر 

جزاكَ الله خيراً أخي الكريم على هذة الكلمات الطيبة الرقيقة المؤثرة والمعبرة عن مدرسة الأم وفضلها وأنكارها لذاتها دائماً وأبداً من أجل تربية أولادها.

رحم الله أمي وسائر أمهات المسلمين وأسكنهم الله بفضله وكرمه ورحمته الفردوس الأعلى إن شاء الله.

اللَّهُمَّ آمين.
........................................ ....................
........................................ ........................................ ................

بارك الله فيك ومنك وبك أخي الفاضل
- كمــــال بدر -
تواجدكم شرف
لما كــــــــــتبنا
فكـــم أسعــــدنا
وكـــم أبهجــــنا
وإنِّي لشاكرك ومقدِّرُك
بجميل كلمك ، وجزيل سجالك

ودي وتقديري


16-04-2015, 03:18 AM
أبو صاالح غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 574871
تاريخ التسجيل: Apr 2015
الإقامة: المنصورة
المشاركات: 26
إعجاب: 10
تلقى 8 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #14  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mohammadayn_hilal 
نعم امى حياتى

كلام من القلب بكيت وهل بكاء القلب يجدي فراق احبتي وحنين وجدي فما معنى الحياه بدونك امى اغلى ما عندى وهل يجدي النحيب فلست ادري فلا التذكار يرحمني فأنسى ولا الأشواق تتركني لنومي فراق اعز الاْحباب وحشتينى امى وحشتينى
........................................ .......................
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,,,,,,

أحسنت أخي المرهف :
- mohammadayn_hilal _
كلمات تنم عن حس مرهف
وقلم مغدق
بـــــوركت جميل القول
وحسن البيان
أسعدني مليًّا تواجدك المشرِّف
ودي وتقديري


 


أُمِّي حَيَاتِي عَبْرَ أَبْيَاتِي (الشاعر نشأت صالح)

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.